اكتفاء القنوع بما هو مطبوع، أشهر التآليف العربية في المطابع الشرقية والغربية

Books Name`s

بِسم الله الرَّحْمَن الرَّحِيم

تم إعداد هذا الملف آليا بواسطة المكتبة الشاملة

 

الكتاب: اكتفاء القنوع بما هو مطبوع، أشهر التآليف العربية في المطابع الشرقية والغربية

المؤلف: ادوارد كرنيليوس فانديك (المتوفى: 1313هـ)

 

الباب الأول
في اعتناء الإفرنج باللغة العربية
وفيه اثنا عشر فصلاً وهي فصل 1: اللغة العربية فصل 2: اقدم الكتابات المحفورة باللغة العربية فصل 3: اللغة العربية خارج جزيرة العرب فصل 4: اللغة العربية الحديثة أي الدارجة فصل 5: اللغة العربية في إسبانيا فصل 6: شروع الإفرنج بدرس اللغة العربية فصل 7: اعتناء الإفرنج بدرس اللغة العربية فصل 8: قواميس الإفرنج للغة العربية فصل 9: منتخبات أي كتب مطالعة للغة العربية جمعها الإفرنج فصل 10: كتب الإفرنج في الصرف والنحو للغة العربية الدارجة فصل 11: مجموعات الأمثال العربية الدارجة عند العامة فصل 12: حكايات العامة وقصصهم جمعها الإفرنج قال الشاعر المطبوع المرحوم فرنسيس فتح الله مراش الحلبي لطالب علم
تسلسلَ العلمُ من مصرٍ إلى عجمٍ ... للروم للعرب للإفرنج فلبدر
وإن تعكر بالآراء لا ضررٌ ... فرُبَّ نفعٌ آتى من موقع الضرر
فالنيل وهو عكير الوجه يطفح في ... مصرٍ ويودع فيها أروق الأثر
فاستقبل العلم مفتوح البصيرة كي ... يمر فيها مرور الطلع في الزهر
فالعلم في راس من ضاعت بصيرتهُ ... مثل السراج بأيدي ضائع البصر

(1/9)


الباب الأول
في اعتناء الإفرنج باللغة العربية

1 - اللغة العربية
اعلم إن اللغة العربية والحديثة هما الفرع الجنوبي من اللسان السامي نسبة إلى سام بن نوح لا نسبة إلى السموّ والفرع الأوسط للسان السامي هي اللغات العبرانية والنباطية والتدمرية. والفرع الشمالي منه هي اللغات الآرامية والكلدانية والسريانية. وهاك بيانها في هيئة جدول

بيان أهم فروع اللسان السامي
1: - الفرع الجنوبي اللغة العربية " حية " اللغة الحبشية " حية " 2: الفرع الأوسط اللغة العبرانية " ميتة " إلا على السنة الحاخامين اللغة النباطية " ميتة " اللغة التدمرية " ميتة " 3: الفرع الشمالي اللغة الآرامية " ميتة " اللغة الكلدانية " ميتة " إلا في بعض القرى اللغة السريانية " ميتة " إلا في بعض القرى وفي أواخر زمن الجاهلية ومدة صدر الإسلام انتشرت اللغة العربية من وطنها الحقيقي الذي هو جزيرة العرب وفاضت حتى عمت جانباً عظيماً من

(1/10)


غربي قارة آسيا والقطر المصري وسائر سواحل أفريقيا الشمالية. وهي أي اللغة العربية أغنى كافة أخواتها من اللغات السامية في عدد الكلمات الأصلية أي المجردة عن المزيدات. وقد بقي فيها دون أخواتها شي من صيغ الاشتقاق وصور التصريف إلى عهد قريب من يومنا آما اللسان الذي نسميه نحن عادة باللغة العربية فهو في الأصل لغة القبائل التي كانت ساكنة في الأصقاع الشمالية والوسطى من شبه جزيرة العرب. وكان في العهد القديم فرق بيّنٌ بين هذا اللسان وبين لغة العرب آهل الجنوب الذين هم الصابئة والحميريون وغيرهما. وكان لسان آهل الجنوب ايضاً متفرعاً إلى عدة لغات غير إنه لم يبق إلى يومنا هذا منه سوى بعض الكتابات المحفورة وشيء قليل جداً من اللسان الحي أي الذي يتكلم به بعض القبائل الضعيفة في جهات مهرا وحضرموت ويعرف الان بالاكهيلي.

2 - اقدم الكتابات المحفورة العربية
قد تعود اهل اللغة أن يعتبروا إن اقدم ما انتهى إلينا من المكتوبات العربية هو من عهد القرن الثاني او على الكثير من عهد القرن الثالث قبل الدعوة الإسلامية. غير انه في عهد قريب جداً من أيامنا قد وجدت مصانع قديمة أي آثار عليها كتابات محفورة باللغة العربية الشمالية يرجع مرجعها وعهدها إلى القرن العاشر بل إلى القرن الثاني عشر قبل ظهور الدعوة الإسلامية. اكتشفها الباحثان السائحان كرلس داوتي ويوايوس ايوتنج اللذان وجدا في أواسط جزيرة العرب مصانع محفورة تسما باللغة الإفرنجية هكذا
Inscriptional Monumchfs ومعناها المصانع الكتابية المحفورة لم تزل باقية وهي مكتوبة أي منقوشة بحرف قريب جداً من الحرف الجنوبي أي المسند إلا إنها تختلف عن المصانع الجنوبية في صيغ الكلمات والاشتقاق والتصريف وقد سمى المتأخر ون من آهل اللغة هذه الكتابات المحفورة بالنقوش اللحيانية نسبة إلى الملوك آو الأمراء من بني لحيان. أول من حاول حل هذه الخطوط

(1/11)


وتفسيرها العلامة يوسف هلاوي وذلك سنة 1884 م. تم توسع في حلها العلامة داود هايتريخ مولر في كتابه المسمى Epigraphische Denkmaeler ومعناه بالعربية مصانع الخطوط المنقوشة الذي طبع سنة 1889 م في مدينة ويانة عاصمة النمسا وفيه اثنا عشر لوحا أي صورة من هذه الخطوط اللحيانية القديمة
3ا - للغة العربية خارج جزيرة العرب
أما انتشار اللغة العربية في الأقاليم التي خارج جزيرة العرب فكان قد امتد قبل ظهور الإسلام إلى حوران والعراق العربي بل كان قد وصل إلى جزيرة ما بين النهرين أي الفرات ودجلة. وبالطبع يسوغ لنا بالنظر إلى هذا الانتشار في تلك الأقاليم الواسعة أن نفرض لهذه اللغة وجود اختلافات لغوية. وبالحقيقة قد جمع آهل اللغة في عصر بني العباس وما بعده هذه اللغات المختلفة وبذلوا الجهد في حصرها. إلا إن المباينات والاختلافات التي ذكروها قلّ ما ترد وقل ما يشعر بها في ما بقى إلى يومنا هذا من أقدم الآداب العربية مع إن ما اتصل إلينا من تلك الآداب القديمة هو بقايا كثيرة عائدة إلى أصحابها الذين لم يكونوا من قبيلة واحدة بل من جماهير وشعوب وقبائل متعددة. فبناءً على قلة الاختلافات اللغوية في اقدم الآداب العربية المحفوظة يصح لنا أن نحكم بأنه حتى في العهد القديم أي قبل ظهور الدعوة كانت لغة الشعر أي النظم قد بلغت على الوجه التقريبي حالة واحدة عامة في سائر الأقطار وهي الحالة الواردة في لغة القرآن الشريف التي زعم كثيرون من المؤرخين واللغويين إنها لغة كانت محصورة في قبيلة قريش.
ولم تسلم هذه الحالة العامة في الدور القديم الجاهلي للغة العربية سلامة كاملة من اختلاط الكلمات الأجنبية بها. فإن بعض الكلمات التي تتعلق بالعلم والعمران كان قد سبق في عهد الجاهلية دخولها في اللغة العربية من اللغات الفارسية والآرامية أي السريانية واليونانية. وقد ذكرها الجواليقي المتوفى سنة 539هـ 1144م في كتابه المسمى بالمعرب من الكلام الأعجمي المطبوع في

(1/12)


لايبسك سنة 1867م وغيره من علماء الإسلام وذكرها ايضاً اللغوي فرانكلي في كتابه المسمى Die Aramaeischen Fremdwocrtcr im Arabischen ومعناه الكلمات الآرامية الدخيلة في اللغة العربية الذي طبع سنة 1886م في مدينة لايدن وتزايد عدد هذه الألفاظ الدخيلة الأجنبية في الزمن الإسلامي لما دخل في اللغة العربية من الكلمات العلمية والتمدنية المأخوذة من لغات العمران المجاورة للعرب.
4ا - للغة الحديثة أي الدارجة
من له إلمام بسير اللغات على العموم او بسير أي لغة على الخصوص اثناء مرور الدهور عليها عرف إن كل لغة كانت في قديم حالها كثيرة التصريف وتغيير احوال اواخر الكلم وانه مع تمادي الأزمان اخذت كل لغة من لغات البشر المعروفة ولم تزل اخذة في رفض كثير من صيغ التصريف شيئا فشيئا إلى أن صارت قليلة التغيير او عد يمته من هذا القبيل. ومثال ذلك اللغة العربية الدارجة في عهدنا هذا بالنسبة إلى ما كانت عليه في سالف الزمن من كثرة التغيرات في اواخر الكلم وصيغ التصاريف وضمير المثنى في الفعل وما اشبه ذلك. فيصح لنا أن نظن إنه قبل صدر الإسلام استعمل القوم العربي في الكلام اكثر التغيرات المتعلقة بالصرف والنحو التي نجدها موجودة على وفور في لغة القرآن الشريف وفي لغة النظم أي الشعر القديم.
وبعد انتشار اللغة العربية الذي رافق الفتوحات الإسلامية ومع تمادي الزمن واختلاط الفاتحين عند تمصيرهم الامصار بالامم التي اخضعوها تولدت اللغات العربية المستحدثة شيئا فشيئا في افواه الناس العامة وزالت منها بالتدريج تلك التغيرات في اواخر الكلم التي كانت كثيرة التنوع في اللسان الاصلي أي اللغوي. وعلى ذلك فقدت اللغة على الاخص الحركات في اواخر الكلمات الدالة على احوال الاعراب وضاع كثير ايضاً من الكلمات الاصلية المجردة عن المزيدات حتى اصبحت اللغة الدارجة افقر من القديمة. وبقيت

(1/13)


اللغة الفصيحة المعروفة عند العامة بالنحوية مستعملة استعمالا لتكلف عند اهل العلم والدين في الكتابة وضاعت بالكلية في المكالمة. وتفرعت اللغة الدارجة ايضاً الى فروع عديدة حسب الاقاليم الجغرافية ولكنها تنقسم بالاجمال الى بضع لغات وهي لغة البدو في جزيرة العرب والسودان لغة اهل الشام لغة اهل جزيرة ما بين النهرين أي الفرات ودجلة لغة اهل مصر لغة اهل المغرب الاقرب لغة اهل المغرب الاقصى أي مراكش

5 - اللغة العربية في اسبانيا
بعدما افتتح العرب جزيرة صقليا وشبه جزيرة اسبانيا أي الاندلس دخلت ايضاً اللغة العربية بذلك الفتح الى جنوبي اوربا. ولم تزل ليومنا هذا بقايا كثيرة من كلمات اللغة العربية في لسان اسبانيا والبرتغال وقد جمعها العلامة دوزي والعلامة انغلمان في كتابهما المسمى
Glossaire Des mots espagnels et portugais derives de I Arabe Deuxieme edition، Leiden، 1869 ومعنى هذا العنوان باللغة العربية مفردات الكلمات الاسبانولية والبرتغالية المشتقة من اللغة العربية طبعة ثانية في مدينة لايدن سنة 1869م
6ش - روع الافرنج في درس اللغة العربية
ابتدأ العلماء في اوربا يشتغلون بتعلم اللغة العربية منذ القرن السادس عشر للميلاد. وفي سنة 1622م انشأ البابا غريغوريوس الخامس عشر في مدينة روما جمعية سماها جمعية نشر العقائد المسيحية. ومن نتائجها الحسنى

(1/14)


انه زاد بها في اوربا الاعتناء بدرس اللغة العربية. ومنذ تولي البابا اوربانس الثامن سنة 1627م صارت لتلك الجمعية مدرسة يتعلم فيها الشبان من القسس المترشحين للتبشير في الخارج اللغات الشرقية وتعين فيها معلمون للغتين السريانية والعربية من اهل الشرق. ولاجل زيادة اتقان تدريس هاتين اللغتين المتقاربتين اخذت الجمعية المذكورة تطبع بعض الكتب الاصلية فيهما وصارت تكلف المعلمين بوضع كتب في الصرف العربي والسرياني ونحوهما.
7ا - عتناء الافرنج اعتناء ازيد بدرس اللغة العربية
ثم زاد اهتمام الافرنج بدرس اللغة العربية وذلك في مدارس مملكة هولندا اولا بواسطة مساعي العلامة ارينبوس الذي الف كتابا في صرف اللغة العربية ونحوها طبع اول مرة في مدينة لايدن سنة 1612م. وبعد ذلك مرارا ومن بعده اعتنى السائح لافن وارتر المولود سنة 1619 المتوفى سنة 1665م بجمع الكتب اثناء سفره في الشرق ووهب ما جمعه للمدرسة الكلية في مدينة لايدن فاخذ الباحثون يتصفحونها. وممن تمكن وقتئذ في اللغة العربية في مدينة لايدن العلامة البرت شولتنز المولود سنة 1686 المتوفى سنة 1750م والبعض من تلاميذه ايضاً.
وبعده دخل على درس اللغة العربية في اقاليم اوربا دور جديد عظيم افتتحه العلامة الفرنسي سلفستر دي ساسي صاحب الكتاب في الصرف والنحو العربي المطبوع في باريس في 2ج اولا سنة 1810 وثانيا سنة1821 م. وبعده اخذ تلميذه الشهير العلامة فلايشر الالماني وغيره بتعمق اكثر فاكثر في اللغة العربية. وفي هذا الدور اصدر العلامة الانجليزي لومزدن كتابا في صرف اللغة العربية ونحوها طبع في كلكته بالهند سنة 1812م. واصدر العلامة الالماني ايوالد كتابه النفيس في صرف اللغة العربية ونحوها طبع في 2ج في لايبسك من سنة 1831 الى 1833م. وبعده صدر كتاب العلامة كسباري في نحو اللغة العربية وصرفها طبع في 2ج في لايبسك من 1844الى 1848م ثم هذبه وزاد عليه العلامة اغسطس مولر وطبع هذا الكتاب مرارا الى أن طبع اخيرا في مجلد

(1/15)


واحد متقن الطبع طبعة خامسة في مدينة هلي سنة 1887م. وأخذ ايضاً العلامة الانجليزي رايت كتاب كسباري المذكور وهذبه ووسعه وترجمه إلى اللغة الانجليزية وطبعه في مدينة لوندره في 2ج اول طبعة سنة 1859م وطبع ثانية من سنة 1874 الى 1875م.

8 - قواميس الافرنج للغة العربية
إن الافرنج الذين اعتنوا بوضع قواميس للغة العربية هم: ججايوس طبع قاموسه في ميلان من اعمال ايطاليا سنة 1622م.
جوليوس طبع قاموسه في لايدن سنة 1652م.
مانينسكي واسم قاموسه كنز اللغات الشرقية وهو قاموس عربي وفارسي وتركي ولاتيني والماني طبع في 2ج كبيرين جداً في مدينة وينا عاصمة النمسا سنة 1680م بعد أن احترق واعاد مانينسكي العمل مرة ثانية.
واشهر القواميس الافرنجية للغة العربية هو تأليف العلامة فرايتاغ طبع في 4ج في مدينة هلي من 1820 الى 1827م وله مختصر ايضاً لاستعمال المبتدئين وهو من الكتب المفيدة طبع في هلي ايضاً.
كازيمبرسكي طبع قاموسه من 1848 الى 1860م وهو عربي فرنسي.
بادجر طبع قاموسه سنة 1881م وهو عربي انجليزي.
واساس هذه القواميس الستة التي وضعها الافرنج هي القواميس أي المعجمات العربية الشهيرة.
لاين الانجليزي اعتنى كل الاعتناء واستعان بكل المعجمات العربية وهذب كتابا وهو قاموس عربي انجليزي وطبعه في مدينة لوندره من سنة 1864 الى ما بعد ذلك.
كوش صاحب القاموس العربي الفرنساوي طبعه في بيروت سنة 1862م ثم طبع ثانية بدون ذكر اسم المؤلف في بيروت سنة 1882 وهذب هذه الطبعة وضبطها الشيخ ابراهيم بن الشيخ ناصيف اليازجي. ثم طبع طبعة ثالثة مهذبة باسم بيلوتفي بيروت سنة 1888م.

(1/16)


وارموند العلامة النمساوي طبع قاموسه للغة العربية في 2ج في مدينة جيسن من العمال المانيا والطبعة الثالثة منه هي من سنة 1879م.
جاسلين طبع قاموسه في 2ج في باريس سنة 1891م.
انطون السلموني طبع قاموسه في 2ج في لوندره سنة 1890م.
ستاينجاس طبع قاموسه في لوندره سنة 1884م.
دوزي وقد اضاف هذا العلامة على كل ما سبق طبعه في هذا الموضوع عدة مفردات وتوضيحات وتكميلات جمعها من الآداب العربية وطبع قاموسه تحت العنوان الافرنجي الاتي وهو
Supplement aux Dictionnaires Arabes ومعنى هذا الاسم ملحق وتتمة للمعجمات في اللغة العربية طبع في لايدن في 2ج من سنة1877 م الى سنة 1881م.
يوحنا ورتبات وابنه وليم ورتبات لهما قاموس عربي انجليزي وانجليزي عربي صغير الحجم طبع في بيروت سنة 1894م.
كساب وهمام طبع قاموسهما في بيروت سنة 1888م.
9م - نتخبات آداب عربية أي كتب
مطالعة جمعها الافرنج من جملة ما خدم به الافرنج علم اللغة العربية وآدابها الخرستومائيات أي كتب المطالعة والقراءة التي نشروها مطبوعة. وقد استحسنا ذكر اهمها واشهرها لان هذه المجموعات تحتوي على قطع منتخبة من كتب مشاهير المؤلفين اللذين صنفوا في اللغة العربية وبعض هذه القطع لم يطبع الى الان في المطابع الشرقية. لان الافرنج الذين نشروا منتخباتهم هذه استعانوا بنسخ لا توجد الا بخط اليد محفوظة في مكاتب اوربا العديدة. فليذلك قد يتفق احيانا إن كتب المطالعة المطبوعة في اوربا مشتمل على قطع نفيسة لم تطبع في غيرها. وهاك اشهر هذه المجموعات المنتخبة

(1/17)


1 - كتاب هنبرت سماه Anthologie Arabe ومعناه قطف زهور الآداب العربية طبع في باريس سنة 1819م.
2 - كتاب سلفستردي ساسي سماه خريستوماتات أي منتخبات وله ايضاً كتاب
Anthologie أي قطف زهور طبع كل ذلك في 4ج في باريس سنة 1827م وهو منتخبات بصفة امثلة وتطبيقات قواعد الصرف النحو.
3 - كتاب كوزجارتن طبع في لايبسك سنة 1828م.
4 - كتاب دي لاغرانج طبع في باريس سنة 1828م.
5 - كتاب فرايتاغ طبع في مدينة بون على نهر الران سنة 1834م.
6 - كتاب ارنولد طبع في هلي سنة 1853م.
7 - كتاب رايت سماه بالانجليزية هكذا
Arabic Reading Book ومعناه كتاب مطالعة عربية طبع في لوندره سنة 1870م.
8 - كتاب جرجس وروزن طبع في بطرس برج من 1875 الى 1876م.
9 - كتاب دارنبورج وسبيرو طبع في........سنة 1885م.
10 - كتاب الرتشوندي وسيموند طبع في غرناطة اسبانيا سنة 1881م.
11 - كتاب مولر ونولدكي وهو منتخبات من الشعر العربي القديم طبع في برلين سنة 1890م.
12 - كتاب لليسوعيين في بيروت سموه مجاني الادب في حدائق العرب ضبطه الشيخ ابراهيم بن الشيخ ناصيف اليازجي طبع في بيروت في 7ج من سنة 1883 الى 1889م.
13 - كتاب اخر لليسوعيين في بيروت سموه رنات المثالث والمثاني في روايات الاراني أي الاغاني للاصفهاني طبع في 4ج في بيروت سنة 1888م.
14 - كتاب برونو وكله منتخبات نثرية ليس فيها شيء من الشعر طبع في برلين سنة 1895م.
وقد ضربنا صفحا عن ذكر ما الفه الافرنج في علمي العروض والقوافي العربية الان ما كتبوه موضع اكثره في لغتهم الاعجمية لانه يهمهم الا اننا نذكر هنا كتابا واحدا للافرنج في هذين العلمين لانه موضوع باللغة العربية وهو كتاب

(1/18)


في العروض لكرنيليوس فنديك الامريكي سماه نقطة الدائرة في علمي العروض والقوافي طبع في بيروت سنة 1857م.
10ك - تب الافرنج في الصرف والنحو للغة العربية المستحدثة أي الدارجة
قد اهتم الافرنج دون غالب ابناء العرب وغيرهم من الامم بوضع كتب صرف ونحو للغة العربية الدارجة الحديثة حسب اختلاف اللغات في الاقطار التي دخلت اليها اللغة العربية. وحيث أن هذا بحث ليس فيه مؤلفات الا اقل القليل في اللغة العربية قد احتجنا ذكر ما وضعه الافرنج لضبط قواعد اللغة العربية العامة أي الدارجة وهاك اسماء الكتب من هذا النوع 1 - كتاب كانيس طبع في مدريد عاصمة اسبانيا سنة 1775م.
2 - كتاب دومباي طبع في ويانه عاصمة النمسا سنة 1800م.
3 - كتاب كوسان دي برسيفال طبعة رابعة في باريس سنة 1858م.
4 - كتاب الشيخ محمد الطنطاوي سنة 1848م.
5 - كتاب وارموند طبعة ثالثة في جيسن
Giesscn سنة 1886م.
6 - كتاب وولف سماه الترجمان العربي طبعة ثالثة في لايبسك سنة 1883م.
7 - كتاب نيومان طبع في لندن سنة 1866م.
8 - كتاب انطون حسن وهو نحو مختص للعربية الدارجة طبع في ويانه سنة 1869م.
9 - كتاب هارنمان طبع في لايبسك سنة 1881م.
10 - كتاب فوزيز طبع في لندن سنة 1874م.
11 - كتاب سنبيتابيك وهو نحو للغة مصر الدارجة طبع في لايبسك سنة 1880م.
12 - كتاب الدكتور فولرس طبع في بيروت وفي القاهرة سنة 1890م.

(1/19)


والاثنان المذكوران اخيرا أي كتاب سبيتابيك ناظر الكتبخانة الخديوية سابقا وكتاب الدكتور فورلرس ناظر الكتبخانة المذكورة في الحال هما احسن الجميع اما كتاب وارموند فهو اوفى واوفر.
ولا حاجة لنا أن نذكر الكتب العديدة التي صدرت في لغة اهل الجزائر الدارجة بعد استيلاء الفرنسيس على تلك الانحاء في سنة 1822م ولو إنها كثيرة العدد لأنها تهم الافرنج اكثر مما تهم المولع بالآداب العربية.
11م - جموعات الامثال الدارجة بالسنة
العامة ولغتهم غير الفصيحة قد عني في السنين الاخيرة عدد من اهل الفضل بجمع الامثال العربية الدارجة في افواه الناس وهاك اسماء الذين خدموا بذلك اللغة الحالية الدارجة 1 - كتاب سوسين في الامثال والحكم الدارجة طبع في توبنغن سنة 1878م.
2 - كتاب لاندبرج وفيه كثير من امثال اهل بر الشام طبع في لايدن سنة 1883م.
3 - كتاب سنوك هورجر ويني وهو امثال اهل مكة المكرمة طبع في هاج سنة 1886م.
4 - كتاب محمود عمر الباجوري سماه امثال المتكلمين طبع في القاهرة سنة 1894م.
5 - كتاب امثال طبع في الاسكندرية سنة 1894م.
6 - كتاب نعوم شقير سماه امثال العوام في مصر والسودان والشام ولعله احسن كتاب وقفنا عليه في هذا الموضوع وترتيبه سهل وحرفه جلي طبع في القاهرة سنة 1894م.

(1/20)


12ح - كايات العامة وقصصهم
واشهر الذين جمعوا حكايات العامة وقصصهم ثلاثة وهم جميعا المانيون وهاك اسمائهم سوسين جمع حكايات اهل موصل وماردين وقد طبعت في الجزء السادس والثلاثين من جريدة الجمعية الألمانية الشرقية الشهيرة.
سبيتلبيك جمع عدة حكايات عربية حديثة وطبعت طبعا متقنا بالحرف الافرنجي ولكنها باللغة العربية الدارجة ومحل طبعها لايدن سنة 1883م.
لاندبرج طبع كتابه في لايدن سنة 1888م.
وقد اتينا في ما تقدم على ذكر قليل من الكثير الذي خدم به الافرنج معرفة اللغة العربية لان الكتب التي ذكرناها مطبوعة ولذلك يسهل على الراغب اقتناؤها وكل ما ورد فيها مأخوذ عن العرب او عن ابناء العرب وذلك اما عن كتبهم الشهيرة النفيسة الغوية واما عن افواه المولدين ولذلك كان كل منها ثقة في بابه.
بقدر لغات المرء يكثر نفعه ... وتلك له عند الشدائد اعوان
فبادر إلى حفظ اللغات مسارعا ... فكل لسان بالحقيقة انسان
تم الباب الاول ويليه الباب الثاني في الآداب العربية المنقولة والمسطرة

(1/21)


الباب الثاني: في الآداب العربية المنقولة
والمسطرة مدة زهوها اي من قديم الزمان الى ما بعد سقوط بغداد بقليل وفيه خمسة فصول فصل 1: الشعر في أتخر الجاهلية فصل 2: الشعراء المخضرمون فصل 3: الآداب المسطرة الحقيقية فصل 4: الشعر والآداب في زمن بني امية فصل 5: زمن بني العباس وهو فصل معول وفيه الفقرات الآتية كتب الجغرافية كتب الرحلات الجغرافية كتب التاريخ وفيها المواد الآتية السيرة النبوية والفتوحات أي الغزوات تاريخ الزمن التالي لصدر الإسلام التاريخ العام المؤرخون المسيحيون التاريخ الخاص كتب السير والوفيات والطبقات الكتب الدينية ومنها تفسير القرآن وتجويده الحديث الفقه التوحيد

(1/22)


كتب الفلسفة كتب علم الطب سير الأطباء والطبيعيين كتب الرياضة علم الهيئة أي الفلك الشعر في زمن بني العباس المقامات الآداب والنصائح على النهج الفارسي الحكايات والسير كتب اللغة وفيها انواع المعجمات أي القواميس كتب اللغة في مواضيع مخصصة كتب الآداب في المعنى المحصور الخاص قال الجاحظ: كتب عمر بن الخطاب الى سكان الأمصار اما بعد فعلموا اولادكم العوم والفروسية ورووهم باسآر من المثل وحسن من الشعر

(1/23)


الباب الثاني
في الآداب العربية المنقولة والمسطرة مدة
زهوها اي من قديم الزمان الى ما بعد سقوط بغداد بقليل

الفصل الاول
الشعر في أتخر الجاهلية

1 - الفرق بين الآداب المنقولة والآداب المسطرة
اعلم إن الآداب المنقولة عبارة عن الكلام الفصيح الذي نطق به مشاهير القوم في اقدم الزمن وتناقلته الأجيال التالية الى أن اتى اهل البحث وسطروه أي كتبوه عن افواه الرواة خوفا من ضياعه واكثر هذه الآداب المنقولة اخبار عن الأبطال وحروبهم والأشعار التي نطق بها مشاهير القوم في زمن الخشونة.
اما الآداب المسطرة فهي عبارة عن المؤلفات النفيسة التي صدرت من قلم المشاهير لا في زمن الخشونة بل في زمن الحضارة أي التمدن ولذا كانت منذ ظهورها الأولى مسطره أي مكتوبة واكثر هذه الآداب المسطرة موضع في ابواب العلوم المتنوعة كاصول الدين والحديث والتفسير والجغرافية والتاريخ والرياضة والطب مع شيء من دواوين الشعر.
وبالجملة فاعلم إن الآداب المنقولة كانت في بادئ امرها كلاما نطق به اهله ارتجال ثم تناقلته الناس الى أن أتى من جمعه عن افواه الرواة وحصره في الخط مع إن الآداب المسطرة هي عكس ذلك أي إنها صدرت في بادئ امرها من قلم المؤلف بعد التبصر. وصفة الآداب المنقولة المميزة لها في النطق الطبيعي الارتجالي وصفة الآداب المسطرة المميزة لها هي التكلف والتبصر والتروي فانتبه.

(1/24)


2 - آداب العرب المنقولة اي الشعر في أتخر الجاهلية
لا علم لنا إنه كان عند العرب آداب حقيقية مسطرة فبل اوائل القرن السابع بعد الميلاد أي قبل ظهور الدعوة الإسلامية. نعم كان الشعر عندهم مرتقيا غاية الارتقاء منذ قديم الزمان وذلك لاسباب وبواعث طبيعية يسوغ لنا ذكرها هنا بالاختصار فنقول إن ديار العرب وموطنهم الاصلي هي ارض في جزيرة العرب المتسعة اكثرها بواد وقفار قلية الخيرات فتعود اهلها أي العرب لذلك منذ القديم على التفرق والارتحال في طلب المرعى لمواشيهم. ولما كان الجوع كافرا صاروا يغزون الغزوات على جيرانهم اذا اشتد عليهم ضيق العيش. ولذا لا يوجد قوم على وجه الكرة الارضية اشد من العرب على تحمل الجوع والعطش والعري ومكابدة الاخطار نهارا وليلا. ولما تخشنوا في ابدانهم وطباعهم تربوا ايضاً بالسباب نفسها على الشهامة والشجاعة والبسالة وعزة النفس فصاروا ابطالا اشداء شرفاء ورجالا غلاظا في آن واحد. لكن خشونة الابدان وفظاظة الطباع عندهم تهذبت تهذيبا طبيعيا بتأثير المناظر الطبيعية التي احاطت بهم في كل اوان ومكان. لان البوادي الواسعة والجبال الشامخة والسماء المرتدية تارة بالرداء الازرق اللطيف والمتسربة تارة بجلباب الغيوم والبرق والرعد ايقظت في ابدانهم واهانهم الحمية ونيرة التصور وهيجت في فؤاد هم الاحساسات البشرية التي تتدفق من الصدر الى الفم بالكلام البليغ فكانوا يهتفون وينشدون ويتفاخرون بافعالهم الرفيعة ويتباهون بحريتهم ويمدحون حفظ العهود والصداقة وقهر العدو وصيانة العرض كما هو شأن الامم المنزهة عن الترف. وشاركتهم نساؤهم في ذلك لأنهن ايضاً تعودن معيشة البراري والبوادي فكن مع رجالهن في كل ما اصابهم من عز وذل ورغد وضيق. هذه هي الاحوال التي حملت العرب إلى النطق بالشعر سجية. فلنذكر الان ما طبع منه.

3 - المعلقات
اشهر القصائد المنقولة عن افواه الرواة الباقية أي المحفوظة من أتخر الجاهلية

(1/25)


المعلقات السبعة المعروفة وقد طبعت مرارا إلا أن احسن طبعة هي التي اعتنى بها العلامة ارنولد بعد تصحيحها على جملة نسخ مضبوطة وسماها باللغة اللاتينية Septem Mo، allakat أي المعلقات السبع وطبعها في مدينة لايبسك سنة 1850م. ثم اتى بعده العلامة آبل وطبعها في برلين سنة 1891م.
وشرح المعلقات المذكورة ابو عبد الله الحسين بن أحمد الزوزني المتوفى سنة 275 هـ أي 888م وطبع شرحه هذا في القاهرة سنة 1304 هـ وطبع ايضاً على البلاطة في جبل لبنان من اعمال الشام بخط الشيخ حنا بك ابي صعب في شهر شوال سنة 1269هـ حزيران سنة 1853 م.

معلقة عمرو بن كلثوم
هو ابو عباد عمرو بن كلثوم بن مالك بن عناب التغلبي من اهل الجزيرة وصاحب المعلقة المعرفة طبعت مع شرح عليها لابي عبد الله الحسين بن أحمد الزوزني في مدينة يانا سنة 1819 م باعتناء العلامة كوزغارتن. ولعمر بن كلثوم هذا في شعره غرائب يغوص في بحر الكلام على در المعنى الغريب وكان يقوم بقصائده خطيبا بسوق عكاظ في مواسم مكة وبنو تغلب تعظمها جدا يرويها صغارها وكباريها ويقال إن قصيدته المعلقة كانت تزيد على الالف بيت وانها في ايدي الناس غير كاملة وانما في ايديهم ما حفظوه منها. وعاش عمرا طويلا ومات سنة 570م.

معلقة الحارث بن عباد
طبعت مع شرح عليها للزوزني سنة 1827م في مدينة بون وهو ابو بجير الحارث بن عباد بن قيس بن ثعلب البكري. من اهل العراق من فحول شعراء الطبقة الثانية كان من سادات العرب وحكمائها وشجعانها الموصوفين شهد حرب البسوس وحسن فيها بلاؤه وحمدت مشاهده وكان قد اعتزلها بقومه واهل بيته ومن اطاعه من قبائل بكر حتى اسرف المهلهل في القتل وقتل والده بجير فلما انتهى ذلك الية ثارت به الحمية ونادى في قومه

(1/26)


للحرب وقال ابياته المشهورة التي منها
يا بجير الخيرات لا صلح حتى ... نملأ البيد من رؤوس الرجال
قد تجنبت وائلا كي يفيقوا ... فأبت من تغلب عليَّ اعتزالي
وهي طويلة عدد ابياتها مائة بيت وبيت. وكانت وفاته سنة 570م.

4 - دواوين الشعراء الستة
وهم النابغة الذبياني وعنترة البسي وطرف بن العبد وزهير بن سلمى وعلقمة الفحل وأمرؤ القيس الكندي

ديوان النابغة الذبياني
طبع سنة 1869م في باريس مع ترجمة فرنسية للعلامة درانبورغ. اما النابغة الذبياني فهو زياد بن معاوية ويكنى ابا امامة وهو احد الاشراف الذين غض الشعر منهم. وهو من الطبقة الاولى المتقدمين على سائر الشعراء. وانما لقب نابغة لطول باعه في الشعر. وكان يضرب له قبة من ادم بسوق عكاظ فتاتيه الشعراء فتعرض عليه اشعارها. وكان كبيرا عند النعمان خاصا به وكان من ندمائه واهل انسه. ثم اسن النابغة وكبر وتوفي في السنة التي قتل فيها النعمان بن المنذر أي سنة 604م انظر شعراء الجاهلية لابي عبيده. اما النابغة الجعدي فهو ابو ليلى حسان بن قيس صحابي وكان شاعرا مفلقا طويل البقاء في الجاهلي والاسلام. نادم المنذر ومدحه وكانت وفاته في اصفهان سنة 680م وله من العمر ما ينيف عن المائة لابي عبيده.

ديوان عنترة العبسي
اعتنى بطبعه مع دواوين الشعراء الستة العلامة اهلوارت في لندن سنة 1870م وطبع ايضاً على حدة في بيروت سنة 1881م مع اشعار لغير عنترة. وهو ابن شداد

(1/27)


العبسي وكانت امه حبشية يقال لها زبيبة وهو احد اغربة العرب وهم ثلاثة عنترة وخفاف بن ندبة والسليك بن سلكة. وكان عنترة احسن العرب شيمة واعلاهم همة واعزهم نفسا. وكان مع شدة بطشه حليما لين العريكة سهل الاخلاق. وكان شديد النخوة كريما مضيفا لطيف المحاضرة رقيق الشعر. وله فيه لطائف كثيرة يعرض فيه عن تنافر الالفاظ وخشونة المعاني. وهو صاحب المعلقة المشهورة. وعمر عنترة تسعين سنة ومات في 615م وطبعة معلقته سنة 1816م في مدينة لايدن مع كل شروح الزوزني لها.

سيرة عنترة العبسي بن شداد
طبعت في بيروت في عشرة اجزاء سنة 1282هـ وهي طبعة ناقصة. وايضا في القاهرة سنة 1286هـ في 22 مجلد باعتناء محمد شاهين وطبع ايضاً في بيروت في 6ج منذ بضع سنين.

ديوان طرفة بن العبد
طبع في مدينة غرايفسوالد سنة 1869م. وهو عمر بن العبد بن سفيان البكري وطرفة لقب غلب علية وهو شاعر مجيد مقدم من فحول الشعراء الجاهلية من اهل البحرين كان فد بلغ مع حداثة سنه ما بلغ القوم مع طول اعمارهم وكان في حسب من قومه جريئا على هجائهم وهجاء غيرهم وهو من اصحاب المعلقات السبعة وله المعلقة الدالية المشهورة. وله اخت اسمها خرنق وهي شاعرة نظيرة ايضاً. قتله عمر بن هند بسبب هجائه لاخيه قابوس وكان ذلك قبل ظهور الاسلام بنحو سبعين سنة. وطبعت معلقته سنة 1829م في مدين بون مع شرح الزوزني لها.

(1/28)


ديوان زهير بن ابي سلمى
اعتنى بطبعه مع شرح عليه للعلام الشنتمري نسبة الى سانتا ماريا في الاندلس الكونت لاندبرج في مدية لايدن سنة 1889م. وهو زهير بن ابي سلمى وابه ربيعه بن رياح المزني. وكان سيدا كثير المال في الجاهلية حليما معروفا بالورع. وهو احد الثلاثة المقدمين على سائر الشعراء وهم امرؤ القيس وزهير والنابغة الذبياني. وكان عمر بن الخطاب يقدمه على سائر الشعراء وقيل كان ابو بكر الصديق يسميه شاعر الشعراء لانه لم يكن يعاظل في الكلام. وكان زهير يتجنب وحشي الشعر ولم يمدح احدا إلا بما فيه ويبعد عن سخف الكلام ويجمع كثيرا من المعاني في قليل من الالفاظ. توفي سنة 631م عن كتاب الاغاني.
اما معلقته فقد طبعت في لايبسك سنة 1792م مع شروح وترجمة لاتينة عليه باعتناء العلامة روزنمولر.

ديوان علقمة الفحل
اعتنى بطبعه وترجمته العلامة سوسين في لايبسك سنة 1867م. وهو علقمة بن عبادة وانما لقب بالفحل لتمييز بينه وبين علقمة بن سهل الملقب بالخصي وهما من قبيلة واحدة. اما علقمة الفحل فهو من احسن شعراء العرب وكان الواسطة في اطلاق سبيل المستأسرين من بني تميم الذين اسرهم الحارث بن ابي شمر ومن جملتهم شاش اخو علقمة.

ديوان امرؤ القيس الكندي
توفي في مدينة انقرة في آسيا الصغرى. وهو صاحب المعلقة المعروفة وله ديوان شعر اعتنى بطبعه مع ترجمة فرنسية وشروح العلامة البارون دي سلاين في باريس سنة 1837م. اما شرح ديوان امرؤ القيس للوزير ابي بكر

(1/29)


عاصم بن ايوب المتوفى سنة 194هـ أي 809م وقد طبع في المطابع الخيرية بالجمالية بمدينة مصر سنة 1307هـ. وامرؤ القيس هو ابو وهب او ابو الحارث حندج بن الحارث الكندي الشاعر المشهور من اهل نجد من فحول شعراء الطبقة الاولى وامه فاطمة بنت ربيعه اخت كليب والمهلهل وكان فصيح الالفاظ جيد السبك مقدم على سائر شعراء الجاهلية بالاجماع وهو اول من سبق الى اشياء ابتدعها واستحسنتها العرب واتبعته عليها الشعراء من رقة التنسب وقرب المأخذ، انظر كتاب روضة الادب في طبقات شعراء العرب.
واعتنى بطبع دواوين هؤلاء الشعراء الستة طبعا مضبوطا مصححا العلامة اهلوارت في كتاب سماه العقد الثمين في دواوين الشعراء الستة الجاهليين وطبع في لندره سنة 1870م. ولينتبه القارئ إنه غير العقد الثمين في دواوين الشعراء الثلاثة الجاهليين وهم امرؤ القيس وزهير وطرفة والذي طبع في بيروت سنة 1886م نقلا عن طبعة الوارت المذكورة.
5ج - مهرة اشعار العرب
لابي زيد محمد بن ابي الخطاب القرشي المتوفى سنة 170هـ أي 786م طبعت هذه الجمهرة في بولاق سنة 1308هـ باعتناء سعيد عمون اللبناني. قال المؤلف ابو زيد المذكور في اولها نحن ذاكرون في كتابنا هذا ما جاءت به الاخبار المنقولة عن العرب والاشعار المحفوظة عنهم وما وافق القرآن من الفاظهم وما روي عن رسول الله " ص " في الشعر وما جاء عن اصحابه والتابعين من بعده وما وصف به كل واحد منهم واول من قال الشعر ومما هو وارد في هذه الجمهرة المعلقات التسع والاربعين مقسمة الى سبعة اقسام كل قسم سبع قصائد ملقبة بلقب وخصوص بها وهي المعلقات السبع المعروفة. والجمهرات السبع وهي جمهرة عبيد بن الابرص وجمهرة عدي بن زيد مناة بن تميم وجمهرة بشر بن ابي حازم وجمهرة امية بن ابي الصلت الثقفي وجمهرة خداش بن زهير ابن ابي ربيعه وجمهرة النمر بن تولب. والمتقيات السبع واحدة للمسيب بن علس

(1/30)


والثانية لربيعة بن سعد بن مالك المعروف بالمرقش والثالثة لجرير المعروف بالمتلمس والرابعة لعروة بن الورد والخامسة لمهلهل بن ربيعه والسادسة لدريد بن الصمه والسابعة للمنخل بن عويمر الهذلي. والمهذبات السبع واحدة لحسان بن ثابت الانصاري والثانية لعبد الله بن رواحه والثالثة لمالك بن عجلان والرابعة لقيس بن الخطيم الاوسي والخامسة لاحيحة بن الجلاح والسادسة لابي قيس بن الاسلت والسابعة لعمرو بن امرؤ القيس. والمراثي السبع واحدة لابي ذويب الهذلي والثانية لمحمد بن كعب الغنوي والثالثة لعامر بن الحرث المعروف باعشى باهلة والرابعة لعلقمة ذي جدن الحميري والخامسة لابي يزيد الطائي والسادسة لمتمم بن نويرة اليربوعي رثى بها اخاه مالكا والسابعة لمالك بن الريب.

6 - اشعار الحماسة او مجموعة الحماسة
هي من اشهر اشعار العرب. تعرف ايضاً هذه المجموعة بديوان الحماسة جمعها ابو تمام واعتنى بطبعها مع الشرح عليها للتبريزي وفهرست مستوف لها العلامة فرايتلغ وسماها باللغة اللاتينبة
Hamasae Carmina وطبعها في مدينة بون من سنة 1828 - 1847م وطبعة ثانية في 2ج سنة 1851م وطبعة الحماسة هذه ايضاً سنة 1856م في كلكته باعتناء كبير الدين أحمد في مدرسة فورت وليم ومولوي علام رباني وايضا في بولاف مع شرح التبريزي المذكور ولكن دون الفهرست المذكور في 4ج سنة 1296هـ أي 1880م وللمولوي فيض الحسين في اساتذة لاهور في الهند شرح وجيز على الحماسة سماه الفيضي طبع في لاكناهور سنة 1293هـ. وجعلها ابو تمام عشرة ابواب وهي الحماسة المراثي الادب النسيب الهجاء الاضياف والمديح الصفات السير المدح مذمة النساء

(1/31)


وابو تمام هو حبيب بن اوس ولد سنة 190هـ 807م وله هذه المجموعة ومجموع اخر سماه فحول الشعراء جمع فيه بين طائفة كبيرة من شعراء الجاهلية والمخضرمين والاسلاميين توفي سنة 231هـ 846م.
ولهديوان شعر طبع في مصر سنة 1292هـ وفي بيروت.

7 - الحماسة الثانية للبحتري
وبعد ابي تمام جمع البحتري مجموعة اشعار وهي احدث من ديوان الحماسة لابي تمام ولهذا عرفت بالحماسة الثانية. ولم تطبع الى الان. اما البحتري فهو ابو عبادة الوليد بن عبيد البحتري شاعر مقدم من شعراء المسلمين لا يعدل به احد ويفضل على حبيب أي ابي تمام. والناس في تفضلهما على اختلاف. ولد في منبج بقرب الفرات سنة 206هـ أي 822م نشأ وتخرج بها. ثم خرج الى العراق ومدح جماعة من الخلفاء اولهم المتوكل. واقام في بغداد دهرا طويلا ثم عاد الى الشام. وكان حسن المذهب نقي الكلام ختم به الشعراء المحدثون. وله تصرف في ضروب الشعر سوى لهجاء فان بضاعته فيه ندرة. قيل للبحتري ايكما اشعر انت او ابي تمام. قال جيده خير من جيدي ورديئي خير من رديئه. وتوفي سنة 284هـ أي 898م من الاغاني للاصفهاني.

8 - الاغاني
لابي الفرج علي الاصفهاني جمع فيها عدد كثيرا من الاشعار وذكر فيها سير أي تراجم 395 شاعرا عربيا وهي احدث من الحماسة الثانية للبحتري طبعت الاغاني هذه في عشرين جزءاً في بولاق سنة 1285هـ وطبع الجز الحادي والعشرون منها في مدينة لايدن سنة 1305هـ.
والاصفهاني هذا هو ابو الفرج علي بن الحسين القرشي الاموي من ادباء المسلمين ولد سنة 284هـ أي 896م وجده مروان الثاني اخر الخلفاء من بني

(1/32)


امية وهو اصفهاني الاصل بغدادي المنشأ كان من اعيان ادبائها وافراد مصنفيها وله مصنفات مستملحة اشهرها كتاب الاغاني يقال انه جمعه في خمسين سنة وله كتاب الاماء الشواعر وكتاب الديارات وكتاب الحانات وآداب الغرباء وغيرها. توفي سنة 356هـ 966م.

9 - ديوان الشعراء الهذليين
نسبة الى قبيلة بني هذيل. جمعه السكري المتوفى سنة 275هـ 888م اعتنى بطبعه العلامة كوزغارتن في مدينة لندن سنة 1854م ولهذا الديوان تتمة طبعها العلامة ولهاوزن في كراس واحد في مدينة برلين سنة 1884م وهم أي الهذليون من قبيلة انتسبت الى هذيل بن مدركة سكنوا بجوار مكة حتى داخلية تهاما وجيرانهم من جهة الشمال بنو سليم ومن جهة الجنوب بنو كنانة. وقيل اشعر العرب بنو هذيل واشعرهم ابو كبير.
10د - يوان مختارات شعراء العرب
لابن الشجري. طبع على الحجر في القاهرة سنة 1306هـ طبعا متقنا ومشكل بالحركات مع شروح على الهامش له ايضاً. جمعه هبة الله بن على بن محمد ابن حمزة العلوي الحسني المولود سنة 450هـ المتوفى سنة 542هـ سنة 1147م المعروف بابن الشجري والنسخة الاصلية بخط المؤلف موجودة في الكتبخانة الخديوية في القاهرة وهي من سنة 542هـ أي من سنة وفاته. وفيه خمسون قصيدة منها قصيدة لقيط العينية. وقصيدة قعنب بن ام صاحب النونية. وقصيدة اعشى باهلة الرائية. وقصيدة حاتم الطائي الميمية. وقصيدة بشامة بن عمرو بن هلال الامية. وقصيدة نمر بن تولب الميمية. وقصيدة الشنفري الامية أي لامية العرب. وقصيدة كعب بن سعد الغنوي البائية. وقصيدتان للمتلمس الميمية والسينية. وقصيدتان لطرفة بن العبد الرائية والميمية. واثنا عشر قصيدة لعبيد بن الابرص. وثلاثة عشر قصيدة للحطيئة وهو بن اوس انظر السادس من الشعراء المخضرمين

(1/33)


في الفصل الثاني الاتي.

11 - المجموع المعروف بالمفضليات
باشر طبعه العلامة ثوربيكي وطبع منه الكراس الاول في مدينة لايبسك سنة 1885م.

12 - ديوان عرة بن الورد
اعتنى بطبعه العلامة نولدكي في مدينة غوتنغن سنة 1863م. وهو ابو نجد عروة بن الورد بن زياد العبسي شاعر من شعراء الجاهلية وفارس من فرسانها المقدمين الاجواد. وكان يلقب عروة الصعاليك لجمعه اياهم وقيامه بامرهم اذا اخفقوا في غزواتهم. ولم يكن لهم معاش إلا مغزاه. وكان يعارض حاتم الطائي لجوده. فكان غض الطرف قليل الفحش كثير العطاء حامي لحقيقته. وقتل عروة في غارة من غاراته قتله رجل من طهية سنة 596م من ديوانه.

13 - خمسة دواوين من شعراء العرب
وهم النابغة الذبياني وعروة الورد وحاتم الطائي وعلقمة الفحل والفرزدق طبعت في المطابع الوهبية في مصر القاهر سنة 1293هـ.
أما الفرزدق فهو همام بن غالب بن صعصعة الدارمي من أشراف بني تميم. ولقب بالفرزدق لجهومة وجهه وغلظته. ولد سنة 38هـ 659م كان رديء الطباع قبيح المنظر سيئ المخبر قاذفا للمحصنات خبيث الهجو وكان مهيبا تخافه الشعراء. وله القصائد الغراء في الرثاء والفخر والهجو والمديح ومات في البصرة سنة 120هـ 729م أي سنة موت الحسن بن سيرين وجرير قاله الشريشي الأندلسي. أنظره في العدد السادس من الفصل الرابع.

(1/34)


14 - ديوان الحادرة
اعتنى بطبعه العلامة انغلمان في مدية لايدن سنة 1858م مع شرح اليزيدي وترجمة لاتينية. وهو قطبة بن اوس بن محصن " محسن " بن ثعلبة بن سعد بن ذبيان.

15 - ديوان لبيد
طبع في فينا عاصمة النمسا سنة 1880م وأشعار لبيد مملوءة بالأفكار الحكيمة أي الورع والتقوى. وطبعت معلقته مع شرح الزوزني لها في مدينة برسلاو سنة 1828م. وهو أبو عقيل لبيد بن ربيعة بن مالك العامري أحد شعراء الجاهلية المعدودين فيها والمخضرمين. وهو من اشرف الشعراء المجيدين والفرسان المعمرين. وأدرك لبيد الإسلام وحسن إسلامه ونزل الكوفة أيام عمر بن الخطاب فأقام بها حتى مات أخر خلافة معاوية. وكان لبيد جواداً من افصح شعراء العرب واقلهم لغواً في شعره يقضي منه العجب لجودة اختياره وصحة إنشائه. وقيل إن عمر بن الخطاب استنشد أتخر خلافته من شعره فانطلق فكتب سورة البقرة في صحيفة ثم أتى بها وقال: أبدلني الله هذه في الإسلام مكان الشعر فسر عمر بجوابه واجزل عليه العطاء. توفى في سنة 680م، لأبي عبيدة.
16ل - امية العرب للشنفري
طبعت مع لامية العجم للطغرائي في كازان من أعمال روسيا سنة 1814م باعتناء العلامة فراين. وللعلامة محمود بن عمر الخوارزمي الزمخشري شرح على لامية الشنفري سماه اعجب العجب في شرح لامية العرب طبع مع شرح أخر للعلامة اللغوي أب العباس محمد بن يزيد المعروف بالمبرد في مطبعة الجوائب في القسطنطينية. وهو ثابت بن اوس الازدي من أهل اليمن. والشنفري

(1/35)


وهو العظيم الشفتين. وكان شاعرا من بني الازد من العدائين وكان في العرب من العدائين من لا تلحقه الخيل منهم هذا المذكور وسليك بن السلكة وعمر بن براق واسير بن جابر وتأبط شراً. وللشنفري الشعر الحسن في الفخر والحماسة منه لاميته المعروفة بلامية العرب. اما كازان فهي اقليم واسع ومديرية روسية موقعها على المجرى الاسفل لنهر وولجا. وعاصمتها هي مدينة كازان على مسافة خمسة كيلومترات الى الشرق من ضفة نهر وولجا وعدد اهاليها نحو مائة وخمسين الفاً وهي كثيرة الصنائع واسعة التجارة وفيها خمسة من الكتبجية أي تجار الكتب ومدرسة عليا ومرصد وكتبخانة تحوي على نحو ثمانين الف مجلد. واكثر اهالي اقليم كازان على دين الاسلام يحسنون قراءة اللغات العربية والفارسية والبخارية.

17 - قصيدة تأبط شراً
وهي في اخذ الثأر وسفك الدماء طبعت في مدينة لوند في اسوج سنة 1824م وتأبط شراً هو لقب غلب عليه وهو ثابت بن جابر بن سفيان الفهمي احد محاضير العرب ومغاويرهم المعدودين وكان اعدى ذا رجلين وذا ساقين وذا عينين وكان اذا جاع لم تقم له قائمة فكان ينظر الى الظباء فينتقي على نظره اسمنها ثم يجري خلفه فلا يفوته حتى يأخذه فيذبحه بسيفه فيشويه ثم يأكله. وقتل في بلاد هذيل ورمي به في غار يقال له رخمان وذلك سنة 520م وطبعت هذه القصيدة ثانية مع شرح مصحح باعتناء العلامة الوارث في مدينة غرايفسوالد سنة 1859م.

18 - ديوان حاتم الطائي
المتوفى سنة 605م طبع في لندن سنة 1872م باعتناء رزق الله حسون وفي بيروت سنة 1888م وهو الذي يضرب به المثل في الكرم وشهامة العرب وادرك ابنه عدي الاسلام وانظم الى اتباع علي.

(1/36)


19 - كتاب دواوين شعراء النصرانية
جمعه القس لويس شيخو اليسوعي طبع في 2ج في بيروت سنة 1890م وبتضمن اشعار شعراء النصرانية في أتخر الجاهلية وهو مجمع يعول عليه في بابه ولو إنّ الجامع عد من النصارى كل شاعر لم يثبت اشتراكه.

20 - منتخبات الاشعار العربية
انتخبها العلامة الالماني نولديكي من دواوين الشعراء الاقدمين ووضع لها العلامة واغسطس موار معجماً ابجدياً طبعت في برلين سنة 1890م في 240ص

21 - ديوان اوس بن حجر
المتوفى 615م وطبع في وينا النمسا سنة 1892م باعتناء العلامة جابر.
قال الجاحظ: نظرنا في الشعر القديم والمحدث فوجدنا المعنى يقلب ويؤخذ بعضها من بعض.

(1/37)


الفصل الثاني
شعراء المخضرمون
الشعراء المخضرمون كثيرون منهم: حسان بن ثابت طبع ديوانه في مدينة بمباي سنة 1281هـ وفي تونس الغرب سنة 1281هـ وهو من اعظم شعراء عصره كان يتردد على بلاط ملوك غسان وملوك الحيرة ثم عاد الى المدينة المنورة حيث سكن في قصر فارع وبعد ما لبى الدعوة الى الإسلام نظم قصيدة مدح فيها الرسول وهجا اعداءه فوهبه الرسول على ذلك جارية قبطية اسمها سيرسن. وتوفى حسان وهو ابن مائة وعشرين سنة في سنة 54 للهجرة سنة 674م 2 - كعب بن زهير صاحب قصيدة بانت سعاد. اعتنى بطبعها العلامة لتي في لايدن سنة 1748م وايضاً العلامة فرايتاغ في مدينة هلي سنة 1822م. وفي مدينة بون سنة 1822م وطبعت في مصر سنة 1304هـ مع شرح ابن هشام لها وحاشية ابراهيم الباجوري عليه. ولأحمد بن محمد الانصاري اليمني المعروف بالشرواني شرح على قصيدة بانة سعاد سماه الجوهر الوقاد طبع في كلكته سنة 1231هـ.
وكان كعب بن زهير قد قصد أن ياتي الى الرسول مع اخيه بجير لكي يسلما الا إن اخاه أي بجير سبقه على ذلك فغضب كعب وهجاه على اسلامه فاباح الرسول دمه فحذره اخوه بجير فنظم كعب قصيدته المشهورة التي مطلعها

(1/38)


بانت سعاد فحضر امام الرسول عند عودته من الطائف واسلم وعفي عنه 3 - الاعشى صاحب المعلقة اعتنى بطبعها العلامة ثوربكي في لايبسك سنة 1875م.
وهو ابو بصير ميمون بن قيس بن جندل الاسدي من اهل اليمامة وهو احد الاعلام من شعراء الجاهلية وفحولهم واحد اصحاب المعلقات. وكان قوم يقصدون الاعشى على سائر الشعراء فيحتجون بكثرة تصرفه في المديح وسائر فنون الشعر وليس ذلك لغيره. ويقال انه اول من سال بشعره وانتجع به اقاصي البلاد وكان يغني في شعره فكانت العرب تسميه صناجة العرب. وقال الشعبي إن الاعشى اغزل الناس في بيت واخبث الناس في بيت واشجع الناس في بيت. ولا داعي لايراد هذه الابيات هنا. وادرك الاعشى الاسلام فخرج يريد النبي وامتدحه بقصيدته التي اولها الم تغتمض عيناك ليلة ارمدا..الخ فبينما كان راكباً في قرية من قرى اليمامة رمى به بعيره فأندق عنقه فمات وكان ذلك سنة سبع من الهجرة سنة 629م واعشى قيس هذا هو غير اعشى باهلة.
4 - ابو محجن من قبيلة ثقيف توفي في خلافة عمر بن الخطاب. طبع ديوانه باعتناء العلامة لانديرج في لايدن سنة 1886م ثم اعتنى العلامة ابل ايضاً بطبعه وترجمته الى اللغة اللاتينية في لايدن سنة 1887م.
5 - الخنساء وهي تماضر بنت عمرو بن الشريد من سارة قبائل سليم من اهل نجدة ومن شواعر العرب. واجمع علماء الشعر انه لم تكن قط امرأة قبلها ولا بعدها اشعر منها. وكان النابغة الذبياني يجلس لشعراء العرب بعكاظ على كرسي ينشدونه

(1/39)


فيفضل من يرى تفضيله. فانشدته الخنساء في بعض المواسم بشعرها وقال لها لولا إن هذا الاعمى انشدني قبلك يعني الاعشى لفضلتك على شعراء هذا الموسم كلهم. واكثر شعرها في مراثي اخويها معاوية وصخر. وشعرها مشهور. والخنساء ادركت الاسلام واسلمت وتوفيت نحو 24هـ سنة 646م. طبع ديوانها في بيروت سنة 1888م باسم انيس الجلساء في ديوان الخنساء وله ذيل أي ملحق فيه قصائد ومراثي لستين امرأة من نساء العرب كليلى الاخيلية وغيرها.
6 - جرول ابن اوس الملقب باسم الحطيئة طبع ديوانه من سنة 1892 - 1894 في جريدة الجمعية الالمانية الشرقية. انظر ما سبق من الكلام عن ديوان مختارات شعراء العرب لابن الشجري
واحسن كتاب لوقوف الطالب على حالة الشعر والنظم العربي القديم هو مجموعة الاغاني للاصفهاني المار ذكرها لأنها تحتوي على كنز من الاشعار العربية المتفرقة التي نبغ اصحابها في اوقات مختلفة من القرون الثلاثة الاولى للهجرة. وجمعها ابو الفرج الاصفهاني ولد 284هـ 897م توفي 256هـ 967م واصله من العراق وكان ينتسب الى بني امية. وفي هذه المجموعة مائة صوت أي الحان مطربة مختلفة مع الاشارة الى كيفية الالحان الموافقة للاشعار. وبلي ذلك سير المغنين والشعراء الواردة اشعارهم وانساب كل منهم وندمائهم الى غير ذلك مما يعيننا على الوقوف على حالة العرب قبل الاسلام وحالتهم بعده الى زمن الخلفاء المعاصرين له أي الاصفهاني. طبعت الاغاني في عشرين جزءا في بولاق وكان الفراغ من طبعها سنة 1285هـ وكانت ناقصة جزءا فتممها العلامة برونو وطبع ذلك الجزء في لايدن سنة 1888م فصارة 21جزءا واختصرها الاديب الصالحاني بحذف اسانيد الروات وطبعها في 2ج في بيروت سنة 1888م وسماها رنات المثالث والمثاني في روايات الاغاني وسماها في اللغة الفرنسية
Choix de Narrations tirees du Kitab el Aghani..2، vol. Beirut، 1888.

(1/40)


الفصل الثالث
الآداب المسطرة الحقيقية
اساس وعلة ظهورها ونشئها وانتشارها انما هو ظهور الدعوة الاسلامية وامتداد الاسلام الى الاقاليم خارج جزيرة العرب. وكيفية ذلك انه لما اتحدت العرب المتفرقة تحت لواء الاسلام وفتحت الاقاليم وتمصرت الامصار بالمسلمين صار العرب المؤمنون ونسلهم من بعدهم القوم السائدون في غربي اسيا وشمالي افريقيا. فهؤلاء القوم العربيو الاصل السائدون على الاقاليم خارج مواطن اجدادهم الاصلية واطلعوا على العمران أي المدن الذي كان موجوداً منذ قرون عديدة بين الامم الخاضعة لهم فاخذوا يستفيدون مما كان عند هؤلاء من العلوم والمعارف وصاروا يدرجون شيئاً كثيرا منها في عمرانهم العربي الاصل بدون أن يتغير في بادئ الامر تغيراً جوهرياً وهو زمن بني امية. وفي زمن هؤلاء الخلفاء بقيت الآداب العربية مقتصرة على الشعر أي النظم ومثال ذلك الشعراء المشهورون في ذلك العصر وسنذكرهم في الفصل الرابع.
ولكن لما انتقلت الخلافة الى بني العباس اخذا العلم والعمران الاجنبي يؤثر تأثيراً زائداً إن لم نقل تأثيرا جوهرياً في الآداب العربية المسطرة. وحصل من هذا التأثير الاجنبي النهضة العظيمة العلمية في الآداب العربية المسطرة.
ومن الامور الغريبة والحقائق الثابتة في تأريخ الآداب والعلوم العربية في اغلب اهل هذه النهضة لم يكونوا من العرب بل كانوا من المسلمين الذين ولدوا خارج جزيرة العرب وكان منهم البعض اعجماً وعراقيين وسوريين واندلسيين لا يرجع نسبهم الى العنصر العربي الفاتح بل الى الامم التي اخضعها الفاتحون وسنذكر مشاهير هذه النهضة في الفصل الخامس.

(1/41)


الفصل الرابع

اشهر شعراء زمن بني امية
1 - جميل بن عبد الله بن معمر
الذي مدح في عره محبوبته بثينة ولذلك عرف بجميل بثينة وحيث إن والديها لم يرضيا باقترانهما بالزواج لم يتمكنا من المواجه الا نادرا في وادي القرى. وجاء جميل مصر الى عبد العزيز بن مروان الاموي العامل حينئذ عليها واحسن مقابلته ملكن بعد وفت مرض جميل وتوفى في مصر سنة 1582م انظر ابن حاكان وديوان الحماسة.

2 - كثير عزة
هو ابن عبد الرحمن اشتهر بشدة محبته لعزة بنت جميل ومدحها في اشعاره توفى سنة 105هـ 722م

3 - الاخطل المسيحي
؟؟ وهو غياث بن غوث بن الصلت بن الطارقة ويكنى ابا مالك والاخطل لقب غلب عليه وكان نصرانيا من اهل الجزيرة. ومقامه في الشعر اكبر من أن يحتاج الى وصف. وهو وجرير والفرزدق طبقة واحدة. مثل حماد الراوية عن الاخطل فقال ما تسألون عن رجل قد حبب الشعر الى النصرانية. وقال ابو عمر لو ادرك الاخطل يوما واحدا من الجاهلية ما قدمت عليه احدا. واشتهر الاخطل في ايام الخليفة عبد الملك بن مروان حتى قال له " بعد أن انشده قصيدته المشهورة التي مطلعها - خف القطين فراحوا منك او بكروا - طبعت سنة 1878م في لايدن في27 صح مع شروح باعتناء العلامة هاونسما "

(1/42)


قال أتريد أن اكتب الى الافاق انك اشعر العرب. فال اكتفي بقول امير المؤمنين ثم خرج به مولى لهبد الملك على الناس يقول هذا شاعر امير المؤمنين هذا اشعر العرب وكان يدخل على الخليفة بغير اذن وعليه جبة جز وفي عنقه سلسلة ذهب فيها صليب ذهب لانه كان عيسويا. وكانت وفاة الاخطل سنة تسعين هجرية 712م. وله ديوان شعر طبع في بيروت سنة 1861م باعتناء العلامة الصالحاني.

4 - عمر بن عبد الله بن ابي ربيعة
ولد ليلة قتل عمر بن الخطاب فكان معاصرا للاخطل. ركب عمر بن ابي ربيعة هذا سفينة سنة 593هـ سنة 712م متجها في حملة فاخترقت السفينة وغرق فيها. طبع ديوانه في مصر سنة 1311هـ.

5 - جرير بن عطية بن الخطافي
توفي سنة 511هـ سنة 728م وعمره نحو ثمانين سنة. وامتلك نسله جانبا عظيما من قرية أثيفية في اليمامة. انظر ابن خلكان والمشترك للياقوت. وكان بين جرير وبين الفرزدق منافسة العصر بين. وهو ابو حزرة جرير ابن عطية التميمي الشاعر المشهور من فحول شعراء الاسلام ولد سنة 42هـ سنة 663 م وكان دينا عفيفا وتوفى سنة 110هـ سنة 729 م واعتنى العلامة الانجليزي رايت المتوفى سنة1893 مدة عشرين سنة بجمع ديوان جرير وتصحيحه على نسخ خطية ولما توفى العلامة هذا سلم اهله الاوراق المجموعة من ديوان جرير ليد العلامة ادوارد ساخانو مدير المدرسة الشرقية في برلين وسوف يعتني حضرته بطبع الديوان عن قريب.

(1/43)


6 - الفرزدق
وهو همام ام هميم بن غالب بن صعصعة الدارمي من اشراف تميم ولقب بالفرزدق لجهومة وجهه وغلظه ولد سنة 28 هـ سنة 659 م وكان مدنياً أي بالمدينة. فنفاه منها مروان بن الحكم الذي كان عاملاً عليها وذلك بسبب شعر نظمه الفرزدق فتوجه الى البصرة. وكان رديء الطباع قبيح المنظر سيئ المخبر قاذفا للمحصنات خبيث الهجو وكان مهيبا تخافه الشعراء وله القصائد الغراء في الرثاء والفخر والهجو والمديح ومات بالبصر سنة 110هـ سنة 729م. انظر ابن خلكان وكتاب الاغاني. وله ديوان اعتنى بطبعه العلامة بوشيه في باريس سنة 1869م الى 1875م. انظره في العدد الثالث عشر من الفصل الاول أي في خمسة دواوين من شعراء العرب.

7 - ذو الرمة
هو ابو الحارث غيلان ابن عقبة الملقب بذي الرمة من ولد معد بن عدنان احد عشاق العرب المشهورين وشعراء الاسلام المعروفين وكان له ثلاثة اخوة مسعود وجرفاش وهشام وكلهم شعراء. قال ابو عبيد وكان ذو الرمة يخبر فيحسن الخبر ويرد فيحسن الرد ويعتذر فيحسن التخلص وقال ابو عمر ختم الشعر بذي الرمة. توفي سنة 117هـ سنة 725م.

8 - مجنون ليلى
وهو قيس بن الملوح العامري نبغ في خلافة عبد الملك بن مروان الاموي ودفن قيس هذا الى جانب ليلى في سنة الثمانين من الهجرة. طبعت قصته في بيروت سنة 1882م. وطبع ديوانه في مصر سنة 1294هـ.

(1/44)


الفصل الخامس
زمن الزهو وهو فصل مطول فيه فقرات عديدة وهاك بيانها
فقرة 1: كتاب الجغرافيا والقواميس الجغرافية والرحلات فقرة 2: كتاب التاريخ وفيه المواد التالية صدر الاسلام الاسلام العام الخاص السير والوفيات والطبقات فقرة3: الكتب الدينية وفيها المواد التالية القرآن الشريف وقراءاته وتجويده التفسير الحديث الفقه " اصول وفروع " التوحيد فقرة4: كتب الفلسفة فقرة 5: كتب علم الطب " طبيعة. معادن. حيوان. اقراباذين " فقرة6: كتب الرياضة " الحساب. الجبر. الهيئة ... الخ "
فقرة7: كتب الشعر والنظم والدواوين وفيها ايضاً شعر الصوفية المقامات الآداب والنصائح على المنهج الفارسي

(1/45)


كتب القصص والحكايات فقرة8: كتب اللغة وفيها المواد الاتية.
الصرف والنحو المعجمات أي القواميس اللغة. الامثال ادب الدواوين المنسوبة للخلفاء الراشدين

زمن الزهواي زمن النهضة العظيمة
في اول حكم بني العباس وما بعد ذلك
قد سبق في الفصل الاول والفصل الثالث من هذا الباب كلام عمومي عن الآداب المنقولة والآداب المسطرة والنهضة العظيمة مدة بني العباس فليرجع القارئ ما قيل هناك وممن فاقوا دون غيرهم من الناس في تنشيط العلم وتشجيع اهل هذه النهضة ثلاثة من الخلفاء العباسيين وهم المنصور والرشيد والمأمون.

(1/46)


وفي زمن النهضة اخذ العلماء من المسلمين وغيرهم خارج جزيرة العرب يطالعون اهم مؤلفات اليونان الفلسفية والطبيعية واستخدموا العلماء السريانيين في ترجمتها الى اللغة العربية. وكانت يومئذ بغداد مركز العلوم لاقاليم آسيا الغربية وكانت مدرسة قرطبة الاندلس مركز علوم لعرب اسبانيا. وزهت العلوم وانتشرت المعارف في الاندلس في القرن العاشر للميلاد أي القرن الثالث والرابع للهجرة. ومثال ذلك إن الامير الاندلسي الحكم الثاني من بني امية الملقب بالمستنصر الذي تولى سنة 350هـ 961 م جمع من سائر ديار الاسلام في مصر والشام والعراق مكتبة وضعها في قرطبة قيل إن عدد كتبها بلغ اربع مائة الف مجلد.
وفي هذه النهضة خدم علماء المسلمين كلاً من علوم الجغرافيا والتاريخ والفلسفة والطب والطبيعة والرياضة وعلى الاخص فروع الحساب والهندسة والهيئة أي الفلك والعلوم الدينية وفروعها اتم خدمة. فلنذكر الان وبالتوالي اشهر الكتب المطبوعة في هذه العلوم مرتبة في فقرات مخصوصة.

فقرة في كتب الجغرافيا والقواميس
الجغرافيا والرحلات
قال عبيد بن الابرص في مجمهرته
ارض توارثها شعوب ... فكل من حالها محروب
اما الجغرافيا فالقوا فيها كتبا ذات فضل دائم ووسعوا على الاخص معرفة جغرافية افريقيا واسيا. وتوغلوا في داخلية افريقيا الشمالية الى نهر النيجر او النيغر وغرباً الى السنيغال وشرقاً الى راس كوريانتس.
Cap Corrientes

(1/47)


وبعد الفتح الاسلامي بوقت وجيز اضطرت شؤون الادارة والاحكام الى تكليف العمال والموظفين بالتقارير الجغرافية عن الامصار والاقاليم التي كان قد فتحها المسلمون. هذه هي مبادئ الجغرافيا عند العرب. ووسعوا ايضاً معرفة جغرافية جزيرة العرب وارض ايران أي العجم بلاد فارس وارض بر الشام واتوا ببعض الايضاحات عن اقاليم التاتار وجنوبي روسيا والصين والهند. ومن هذه المبادئ الصغيرة التي انشأتها دواعي الادارة السياسية تولدت شيئاً فشيئاً آداب عربية جغرافية مسطرة واسعة وجامعة نتمتع نحن ابناء هذا الجيل بمطالعتها مطبوعة.
واهم الذين كتبوا في الجغرافيا في الدور العباسي هم

1 - رئيس البريد ابن خرداذبه
المتوفى في حدود سنة 300هـ في اواخر القرن التاسع للميلاد. وهو صاحب كتاب المسالك والممالك اعتنى بطبعه العلامة دي جويه في لايدن سنة 1889م في المجموعة المسماة باللغة اللاتينية هكذا
Bibliotheca Geographorum Arabum، Pars Leyden 1889.
أي المكتبة الجغرافية العربية الجزء السادس لايدن سنة 1889م.
وهو ابو القاسم عبيد الله بن عبد الله المؤرخ الجغرافي ذكره حاجي خليفة توفي في حدود سنة 300هـ وذكر له تاريخا وقال المسعودي في كتاب مروج الذهب وقال هو تاريخ كبير من اجمع الكتب وابرعها نظما واحواها لاخبار الامم وملوكها وله ايضاً كتاب المسالك والممالك السابق ذكره واودعه تخطيط مسافة الطريق من موضع الى اخر مع دخل بعض النواحي وهو اشبه بكتاب نزهة المشتاق في معرفة الافاق للشريف الادريسي ولكنه اكثر منه ايجازاً. عن اثار الادهار.

(1/48)


2 - أحمد بن الفقيه الهمذاني
نبغ نحو سنة 290هـ 902م هو صاحب كتاب في جغرافيا جزيرة العرب طبع في لايدن في 2ج سنة 1891م. ضبط هذه الطبعة وصححها العلامة داورد هاينرخ مولر الالماني على النسخ الموجودة في الكتبخانات القسطنطينية ولوندره وباريس واستراسبرج وبرلين ووضع لها شروحاً وفهرست وسيذكر في عدد ثمانية من هذه الفقرة.
3ا - بو اسحق الاصطخري
ويعرف ايضاً بالفارسي نبغ في اوائل القرن العاشر للميلاد. اخذ عن كتاب البلخي. وله كتب في الهواء أي مناخ الاقاليم طبع على الحجر سنة 1829 م في مدينة جوثا باعتناء العلامة مولر بهيئة فاكسيميلي أي بخط مطابق تماماً لخط النسخة الاصلية. وطبعة اخرى سنة 1845م فيها ايضاً.
اما ابو اسحق الاصطرخي فهو من احسن جغرافيي العرب ولد ونشأ باصطخر عاصمة فارستان القديمة وهي الان خراب وتعرف باسم ثختي جمشيد وطلب العلم وعني بالاخبار عن البلاد وما يتعلق بها فمال الى الرحلة. وطاف سنة 340هـ سنة 951م كل بلاد المسلمين مبتدئا من ببلاد العرب الى الهند والى الاوقيانوس الاتلانتيكي وصنف كتاباً جليلاً في الجغرافيا سماه بكتاب الاقاليم.
وكتابه المسمى بمسالك الممالك طبعه العلامة دي جويه في لايدن سنة 1870 م ضمن سلسلة الكتب المسماة بالمكتبة الجغرافية العربية المطبوعة في لايدن من سنة 1870 الى 1894 في 8ج.

4 - ابن حوقل
نبغ نحو سنة 367 هـ 977م وسع ما اخذه الاصطخري عن كتاب البلخي وابن حوقل هو احد السياح المشهورين في الاسلام واصله تاجر من الموصل قام في سفرة من بغداد وطاف في البلاد الاسلامية وبلاد البربر وجال في

(1/49)


بلاد الاندلس ودخل العراق وارض فارس وغيرها وبقي في رحلته نحو 28 سنة وذلك في القرن الرابع للهجرة أي من 331هـ الموافق 942 الى 970م والف في رحلته كتابا سماه المسالك والممالك والمفاوز والمهالك طبعت منه عدة اجزاء في لايدن وبون سنة 1871م. وترجم الى اللغة الفارسية ومنها الى الانجليزية وسماه المترجم بالجغرافية الشرقية لابن حوقل. ومع شهرته لم يخل كتابه من الغلط فان حجي خليفة صاحب كشف الضنون قد خطأَ ابن حوفل في ضبط الاسماء قابل ما قبل فيه كتاب آثار الادهار.
5ا - لمقدسي
نبغ نحو 375هـ سنة 985م وهو شمس الدين ابو عبد الله محمد بن أحمد ابن ابي بكر البنا المقدسي البشاري صاحب كتاب احسن التقاسيم في معرفة الاقاليم طبع من سنة 1877الى 1885 في لايدن من ضمن سلسلة المكتبة الجغرافية العربي باعتناء العلامة دي جويه. وهو وصف جغرافية الممالك الاسلامية تنبيه: وبالجملة نقول إن ما قد حفظ من تآليف الخمسة المذكورين وغيرهم من كتاب العرب في علم الجغرافية وهو وصف الارض فد اعتنى بجمعه وضبطه على النسخ الموجودة وطبعه العلامة دي جويه في كتاب في 8ج في مدينة لايدن من اعمال هولندا في مطبعة بريل من سنة 1870 الى 1894 واسم الكتاب باللاتينية هكذا
Bibliotheca Geojraphorum Arabum Leiden، 1870 bis 1894 Pars I bis VIII أي مكتبة الجغرافيين العرب في لايدن من 1870 الى1894 في ثمانية اجزاء.
6و - من اقدم الجغرافيين من ابناء العرب ابن فضلان
المتوفى سنة 309هـ 921م. وصف بلاد الروس على ما كانت عليه نحو القرن التاسع للميلاد في كتاب له اعتق بطبعه مع ترجمة المانية للعلامة

(1/50)


فراين في بطرسبرج سنة 1823م وفيه ايضاً اخبار عن بلاد الروس لغير ابن فضلان.
7ا - ليعقوبي المشهور بابن واضح
نبغ نحو سنة 277هـ 890م واسم مصنفه في الجغرافية كتاب البلدان طبع في لايدن سنة 1861م. واعتنى العلامة دي جويه بطبع قسم منه يتعلق بافريقيا الشمالية في مدينة لايدن سنة 1860م. ونبغ يعقوب نحو سنة 277هـ 890م أي قبل العهد الطبري والمسعودي انظر ايضاً اليعقوبي بين اهل التاريخ العام في الفترة المخصصة لهذا العلم.
8الهمذاني
له كتاب في وصف جزيرة العرب اعتنى بطبعه العلامة الاماني داود هاينرخ مولر في مدينة لايدن من 1884 الى 1891في 2ج ولهذا الكتاب اهمية عند اهل اللغات لذكره الكتابات بخط المسند. وصاحبه هو ابو محمد الحسن بن حمد بن يعقوب بن يوسف بن داود الهمذاني اليمني المعروف بابن الحائك المتوفى سنة 334هـ 945م وهو الذي ذكر في عدد 2 من هذه الفقره.
9ا - لبيروتي الريلضي الشهير
المتوفى سنة 429هـ 1038م له كتاب نفيس في وصف بلاد الهند اشتهر باسم عجائب الهند وغيه كثير من المعلومات الهندسية والفلكية المتعلقة بالجغرافية الرياضية اعتنى بطبعه العلامة ساخاو الالماني قي لوندره سنة 1888م انظر البيروني ايضاً في فقرة كتب التاريخ هو ابو الريحان محمد بن محمد الخوارزمي البيروني الحكيم الفيلسوف المحقق اشتهر بعلوم الاوائل وتبحر في حكمة اليونان الاقدمين وحكمة الهنود وتخصص بانواع الرياضيات وصنف فيها الكتب

(1/51)


الجليلة وبرع في علم الهيئة أي الفلك ومصنفاته كثيرة منها كتاب الآثار الباقية عن القرون الخالية في النجوم والتاريخ وكتاب الارشاد في احكام النجوم وكتاب الجماهر في الجواهر وكتاب العجائب الطبيعية والغرائب الصناعة وكتاب القانون في الهيئة والنجوم وكتاب الصيدلة وكتاب مقاليدالهيئة وغيرها.
توفى في اواسط القرن الخامس للهجرة.
وبعد هؤلاء التسعة المذكورين ألف كثيرون في الجغرافيا ولا يسعنا المقام لاستيفاء ذكرهم جميعا بل نقتصر على ذكر البعض منهم فقط فنقول
1ا - لزمخشري
المتوفى سنة 538هـ 1144م صاحب المعجم أي القاموس الجغرافي المسمى كتاب الجبال والأمكنة والمياه طبع في لايدن سنة 1856م.
2ا - لادريسي
نبغ نحو 549هـ 1154م وهو ابو عبد الله محمد الشريف الادريسي من نسل الادريسيين العلويين الذين استولوا على غربي افريقيا الشمالية من 175 - 314هـ من 791 - 926م المولود سنة 494هـ1100م في مدينة سبتا وكان قد التجأ اليها جده بعد ما خلع الملك. واتى الادريسي هذا في صباه الى قرطبة وساح في الاندلس وشمالي افريقيا وآسيا الصغرى واتى الى جزيرة صقلية تلبة لطلب ملكها روجرس الثاني والف وهو فيها كتابه الذي فرغ من تأليفه سنة 549هـ سنة 1154م وهو وصف افريقيا واسبانيا قد طبع سنة 1866م في لايدن باعتناء العلامة دوزي والعلامة دي جوية مع ترجمة فرنسية وشرح واستخرج العلامة الايطالي آماري كل ما قاله الادريسي في وصف ايطاليا وعني بطبعه على حدته سنة 1883 في روسية مع ترجمة ايطالية وشروح. وللادريسي ايضاً وصف فلسطين وبر الشام طبع في بون على نهر الراين سنة 1885م في 28صح.

(1/52)


الى هنا مدة بني العباس. ولكن لعدم تجزئة فقرة الجغرافيا نذكر من اتى من مشاهير اهل هذا العلم في الزمن التابع للنهضة فتأمل
3ا - لدمشقي
هو شمس الدين ابو عبد الله محمد بن ابي طالب الانصاري الصوغي المعروف باسم شيخ الربوة ولد بصفد في ارض فلسطين سنة 728هـ 1326م له كتاب في القوزموغرافيا اعتنى بطبعه العلامة فراين والعلامة مهرن في بطرسبرج سنة 1886م واسمه نخبة الدهر في عجائب البر والبحر.
وصفد هي مدينة في ارض الجليل بقرب بحيرة طبرية وهي أي صفد على لحف جبل ولها قلعة حصينة على تل يشرف على بحيرة طبرية وعلى وادي نهر الاردن غير إن جانباً عظيماً من القلعة تخرب في زلزلة حدثت سنة 1837 م.
4القزويني
هو زكريا بن محمد بن محمود القزويني نسبة الى مدينة قزوين في العراق العجمي المتوفى سنة 682 هـ سنة 1283م صاحب كتاب اثار البلاد واخبار العباد وهو في القوزموغرافيا اعتنى بطبعه العلامة ووسنتفلد في مدينة غوتغن في 2ج سنة 1848م. وللقزويني ايضاً كتاب عجائب المخلوقات في وصف الكون طبع منه ترجمة فارسية سنة 1264هـ على البلاطة أي على الحجر متقنة الطبع في مدينة طهران مع اشكال أي صور. وطبع ايضاً كتاب عجائب المخلوقات عربيا في غوتغن سنة 1849م باعتناء العلامة ووستنفلد وايضا في القاهرة سنة 1305هـ بهامش حياة الحيوان الكبرى الدميري. والفصل منه في شهور الروم وهو بالحقيقة نتيجة سريانية انم هو مأخوذ من عجائب المخلوقات وقد طبع على حدته مع ترجمة وشروح لاتينية في مدينة لايبزك سنة 1859م باعتناء الطالب للعلم الاديب وليم فولك اما قزوين فهي مدينة في العراق العجمي بين رشت وطهران عدد اهاليها نحو اربعين الف نفس

(1/53)


5ا - بو افدا الدمشقي مولدا الحموي استيطانا
ولد سنة 672هـ 1273 م. وهو اسماعيل بن علي ابن شاذي الملك المؤيد عماد الدين ابو الفدا صاحب حماه المدينة القديمة على ضفتي نهر العاصي في بر الشام ولاه عليها السلطان الملك الناصر من دولة المماليك في مصر وكانت وفاته سنة 733هـ1332م وكان بارعا في الفقه والاصول والعربية والادب والتاريخ وكان يحب اهل العلم والادب الف تاريخا كثير الفوائد سيذكر بين كتب التاريخ في فقرتها وله نظم ونثر وتصانيف كثيرة منها كتاب الموازين وكتاب تقويم البلدان في الجغرافيا اعتنى بطبعه في باريس بدار الطباعة السلطانية في 2ج من سنة 1837 الى 1840 م العلامة رينود مدرس العربية والبارون ماك كوكين ديسلان. واعتنى ايضاً العلامة شير بطبعه في درسدن من1842 الى 1845م اما الطبعة المذكورة اولا فعنوانها بهذه الحروف " كتاب تقويم البلدان تاليف السلطان الملك المؤيد عماد الدين اسماعيل بن الملك الفضل نور الدين علي بن جمال الدين محمود بن محمد بن عمر بن شاهنشاه بن ايوب صاحب حماه " اطلبه ايضاً في فقرة كتب التاريخ العام وله ايضاً وصف جغرافية مصر طبع سنة 1776م في غوتنغن باعتناء العلامة ميخائيلس.

6 - عمر بن الوردي الملقب بزين الدين
ويعده البعض بين المؤرخين لا بين الجغرافيين فلذلك سيذكر ايضاً في فقرة كتب التاريخ. توفي سنة 749 هـ سنة 1348 م.

والف في مدينة حلب الشهباء كتاباً في الجغرافيا سماه خريدة العجائب وفريدة الغرائب طبع سنة 1834م في مدينة لوند في اسوج باعتناء العلامة هيلاندر مع ترجمة لاتينية. وطبع ايضاً من سنة 1835 الى سنة 1839م في 2ج في اويسالا باعتناء العلامة تورنبرغ وفي القاهرة سنة 1292هـ ونظم المؤلف في عقده فرائد فوائد غالية الثمن لاسيما عن افريقيا وبلاد العرب والشام ويشتمل كتابه هذا على خريطة

(1/54)


عامة لسائر الاراضي ولا تزال خريطته محفوظة نسخها في المكتبة الملكية في باريس وهي مماثلة للخرائط الاولى التي برزت عند مسج المغرب في بدء نهضتهم وقد ترجم كتابه هذا الى اللغة الفرنسية. وله ايضاً كتاب المختصر في اخبار البشر طبع في القاهرة في 2ج سنة 1285هـ وهو تكملة لكتاب المختصر لاي الفدا لغاية سنة 749هـ. نبغ ابن الوردي في القرن الثامن من الهجرة وتوفي سنة 749هـ سنة 1348م.
وقد وقع الشك في اذهان بعض المحققين إن ابن الوردي صاحب الخريدة في الجغرافية هو نفس ابن الوردي صاحب تتمة المختصر في التاريخ فانتبه.

قواميس جغرافية
ونذكر الان اشهر من وضعوا معجمات أي قواميس جغرافية وهم

1 - ابو عبيد الله البكري
وهو عبد الله بن عبد العزيز بن ابي مصعب البكري ولد سنة 432هـ وتوفي سنة 487هـ سنة 1095م سمى قاموسه معجم ما استعجم اعتنى بطبعه العلامة ووستنفلد في 2ج في مدينة غوتنغن سنة 1877م. وله وصف افريقيا الشمالية طبع في الجزائر سنة 1857م باعتناء دي سلان. وله ولغيره كلام عن بلاد الروس والصقلبة واعتنى بطبعه العلامة روزن في بطرسبرج سنة 1878م.

2 - المسعودي
هو قطب الدين ابو الحسن علي المسعودي بن عتبة ولد في بغداد اواخر القرن التاسع م واخذ يسافر بعد سنة 912م وهو في سن الشويبة وطاف في فارس والهند وتيبات وو جزيرة سيلان والاصقاع حول شواطئ بحر قزبين وبعض جهات افريقيا والسودان وجنوبي جزيرة العرب وبر الشام ومملكة الروم أي بيزنتبوم وكان يقيم في اواخر عمره تارة في مصر وتارة في بر الشام.

(1/55)


وكان مشتغلا بالتاليف الجغرافية في ايام الخليفة المطيع لله بن المقتدر العباسي وتوفي سنة 346هـ 957م في الفسطاط أي مصر العتيقة واسم اوسع كتاب له هو اخبار الزمان لم يصل الينا أستخرج منه مختصر سماه مروج الذهب ومعادن الجوهر في تحف الاشراف والملوك واهل الديارات طبع في بولاق في 2ج سنة 1283هـ وطبع ايضاً في باريس مع ترجمة صحيحة فرنسية في 9ج من 1861 الى 1878 باعتناء العلامة باربيه دي ماينرد والعلامة بافت دي كورتايل. وهو موسوعة فيها معدن من المعلومات التاريخية والجغرافية والعمرانية عن الشرق في القرن التاسع للميلاد بل هو تاريخ عام مشتمل على كلام عن جميع الممالك المعروفة في اقسام الدنيا الثلاثة نحو القرن التاسع وهو بسيط الكلام في الجغرافيا ولاسيما بما يتعلق بافريقيا والهند واسيا الوسطى. وسيذكر في فقرة كتب التاريخ العام وفقرة الموسوعات. وله مصنفات اخرى عديدة اكثرها جغرافية وتاريخية منها كتاب التنبيه طبع سنة 1894م في الجزء الثامن من سلسلة المكتبة الجغرافية الشرقية باعتناء العلامة دي جويه.

3 - ياقوت الحموي
سمي قاموسه الجغرافي باسم معجم البلدان اعتنى بطبعه العلامة ووستنفلد الالماني في 6ج في لايبسك من سنة 1866 الى 1873م وله كتاب المشترك وضعا والمفترق صقعا في الجغرافية ايضاً طبع في مدينة غوتنغن سنة 1846م باعتناء العلامة وستنفلد. وله تصانيف غيرهما منها ارشاد الاباء في معرفة الادباء وهو اربع مجلدات وكتاب اخبار الشعراء القدامى والمتأخرين وكتاب معجم الشعر وكتاب معجم الادباء وكتاب المبدأ والمآل في التاريخ وكتاب الدول. ولد سنة 575هـ 1179م توفي في مدينة حلب سنة 626هـ 1228م. وهو ابو عبد الله ياقوت الحموي بن عبد الله الرومي الجنس الحموي المولود البغدادي الدار الملقب بشهاب الدين. اسر من بلاده صغيرا فاشتراه تاجر في بغداد علمه الكتابة اينتفع به وتتبع التواريخ والف كتابه في الجغرافية مرتبا

(1/56)


على حروف الهجاء سماه معجم البلدان. وياقوت هذا هو خاتمة العظماء من اهل الجغرافيا ممن صنفوا في اللغة العربية. وابواه يونانيان اسر في صباه واخذ الى بغداد فاشتراه تاجر وعلمه وهذبه ثم كلفه بالسياحات البعيدة في شؤون التجارة. ثم انفصل ياقوت سنة 591هـ 1194م عن مولاه ومن شدة فقره كان ينسخ الكتب بالاجرة ثم اخذ يتجر فيها مع مداومته على التأليف وحيث إن رحلاته السابقة شوقته الى العلم باشر سنة 610هـ 1213م سياحته العظمى في طاب المعارف ومازال يتغرب حتى وصل الى ما وراء النهر لكنه اقتصر عن زيارة المغول خوفا من غزوات المغول وذلك سنة 617هـ 1220م. وفي اثناء هذه الرحلات في دور الاسلام الواقعة في عربي اسيا استعان مدة ثلاث سنين المكاتب العظيمة الموجودة يوم اذ في مدينة مرو واخذ منها معلومات كثيرة هدرجها فيما بعد في مصنفاته التي انجزها بعد رجوعه في مدينتي الموصل وحلب أي بين سنة 620هـ 1223م وسنة 625هـ 1227م وذلك بمساعدة الوزير السياسي والمؤرخ البارع ابن القفطي الذي سيذكر في اخر هذه الترجمة وتوفي ياقوت سنة 627هـ 1229م بالقرب من حاب. وطبع كتابه المسمى معجم البلدان في 6ح في لايبسك من 1866 الى 1873م. وطبع كتابه المسمى المشترك وضعا والمفترق صقعاً في غوتنغن سنة 1846م وكلاهما باعتناء العلامة الاماني ووستنفلد. ووجد الباحث ايثه سنة 1889م في مكتبة اوكسفورد نسخة خط يد من كتاب ياقوت في تاريخ الآداب وتراجم المؤلفين المسمى معجم الادباء ولم تزل هذه النسخة غير مطبوعة ويا حبذا لو اهتم اهل الفضل بنشرها مطبوعة.
وحيث اننا ذكرنا مودة ابن القفطي لياقوت فلنذكر هنا ترجمة ذاك الامير المؤرخ وجاز تحشيتها بين اهل الجغرافية وان كان يعد بين المؤرخين وذلك الن مؤلفاته لم يطبع منها شيء فلا يعود يستدعينا الامر لذكره عندما نصل الى فقرة كتب التأريخ فإذا تقول: كان ابن القفطي صديق ياقوت الحموي. وهو جمال الدين ابو الحسن علي ابن يوسف بن القفطي المؤرخ ولد سنة 568هـ 1172م واصله من عشيرة من اهل

(1/57)


الدواوين في الكوفة انتقلت الى فقط في صعيد مصر. واما فتح صلاح الدين الايوبي مدينة اورشليم أي بيت المقدس سنة 583هـ 1187م استدعى ذلك السلطان ابا صاحب هذه الترجمة اليه الى المعسكر السلطاني فلبى الدعوة واتا ايضاً بابنه معه فمكث في معية السلطان مدة. ثم بعد سقوط الدولة الايوبية انتقل ابن القفطي الى حلب اذ كان عليها واحد من اولاد صلاح الدين فعهد اليه ادارة بعض الدواوين فقام بمهامها بكل امانة وصدق الى مماته سنة 646هـ 1248م غير انه كان يستسمح ولي امره من وقت الى اخر بالتفرغ عن واجباته الادارية لكي يشتغل بالمطالعة والعلم والآداب. اما مودته لياقوت الحموي واعانته له في مؤلفاته فهي من اهم التساهيل التي مكنت الحموي من انجاز كتابه العظيم المعروف بمعجم البلدان ولذلك وجهه ياقوت له كما يعلم من المقدمة. ولم يحفظ من تصانيف ابن القفطي العلمية الى ملخص كتابه الذي جمع فيه تراجم الادباء الرياضيين والحكماء اليونانيين والسريانيين والمسلمين وهو من اهم المصادر للوقوف على تاريخ آداب الرياضة. ويعرف بتاريخ الحكماء لابن القفطي ولم يطبع الى الان.

4 - كتاب مراصد الاطلاع على اسماء الامكنة والبقاع
طبع في لايدن في 6ج سنة 1864م باعتناء العلامة جوينوبل وهو معجم أي قاموس جغرافي اختصره مؤلفه منكتاب معجم البلدان ليلقوت الحموي.

5 - ولنذكر ايضاً كتابا في وصف افريقيا
لجغرافي من ابناء العرب نجهل اسمه الى انه نبغ في القرن السادس للهجرة طبع المتن العربي في، يانة سنة 1852 ميلادي باعتناء العلامة النمساوي فون كرامر.

(1/58)


الرحلات الجغرافية
1 - رحلة لمؤلف مجهول
الى انه يستفاد منها إن صاحبها اتى الهند والصين في القرن التاسع للميلاد. طبعت بالاصل العربي مع ترجمة فرنسية في 2ج في باريس سنة 1845م باعتناء العلامة رينود.

2 - كتاب عجائب الهند
ليزدك ابن شهريار الناخذداه الرامهرمزي طبع سنة 1886 في مطبعة بريل في مدينة لايدن مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة فان درليث بعد ضبطه الاصل على نسختين بخط اليداحدهما عند الموسيو شافر والاخرى منقولة عن نسخة مؤرخة سنة 1013 وموجودة في كتبخانة جامع اجيا صوفيا بالقسطنطينية. غير إن الحكايات الواردة في هذه الرحلة هي من قلم قبطان بحر مجهول الاسم لكن فائتها كبيرة لمعرفة احوال شطوط افريقيا الشرقية وشطوط جزيرة العرب الجنوبية وجزائر بحر الهند والصين وجزيرة جاوا وجزائر واق واق التي يظهر انها جزائر الجابون أي اليابون واحوال الزنجبار أي سفالة الزنج كما كانت تلك الاحوال عليه في القرن العاشر.

3 - رحلة محمد بن جبير
نبغ في اواخر القرن السادس للهجرة الموافق لاواخر القرن الثاني عشر للميلاد. اعتنى بطبعها العلامة الانجليزي لرايت في مدينة لايدن سنة 1852م. اما رحلة ابن جبير من بالنسبة الى جزيرة صقلية وتخلله هذه الجزيرة مدة تولي الملك غليون فقد طبعت مع ترجمة فرنسية وشروح في باريس سنة 1846 م باعتناء العلامة الإيطالي اماري.

(1/59)


وهو ابو الحسين محمد بن أحمد بن جبير الكناني البلنسي نسبة الى بلنسية الاندلس صاحب الرحلة واد سنة 540هـ 1146م في بلنسية وهي مدينة كبيرة في شرقي اسبانيا على بعد اربعة كيلومترات عن الشاطئ الشرقي للنهر المعروف باسم وادي الابيار. وعني ابن جبير هذا بالادب فتقدم في صناعة القريض والكتابة ثم رحل الى دمشق الشام ودخل بعداد وانكفأ راجعا الى المغرب ثم قصد الرحلة الشرقية سنة 578هـ 1182م ونزل البر الاسكندري وتجول في البلاد ودخل الشام والعراق والجزيرة ورحلته مشهورة بايدي الناس توفي في الاسكندرية سنة 614هـ 1218م، انظر المقري وانظر كتاب آثار الادهار.

4 - رحلة ابن بطوطة الامام الرحالة المشهور
ولد سنة 703هـ 1304او 1303م توفي سنة 779هـ 1377م. اعتنا بطبعها حضرات العلامة ديفرمري والعلامة سنغوينتي في 4ج في باريس من 1874 الى 1877م مع ترجمة فرنسية. وطبعت ايضاً في مصر في 2ج سنة 1288هـ. وطبع مختصر رحلة ابن بطوطة في القاهرة سنة 1287هـ على الحجر في 79 ص فقط. وهو ابو عبد الله محمد بن عبد الله بن محمد بن ابراهيم الطنجي الملقب بشمس الدين ابن بطوطة الرحالة المشهور ولد في طنجة وهي الفرضة المعروفة في مراكش. ولما بلغ من العمر اثنتين وعشرون سنة اخذ يتقلب في بلاد العراق ومصر والشام واليمن والهند ثم ساح في القطار الصينية والتاتارية واواسط افريقيا أي بلاد السودان وفي الاندلس ثم انقلب الى المغرب وفيه اخذ يملي علي بن جزي رحلته وسماها تحفة النظار في غرائب الامصار وعجائب الاسفار وهي مشهورة وقد عني الافرنج بترجمتها الى اكثر لغاتهم الاوربية. توفي سنة 779هـ 1377م انظر كتاب اثار الادهار.
ومن ملحقات الجغرافيا: 1: رسالة ابي دلف عن سلك طريق اسيا طبع في 41ص في برلين سنة

(1/60)


1845م باعتناء شلوزر مع ترجمة لاتينية وشروح.
2: - وجمع العلامة الإيطالي اماري ما تيسر لديه جمعه من كلام المؤلفين اولاد العرب عن جزيرة صقليا وجغرافيتها وتاريخها وتراجم مشاهير اهلها وذكر اشهر التاليف الصادرة عن اقلام علمائها وطبع ذلك في مجموعة سماها المكتبة العربية الصقلية سنة 1857م في لايبسك وسنة 1881م في طورين.
3: - خريطة الكرة الارضية لمحمد علي بن أحمد الخفري من مدينة اسفكس في المغرب من سنة 1009هـ طبعت على هيئة طبق النسخة الاصلية في ورقتين قطع كبير عن كتاب العلامة جومارد المسمى مصانع الجغرافيا.
4: - كتاب الصكوك العربية المعينة على جمع تأريخ البرتغال لجامعها يواكين دي صوصه طبع في لسبون سنة 1790م.
تمت فقرة كتب الجغرافية

فقرة كتب التأريخ وفيها
1: - السيرة النبوية والمغازي في صدر الاسلام 2: تاريخ الزمن التالي لصدر الاسلام 3: التاريخ العام 4: المأرخون النصارى 5: التأريخ الخاص شعر نسبه القالي للحطيئة جرول بن اوس في قصيدة فضل فيها تقوى الله على جمع المال. قال
وما لابد أن يأتي قريب ... ولكن الذي يمضي بعيد
انظر الامالي بيت 133

(1/61)


إن مبادئ التاريخ عند العرب هي الروايات أي الاخبار المنقولة في اول الامر نقلا شفهيا عن الرواة وموضوعها ايام العرب أي حروب القبائل بعضها مع بعض. واعتنا كل الاعتناء بجمعها اهل العلم من السابين والمؤرخين واللغويين. وذلك في القرنين الاوليين للهجرة النبوية. والداعي لجمعهم هذه الروايات المنقولة شفهيا عن ايام العرب أي كان الاشتياق لفهم اشعار العرب القديمة المحفوظة على السنة الرواة وتفسر المغمض منها الوارد في كثير من اشعارهم وامثالهم وحكمهم المحفوظة في افواه الناس. وابتدءوا منذ عصر بني امية في جمع هذه الروايات عن زمن الجاهلية وترتيبها. واشهر من جمعها في القرن الثاني للهجرة الاتي ذكرهم

1 - ابن الكلبي
توفي سنة 205هـ 820م وهو من الحفاظ والناسبين والرواة الذين ذكرهم المؤرخون في سياق كلامهم واسندوا اليهم رواياتهم.

2 - ابو عبيدة
ولد سنة 110هـ توفي سنة 210هـ 825م وهو معمر بن المثنى البصري رواية ثقة في لغات العرب وعلومها وله كتب عديدة تبحث في سائر العلوم التي كانت معروفة عندهم في ذلك العهد.

3 الاصمعي
توفي سنة 216هـ 831م وهو ابو سعيد عبد الملك الباهلي من ابناء عدنان ولد سنة 123هـ 742م وكان عالما عارفا باشعار العرب وآثارها كثير التطوف في البوادي لاقتباس علوم اهلها وتلقي اخبارهم فهو صاحب غرائب الاشعار

(1/62)


وعجائب الاخبار. وهو اشهر اهل الرواية من المسلمين وله عدة مصنفات منها كتاب خلق الانسان وكتاب الانشاء وكتاب الامثال والنوادر وكتاب النبات وغيره ذلك توفي سنة 216هـ 832م وكان يجالس الخليفة هارون الرشيد وابو الاصمعي كانا معاصرين يجالسان الخلفاء الاولين من بني العباس وينادمانهم.

4 - شهاب الدين
ولنذكر هنا ايضاً شهاب الدين أحمد بن محمد ابي الربيع صاحب كتاب ساوك المالك في في تدبير الممالك طبع على الحجر في القاهرة سنة 1286هـ على نفقة جمعية المعارف وهو كتاب وضعة شهاب الدين المذكور للخليفة العباسي المعتصم الذي كانت نهاية خلافته سنة 227هـ 842م وقد ذكرناه في هذا الموضع ولو انه ليس بالحقيقة من كتب الروايات القديمة عن العرب.

1 - تاريخ السيرة النبوية وتاريخ المغازي أي الفتوحات
لما ظهر الاسلام تحولت ايم العرب ومحربات القبائل بعضها ببعض الى ميدان آخر وهو الحوادث التي بها استظهر صاحب الدعوة الاسلامية مع انصاره واصحابه على العرب. وحملت الحوادث العظيمة هذه التي رافقت صدر الاسلام كثيرين من اهل البحث على جمع اخبار السيرة النبوية واخبار الفتوحات في زمن الاستظهار الاسلامي المعروفة بالمغازي. هذا هو موضوع اقدم الآداب العربية المسطرة في علم التاريخ التي تناهت الينا من مؤلفات المؤرخين المسلمين. وكيفية ضبطهم الاخبار المنقولة وتسطيرها في كتبهم هذه القديمة هي نفس الطرقة المتبعة في نقل الحديث النبوي أي الاسناد الى الراوي بقواهم قال فلان نقلا عن فلان عن فلان.

(1/63)


ومن اقدم ما بقي ليومنا هذا من ذكر الحوادث التاريخية بانسابها الى الراوي الاصاي مع ضياع الاصل ما ينسب الى ثلاثة وهم ابن اسحق المتوفى سنة 151هـ او سنة 188هـ سنة 768م صاحب كتاب المغازي والسير الذي اخذ عنه ابن هشام. وما ينسب الى ابن سعد وهو الزهري كاتب الواقدي المتوفى سنة 124هـ على 7272 سنة من العمر - انظر وفيات الاعيان لابن خلكان - قيل ابه هو ومعلمه غروة المتوفى سنة 94هـ الفا كتابا في سيرة النبي وقيل بل شك في تأليفهما ذلك. وكان الزهري كثير التردد على بلاط عدة من الخلفاء الامويين وكتابه مفقود. غير إن من اتوا بعده ذكروه. وايضا ما ينسب الى المدايني المتوفى في القرن الثالث للهجرة وكان وعاصرا لهما أي لمحمد اسحق ولابن هشام.
واشهر من دونوا الحوادث التاريخية مع اسنادها الى الرواة في كتبهم التي لم تفقد هما اثنان ابن هشام البصري والواقدي.

1 - ابن هشام البصري
المتوفى بالفسطاط أي بمصر العتيقة سنة 218هـ او 213هـ سنة 833م طبع كتابه في السيرة النبوية في 2ج في مدينة غوتنغن من 1857 الى 1860م باعتناء العلامة الالماني ووستنفلد وفي بولاق ايضاً.
وهو ابو محمد عبد الملك ابن هشام بن ايوب الحميري المعافري. جمع سيرة رسول الله - صلى الله عليه وسلم -. واشتهر في علم النسب وله انساب حمير وملوكها وكتاب في شرح ما وقع في اشعار السير من الغريب. وجمع سيرة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - من كتاب المغازي والسير لابن اسحق المتوفى سنة 151هـ وهذبها ولخصها. وشرحها السهلي وهي موجودة بايدي الناس وتعرف بسيرة ابن هشام واسمها سيرة رسول الله - عن الوفيات لابن جلكان صح 365 جلد اول - وهو غير ابن هشام الانصاري النحوي المتوفى سنة 761هـ.

(1/64)


2 - الواقدي
هو اشهر الجميع في تدوين تاريخ صدر الاسلام أي الفتوحات والمغازي ولد سنة 130هـ سنة 747م توفى سنة 207هـ سنة 822مز واشهر مؤلف له كتاب المسمى بالمغازي او الغزوات النبوية. اعتنى بطبعه العلامة النمساوي فون كرام في كلكته سنة 1856م. وطبع ايضا في مصر بمطبعة محمد شاهين سنة 1278هـ وطبع ايضاً في القاهرة في مطبعة المحروسة سنة 1309هـ في 156صح تحت اسم فتوح الاسلام والقسم من الكتاب المغازي النبوية الذي يتكلم عنه فتح جزيرة ما بين النهرين قد طبعه العلامة الالماني ابوالد في مدينة غوتنغن سنة 1827م.
قال العلامة الالماني سيرانغر قد وجدت كتاب الواقدي المسمى بالمغازي ولست اعني كتاب طبقات الصحابة لابن سعد كاتب الواقدي المتوفى سنة 230هـ بل كتاب ابن عمر بن واقد نفسه المتوفى سنة 207هـ وقد اشتريته للمكتبة الهندية. هذا هو ما طبعه فون كرامر كما ذكر.
وهو ابو عبد الله محمد بن عمر الواقدي المدني مولى بني هشام. كان اماما عالما له التصانيف في المغازي وغيرها وله كتاب الردة ذكر فيه اخبار العرب. ويعزى إليه تاريخ فتح الشام وهو كتاب جزيل الفائدة طبع مع شروح في كلكته باعتناء العلامة لي وطبع ايضاً في مصر في 2ج سنة 1296هـ ونسبنه إلى ألوا قدي خطأ. ويعزى اليه كتاب فتح منف والاسكندرية اعتنى بطبعه العلامة لايدن سنة 1825م.
وتولى الواقدي القضاء في شرقي بغداد وكان الخليفة المأمون يكرم جانبه ويبالغ في رعايته لابن خلكان في وفيات الاعيان.
قال المؤرخ ميور الانجليزي في صحيفة 97 من الجزء الاول من السيرة النبوية حكي إن خلكان قال ابو عبد الله محمد بن منيع الزهري كتاب الواقدي كان احد الفضلاء النبلاء الاجلاء صحب الواقدي المذكور زماناً وكتب له فعرف به. وسمع سفيان بن عيينة وانظاره وروى عنه ابو بكر بن ابي الدنيا وابو محمد الحرث بن ابي اسامه التميمي وصنف كتابا كبيرا

(1/65)


في طبقات الصحابة والتابعيين والخلفاء الى وقته فاجاد فيه واحسن وهو يدخل في خمسة عشرة مجلد وله طبقات اخرى صغرى وكان صدوقا ثقة. ويقال اجتمعت كتب الواقدي عند الربعة انفس اولهم محمد بن سعد المذكور وكان كثير العلم غزير الحديث والرواية كثير الكتب كتب الحديث والفقه وغيرهما الخ - انتهى عن ابن خلكان -

3 - اما كتاب طبقات الصحابة
لمحمد بن سعد الزهري كتاب الواقدي المذكور آنفا الداخل في 15 مجلدة فتوجد منه نسخ متفرقة غير كاملة في عدة مكاتب في اوربا. وقد خصصت سنة 1894م منه الجمعية العلمية في برلين مبلغا كافيا من الدراهم لطبعه وكلفت العلامة الالماني ساخاو بالاعتناء بذلك وباشر العمل واتى مصر سنة 1894 واستنسخ ما في المكتبة الخديوية منه كل سنة ما تيسر طبعه والمنظور نجاز العمل في مدة ست سنين. وهذا من باب اهتمام الالمان بالكتب العربية النفيسة.

4 - ابو اسماعيل
محمد بن عبد الله الازدي البصري صاحب كتاب فتوح الشام طبع في كلكته الهند في 4 كراريس من ضمن سلسلة الكتب المسماة بالمكتبة الهندية مع شرح وذلك باعتناء العلامة لي.

تاريخ الزمن التالي لصدر الاسلام
قد جمع كثيرون تاريخ الزمن التالي لصدر الاسلام ونحن نقتصر على ذكر اشهرهم فقط فنقول:

(1/66)


1 - الأزرقي
المتوفى سنة 344هـ سنة 858م له كتاب اخبار ايام مدينة مكة. اعتنى بطبعه العلامة الالماني ووستنفلد في جزء واحد في لايبسك سنة 1858م

2 - البلاذري
المتوفى سنة 279هـ سنة 892م وهو الامام ابو أحمد بن يحيى بن جابر بن داود البغدادي الاذري له كتاب فتح الامصار اعتنى بطبعه اثنان وهما العلامة دي جوية في 3ج في لايدن من سنة 1864م والعلامة اهلوات في جزء واحد في مدينة غرايفسوالد سنة 1883م وله ايضاً كتاب القرابة والتاريخ الاشراف. ويوجد في مكتبة برلين نسخة خط يد من كتاب تاريخ لم يذكر فيها صاحبها ولعلهما كتاب القرابة وتاريخ الاشراف للبلابري طبعت في لايبسك في عدة اجزاء سنة 1883م 11ج.

3 - ابو حنيفة الدينوري
المتوفى سنة 281هـ سنة 894م له كتاب سماه كتاب الاخبار الطوال ذكر فيه اخبار زمن بني امية وبني العباس الى خلافة المعتصم بالله وهو ثامنهم. وكتابه هذا موضوع في صيغة حكم. اعتنى بطبعه العلامة جرجس في مدينةلايدن سنة 1888م.
وهو أحمد بن داود الدينوري العام المشهور الاديب النحوي اللغوي المهندس المنجم النباتي المؤرخ كان بارعا في كل هذه الفنون والف فيها التأليف المفيدة المشهورة ومنها كتاب اصلاح المنطق والتاريخ وجواهر العلم والجبر والمقابلة وكتاب في الانواء وكتاب في حساب الخطأ وكتاب في الفصاحة وكتابان في النبات وغيرها.

(1/67)


4 - ابن قتيبة
ولد سنة 213هـ 828م في بغداد وتوفي فيها سنة 276هـ 889م. وهو ابو محمد عبد الله بن مسلم بن قتيبة الدينوري له موجز جامع في التاريخ يعرف بكتاب المعارف اعتنى بطبعه على الحجر العلامة ووسنتفلد في وتنغن سنة 1850م. وطبع ايضاً في القاهرة سنة 1300هـ وسيذكر ايضاً في فقرة كتب الادب في المعنى المحصور. وله كتاب طبقات شعراء الجاهلية طبعت من المقدمة فقط في لايدن سنة 1875م مع ترجمة هولندية. وله كتاب ادب الكاتب طبع في القاهرة. وبعد أن درس الحديث مدة في بغداد انتقل الى دينور وتولى القضاء فيها. اما مدينة دينور فهي في العراق العجمي.
وفي هذا الزمن التالي لصدر الاسلام ابتدأ المؤرخون يهملون طريقة اسناد الرواية المتبعة في الحديث الى إن الطبري التزمها في تاريخه العظيم.

5 - الطبري
ولد سنة 224هـ 839م توفي سنة 310هـ 922م وينتهي تاريخه الى سنة 302هـ914م وكان هذا الكتاب النفيس ضائعا غير إن جماعة من اهل العلم الشرقية وجدوا اكثره وقد باشر العلامة دي جويه والعلامة بارث والعلامة نولدكي والعلامة لوث الاعتناء بطبعه ووصل المطبوع منه الى 23ج قطع صغير في مدينة لايدن من 1879 الى 1892م.
وهو ابو جعفر محمد بن جرير صاحب التفسير الكبير الذي سيذكر في فقرة الكتب الدينية وصاحب التأريخ الشهير واد سنة 224هـ 839م. كان احد ائمة العلماء يحكم بقوله ويرجع الى رأيه لمعرفته وفضله. وجمع من العلوم ما لم يشاركه فيه احد من اهل عصره وكان بصيرا عارفا بايام الناس.

(1/68)


وتأريخه اصح التواريخ واثبتها لم يقلد فيه احدا وسافر الى العراق والشام ومصر في طلب العلم ثم استوطن بغداد واقام فيها حتى توفي وكان اسمر الادمة اعين نحيف الجسم مديد القامة فصيح اللسان - لابي المحاسن.
وقد اسهب هؤلاء الخمسة المذكورين في تأريخ العرب والاسلام.

كتب التأريخ العام
اشهر الذين كتبوا في التأريخ العام أي لم يقتصروا على الامة العربية والاسلامية بل ذكروا اخبار الامم الاعجمية ايضاً وهم المؤرخون الاتي ذكرهم.

6 - اليعقوبي المشهور بابن واضح
نبغ في اواخر القرن الثالث الهجري. وقد ذكر بين اهل الجغرافية له كتاب في التاريخ العام ينتهي الى خلافة المعتمد على الله الخامس عشر من الخلفاء آل عباس أي الى سنة 255هـ 869م وهو جزآن. غير إن اليعقوبي يميل في غرضه الى الشيعية دون السنية اعتنى بطبعه العلامة هاوتسمان في لايدن في 2ج سنة 1883م. يتكلم في الجزء الاول عن التأريخ العام قبل الاسلام وفيه ستة ابواب وهي: التأريخ القديم حسب الكتب الموسوية تأريخ اهل الهند تاريخ اليونان والرومان مع ذكر كتب بقراط وجالينس وارسطوطاليس

(1/69)


ونيقوماخس وبطليموس تاريخ الساسانيين من ملوك الفرس تاريخ الصينيين والمصريين وقبائل النوبة والبجة تاريخ قدماء العرب واديانهم ولعب الميسر ويتكلم في الجزء الثاني منه عن تاريخ الاسلام الى خلافة المعتمد على الله العباسي الذي تولى الخلافة من 256 الى 279هـ الموافق لسنة 870الى892م.
اما اليعقوبي فنبغ قبل الطبري والمسعودي. وكانت وفاة اليعقوبي بعد سنة 905م بوقت قليل.

7 - حمزة بن الحسن الاصفهاني
نبغ في اواخر القرن العاشر للميلاد. واسم كتابه تاريخ سني ملوك الارض والانبياء طبع تحت عنوان تاريخ ملوك الارض في 2ج في لايبسك من سنة 1844الى 1848م مع ترجمة لاتينية باعتناء العلامة جوتوالد وكان قد طبع قبل ذلك أي سنة 1822م في مدينة كلكته.

8 - المسعودي
المتوفى سنة 346هـ 957م. وكتابه المسمى مروج الذهب هو من اهم كتب التاريخ لمعرفة حالة العمران والحضارة والعلوم وقد مر الكلام عنه بالاسهاب في فقرة كتب الجغرافية. طبع مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة دي ماينارد في 14ج في باريس من 1861 الى 1877م وطبع في بولاق في 2ج سنة 1290هـ وفي القاهرة في 6ج سنة 1303هـ على هامش نفح الطيب.
ويلقب قطب الدين بن عتبة واسمه علي بن الحسين كان مشتغلا بالتاليف التاريخية والجغرافية في ايام المطيع لله بن المقتدر العباسي وتاريخه مشتمل على جميع الممالك المعروفة في ايامه في اقسامه الدنيا الثلاثة.

(1/70)


9 - البيروني
نبغ بين 363 الى 440هـ الموافق 973 الى 1048م. وهو صاحب تأريخ الامم الشرقية وفيه ذكر تواريخ السنين اعتنى بطبعه العلامة ساخو الالماني في مدينة لايبسك سنة 1878م. وله مصنفات اخرى كثيرة متقنة منها كتاب الآثار الباقية عن القرون الخالية في النجوم والتأريخ وكتاب الارشاد في احكام النجوم وكتاب الجماهر في الجواهر وكتاب العجائب الطبيعية والغرائب الصناعية وكتاب القانون في الهيئة والنجوم وكتاب الصيدلة وكتاب مقاليد الهيئة وغيرها.
وهو ابو الريحان محمد بن أحمد الخوارزمي البيروني الحكيم الفيلسوف المحقق اشتهر بعلوم الاوائل وتبحر في حكمة اليونان الاقدمين وحكمة الهنود وتخصص بانواع الرياضيات وصنف بها الكتب الجليلة وبرع في علم الهيئة. توفي في اواسط القرن الخامس للهجرة - انظر فقرة الجغرافية وفقرة الرياضة.

10 - ابو على أحمد بن مسكويه
المتوفى سنة 421هـ سنة 1030م له كتاب تجارب الامم وهو مهم جدا للوقوف على تاريخ بني العباس. اعتنى بطبعه العلامة دي جويه في كتابه المسمى
FRAGMENTA HISTORICORUM ARABICORUM ومعناه قطع متفرقة للمؤرخين من العرب طبع في 2ج في لايدن من 1869 الى 1872م مع كتاب اخر سماه كتاب العيون والحدائق في اخبار الحقائق. وتنتهي اخبار كتاب تجارب الامم المذكور الى سنة 372هـ 982م أي الى منتصف خلافة الطائع العباسي.
وله ايضاً كتاب تهذيب الاخلاق وتطهير الاعراق طبع في القاهرة سنة 1298هـ مع كتاب مكارم الاخلاق للرضي الدين ابي نصر الطبرسي. ولهذين الكتابين فائدة خصوصية لانهما يصفان عوائد الناس في تلك الازمنة فلذا جاز ذكرها في فقرة كتب التأريخ.

(1/71)


11 فخر الدين ابن الطقطقي
نبغ سنة 702هـ 1302م له كتاب في تأريخ الخلافة الى زمن سقوط بغداد في يد هولاكو المغولي فرغ من تأليفه سنة 701هـ وكان مشربة مغايرا لمشرب بني العباس وسمى كتابه الفخري. اعتنى بطبعه العلامة اهلوارت في مدينة جوثا عاصمة امارة جوثا الالمانية وكان الفراغ من طبعه سنة 1860م.

واهم المؤرخين في الزمن المتأخر هم
12 - ابن الاثير الجزري
ولد سنة 555هـ 1160م في جزيرة ابن عمر على الضفة الغربية من نهر دجلة بقرب الموصل واستوطن في الموصل حيث توفي سنة 630هـ 1232م. وله مؤلفات كثيرة اشهرها كتاب اسد الغلبة في معرفة الصحابة طبع في القاهرة في 5ج سنة 1286هـ وكتاب كامل التواريخ اعتنى بطبعه العلامة تورنبرغ في14 ج في مدينة لايدن ولايبسك من 1851 - 1876م. وطبع ايضاً في بولاق وفي القاهرة في 12ج من 1290 - 1303هـ وعلى هامش هذه الاجزاء الأثني عشر كتاب عجائب الاثار في التراجم والاخبار للجبرتي الذي سيذكر في الباب الثالث وعلى هامش طبعة اخرى كتاب مروج الذهب للمسعودي وكتاب روضة المناظر في اخبار الاوائل والاواخر لابن شحنة المتوفى سنة 815هـ 1412م.
ولابن الاثير هذا ايضاً كتاب اللباب في انساب العرب اختصره من كتاب الانساب لابي سعد السمعاني اعتنى بطبعه العلامة وستنغلد الالماني سنة 1825م في وتنغن.

(1/72)


تنبيه - اعلم إن كتاب لب اللباب في تحرير الانساب للصيوطي المتوفى سنة 911هـ 1505م يشتمل على كتاب اللباب لابن الاثير وقد طبع مع ملحق في لايدن من 1840 الى 1851م باعتناء بطرس يوحنا فاث فكتاب السيوطي هذا يغني عنه إن لم يجده الباحث المولع بالآداب العربية.
ولابن الاثير هذا تاريخ الدولة الاتابيكية ملوك الموصل ذكر فيه الحروب الصليبية طبعت منه اجزاء مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة دي جنجينس والعلامة رينود في باريس سنة 1829م.
وهو ابو الحسن علي بن محمد ابي الكرم المعروف بابن الاثير الجزري الملقب بعزالدين من مؤرخي الاسلام ولد في الجزيرة المذكورة ونشأ بها ثم سار الى الموصل وقدم بغداد مررا ثم رحل الى الشام والقدس ثم عاد الى الموصل ولزم بيته. وكان حافظا للتواريخ المتقدمة والمتأخرة وخبيرا بانساب العرب وايامهم ووقائعهم واخبارهم صنف في التاريخ كتابا كبيرا سماه الكامل ابتدأ فيه من اول الزمن وانتهى فيه الى اخر سنة ثمان وعشرين وستمائة هجرية سنة 1230م واختصر كتاب الانساب لابي سعد عبد الكريم السمعاني. وله كتاب اخبار الصحابة في ست مجلدات كبار. ثم اقام في حلب وكانت وفانه في الموصل سنة 630هـ 1232م.
تنبيه - ولابن الاثير هذا اخوان يعرف كل منهما ايضاً بابن الاثير الجزري. احدهما الاكبر الملقب بمجد الدين وسيذكر في فقرة الكتب الدينية ولد سنة 544هـ في الجزيرة المذكورة وتوفي في الموصل سنة 606هـ وله كتاب في التفسير والحديث. والاخ الاخر هو الاصغر الملقب بضياء الدين ولد سنة 558هـ وتوفي سنة 637هـ في بغداد وله كتب عديدة منها المثل السائر في ادب الكاتب والشاعر وكتاب الوشي المرقوم في حل المنظوم وسيذكر في باب كتب اللغة. والرابع المعروف بابن الاثير ليس من عشيرتهم ونبغ بعدهم له الرسالة الجزرية في التجويد ستذكر بين الكتب الدينية.

13 - اسماعيل ابو الفدا امير حماة
وهي مدينة قديمة جدا شهيرة على ضفتي النهر العاصي ثاني انهر بر الشام كبرا. ولد ابو الفدا في دمشق سنة 672 هـ 1273م وهو من العشيرة

(1/73)


الابوية الكردية الشهيرة وكان معاصرا للملك الناصر من دولة المماليك في مصر. واشتهر ابو الفدا بالسيف والقلم صنف تاريخا لغاية سنة 729هـ 1328م اعتنى بطبع قسم منه مع ترجمة لاتينية العلامة الالماني فلايشر تحت عنوان تاريخ المدة السابقة للاسلام أي زمن الجاهلية وباللاتينية هكذا " HISTORIA ANTE ISLAMICA " في لايبسك سنة 1831م. واعتنى بطبع المؤلف بتمامه العلامة رايسكه تحت عنوان اخبار الاسلام في 5ج في مدينة كوبنهاغن من 1789 الى 1794م مع ترجمة لاتينية وشروح كثيرة. وطبع ايضاً المؤلف كله في القسطنطينية في 4ج سنة 1286هـ واكثر ما في هذا التاريخ جمعه ابو الفدا من كتب المؤرخين العرب الذين سبقوا مدته. فلهذا كان اكثره في تاريخ الدول الاسلامية.
وله ايضاً كتاب في الجغرافيا سماه تقويم البلدان واعتنى بطبعه العلامة رينود والعلامة دي سلاين في 2ج في باريس من 1837 الى 1840م. واعتنى ايضاً بطبعه العلامة شير في دراسدن من1842 الى 1845م وقد ذكر في فقرة كتب الجغرافيا.

14 - النويري
المتوفى سنة 733هـ سنة 1331م وله كتاب نهاية الارب في فنون الادب وهو تاريخ كبير في 30ج لم يطبع الى الان يوجد منه جزء بخط اليد في الكتبخانه.

15 - زين الدين عمر بن الوردي
المتوفى سنة 749 هـ سنة 1348م صاحب كتاب تتمة المختصر في اخبار البشر طبع في القاهرة في 2ج سنة 1285هـ اختصره من تاريخ ابي الفدا صاحب حماة وانتهى فيه بالاخبار الى سنة 748هـ.
ونبغ ابن الوردي هذا في القرن الثامن من الهجرة والف في مدينة حلب كتاب خريدة العجائب وفريدة الغرائب طبع في القاهرة سنة 1292هـ ونظم في

(1/74)


عقده فرائد فوائد غالية الثمن لاسيما عن افريقيا وبلاد العرب والشام ويشتمل كتابه هذا على خريطة عامة لسائر الارض ولا تزال محفوظة نسخها في المكتبة الملكية في باريس وهي مماثلة للخرائط الاولى التي برزت عند مسيحي الغرب في بدء نهضتهم وقد ترجم كتابه هذا الى اللغة الفرنسية. وقد سبق ذكره في فقرة كتب الجغرافيا.
وفي كتاب خريدة العجائب فصل في احوال القيام وقد طبع هذا الفصل على حدته في مدينة برسلاو سنة 1853م باعتناء العلامة سيغفريد فروبند.
وقد شك اهل البحث في إن ابن الوردي صاحب المختصر في التاريخ هو نفس ابن الوردي صاحب الخريدة في الجغرافيا فانتبه.

16 - ابو المحاسن المشهور باسم تغري بردي
ولد سنة 812هـ وتوفي 874هـ 1469م اعتنى بطبع تاريخه العلامة جيونبول والعلامة متشيس في 2ج في لايدن من 1851 - 1861م واسمه النجوم الزاهرة في اخبار ملوك مصر والقاهرة انظر ايضاً بين كتب التاريخ الخاص.
17ج - لال الدين السيوطي
المتوفى سنة 911 هـ 1505م له كتب عديدة جدا منها تاريخ الخلفاء وهو كتاب موجز مفيد وملذ جد. طبع في كلكته سنة 1857م وفي مصر القاهرة سنة 1305هـ ويعول عليه على الاخص في تاريخ المتأخرين من الخلفاء العباسيين وهم الذين تولوا الخلافة الدينية في القطر المصري دون تولي السلطة السياسية وذلك بعد سقوط بغداد. وعلى هامش طبعة مصر هذا كتاب اثار الاول في ترتيب الدول للحسن ابن عبد الله العباسي.
وللسيوطي هذا كتاب لب اللباب في تحرير الانساب طبع في لايدن من 1840 - 1842م انظر ما قيل فيه في كلامنا عن المؤرخ ابن الاثير الجزري.

(1/75)


وهو الامام عبد الرحمن بن الكمال الخضيري الشافعي السيوطي من فقهاء المسلمين وعلمائهم ولد سنة 849هـ 1454م. اخذ عن جماعة من علماء وقته ودرس الفلسفة والرياضيات فصار اوسع نظرا واطول باعا من مشاهير فضلاء عصره وكتب في كل مسألة مصنفا باقوالها وادلتها النقلية والقياسية منها المقامات الطبية. وانيس الجليس وحسن المحاضرة في اخبار مصر والقاهرة وكان ركنا من اركان الاسلام.

18 - ابن خلدون
فيلسوف المؤرخين الذين صنفوا في اللغة العربية. هو ولي الدين ابو زيد عبد الرحمن بن محمد بن خلدون الحضرمي النسب. من عشيرة رحلت الى الاندلس. ولد في تونس الغرب سنة 732هـ 1332م وتوظف في حكومة تونس عام 1351م اذ كان ولي امرها يومئذ ابو اسحاق ابراهيم المنتصر من الدولة الحفصية. وبعد قليل دعاه ولي امر فاس اليه ووظفه عنده ثم في سنة 1362م اجتمع مع سلطان غرناطة الاندلس وبعد سنتين توجه الى شمالي افريقية وسجن هناك سنة 1374م وفي سنة 1382م عزم على الحج وقام ثلاث سنين في مصر وتولى فيها قضاء المالكيين وبعد ايفائه فرض الحج عاد الى مصر واقام فيها ثم في بر الشام وانتقل الى معسكر الفاتح المدمر تيمورلنج الاعرج سنة 1400م واخيرا توفي في القاهرة سنة 806هـ 1406م.
طبع تاريخه المشهور في 8ج في بولاق سنة 1284هـ في جزائر الغرب سنة 1851م باعتناء البارون دي سلاين رئيس المترجمين للعساكر الفرنسية في افريقية. لكنه اسهب فيه الكلام عن تاريخ العرب واوجز في تاريخ الآشوريين والاقباط والعبرانيين أي اليهود والفرس واليونان والرومان وختمه بتاريخ قبائل البربر ودولهم وذكر في الخاتمة ترجمة نفسه بالاستيفاء.
اما المقدمة لهذا التأريخ فهي اجل ما كتبه المصنفون في اللغة العربية في فلسفة التأريخ اعتنى بطبعها الكثيرون منهم العلامة كارتمار في 3ج في باريس سنة 1858م خليل سركيس في مطبعته في بيروت سنة 1879م

(1/76)


وطبعة ثانية سنة 1882م وبعد ذلك طبعت ايضاً في الجزائر في 2ج من 1847 الى 1851م.
قال بعضهم إن ابن خلدون هو محمد بن عبد الرحمن بن خلدون الاشبيلي المغربي الحضرمي قاضي القضاة المؤرخ المشهور ولد سنة 732هـ 1331م كان فاضلا رفيع القدر اصيل المجد وقور المجلس عالي الهمة متقدما وله فنون عقلية ونقلية في التأريخ الكبير الذي سماه ديوان العبر وكتاب المبتدأ والخبر في تاريخ العرب والعجم والبربر ومن عاصرهم من ذوي السلطان الاكبر وهو سبع مجلدات مع المقدمة التي هي مأثرة دائمة لذكره. توفي في القاهرة سنة 808هـ 1405م.

19 - الطبرستاني
له تأريخ الملوك ورسل الله طبع في 2ج في مدينة غرايفسوالد سنة 1838م باعتناء كوزغارتن وهو محمد جرير الطبري الشهير.

في المؤرخين المسيحيين
وقد عني ايضاً بعض المؤلفين المسيحيين في كتابة التواريخ باللغة العربية وهاك اسماء اشهرهم

1 - اوتخيوس او افتيخيوس المصري
ويسمى ايضاً سعد ابن البطريق توفي سنة 939م وكان بطريرك الملكيين بالاسكندرية. اعتنى بطبع تاريخه العلامة بوكوك في 2ج في مدينة اوكسفورد

(1/77)


من 1658 الى 1659م واسمه نظم الجواهر. وطبعت مقتبسات منه في بطرسبرج سنة 1883م واكثرها في تأريخ البلغاريين والروسيين في اقدم مدته.

2 - جاورجيوس المكين
المسمى ايضاً بابن العميد المصري وهو جرجس المكين بن ابي جعفر العميدي ابو المكارم ابو الطيب توفي سنة 1273م وله كتاب جامع لاخبار العالم من اول الخليقة الى سنة 1118م واختصره في تاريخ ابن جرير الطبري وذيله. ام يطبع منه إلى القسم في تأريخ المسلمين من الرسول - صلى الله عليه وسلم - الى الدولة الاتابيكية اعتنى في طبعه العلامة ارينوس مع ترجمة لاتينية في مدينة لايدن سنة 1625م - وقد ورد ذكر العلامة ارينوس في باب اول فصل سابع من هذا الكتاب. ٍ

3 - ابو الفرج الملطي نسبة الى مدينة ملاطيا
في ارض الارمن في اسيا الصغرى المتوفى سنة 1286م وكان اسقف اليعاقبة ورئيس اساقفتهم في بر الشام الشمالي وهو صاحب التأريخ الكبير كتبه في اللغة السريانية ثم عربه واختصره قليلا وسماه مختصر تاريخ الدول ودول مصر ابتدأ فيه من تأريخ خلق الكون وانتهى فيه الى زمانه أي اواخر القرن الثالث عشر للميلاد واتى بذكر اخبار الشرق بالصحة والتدقيق على الخصوص اخبار الخلفاء والمغوليين. وعني بطبعه مع ترجمة لاتينية العلامة بوكوك في اوكسفورد سنة 1663م. ثم طبع في بيروت طبعا مصححا متقنا باعتناء اليسوعيين سنة 1890م وذيلوه بفهرست يسهل استطلاع مواضيعه وفي اخره جداول لمقابلة التاريخ الهجري مع التاريخ الميلادي. وله رسالة فيها لمع مع اخبار العرب واصلهم وعوائلهم طبعت مع شروح باللاتينية في اكسفورد سنة 1650م.
وهو جمال الدين غريغوريوس ابو الفرج بن حكيما المعروف بابن العبري من مؤرخي النصارى ولد في بلدة ملطية من اعمال اسيا الصغرى سنة 623هـ

(1/78)


سنة 1226م كان مؤرخا وطبيبا. وشرح قانون الطب لابن سينا ولابقراط ولد يوسقوردس. توفي سنة 685هـ سنة 1286م وله ايضاً تفسير اسياغوغي مورفيريوس اليوناني في المنطق انظر ابن المقفع في كتب الفلسفة.

كتب التاريخ الخاص
إن المؤلفات المطبوعة في اللغة العربية التي تختص بتاريخ مملكة او اقليم او مدينة او عصر واحد هي كثيرة العدد واشهرها ما هو آت

1 - تاريخ الاندلس وشمالي افريقيا
لابن عذارى المراكشي
نبغ في اواخر القرن الثالث عشر للميلاد. اعتنى بطبعه العلامة دوزي تحت عنوان تاريخ افريقيا واسبانيا في 2ج في لايدن من 1848 الى 1851م واسم هذا الكتاب الحقيقي البيان المغرب في اخبار المغرب وطبع معه قطع متفرقة من تاريخ اريب القرطبي.

2 - ملخص تاريخ الخلفاء
لعلي بن انجب بن الساعي البغدادي المتوفى سنة 674هـ طبع في بولاق سنة 1209هـ في 44صح.

3 - تاريخ الخلفاء
في الشرق وفي اسبانيا وافريقيا لابن الخطيب المتوفى سنة 776هـ سنة 1374م لم يطبع سماه الحلل المرقومة وهو مطول.

(1/79)


4 - تاريخ الاندلس ايضاً
لأحمد ابن محمد المقري المتوفى سنة 1041هـ 1631م استقى من مؤلفات سبقت عهده والف كتابه العظيم الذي سماه نفح الطيب من غصن الاندلس الرطيب وذكر وزيرها لسان الدين ابن الخطيب ويعول عليه على الاخص في تاريخ الآداب المسطرة الاندلسية اعتنى بطبعه اربعة وهم العلامة دورزي والعلامة دوجات والعلامة كراهل والعلامة رايت في 2ج في لايدن من 1855 الى 1861م وطبع ايضاً في بولاق في 4ج في سنة 1279هـ وفي القاهرة في 4ج سنة 1304هـ واعتنى بضبط هذه الطبعة الاخيرة وتصحيحها العالم محمد قاسم الحسيني وعلى هامش جلد 1 و 2و 3 منها كتاب مروج الذهب ومعادن الجوهر للمسعودي وعلى هامش جلد 4 منها كتاب تحفة الاحباب وبغية الطلاب في الخطط والمزارات والتراجم والبقاع المباركات وما يتبع ذلك للسخاوي هو كتاب مفيد وملذ.

5 - تاريخ الدولة الاسلامية
في شمالي افريقيا المسمى الانيس المطرب بروض القرطاس في اخبار المغرب وتاريخ مدينة فاس لابي الحسن علي بن عبد الله ابن ابي ذرع الفزاني نبغ في القرن الثالث عشر للميلاد. اعتنى بطبعه مع ترجمة لاتينية وشروح العلامة تورنبيرغ في 2ج في اوبسالا من 1343 الى 1846 ويعرف باسم القرطاس ويبتدئ من ظهور دولة الادريسيين وينتهي الى سنة 726هـ الى 1325م وقال بعضهم بل هذا التاريخ هو لابي محمد صالح بن عبد الحليم الغرناطي فانتبه.
ولابن ابي ذرع هذا كتاب زهرة البستان في اخبار الزمان لم يطبع.

(1/80)


6 - مختصر تاريخ الخلفاء الراشدين
وبني امية في دمشق وبني العباس العراقيين وبني العباس في مصر مع ذكر اسماء العبيديين الذين تسموا بالفاطميين وذكر اسماء السلاطين من بني ايوب واسماء الملوك من دولة المماليك وهو مختصر حسن في بابه في خمسين صح قطع كبير وحرف ملزوز في فصل من كتاب حياة الحيوان الكبرى للدميري المتوفى سنة 808هـ سنة 1405م. وهو مصنف مطول طبع في 2ج في بولاق سنة 1292هـ وفي 2ج في القاهرة سنة 1306هـ. وفي 2ج في بلاد فارس سنة 1285هـ طبعا متقنا مع صور ورسوم جميع الحيوانات وبعض الآدميين الوارد ذكرهم فيه. وسبب تعرضه لذكر تاريخهم في الكلام عن الحيوانات انه اراد أن يثبت بان كل سادس واحد منهم مات مقتولاً.

7 - تاريخ دولة الموحدين لعبد الواحد المراكشي
نبغ في القرن الثالث عشر للميلاد. اعتنى بطبعه العلامة دوزي في لايدن سنة 1881م ويبتدئ بذكر فتح المسلمين ارض الاندلس وينتهي الى ذكر تولي يوسف بن تاشفين مع ذكره تاريخ دولة المرابطين.

8 - تاريخ دولة الموحدين ودولة الحفصيين
لعبد الله الزراكشي نبغ في القرن الخامس عشر للميلاد. طبع في تونس المغرب سنة 1289هـ.

9 - تاريخ افريقيا وتونس المسمى بالمؤنس
لابي عبد الله بن ابي دينار القيرواني فرغ من تأليفه قي سنة 1092هـ طبع في تونس سنة 1286هـ

(1/81)


10 - اخبار العباديين
في اسبانيا الموجودة متفرقة في مؤلفات مصنفي العرب قد جمعها العلامة دوزي في كتابه الذي سماه باللاتينية هكذاSCRIPTORUM ARABUM LOCI DE ABBADIDIS، 3 VOL.LEYDEN، 1846 - 1863. وترجمته بالعربية كلام كتاب العرب في دولة العباديين. واعتنى العلامة دوزي المذكور بطبعه في 2ج في مدينة لايدن من 1846 الى 1863م.

11 اخبار استيلاء المسلمين على جزيرة صقلية
وهي سيسيليا جمعها العلامة الايطالياني الشهير اماري وسماها المكتبة العربي الصقلية وطبعها في لايبسك من 1855 الى1887 وعنوانها باللاتينية هكذا
BIBLIOTHECA ARABO - SICULA، LEIPZ.، 1855 - 1887. ولهذه المكتبة ملحق اسمه الصكوك المعينة على تاريخ استيلاء العرب على جزيرة صقليا طبع سنة 1890م في مدينة بالرمو باعتناء كوزالوشي ولاغومينا عن نسختين احدهما في باريس والاخرى في الفاتيكان.

12 تاريخ الحرم ومكة
اعتنى به المسلمون منذ القرن التاسع للميلاد أي منذ اواخر القرن الثاني للهجرة. ولم يزل اعتناؤهم به الى يومنا هذا في كتب خاصة به. وقد جمع العلامة الالماني ووستنفلد اشهرها في مجموعة واحدة سماها اخبار مكة وطبعها في 4ج في مدينة لايبسك من 1858 - 1861 ومن جملة ما فيها كتاب وصف مكة لابي الوليد محمد بن عبد الله الازرقي. ومقتبسات من تاريخ محمد الفاكهي ومن تاريخ محمد الفاسي. وتاريخ محمد بن ظهيرة وغيرهم ومن كتاب الاعلام باعلام بيت الله الحرام لقطب الدين محمد بن أحمد

(1/82)


النهرواني وغيره. وهي احسن مجموعة في اخبار مكة الواردة في كتب المؤلفين لغاية القرن السادس عشر للميلاد الموافق اواخر القرن التاسع للهجرة.
واشهر الكتب الحاوية لاخبار مكة ايضاً لغاية القرن الثاني عشر للهجرة مجموعة للسيد أحمد بن زيني دحلان المتوفى نحو سنة 1304هـ 1886م سماها خلاصة الكلام في بيان امراء البلد الحرام طبعت في القاهرة سنة 1305هـ وانتهى ابن زيني ابن دحلان في مجموعته بالكلام الى عهد ما خلع المرحوم اسماعيل باشا خديوي مصر الاسبق. وفائدتها كبرى في تاريخ مكة اثناء القرنين الاخيرين. ولذا هي تكملة وتتمة لمجموعة العلامة ووستنفلد السابقة الذكر. وعلى هامش كتاب خلاصة الكلام كتاب الاعلام باعلام بيت الله الحرام.
ولزيني دحلان هذا كتاب آخر سماه الفتح المبين في فضائل الخلفاء الراشدين واهل البيت الطاهرين طبع في القاهرة سنة 1302هـ وهو من احسن الموجزات في تاريخ القرن الامل للاسلام.
ومن هذا النوع ايضاً كتاب تاريخ الملوك والخلفاء دولة مكة الشرفاء لحمد بن محمد بن غلي تقي الدين طبع في كازان في روسيا سنة 1833م باعتناء العلامة فرنسيس اردمان.
ومن احدث ما ظهر في هذا الموضوع كتاب الدرة المكللة في فتح مكة المشرفة المسجلة لابي الحسن البكري طبع في القاهرة سنة 1297هـ وثانية سنة 1302هـ في 54صح وايضا سنة 1310هـ في 79صح وهو كتاب محشو بالكذب والخرافات وكتاب خلاصة الوفا باخبار دار المصطفى للسمهودي طبع في بولاق سنة 1285هوهو وصف يثرب أي المدينة وتاريخها في ايام المصطفى " وهو نور الدين ابن عبد الله السمهودي المدني المتوفى سنة 911هـ1505م " تنبيه اما كتاب الاعلام باعلام بيت الله الحرام الذي تم تأليفه سنة 985هـ وهو لقطب الدين النهرواني الحنفي المتوفى سنة 988هـ 1582م السابق ذكره في الكلام عن مجموعة ووستنفلد فقد طبع على حدته وبتمامه

(1/83)


في القاهرة سنة 1303هـ بعد تصحيحه وضبطه على نسختين احداهما ضمن مجموعة ووستنفلد المذكورة والثانية نسخة خط يد وجدت في طرابلس الشام. وايضا في القاهرة في 2ج سنة 1305هـ
13ت - اريخ ارض اليمن
كتاب بغية المستفيد في اخبار مدينة زبيد وهو تاريخ ارض اليمن طبع في مدينة بون سنة 1828م مع فهرست جغرافي لاسماء الانهار الواردة فيه واشهر من كتبوا في تاريخ مصر ووصفها وخططها عشرة فلنذكرهم بالتتابع منتهين الى احدثهم عهدا ولو تجاوزنا بذلك حدود مدة زهو الآداب حتى الى عهدنا هذا

14 - أولهم موفق الدين عبد اللطيف البغدادي
ولد في بغداد سنة 557هـ سنة 1162م بعد أن تخرج وتهذب جاور بالمدرسة النظامية نسبة الى الوزير نظام الملك. ثم توجه الى دمشق الشام حيث جمع السلطان صلاح الدين الايوبي الى بلاطه كثير من اهل العلم وبعد ما درس في الجامع الاموي مدة توجه لزيارة بيت المقدس ثم جاء الى القاهرة واجتمع فيها بالعالم الاسرائيلي الشهير بابن ميمونة. وكان في النهار يقرئ الناس بالجامع الازهر وفي الليل يشتغل على نفسه. ثم عاد الى بغداد وبها كانت وفاته سنة 629هـ سنة 1231م. وكان مشهورا بالعلوم اشتغل على الاخص بعلم الطب وكان مليح العبارة كثير التصنيف متميزا في النحو واللغة عارفا بعلم الكلام والطب وتطرقا من العلوم النقلية ومصنفاتها عديدة انظر ترجمته في كتاب طبقات الاطباء لابن اصيبعة

(1/84)


ومصنفاته عديدة منها كتاب الافادة والاعتبار في الامور المشاهدة والحوادث المعاينة بارض مصر. طبع بالقاهرة بهيئة كراس صغير سنة 1286هـ وهو مختصر أي ملخص عن كتاب اكبر اله اسمه العبر والخبر في عجائب مصر اعتنى بطبعه العلامة هوايت الانجليزي في اوكسفورد سنة 1800م وأيضا العلامة الفرنساوي دي ساسي في باريس سنة 1810م مع ترجمة فرنساوية وشرح مطول

15 - وثانيهم المقريزي صاحب كتاب المواعظ والاعتبار في ذكر الخطط والاثر
طبع في بولاق في سنة 1270 هـ ولم يطبع سوى هذه المرة وله ايضاً السلوك في معرفة دول الملوك وهو تاريخ السلاطين من دولة المماليك في مصر طبع في غونتغن سنة 1845م باعتناء العلامة ووستنفلد وله تاريخ الاقباط طبع فيها ايضاً في السنة المذكورة باعتناء العلامة المذكور وله رسالة في النقود الاسلامية طبعت في روستك سنة 1797م وفي الاستانة العلية سنة 1298هـ مع رسالتين اخريين احداهما تسمى الدراري في الذراري وموضوعها الاطفال لكمال الدين عمر الحلبي والاخرى تسمى مجموعة حكم وآداب واخبار وآثار واشعار لياقوت المستعصي وله ايضاً رسالة في الاوزان والمكاييل الشرعية طبعت في روستك سنة 1800م وللمقريزي هذا كثير غير ما ذكر منه امتاع الاسماع في ستة مجلدات وهو كتاب نفيس ومنه الخبر عن البشر ومنه تاريخه الكبير المقفى في تراجم اهل مصر والواردين اليها ومنه مجموع الفوائد ومنبع العوائد ومنه شذور العقود ومنه المقاصد السنية في الاجسام المعدنية ومنه البيان والاعراب بما بارض وصر من الاعراب طبع غوتنغن سنة 1847م ومنه ايضاً التنازع والتخاصم في ما بين أمية وبني هاشم طبع في 72صح سنة 1847م في لايدن باعتناء العلامة جرهارد فوس

(1/85)


وهو تقي الدين أحمد بن على بن عبد القادر المقريزي ولد سنة 766هـ سنة 1358م البعلبكي الاصل المصري الدار نشأ بالقاهرة وتفقه على مذهب الحنفية ثم تحول شافعيا وما زال ضابطا للوقائع والتاريخ الى أن توفى ودفن بالقاهرة سنة 845هـ سنة 1441م من المنهل الصافي لابي المحاسن

16 - وثالثهم ابو المحاسن ابن تغري بردي
المولود سنة 812هـ المتوفى سنة 874هـ 1469م صاحب كتاب النجوم الزاهرة في اخبار ملوك مصر والقاهرة طبع في لادن سنة 1852م باعتناء العلامة جوينبول والعلامة متنيس ذكر فيه تاريخ مصر من سنة 360هـ سنة 971م الى سنة 857هـ سنة 1453م أي من دخول بني عبيد الله العلويين مصر الى سقوط القسطنطينية في يد آل عثمان وله ايضاً كتاب مورد اللطافة في من والي السلطنة والخلافة طبع في كمبرج سنة 1892م

17 - ورابعهم ابراهيم بن دقماق
المتوفى سنة 809هـ سنة 1406م له كتاب الانتصار لواسطة عقد الامصار مفقود اجزاء منه وطبع الموجود وهو الجزء الرابع والخامس في بولاق سنة 1309هـ وهما في خطط مصر

18 - وخامسهم السيوطي الذي سبق ذكره في فقرة كتب التاريخ العام
له كتاب حسن المحاضرة في اخبار مصر والقاهرة طبع سنة 1835م في اوبسالا. وفي القاهرة في 2ج سنة 1299هـ وهو احسن مؤلف للوقوف على تاريخ مصر من حيث السياسة والعمران والحضارة ... وله ايضاً كتاب لب

(1/86)


اللباب في تحرير الانساب طبع في لايدن سنة 1840م الى 1842م وطبعت له زيادات وملحق بعد التصحيح والمقابلة على نسخ اخرى في مدينة لايدن ايضاً سنة 1851م وفيها مقتبسات من كتاب الانساب للسمعاني ومن كتاب اللباب لابن الاثير الجزري وجمعها في الانساب.... وهو جلال الدين السيوطي عبد الرحمن بن كمال الخضري الشافعي كان فقيها عالماً وركنا من اركان الاسلام. ولد سنة 849هـ سنة 1454م توفى سنة 911هـ سنة 1505م. اخذ عن جماعة من علماء وقته ودرس الفلسفة والرياضيات فصار اوسع نظراً واطول باعاً من مشاهير فضلاء عصره. وكتب في كل موضوع مصنفاً باقواله وادلته النقلية والقياسية. ومنها المقامات الطبية وانيس الجليس تنبيه وفي تاريخ مصر القديم رسالة ابن عبد الحكيم طبعت في غوتنغن سنة 1856م مع ترجمة لاتينية وشروح باعتناء الدكتور كارل

19 - وسادسهم ابن اياس
طبع كتابة المسمى بدائع الزهور في وقائع الدهور في 3ج في بولاق سنة 1312هـ وفي القاهرة في المطبعة الميمنية سنة 1309هـ في جزء واحد وزعم بعضهم إن نسبته بابن اياس خطا وان صاحبه هو الشيخ عبد الله البصري. وظن بعضهم انه مختصر من مروج الزهور لابن اياس. وهو يحتوي على تاريخ مصر مدة دولة المماليك واكثر المطبوع في القاهرة روايات خرافية. وهو محمد بن أحمد بن اياس الحنفي المتوفى نحو سنة 930هـ

20 - وسابعهم محمد بن المعطي الاسحاقي المتوفى
له كتاب لطائف اخبار الاول فيمن تصرف في مصر من ارباب الدولة طبع في القاهرة سنة 1300هـ وهو مقسوم الى مقدمة واحد عشر باباً.
فالمقدمة هي في فضائل مصر وذكرها في كتاب الله المبين وما ورد فيها من احداث سيد المرسلين ومن كان بها من الانبياء والصديقين والباب الاول

(1/87)


من الاحد عشر باباً هو في خلافة الخلفاء الاربعة ومن ولي بعدهم وهو الحسن نب علي نب ابي طالب: والباب الثاني في دولة بني امية: والباب الثالث هو في الدولة العباسية: والباب الرابع فيمن ولي مصر من نواب الخلفاء الراشدين وبني امية والعباسية وما داخلها من تغلب بني طولون والاخشيدية: والباب الخامس في دولة الفواطم: والباب السادس في الدولة الايوبية السنية: والباب السابع في الدولة التركية المعروفين بالمماليك البحرية: والباب الثامن في دولة الجراكسة: والباب التاسع في ظهور ملوك ال عثمان: والباب العاشر فيمن تصرف بمصر من نواب ال عثمان الى سنة 1031هـ: والباب الحادي عشر الخاتمة فيها مواعظ ونصائح وسلوك وآداب للسلاطين والملوك. وعلى هامشه كتاب تحفة الناظرين فيمن ولي مصر من الولاة والسلاطين لعبد الله الشرقاوي المتوفى سنة 1227

21 - وثامنهم عبد الرحمن الجبرتي الحنفي
المتوفى سنة 1237هـ 1822م له كتاب عجائب الآثار في التراجم والاخبار طبع في القاهرة في 4ج سنة 1297هـ وهو تكملة وتتمة لتاريخ ابن اياس. وكان الجبرتي شاهد عين للحملة الفرنسية إلى مصر وللسنين التي عقبتها بقليل وانتها فيمن ذكره في هذا الكتاب الى سنة 1236هـ اوجز في تاريخ مصر مدة القرون السالفة لعصره واسهب في تاريخها مدة ثلاثين سنة في اوائل القرن الثالث عشر للهجرة وذكر تراجم المشاهير بالدقة والاسهاب

22 - وتاسعهم علي باشا مبارك
ولد سنة 1239هـ توفي سنة 1311هـ في القاهرة. له كتاب الخطط التوفيقية وجهه الى الخديوي السابق محمد توفيق باشا. طبع في عشرين جزءاً في مصر سنة 1306هـ وهو تكملة وتتمة لخطط المقريزي. ويعسر على القارئ الباحث الاخذ منه والانتفاع به لاسهاب عباراته وتلبيك ابوابه وعدم ترتيبها

(1/88)


23 - وعاشرهم جرجي زيدان. منشئ جريدة الهلال العلمية التي انشأت في القاهرة منذ سنة 1892م.
له " تاريخ مصر الحديث " أي من الفتح الاسلامي الى اطفاء الحوادث العرابية ودخول الجنود الانجليزية مصر وظهور المهدي السوداني الى انقضاء الحوادث السودانية سنة 1891 مع فذلكة في تاريخ الفراعنة طبع في 2ج بالقاهرة سنة 1891م وهو يتضمن زهاء مائة رسم وفيها رسوم النقود الاسلامية المصرية منذ اول عهدها الى الان ورسوم كثير من الملوك والآثار المصرية وجعل للكتاب اربع خارطات احداها لمصر في ايام الفراعنة والثانية لمصر السفلى والثالثة لمصر القاهرة والرابعة للصعيد. وللمؤلف هذا ايضاً كتاب جغرافية مصر طبعت ثانية في القاهرة سنة 1894م وتتضمن جغرافية المديريات والمحافظات بالايجاز

تم ذكر اشهر من كتبوا عن مصر
تابع لفقرة كتب التاريخ الخاص
24س - يرة محمود صاحب غزنة
المسماة بالتاريخ اليميني لمحمد بن عبد الجبار المشهور بابي النصر العتبي المتوفى سنة 409هـ 1018م طبعت في دلهي من بلاد الهند سنة 1847م وفي القاهرة في 2ج سنة 1286هـ مع شرح المتيني عليها المسمى بالفتح الوهبي على تاريخ ابن نصر العتبي وهما جزءان كبيران ومن فوائد هذا الشرح إن الشارح ذكر ايضاً اخبار دولة الغزنوبيين الذين تولوا في سنة 977 الى 1152هـ

(1/89)


25 - تاريخ الحروب الصليبية
او بالاصح تاريخ فتح فلسطين والشام على يد صلاح الدين الايوبي. لعماد الين الاصفهاني الكاتب المتوفى سنة 597هـ سنة 1201م سماه الفتح القسي في الفتح القدسي اعتنى بطبعه العلامة لاندبرج في مدينة لايدن سنة 1888م

26 - تاريخ السلجوقيين في العراق
لعماد الدين الكاتب بالاصفهاني المذكور المتوفى سنة 597هـ واخذ عنه البنداري اعتنى بطبع ملخصه العلامة هاوتسما في لايدن سنة 1889م في 324صح

27 - تاريخ دولة الاتابكة في بر الشام
لابي الحسن عز الدين طبع في هلديورهاوزن سنة 1793

28 - تاريخ اتابكة الموصل لابن الاثير
طبع سنة 1876م في باريس من ضمن مجموعة تواريخ الحروب الصليبية حسب رواية المؤرخين الشرقيين وطبع هذا المجموع باعتناء البارون دي سلاين

29 - سيرة صلاح الين الايوبي
المسماة بالنوادر السلطانية والمحاسن اليوسفية لوزيره بهاء الدين بن شداد المتوفى سنة 631هـ سنة 1334م اعتنى بطبعها العلامة شولتنز في لايدن سنة 1732م و 1755م مع ترجمة لاتينية وللوزير بهاء الدين هذا ايضاً كتاب في احكام الجهاد طبع في لايدن سنة 1755م باعتناء العلامة شولتنز المذكور

(1/90)


30س - يرة نور الدين وسيرة صلاح الدين
المسمى الروضتين في اخبار الدولتين لابي محمد عبد الرحمن المقدسي المعروف بابن شامة المتوفى سنة 665هـ سنة 1266م في مصر في 2ج من 1287 الى 1288هـ

31 - سيرة تيمور لنك
المسماة عجائب المقدور في اخبار تيمور للقاضي شهاب الدين أحمد بن عرب شاه الدمشقي الحنفي المولود سنة 791هـ 1388م في مدينة دمشق الشام اعتنى بطبعها العلامة غوليوس في لايدن سنة 1636م. وطبعت ايضاً في كلكته سنة 1305 هـ وفي القسطنطينية سنة 1233هـ ولأحمد بن عرب شاه هذا كتاب مسجع في تربية الملوك سماه فاكهة الخلفاء ومفاكهة الظرفاء طبع سنة 1869 م في مدينة الموصل بمطبعة الرهبان الدرمينيكان وفي بولاق سنة 1276هـ وفي 2ج في مدينة بون من سنة 1833 الى 1852م مع ترجمة لاتينية باعتناء العلامة فرايتاغ وفي القاهرة سنة 1307هـ وعلى الهامش قصة كليلة ودمنة وسنذكر سيرته بالتفصيل في الكلام على الحكم والنصائح على المنهج الفارسي

32 - حملة تيمور لنك
على طوقتاميش خان اولوس جوتجي في سنة 793هـ سنة 1391م طبعت في بطرسبرج سنة 1836م باعتناء العلامة شارموا في صح

(1/91)


تاريخ مدينة بغداد
لابي بكر الخطيب المتوفى سنة 463هـ سنة 1707م وهو غير مطبوع

34 - تاريخ اورشليم وحرون
المسمى بكتاب الانس الجليل بتاريخ القدس والخليل لصاحبه مجير الدين الحنباي طبع في 2ج في القاهرة سنة 1283هـ

35 - تاريخ مدينة حاب الشهباء
لابن الشحنة المتوفى سنة 1485م سماه ادر المنتخب في تاريخ حلب. لم يطبع

36 - ايضاً تاريخ مدينة حلب
لابن العديم الحلبي المتوفى سنة 660هـ طبعت منه نبذة في باريس سنة 1819م

37 - تاريخ تولي سعد الدولة على حلب
طبع مع ترجمة المانية سنة 1820م في مدينة بون باعتناء العلامة فرايتاغ

38 - تاريخ مدينة دمشق الشام
لابن عساكر المتوفى بدمشق سنة 571هـ 1175م وهو ثمانمائة جزء في ثمانين مجلد لم يطبع وهو كتاب مطول جدا سلك فيه المؤلف مسلك المحدثين من ذكر الرواة وهو على نسق تاريخ بغداد لابي بكر الخطيب وهو ابو القاسم بن عساكر الدمشقي الملقب بثقة الدين المؤرخ الشعير ولد سنة 499هـ 1105م زحل الى بلاد كثيرة واخذ العلم عن اهله وكان

(1/92)


معرضا بارك الله فيه عن المناصب كثيرة الامر بالمعروف قليل الالتفات الى الامراء وابناء الدنيا توفي بدمشق سنة 571هـ 1175م وحضر الصلاة عليه السلطان صلاح الدين الايوبي

39 - تاريخ فتوح الشام
لابي اسماعيل محمد بن عبد الله الازدي البصري طبع في كلكته في اربع كراريس مع شروح باعتناء العلامة لي ضمن سلسلة الكتب المعروفة بالمكتبة الهندية

40 - تاريخ السامريين
لابي الفتح طبع سنة 1865 م في جوثا مع مقدمة للعلامة فيلمار. وفي مدينة لايدن سنة 1848م مع ترجمة لاتينية وشروح

41 - تاريخ عربي لمؤلف مجهول
طبع سنة 1883م في مدينة غرايفسوالد باعتناء العلامة آهلوات

42 - الشروط والعقد السياسية
بين جمهوريات ايطاليا وسلاطين مصر وغيرهم في القرون الوسطى كما هي مبينة تلك الشروط بالنسخ العربية الموجودة في خزائن مدينة فلورنزا طبعت مع ترجمة ايطالية وشروح ومعجم في فلورنزا سنة 1863م باعتناء العلامة اماري

43 - تاريخ خلافة عمر الثاني ويزيد الثاني وهشام
من بني امية عن نسخة خط يد موجودة في مكتبة لايدن طبع في لايدن سنة 1865 م باعتناء العلامة دي جويه

(1/93)


44 تاريخ مصر
لابن عبد الحكم المتوفى سنة 268هـ طبع في غوتنغن سنة 1856م مع ترجمة لاتينية وشروح

45 - محمد بن حبيب
توفي سنة 245هـ في بغداد له رسالة في اسماء القبائل المتشابهة وغير المتشابهة طبعت في مدينة غمتنغن سنة 1850م باعتناء ووستنفلد

46 - اخبار ايطاليا
طبعت في رومة سنة 1888م مع ترجمة ايطالية باعتناء شابارلي

47 - المتون التي تعين على جمع تاريخ بني مزيد
لجامعها يوسف كرايشك النمساوي طبعت في لايبسك سنة 1874م مع اربعة الواح طبق الاصل الخطي

48 - كتاب الصكوك العربية
المعينة على جمع تاريخ البرتغال لجامعه بواكيم دي صوصه طبع في اسبون سنة 1790م

49 - كتاب قوانين الدواوين
لشرف الدين ابي المكارم اسعد بن ابي سعيد بن حماتي المتوفى سنة 606هـ سنة 1209م وكان وزيرا في مصر. وفيه ايضاحات مفيدة عن ادارة مصر

(1/94)


وقتئذ أي في عصر صلاح الدين الايوبي وفيه تفاسير عديدة للكلمات الاصطلاحية ولذلك ذكرناه بين كتب التاريخ طبع في القاهرة سنة 1299هـ ولكن لم يطبع منه سمى عشرة فصول ونصف فصل فقط من الكتاب كله فلذا هي طبعة ناقصة

50 - كتاب سراج الملوك
لابي محمد الطرطوشي الاندلسي المالكي الزاهد ويعرف بابن ابي رندقة المتوفى سنة 520هت سنة 1126م طبع في الاسكندرية سنة 1289هوهو جليل في بابه جمعه من سير الانبياء وآثار الاولياء والحكماء ورتبه ترتيبا انيقا واهداه الى البطائحي واي الامر بمصر يومئذ وكتب اليه شعرا يقول فيه
الناس يهدون على قدرهم ... وانا اهدي على قدري
يهدون ما يفنى واهدي الذي ... يبقى على الايام والدهر
تمت فقرة كتب التاريخ العام والخاص

(1/95)


فقرة كتب السير والوفيات والطبقات
ومن الاحاديث المأثورة قوله - صلى الله عليه وسلم - " خير الناس من خدم الناس " سيره الرسول - صلى الله عليه وسلم - طبقات الصحابة أنساب آل ابي طالب واهل البيت رواة الحديث سير المشاهير عموما كتب مقتصرة على تراجم الافراد او على طائفة واحدة من المشاهير اكثر المؤلفات في تراجم المشاهير مرتبة على حروف المعجم لسهولة المراجعة وجميعها فرع من فروع التاريخ الخاص وتابعة لنوع التاريخ ولقد رتبناها على قدر وسعنا فنقول

1 - سيرة الرسول - صلى الله عليه وسلم -
قد وردت اقدم المؤلفات في سيرته وغزواته في صدر فقرة كتب التاريخ فلتراجع هناك. وناتي هنا على ذكر اهم ما صنفه المؤلفون في هذا الموضع ممن جاؤا بعد المدة الاولى من الدور العباسي العلمي.

1 - كتاب انساب العيون في سيرة الامين المأمون
لبرهان الدين الحلبي المولود سنة 975هـ المتوفى سنة 1044هـ طبع في 3ج في القاهرة سنة 1292هـ ويعرف بالسيرة الحلبية. وايضا سنة 1308هـ وعلى هامش السيرة النبوية لأحمد الزيني دحلان المار ذكره.

(1/96)


2 - سفر السعادة
وهو مائة واربعة عشر فصلا لصاحب القاموس مجد الدين الفيروزابادي المتوفى سنة 830هـ طبع بالقاهرة بدون ذكر السنة. وفي اوله ترجمة حال الفيروزابادي وأقتبس عن تاج العروس لمحمد مرتضى الزبيدي وعلى هامشه كتاب الفوز الكبير مع فتح الخبير في اصول التفسير لشاه ولي الله بن عبد الرحيم.

3 - المواهب الدينية للقسطلاني
المتوفى سنة 923هـ سنة 1517م وشرحها محمد الزرقاني المتوفى سنة 112هـ 1710م طبعت مع هذا الشرح في 8ج في بولاق سنة 1278هـ وسنة 129هـ وهي من المطولات في سيرة الرسول - صلى الله عليه وسلم - جمعت فوائد كبرى عن تاريخ صدر الاسلام وتدريس في مدرسة الجامع الازهر.

4 - كتاب السيرة النبوية والآثار المحمدية
لأحمد بن زيني دحلان الفه في مكة نحو سنة 1278هـ 861م طبع في 2ج في القاهرة سنة 1293هـ ويعرف بالسيرة الدحلانية.

5 - كتاب الشجرة المحمدية
طبع في بولاق سنة 1285هـ وبدون ذكر اسم جامعه غير انه لاحد الفضلاء من اهل عصرنا هذا وهو جداول نسب النبي - صلى الله عليه وسلم - والاشخاص لحوادث والامور التي تتعلق بسيرته الشخصية.

(1/97)


6 تاريخ الخميس في احوال انفس النفيس
لحسين بن محمد بن الحسن الديار البكري المتوفى سنة 966هـ طبع في 2ج في القاهرة سنة 1283هـ وهو سيرة الرسول - صلى الله عليه وسلم - ومن بعده من الخلفاء والملوك بايجاز.

2 - كتب طبقات الصحابة
7 - طبقات الصحابة
لابن سعد المتوفى سنة 230هـ الشهير بكتاب الواقدي وتدخل الطبقات هذه في خمسة عشر مجلدا متفرقة في عدة مكاتب وموجود خمسة اجزاء منها في مكتبة بوثا في اواسط المانيا وجزء واحد في القاهرة وما بقي متفرق في مكاتب اخرى لم يطبع منها شيء قبل الآن إلا إن الجمعية العلمية الشرقية الألمانية في برلين خصصت خمسة آلاف جنيه اطبعها وكلفت العلامة ادورد ساخا وناظر المدرسة الشرقية في برلين باستنساخها من المكاتب والوقوف على طبعها وتصحيح الكراريس وباشر العمل سنة 1894م. انظر الكلام عن الواقدي في صدر فقرة كتب التاريخ.
8ك - تاب الاصابة في تمييز اسماء الصحابة وهو مطول جدا
لابي حجر العسقلاني المولود سنة 773هـ المتوفى سنة 852هـ 1448م طبع في كلكته ابتدأ من سنة 1856 م فصاعدا باعتناء المولوي عبد الحي ومجلداته كثيرة.
ولابي حجر هذا كتاب تقريب التهذيب في اسماء رجال الحديث طبع في

(1/98)


دلهي وهي دلهيبدون ذكر السنة وعلى هامشه كتاب المغني في اسماء رجال الحديث لمحمد طاهر الهندي.
ولابن حجر هذا كتاب نزهة النظر في توضيح نخبة الفكر في اصلاح الحديث طبع في كانبور وهي كانفور سنة 1295هـ.
وله ايضاً كتاب المنبهات طبع على الحجر في دلهي سنة 1288هـ مع ترجمة فارسية.
وهو أحمد بن علي بن محمد بن محمد بن علي بن أحمد ابو الفضل شهاب الدين الكناني العسقلاني المصري الشافعي المعروف بابن حجر ولد في مصر سنة 773هـ ونشأ بها يتيما وتفقه على الابناسي والبلقيني وارتحل الى الشام والحجاز فاخذ عن جماعة ثم اقتصر على الحديث ومؤلفاته عديدة منها ما ذكر اعلاه ومنها ايضاً الدرر الكامنة في اعيان المائة الثامنة مرتبة على حروف المعجم لم تطبع. توفى في مصر سنة 852هـ سنة 1448م ودفن في القرافة. وقد ترجمه تلميذه شمس الدين محمد بن علي السخاوي في كتاب سماه الجواهر والدرر في ترجمة شيخ الاسلام بن حجر. وترجمه ايضاً العالم البلقيني في كتاب وقف عليه في حياته.

9 - كتاب حياة القلوب
ترجم من الفارسية الى العربية وطبع في 3ج في تبريز بدون ذكر السنة وهو تاريخ الانبياء وسيرهم من ادم الى النبي محمد - صلى الله عليه وسلم - مع ذكر سير الصحابة حسبما وردت في رواية اهل الشيعة.
وقد تقدم ذكر ما بقي من الكتب في تراجم الصحابة في باب تاريخ صدر الاسلام فليراجع هناك.

(1/99)


3 - سير ال ابي طالب واهل البيت
10 - عمدة الطالب في انساب ال ابي طالب
لأحمد بن علي بن عتبة الاصغر الداودي المتوفى سنة 828هـ 1424م طبع على الحجر في لكناهور بدون ذكر السنة. وهو في التاريخ مع ذكر عدد كبير من التراجم.

11 - غاية الاختصار
لتاج الدين محمد بن حمزة بن زهرة الحسيني طبعت في 104 ص في بولاق سنة 1310هـ وهي ايضاً في انساب ال علي بن ابي طالب.

12 - تحفة الرغاب
لأحمد بن أحمد بن سلامة القيوبي المصري المتوفى سنة 1069هـ 1688م طبعت في 56ص في القاهرة سنة 1307هـ وهي تراجم منتخبة من سير " اهل البيت " - وهي تراجم منتخبات احوال عدة من اهل البيت.

13 - صحابة الاخبار
لمحمد سراج الدين بن عبد الله الرفاعي الحسيني المخزومي المتوفى سنة 885هـ1481م طبعت في 143ص في القاهرة سنة 1306هـ وهي انساب نسل السيدة فاطمة الزهراء.

(1/100)


4 - رواة الحديث
14 - ميزان الاعتدال في نقد الرجال
لشمس الدين ابي عبد الله محمد بن أحمد الذهبي المتوفى سنة 748هـ 1347م طبع على الحجر في 2ج في لكناهور سنة 1301هـ والاسماء فيه مرتبة على حروف المعجم وله ايضاً كتاب المشتبه طبع في لايدن سنة 1881م وكلاهما في رواة الحديث.
وله ايضاً كتاب منية الطالب في تراجم اهل الاندلس مرتبة على حروف المعجم طبع في مادريد سنة 1885مفي 646ص على النسخة الموجودة بالاسكوريال.
كتاب تقريب التهذيب لابن حجر العسقلاني. انظر عدد 8 في هذه الفقرة.

5 - سير المشاهير عموماً

15 - كتاب تهذيب الاسماء واللغات
لابن زكريا يحيى النووي المتوفى سنة 676هـ 1277م وهو على قسمين الاول في سير المشاهير اعتنى بطبعه العلامة ووستن فلد الالماني في غوتنغن من سنة 1832 - 1849م والقسم الثاني لم يطبع وهو في اللغة.

(1/101)


16 - كتاب نزهة الالباء في طبقات الادباء أي مشاهير اللغويين والنحاة
لمحمد الانباري المتوفى سنة 577هـ 1181م طبع على الحجر طبعا متقنا سنة 1294هـ على نفقة اسماعيل باشا الاسبق لجل نجله البرنس ابراهيم وهو نادر الوجود.

17 - كتاب وفيات الاعيان
لابن خلكان المولود سنة 608هـ 1211م باربل وهي مدينة على مسافة نحو يومين على شرقي نهر دجلة المتوفى سنة 681هـ 1282م في دمشق ولاه السلطان بيبرس قضاء الشام. اعتنى بطبع الوفيات هذه العلامة الالماني ووستنفلد في ثلاثة عشر جزءا في غوتنغن من سنة 1840 الى 1865م وايضا العلامة ديسلاين الفرنسي في باريس من سنة 1828م الى 1842م وفي باريس ايضاً سنة 1868م وطبعة ايضاً في 2ج في بولاق سنة 1275هـ وسنة 1299هـ وايضا في القاهرة في 2ج عام 1210هـ وعلى هامش الطبعة الاخيرة هذه ترجم طاش كبري زاده وترجمه علي بن لالي بالي منيق. ويعول على وفيات الاعيان هذه في تاريخ الآداب للمدة الواقعة بين القرن الثاني والقرن السابع للهجرة. وهو مرتب على حروف المعجم.

18 - كتاب فوات الوفيات
لصلاح الدين محمد بن شاكر الكتبي الحلبي المتوفى سنة 764هـ 1362م طبع في بولاق في 2ج سنة 1283هـ وسنة 1299هـ ذكر فيه خمسمائة واثنتين وتسعين ترجمة. وهو تتمة وملحق لوفيات الاعيان لابن خلكان.

(1/102)


19 - عيون الانباء في عيون الاطباء
لابن ابي الصيبعة المولود في القاهرة اواخر القرن الثاني عشر للميلاد المتوفى سنة 668هـ 1269م طبع في كونغزبرغ في روسيا عام 1884م باعتناء العلامة اغسطس مولر. وايضا بالقاهرة عام 1300هـ وهو كمعدن يعول عليه لاستخراج ابريز المعلومات عن تقدم العلوم والعمران الآداب العربية الى عصره. وله ترجمة حال عبد اللطيف البغدادي طبعت في اوكسفورد عام 1808م وكان جد ابن ابي اصيبعة وابوه طيبين في خدمة سلاطين الدولة الايوبية. وتهذب في الشام ومصر وكان في مصر من اصدقاء عبد اللطيف البغدادي الطيب وقرأ في دمشق الشام من عام 1227 الى 1233م وتعين عام 1234م رئيس اطباء المستشفى النوري في دمشق. وبعد سنتين تعين طبيبا للامير الايوبي صاحب قلعة صلخد في ارض حوران. وكان يتردد الى دمشق الى وفاته عام 668هـ 1269م.

20 - كتاب الدرر الكامنة في اعيان المائة الثامنة مرتبا على حروف المعجم
لأحمد بن حجر العسقلاني المتوفى عام 852هـ 1448م ولم يطبع وقد تقدم ذكرها.

21 - كتاب شذرات الذهب في اخبار من ذهب
لابي الفلاح عبد الحي المعروف بابن العماد الحنبلي المتوفى في مكة سنة 1089هـ لم يطبع. فيه سير من توفوا من بعد الهجرة الى سنة الالف بعدها مرتبة بحسب سني الوفاة.

(1/103)


22س - ير العلماء والمشاهير من اهل الاندلس
جمعها العلامة كوديرا الاسباني من مؤلفات عديدة لفضلائها وعلى الاخص من كتاب ابن الفرضى وكتاب ابن الابّار وكتاب ابن بشكوال المتوفى سنة 578 هـ وكتاب الذهبي الذي ذكر على ص1. او سماها المكتبة العربية الأسبانية وطبعها في 8ج في مادريد من سنة 1883 الى 1892م.
وتراجم علماء الاندلس لابن الفرضي طبعت في 2ج في مادريد سنة 1892م باعتناء العلامة كوديرا على النسخة التونسية. والسير فيها مرتبة على حروف المعجم.

23 - كتاب خلاصة الاثر في اعيان القرن الحادي عشر للهجرة
لمحمد المحبي المتوفى سنة 1111هـ سنة 1699م من عشيرة المحبي من مشاهير اهل دمشق الشام طبع في 4ج في القاهرة سنة 1284هـ ويتضح من هذا الكتاب للقارئ عظمة النهضة العلمية والادبية التي ظهرت في ذلك القرن. ونشأ من عشيرة المحبي هذا عدة علماء ذكرهم محمد خليل المرادي الدمشقي في كتابة سلك الدرر في اعيان القرن الثاني عشر الاتي ذكره.

24 - سلك الدرر في اعيان القرن الثاني عشر
لمحمد خليل المرادي الدمشقيي المتوفى سنة 1206هـ ثم طبعه في بولاق في 4ج سنة 1301هـ وقد نبذ فيه المؤلف الملل واورد المفيد الملذ ولا غنى عنه لمعرفة سير المشاهير من اهل القرن الثاني عشر وترتيبه على حروف المعجم.

(1/104)


25 - كتابان للوزير الكاتب الاندلسي ابي نصر الفتح ابن خاقان
المولود في الاندلس في اوائل القرن السادس للهجرة وهما فير مرتبين على حروف المعجم ولكن فيها ذكر سير عديدة لذلك ادرجناهما هنا وهما

1 - كتاب قلائد العقيان ومحاسن الاعيان
طبع في بولاق سنة 1284هـ وفيه درارير اللغة العربية في نظم ونثر مع ذكر سير مؤلفيها ومناسبات نظمها وتأليفها لغاية عصر المؤلف أي الى اواسط القرن السادس للهجرة فهي تراجم ادبية عن حال المشاهير من اهل الاندلس مدة زهو الآداب والعلوم. انظر كشف الظنون.

2 - كتاب مطمح الانفس ومسرح التانس في ملح اهل الاندلس
طبع في القسطنطينية في مطبعة الجوائب سنة 1302هـ ويشتمل على مناقب ملوك الاسلام الاقدمين في الاندلس وفضائل وزرائها وما اشتهروا به من البلاغة في النثر والنظم. وعدد التراجم فيه خمس وخمسون وهي غير ما وردت في قلائد العقيان.
كتاب منية الطالب في تراجم اهل الاندلس للذهبي. انظر عدد 14 في هذه الفقرة.

26 - حديقة الافراح
لأحمد محمد الانصاري اليمني الشرواني طبع في مصر سنة 1282هـ وهي تراجم وسير وهاك فهرست ابوابها

(1/105)


باب 1: لطائف اطفاء اليمن باب 2: لطائف نبغاء الحرمين باب 3: لطائف بلغاء مصر ومحاسن ظرفاء الشام والعراق باب 4: لطائف نبهاء الروم والمغرب باب 5: لطائف اذكياء البحرين وعمان باب 6: لطائف ادباء الهند والعجم وهي كلها كنز من المعلومات النفيسة

27 - كتاب تراجم الأعيان في ابناء الزمان
لابي الضياء البدري الملقب بالبوربني المتوفى سنة 963هـ سنة 1555م لم يطبع

28 - ريحانة الاولياء في طبقات الاباء
لشهاب الدين أحمد بن محمد الخفاجي الاندلسي المتوفى سنة 1069هـ سنة 1658م طبعت في مصر في 422صح سنة 1306هـ وهي تراجم المشاهير مت الشعراء

29 - سياحة المرجان في آثار هند ستان
للسيد غلام علي الملقب آزاد طبعت على الحجر في بمباي سنة 1303هـ ومن جملة ما حوته تراجم حال علماء الهند من صالحين ومصنفين وشعراء

30 - ابجد العلوم
لابي الطيب صديق ابن حسن الحسيني القنوجي النجاري طبع على الحجر في بهوبال سنة 1295هـ وهو على ثلاثة اقسام الاول الوشي المرقوم في العلوم من حيث الفلسفة والتوحيد واللغة والتاريخ وفيه 263 فصلا

(1/106)


الثني السحاب المرقوم في بيان انواع الفنون واقسام العلوم واكثره منقول عن حاجي خليفة الثالث الرحيق المختوم من تراجم ائمة العلوم وفيه نحو اربعمائة ترجمة في سير مشاهير العلماء مرتبة حسب العلوم وهو كتاب مفيد في بابه

6 - كتب مقتصرة على تراجم الافراد او على تراجم طائفة واحدة من المشاهير
31 - ترياق المحبين في طبقات حرفة المشائخ الرفاعيين " العارفين "
لتقي الدين عبد الرحمن ابي الفرج الواسطي المولود سنة 674هـ المتوفى في بغداد سنة 744هـ سنة 1343م طبع في القاهرة سنة 1305هـ وهو كراس فيه 74صح فيها تاريخ الطريقة الرافعية مع ذكر سيرة الشيخ أحمد الرفاعي المتوفى سنة 578هـ سنة 1182م. وفي نسب هذا القطب حسبما هو وارد في هذا الكراس فائدة عمومية من حيث تاريخ الولادات والوفيات الواردة فيه

32 - كتاب عرائس المجالس في قصص الانبياء
للثعلبي المتوفى سنة 427 طبع في بولاق سنة 1286 وفي القاهرة سنة 1297هـ وله فائدة لغوية ايضاً من حيث الكلمات نادرة الاستعمال الواردة فيه

(1/107)


33 - الفوائد البهية في تراجم الحنفية
طبع في لكناهور سنة 1293هـ وهي لعبد الحي الهندي وفيها سير نيف وستمائة من مشاهير العلماء على مذهب ابي حنيفة وعلى الهامش كتاب التعليقات السنية على الفوائد البهية وهي له ايضاً

34 - لواقح الانوار في طبقات الاخبار لعبد الوهاب الشعراني المتوفى سنة 973هـ طبعت في ج2 في القاهرة سنة 1292هـ وايضا سنة 1305هـ وهي تراجم مشاهير الصوفية

35 - رسالة الخيرات الحسان في مناقب الامام الاعظم ابي حنيفة النعمان
لأحمد بن حجر الهيتمي المتوفى سنة 973هـ 1565م طبعت في مصر في 81صح سنة 1304هـ وذب المؤلف في هذه الرسالة عن ابي حنيف النعمان ردا على الغزالي الاشعري العقيدة

36 - تلقيح فهوم اهل الآثار في مختصر السير والاخبار
طبع في برسلاو المانية في 56صح سنة 1893م عن النسخة الموجودة في برلين

37 - الرسالة القشيرية في علم التصوف
لابي القاسم عبد الكريم القشيري المتوفى سنة 465هـ 1072م طبعت في بولاق سنة 1284هـ وفي القاهرة سنة 1304هـ في 244صح وفي فصل منها ذكر تراجم ثلاثة وثمانين من مشاهير الصوفية

(1/108)


38 - طبقات الشرنوبي
المتوفى سنة 994هـ 1585م طبعت في 48صح في القاهرة سنة 1305هـ وفيها تراجم الاقطاب الاربعة

39 - روضه الناظرين وخلاصة مناقب الصالحين
لأحمد بن محمد الوتري الموصلي البغدادي الشافعي الرافعي المتوفى في القاهرة سنة 970هـ وفيه تراجم سير اهل الخرقة الرفاعية

40 - مختصر روض الرياحين في مناقب الصالحين
لعبد الله اسعد اليافعي المتوفى سنة 768هـ 1366م طبع في القاهرة سنة 1301هـ

41 - كتاب المعارف المحمدية في الوظائف الأحمدية
لعز الدين أحمد الصياد المتوفى سنة 670هـ 1271م وهو حفيد أحمد الرفاعي المتوفى سنة 578هـ 1182 م طبع في القاهرة سنة 1305هـ

42 - الحدائق الوردية في سير اهل الطريقة النقشبندية
لعبد المجيد بن الخالدي النقشبندي طبعت في 299صح في القاهرة سنة 1308هـ

(1/109)


43 - كتاب تراجم بعض الاعيان من اهل دمشق من علمائها وادبائها
لعبد الرحمن بن شاشو الذي نبغ في اواسط القرن الحادي عشر للهجرة طبع في بيروت سنة 1886م

44 - نبذة في بطاركة انطاكية
ليوسف السمعاني الماروني المتوفى سنة 1768م طبعت في 48صح في زومية سنة 1881م تنبيه: السمعاني الماروني قد اشتهر من ذوي هذا اللقب اربعة وهم اولا: يوسف سمعان ولد سنة 1687م في طرابلس الشام جمع في مصر والشام والشرق عدة كتب خطية وضعت في مكتبة البابا في رومية وتولى حفظها فيها وتوفى سنة 1768م ثانيا: اسطيفان السمعاني ابن اخت السابق ذكره ولد سنة 1707م في طرابلس الشام وتوفى سنة 1768م حفظ الكتب الخطية الشرقية في مكتبة الفاتيكان توفى سنة 1782م ثالثا: يوسف الياس السمعاني اخو اسطفان المذكور ولد في طرابلس نحو سنة 1710م وكان يدرس في مدرسة المعارف في رومية توفى سنة 1782م رابعاً: سمعان السمعاني من اقارب المذكورين ولد في طرابلس سنة 1752م وتخرج في رومية وطاف في الشرق وكان يدرس اللغات الشرقية في مدرسة مدينة بادوا في سماي ايطاليا حيث توفي سنة 1821م

45 - يتيمة الدهر في محاسن اهل العصر
للثعالبي. اطلبها في فقرة شعراء عصر بني العباس وبين كتب فقه اللغة وفيها تراجم حال كثير من الشعراء

(1/110)


فقرة الكتب الدينية
وهي مطولة وفيها ذكر الكتب الآتية القرآن الشريف ونجومه كتب التفسير والقراءات والتجويد كتب الحديث ومتعلقاته كتب الفقه. اصوله وفروعه كتب التوحيد أي اصول الدين قال الوزير بهاء الدين زهير في ديوانه
وجاهلٌ يدّعي في العلم فلسفة ... قد راح يكفر بالرحمن تقليدا
وقال أعرف معقولاً فقلتُهُ ... عنيت نفسك معقولا ًومعقودا
من أين أنت وهذا الشيءُ تذكره ... اراك تقرع باباً عنك مسدودا
فقال إن كلامي لست تفهمهُ ... فقلت لستُ سليمان بن داودا
قد اعتنى علماء المسلمين غاية الاعتناء بالكتب الدينية ولذلك لا يكاد يحصى عددها فلا نتجاسر على التعرض الى استيفاء بيانها بل نقتصر على ذكر شيء من اهمها مع ايراد اسماء مؤلفيها المشهورين واماكن طبعها وسنيه فنقول

1 - القرآن الشريف ونجومه
طبع القرآن الشريف وهو الهدى والفرقان ورارا في الشرق والغرب. منها في هامبورغ سنة 1649م وفي مدينة بادوا في ايطالية في 2ج كبيري الحجم جدا سنة 1698 باعتناء الكاردنال مرانشي. ثم طبع ايضاً في اوربا مرارا منها في بطرسبيرغ سنة 1787 وسنة 1790 وسنة 1798م وفي كازان سنة 1803

(1/111)


وسنة 1819وسنة 1839م. وفي مدينة لايبسك سنة 1834 وسنة 1842 وسنة 1870م باعتناء العلامة الالماني فلوعل وهذه الطبعات الثلاث الاخيرة أي طبعات العلامة فلوغل في لايبسك تمتاز عن غيرها صفتين الاولى وضوح الحروف واتقان الطبع بحيث لا يتعب نظر القارئ بمطالعتها والثانية إن لهذه الطبعات ملحقا اسمه الفرقان في اطراف القرآن وهو فهرست مرتب على حروف المعجم لجميع الكلمات الواردة في القرآن من اسم وفعل وحرف يسهل بواسطته على الطالب الاسترشاد الى معرفة السور والآية التي وردت فيها كل كلمة او حرف ومن هذا النوع ايضاً قاموس وضعه الحافظ محمد شريف بن عبد الله الحقي المفتي بمدينة قوتاهيه بالاناضول سماه مفتاح التفاسير ومصباح الآيات طبع في بمباي سنة 1299هـ وهو ايضاً مرشد للآيات القرآنية مع الدلالة ايضاً الى محال تفسيرها في ثمانية من التفاسير الشهيرة ومنه ايضاً كتاب نجوم الفرقان طبع في كلكته سنة 1811م ومنه ايضاً " كتاب مقدمة كتاب مستطاب مفتاح كنوز القرآن من تصنيفات ميرزا كاظم بك الاستاذ في مدرسة بطرسبرج " طبع في بطرسبرج سنة 1859م وهو ايضاً قاموس مستوفي يدل على مجال ورود الكلمات القرآنية في السور والآيات ومنه ايضاً كتاب " ترتيب ي زيبا " طبع في كازان سنة 1310هـ في 128صح وهو قاموس للمفردات أي لمحال ورود المفردات في آيات القرآن وسوره وتوجد منه نسخة بخط اليد محفوظة في الكتب خانة الخديوية وطبع ايضاً القرآن الشريف مرارا في الشرق منها في الاستانة العلية سنة 1297هـ على البلاط أي الحجر برخصة من نظارة المعارف عن نسخة بخط الحافظ عثمان وهو من مشاهير كتاب الاستانة في القرن الحادي عشر للهجرة

(1/112)


وطبع ايضاً في مملكة اوض من اقطار الهند من سنة 1280هـ الى سنة 1283هـ باعتناء اثنين وهما حافظ محمد مخدوم ومولوي محمد عبد الحافظ وذلك بعد أن عني بتصحيحه شيخهما المولوي محبوب علي مستعينا على ذلك بعدة كتب وهي: تحفة القراء. وتحفة الخاقان. وعقدة الفرائد. والرائية. والمقنع. وشمس القراءات. والدقوفي. والسحاوندي. وخلاصة الرسوم. ونشر الهدية. والتيسير. والشاطبية لامام القراء الشاطي المتوفى سنة 509هـ والايضاح. وقواعد القرآن. ورسم الخط. واختلاف القراءات. والمسائل. وغرائب القرآن.

كتب تفسير القرآن
1 - تفسير عبد الله بن عباس
جد الخلفاء العباسيين وابن عم صاحب الشريعة. طبع على الحجر في بمباي سنة 1280هـ وفي بولاق سنة 1290هـ وبهامشه المقصد لتلخيص ما في المرشد في الوقف والابتداء لابي يحيى زكريا الانصاري المتوفى سنة 926هـ وللفيروزابادي صاحب القاموس كتاب سماه تنوير المقاس من تفسير ابن عباس طبع في القاهرة سنة 1290هـ وعلى الهامش المقصد لتلخيص ما في المرشد في الوقف والابتداء لزكريا الانصاري المتوفى سنة 926هـ واما الفيروزابادي فانما روى في تنويره هذا عن ابن عباس في سلسلة اسانيد الرواة

2 - جامع البيان في تأويل القرآن
للطبري الذي تقدم ذكره بين المؤرخين. هو ابو جعفر محمد بن جرير صاحب التفسير الكبير والتاريخ الشهير. ولد سنة 224هـ سنة 836م كان احد ائمة العلماء يحكم بقوله لمعرفته وفضله وكان بصيرا عارفا بايام الناس وتاريخه من اصح التواريخ واثبتها. توفي في بغداد سنة 310هـ سنة 922

(1/113)


م اما تفسيره هذا فلم يطبع وتوجد منه نسخة خطية في المكتبة الخديوية ناقصة بعض الاجزاء مكتوبة في اوائل القرن الثامن هـ. قيل لا وجود لهذا التفسير في غيرها من المكاتب المعروفة.

3 - الكاشف عن حقائق التنزيل
للزمخشري المولود سنة 467هـ المتوفى سنة 1142م. اعتنى بطبعه العلامة لي الانكليزي في كلكته سنة هـ وعليه هوامش للشيخ ابراهيم الدسوقي المتوفى سنة 1300هـ وطبع ايضاً في 2ج في القاهرة سنة 1307هـ وعلى هامش كتاب الانتصاف لناصر الدين أحمد بن محمد بن المنير السكندري المتوفى سنة 683هـ 1284م ومعه القرآن الشريف ايضاً. اما الانتصاف هذا فهو مناقشات مع صاحب الكشاف.
وهو جار الله ابو القاسم محمود بن عمر الزمخشري ولد في زمخشر وهي بلدة في خوارزم.
وشرح محب الدين افندي المتوفى سنة 1016هـ الابيات الواردة في الكشاف بصفة شواهد في كتاب سماه تنزيل الآيات على شرح شواهد الابيات طبع في بولاق سنة 1281هـ باعتناء المصحح المدقق نصر الهوريني المتوفى سنة 1291هـ.

4 - انوار التنزيل واسرار التأويل
للبيضاوي المتوفى في تبريز سنة 691هـ 1286م. طبع في 2ج في لكناو سنة 1282هـ وعلى هامشه حاشية. وايضا في بمباي سنة 1277هـ. وعني ايضاً بطبعه العلامة فلايشر الالماني في 2ج في لايبسك من سنة 1844 الى 1848م ولهذه الطبعة فهارس مستوفية عني بوضعها العلامة فل الاماني وطبعها سنة 1878م في لايبسك " سيذكر البيضاوي في فقرة كتب التوحيد " وهو القاضي ناصر الدين ابو سعيد عبد الله بن عمر البيضاوي نسبة الى المدينة البيضاء.
وعلى تفسيره هذا حاشية للقاضي عبد الحكيم الالسيالكوتي المتوفى سنة 1067هـ

(1/114)


المدفون في سيالكوت طبعة في القسطنطينية سنة 1271هـ وعليه ايضاً حاشية للقاضي شهاب الدين أحمد الخفاجي المصري المتوفى سنة 1069هـ 1658م سماها عناية القاضي وكفاية الراضي في تفسير البيضاوي طبعة في 8ج في بولاق سنة 1282هـ وعليه ايضاً حاشية لاسماعيل بن محمد بن مصطفى القونوي نسبة الى قونوي في اسيا الصغرى المتوفى بدمشق سنة 1195هـ وضعها بايعاز السلطان عبد الحميد خان العثماني الذي تولى من سنة 1187 الى 1203هـ الموافق لسنة 1773 الى 1789م طبعة في 7ج في القسطنطينية سنة 1286هـ. وعلى الهامش حاشية اخرى لابن التوحيد فرغ من تأليفها سنة 880هـ.
قال المنلى المنشئ يمدح تفسير البيضاوي هذين البيتين
اولو الالباب لم ياتوا ... بكشف قناع ما يتلى
ولكن كان القاضي ... يد بيضاء لا تبلى

5 - مفاتيح الغيب المشهور بالتفسير الكبير
لفخر الدين الرازي المتوفى سنة 606هـ 1209م في مدينة هرات. طبع في 6جفي بولاق من سنة 1278 الى 1289هـ وايضا في 8ج في القاهرة سنة 1309هـ وعلى الهامش التفسير المسمى بارشاد العقل السليم لابي السعود العمادي المتوفى سنة 982هـ.
وطبع ايضاً في القسطنطينية في عدة اجزاء سنة 1307هـ - سترد سيرة الرازي في فقرة كتب التوحيد.

7 - مفاحمات الاقران في مبهمات القران
للسيوطي المتوفى سنة 911هـ طبع في لايدن سنة 1839م وايضا في بولاق سنة 1284هـ والفاظ القران الشريف بالحبر الاحمر. وهو موجز مفيد.

(1/115)


7 - تفسير الجلالين
طبع في بولاق سنة 1293هـ وفي كلكته في 2ج سنة 1265هـ وفي بمباي سنة 1282هـ وفي القاهرة في 2ج سنة 1308هـ وعلى هوامش هذه الطبعة كتاب لباب النقول في اسباب النزول للسيوطي وعلى هوامشه ايضاً كتاب معرفة الناسخ والمنسوخ لمحمد حزم المتوفى سنة 456هـ.
والجلالان هما جلال الدين المحلي المتوفى سنة 864هـ 1459م وجلال الدين السيوطي المتوفى سنة 611هـ 1505م. اما المحلي فوصل الى اخر سورة الاسراء والباقي للسيوطي.
ووضع المنلى علي القارئ المتوفى سنة 1014هـ على تفسيرهما هذا حاشية لم تطبع. ووضع ايضاً عليه سليمان الجمل المتوفى سنة 1204هـ حاشية سماها الفتوحات الالهية بتوضيح الجلالين طبعة في 4ج في القاهرة سنة 1303هـ وعلى هامشها الجلالان مع تفسير عبد الله بن عباس المذكور في اول هذه الفقرة.
تنبيه - هذه السبعة اشهر التفاسير. فلنذكر الان عدة تفاسير اخرى اقل منها شهرة الا انها معتبرة عند اهل هذا العلم الواسع فنقول.

8 - معالم التنزيل
للبغوي الشافعي المعروف بالفراء المتوفى سنة 510هـ 1116م طبع على الحجر سنة 1269هـ اكثر فيه من النقل عن فسري الصحابة والتابعين وكتب التفسير القديمة.

(1/116)


9 - تفسير ينسب لمحي الدين بن العربي
المولود في مدينة مرسيلة بالاندلس المتوفى سنة 638هـ بدمشق طبع في بولاق في 2ج سنة 1283هـ وعلى هامشه القران الشريف. اعتنى محمد الصباغ بضبط التفسير وتصحيحه.
دفن ابي العربي هذا بسفح قاسيون بصالحية دمشق الشام وقد اعتنى بترتيبه سلاطين بني عثمان وبنى عليه السلطان سليم خان المدرسة العظيمة ورتب له الاوقاف. انظر نفح الطيب للمقري وكتاب اثار الأدهار.
وكان ابي العربي من اكبر المتصوفة. وله ديوان شعر طبع في بولاق سنة 1271هـ ومن شعره هذه الابيات قال
اذا رأت اهل بيتي الكيس ممتلئا ... تبسمت ودنت مني تمازحني
وان رأته خاليا من دراهمه ... تجهمت وانثنت عني تقابحني
وله التفسير الكبير صنفه على طريقة اهل التصوف في مجلدات قيل انها ستون سفرا وهو الى سورة الكهف. وله تفسير صغير في ثمانية اسفار على طريقة المفسرين انظر فهرسة الكتبخانة الخديوية طبعة ثانية جزء اول ص140.

10 - لباب التأويل في معاني التنزيل
لعلي بن محمد البغدادي الصوفي المعروف بالخازن الفه نحو سنة 725هـ 1324م طبع في 4ج في القاهرة سنة 1309هـ وعلى هامشه التفسير المسمى بمدارك التنزيل وحقائق التأويل لعبد الله بن أحمد النسفي المتوفى سنة 710هـ 1310م وسيذكر النسفي هذا في الكلام على كتب فروع الفقه. ومدارك التنزيل هذه كتاب وسط في التأويلات جامعة لوجوه الاعراب والقراءات متضمنة دقائق علم البديع والاشارات موشحة باقاويل اهل السنة والجماعة خالية عن اباطيل اهل البدع.

(1/117)


11 - غرائب القران ورغائب الفرقان
طبعت في 3ج في دلهي سنة 1280هـ وفي تفسير معنوي ولغوي ايضاً لغرائب القران لنظام الدين الحسن بن محمد القمي النيسابوري الاعرج وضعه نحو سنة 728هـ 1227م مختصرا اياه عن مفاتيح الغيب لفخر الدين الرازي. وبين كل سطر فسطر من هذه الطبعة سطر ثالث فيه ترجمة فارسية. انظر حاجي خليفة جزء 4 ص 306. سمي بالقمي نسبة الى مدينة قم. وقيل إن الصاحب ابن عباد اراد مرة خلع قاضيها فكتب له هذه العبارة ايها القاضي بقم قد عزلناك فقم. وهي من اوجز ما ورد في نوع المكاتيب.

12 - تفسير
لكمال الدين حسين واعظ كاشفي الفه نحو سنة 900هـ 1494م طبع في بمباي سنة 1279هـ ولهذه الطبعة مزية وهي إن القران الشريف مطبوع بحرف كبير في وسط الصحيفة ويحيط به التفسير من نواحيه الاربعة كالبرواز.

13 - تفسير الحافظ عماد الدين
ابي الفداء اسماعيل بن عمر بن كثير القرشي الدمشقي المتوفى سنة 774هـ 1372م وهو تفسير للقران كبير الفائدة من حيث الحقائق التاريخية التي اوردها في سياق الكلام كما يتضح للقارئ اذا تصفح ما قيل فيه عن الخمر والميسر مثلا طبع على هوامش كتاب اخر الذي طبع في عشرة اجزاء في بولاق سنة 1302هـ وهو كتاب فتح البيان في مقاصد القران لصديق ابن ملك بهوبال المتوفى سنة 1307هـ وزوج ملكة بهوبال التي انفقت على طبعه.
تنبيه - أحمد خان بهادور له تفسير القران طبع منه المجلد الاول في لاهور سنة 1309هـ.

(1/118)


14 - تبصير الرحمن وتيسير المنان ببعض ما يشير الى اعجاز القران
لعلي بن أحمد المعروف بالمخدوم علي المهايمي نسبة الى مهايم بقرب بمباي ولد سنة 776هـ 1374م المتوفى سنة 835هـ 1431م طبع في 2ج في بولاق سنة 1295هـ معلى الهامش كتاب نزهة القلوب في تفسير غريب القران لابي بكر محمد بن عزيز السجستاني المتوفى سنة 340هـ 951م.

15 - المجالس السنانية
لمحسن بن ام سنان المعروف باسم سنان زاده طبع في القسطنطينية سنة 1260هـ وهو تفسير مطول لغامض الآيات القرآنية.

16 - الاتقان في علوم القران
لجلال الدن السبوطي المتوفى سنة 911هـ 1505م طبع في كلكته سنة 1849م ضمن سلسلة مطبوعات تعرف بالمكتبة الهندية وطبع ايضاً في كلكته سنة 1856م وايضا في القاهرة سنة 1306هـ في 2ج في مطبعة عبد الرزاق. ضمنه ثمانين نوعا من علوم التفسير.

17 - ارشاد العقل السليم الى مزايا الكتاب الكريم
ويعرف غالبا بتفسير ابي السعود العمادي الحنفي المتوفى سنة 982هـ 1574م طبع في 2ج في بولاق سنة 1285هـ وهو من احسن التفاسير واجمعها.

(1/119)


18 - السراج المنير في الاعانة على معرفة بعض معاني كلام ربنا الحكيم الخبير
لمحمد الشربيني الخطيب المتوفى سنة 977هـ طبع في بولاق سنة 1285هـ وايضا في 4ج في بولاق سنة 1299هـ وعلى الهامش فتح الرحمن بكشف ما يتلبس في القران لابي يحيى زكريا الانصاري المعروف بشيخ الاسلام المتوفى سنة 926هـ 1519م انظر كشف الظنون جزء 4 ص 372 و 373.

19 - الصافي لمحسن
هو تفسير نادر الوجود خطا كان ام طبعا طبع في 2ج في بمباي سنة 1274هـ

20 - جامع البيان في تفسير القران
لمعين الدين بن صفي الدين المتوفى سنة 905هـ طبع على الحجر في دلهي سنة 1296هـ وعلى هامشه مصنفان اولهما اكليل في استنباط التنزيل للسيوطي وثانيهما فوائد مستنبطة من سورة النور لابن تيميا الحراني المتوفى سنة 728هـ 1327م.

21 - روح البيان في تفسير القران
لاسماعيل حقي الذي نبغ نحو سنة 1117هـ سنة 1705م طبع في 4ج في بولاق سنة 1255هـ وفي 4ج في بولاق سنة 1276هـ باعتناء قطة. وهو من التفاسير المطولة.

22 - التيسير في علم التفسير
لعبد العزيز بن أحمد الديريني المتوفى سنة 694هـ وهو ارجوزة تزيد على 3200 بيت.

(1/120)


منظوم طبع في القاهرة سنة 1310هـ في 167ص وعلى الهامش الفية العراقي في غريب القران.

23 - روح المعاني في تفسير القران العظيم والسبع المثاني
لمحمود بن عبد الله الآلوسي البغدادي المتوفى سنة 1270هـ طبع في بولاق في 9ج من 1301 الى 1310هـ والسبع المثاني هي سورة الفاتحة.

24 - املاءُ ما منَّ به الرحمن من وجوه الاعراب والقراءات في جميع القران
لابي البقاء العكبري المتوفى سنة 616هـ سنة 1219م طبع في 3ج في القاهرة سنة 1303هـ وايضا سنة 1306 هـ وعلى الهامش كتاب انموذج من اسئلة القران لابي بكر الرازي صاحب المعجم المسمى مختار الصحاح. والانموذج هذا هو تفسير للآيات الغامضة القرآنية ويعرف ايضاً بكتاب الاسئلة فيه الف ومائتان سؤال وجواب.

توابع التفسير أي القراءات والتجويد
25 - مقدمة في قراءة ورش
وهو ابو سعيد عثمان بن سعيد المصري المتوفى سنة 197هـ 812م والمقدمة هذه لمحمد المتولي الازهري المتوفى سنة 1313هـ. وعليها شرح له سماه فتح المعطي وغنية المقري طبع على الحجر في القاهرة سنة 1309هـ في 104ص.

(1/121)


26 - المقدمة في تجويد القرآن
لشمس الدين محمد بن الخزري المتوفى سنة 833هـ وتعرف على سبيل الايجاز بالجزرية ابياتها 107 طبعت في كلكته.
وللمنلى علي بن سلطان محمد القاري المتوفى سنة 1014هـ شرح لها سماه المنح الفكرية بشرح المقدمة الجزرية في علم التجويد. طبع في كازان سنة 1887م في 119ص مع شرح اخر على الهامش لطاش كبري زاده المتوفى سنة 968هـ ولابي بكر أحمد بن محمد الجزري ابن المؤلف شمس الدين الجزري المذكور شرح على المقدمة هذه سماه الحواشي المفهمة في شرح المقدمة طبع في القاهرة سنة 1309هـ في 64ص.

27 - تحفة الاطفال في التجويد
لسليمان الجمزوري من علماء القرن الثاني عشر للهجرة ولمحمد الميهى الأحمدي من علماء القرن الثالث للهجرة شرح لها سماه فتح الملك المتعال شرح تحفة الاطفال طبع في 38ص في القاهرة سنة 1305هـ.
ولسليمان الجمزوري نفسه شرح على تحفته هذه سماه فتح الاقفال طبع في القاهرة سنة 1307هـ في 31ص.

28 - المرشد للحسن المعاني
اختصره زكريا الانصاري المتوفى سنة 926هـ 1519م في كتاب سماه المقصد لتلخيص ما في المرشد من الوقف والابتداء طبع في بولاق سنة 1282هـ. وايضا في القاهرة سنة 1305هـ وطبع المقصد هذا في القاهرة سنة 1290هـ على هامش كتاب تنوير المقياس من تفسير ابن عباس للفيروزابادي صاحب القاموس في اللغة. وقد مر ذكره بين التفاسير.

(1/122)


29 - منار الهدى في بيان الوقف والابتداء
لأحمد الاشموني طبع في بولاق سنة 1286هـ بتصحيح الشيخ ابراهيم الدسوقي. وطبع ايضاً في القاهرة سنة 1307هـ وعلى هامشه كتاب التبيان في اداب حملة القران ليحيى بن شرف النووي المتوفى سنة 676هـ.

30 - الدر اليتيم في التجويد
لمحمد بن بير علي البركلي المتوفى سنة 981هـ. طبع في القسطنطينية سنة 1253هـ ومه مقالتان في التجويد ايضاً.

31 - رسالة زبدة العرفان في تجويد القران
طبع على الحجر في القسطنطينية سنة 1252هـ في 96ص وهي في القراءات العشرة.

32 - مجموع فيه سبع متون في قراءات القران وتجويده
طبع على الحجر في 200ص في القاهرة سنة 1308هـ والمتون السبعة هي 1 - حرز الاماني المشهور بالشاطبية للشاطبي المتوفى سنة 590هـ.
2 - الدرة البهيجة المضية لابن الجزري المتوفى سنة 833هـ.
3 - طيبة النشر في القراءات العشر لابن الجزري المتوفى سنة 833هـ.
4 - الوجوه المسفرة في اتمام القراءات العشرة للشيخ متولي 5 - عقيلة اتراب القصائد الشهيرة بالرائية للشاطبي المذكور 6 - الجزرية للجزري المذكور 7 - تحفة الاطفال لسليمان الجمزوري

(1/123)


الكتب في الحديث
1ا - لموطا للاما م مالك وهو من اقدم مجموعات الحديث
ط سنة 1291هـ في دلهي. وايضا في تونس الغرب سنة 1280هـ بحروف جلية وطبع واضح. وايضا سنة 1889 م على الحجر في لاهور الهند في 400ص وفي القاهرة على الحجر عام 1280هـ في 2ج.
هو مالك بن انس الاصبحي من بيت الملوك من قبيلة حمير القحطانية ولد بالمدينة عام 94هـ عام 716م ما اخذ في صباه عن سهل بن سعد الذي كان قد اصبح حينئذ واحدا بين ثلاثة او الربعة من الصحابة الباقين على قيد الحياة. وكان مالك من اصدقاء ابي حنيفة النعمان وحجة في الحديث توفي بالمدينة عام 179هـ عام 795م. وشاع مذهبه في الفقه على الخصوص في بلاد المغرب حتى الغرب الاقصى. وممن اشتهر في مذهبه من تلاميذه ابن القاسم واشهب. واخذ عنه الامام الشافعي.
ولمالك كتب عديدة لم يبق منها الا الموطا في الحديث.
ولمحمد الزرقاني المتوفى عام 1122هـ شرح على الموطا هذا طبع في 4ج في القاهرة عام 1280هـ.
وقيل انه قد حفظت رسالة لمالك وجهها الى الخليفة العباسي الرشيد والى يحيى بن خالد البرمكي طبعت في 31ص في بولاق عام 1311.
2م - وطا الامام محمد بن الحسن الشيباني
المتوفى عام 189هـ عام 804م وهو من اقدم مجموعات الحديث طبع في لوديانج في الهند عام 1291هـ.

(1/124)


ولودبانج هي مدينة لودبهاما في مقاطعة ينج اب أي الانهر الخمسة في غربي الهند الشمالي عدد اهاليها ستة واربعون الفاً وفيها مقام للقطب السيد عبد القادر الجيلاني المتوفى عام 561هـ

3 - معاني الآثار
لابي جعفر أحمد الطحاوي المولود عام 229هـ المتوفى عام 321هـ عام 933م وهي من اقدمها ايضاً طبع في 2ج في لكناهور على الحجر عام 1302هـ انظر كشف الظنون جزء 5 ص 614.
وللطحاوي هذا ايضاً رسالة بيان السنة طبعت في 74ص في كازان عام 1893م.

4 - السنن
لابي محمد عبد الله بن عبد الرحمن التميمي السمرقندي المعروف بالدارمي المولود سنة 182هـ المتوفى سنة 255هـ 868م وهي من اقدمها ايضاً طبعت في قانفوز وهي كانبور بالهند سنة 1293هـ.

5 - ومن اشهر مجموعات الحديث الكتب الستة الاتي بيانها
اولها الجامع الصحيح للبخاري
المولود في بخارى او بخاره سنة 194هـ المتوفى في بغداد سنة 256هـ سنة

(1/125)


869م وقيل بل توفي في قرية خرتنك من اعمال سمرقند. هو ابو عبد الله محمد بن اسماعيل البخاري الامام العلامة المحدث الثقة صاحب الجامع الصحيح والتاريخ المشهور رحل في طلب العلم الى الامصار وكتب بخراسان والعراق والشام والحجاز ومصر. وقدم بغداد واجتمع اليه اهلها واعترفوا بفضله وشهدوا بتفرده في علم الرواية والدراية وتاليفه كثيرة متعددة واشهرها بل من اشهر مصنفات علماء الاسلام كتابه في الحديث المسمى بالجامع الصحيح.
طبع في بولاق في 8ج سنة 1296هـ وايضاً 1312 وهذه الطبعة اصح طبعة من هذا الكتاب طبعت في العالم وايضاً في لايدن في 3ج سنة 1868م وايضاً في القاهرة سنة 1279هـ في عشرة اجزاء وعلى هوامشها النور الساري وهو شرح للشيخ حسن العدوي المتوفى سنة 1303هـ وايضاً في القاهرة في 4ج سنة 1309هـ وعلى الهامش كتابان اولهما حاشية السندي المتوفى عام 1128هـ والثاني تقريرات من شرحي القسطلاني المتوفى عام 923هـ وشيخ الاسلام زكريا الانصاري المتوفى سنة 926هـ وطبع ايضاً في دلهي سنة 1270هـ.
واختصر ابن ابي حمزة المتوفى سنة 675هـ 1276م بعض احاديث منه محذوفة الاسانيد. وحشا محمد الشنواني المتوفى سنة 1233هـ 1817م المختصر هذا وطبعت الحاشية في القاهرة سنة 1304هـ في 218ص. والمختصر هذا مع الحاشية هذه مرغوبان عند طلبة علم الحديث. انظر كشف الظنون جزء 3 ص618.
ولمحمود العيني الموفى سنة 855هـ كتاب عمدة القاري شرح صحيح البخاري طبع في 11ج في القسطنطينية سنة 1310هـ

ثانيها المسند الصحيح او الجامع الصحيح
لمسلم المولود في تيسابور بخاراسان سنة 204 هـ المتوفى فيها عام 261هـ 874م طبع في كلكته سنة 1265هـ وايضاً في 2ج في بولاق سنة 1290هـ ووقف على هذه الطبعة ابراهيم الدسوقي.

(1/126)


هو الامام ابو الحسين مسلم بن الحجاج القشيري النيسابوري احد الائمة الحفاظ واعلام المحدثين رحل الى الحجاز والشام ومصر لاستماع الحديث والف فيه كتابه هذا الذي فيه نحو ثلاثة آلاف حديث.

ثالثها سنن ابي داود
المتوفى بالبصرة سنة 275هـ 888م طبعت على الحجر في دلهي سنة 1283هـ مع شروح على الهامش. وايضاً في مصر سنة 1280.
هو ابو داود سليمان بن الاشعث الازدي السجستاني ولد في البصرة سنة 203 وكان احد حفاظ الحديث وفي الدرجة العليا من النسك والصلاح طاف البلاد شرقاً وغرباً وفي سننه هذه 4008 احاديث افرزها عن خمسمائة الف حديث. اما سجستان فهي الى جنوبي خراسان.

رابعها سنن أحمد النسائي
المتوفى بمكة سنة 302هـ 915م طبعت على الحجر في جزء واحد كبير في مدينة كنفور أي كانبور عام 1847م مع شرح جلال الدين السيوطي المتوفى عام 911هـ الذي سماه بزهر الربى. وطبعت ثانية على الحجر ايضاً مع الشرح المذكور في كنفور سنة 1882م.
هو ابو عبد الرحمن أحمد بن شعيب المولود عام 215هـ 830م جمع في بادئ الامر السنن الكبرى ثم نقحها وسماها السنن الصغرى وتعرف ايضاً بالمجتبى أي المنتخب وهي من الكتب الستة الصحيحة في الحديث.
وله ايضاً رسالة في خصائص علي بن ابي طالب طبعت في القاهرة عام 1308هـ في 41ص وهي من باب الحديث ايضاً.

(1/127)


خامسها الجامع الصحيح
للترمذي المتوفى عام 279هـ 892م طبع في دلهي عام 1844م وايضاً فيها عام 1849م وايضاً في 2ج في بولاق عام 1292هـ باعتناء ابراهيم الدسوقي.
هو ابو عيسى محمد بن عيسى بن سوره الترمذي الضرير ولد في ترمذ على ضفتي نهر جيحون عام 209هـ 824م.
وله ايضاً شمائل النبي ستذكر في هذه الفقرة.

سادسها سنن ابن ماجه
المتوفى سنة 283هـ 896م طبعت عام 1283هـ في دلهي وعلى هامشها شرحان الاول انجاح الحاجة لعبد الغني الدهلاوي المدني.
والثاني مصباح الزجاجة للسيوطي. ولم تطبع هذه الثلاثة الا في دلهي عام 1282هـ.
وطبعت السنن هذه في دلهي عام 1889م مع شرح للفخر الحسن.
هو ابو عبد الله بن محمد بن يزيد بن ماجه القزويني مولى قبيلة ربيعة اشتهر بحفظ القران وجمع الحديث في كتاب السنن وهي من الكتب الصحيحة الستة. ولد عام 209هـ 8224م.
تنبيه اعلم إن اولها وثانيها يسميان بالصحيحين. وتعرف الستة بالكتب الصحاح الستة. ويعول عليها في علم الحديث.
ومن الشروح عليها او على واحد فاكثر منها الكتب الآتية

ارشاد الساري لشرح صحيح البخاري
لأحمد القسطلاني المتوفى عام 923هـ 1517م وهي سنة فتح السلطان سليم الثاني العثماني للديار المصرية طبع في عشرة اجزاء في بولاق عام 1267هـ باعتناء العلامة قطة وايضاً في 10ج في القاهرة عام 1304هـ وعلى الهامش شرح النووي المتوفى سنة 676هـ 1277م على صحيح مسلم بن الحجاج.

(1/128)


ستة شروح على الصحاح الستة
لعلي بن سليمان البجمعوي الدمناتي المتوفى في اوائل القرن الرابع عشر للهجرة.
اولها: روح التوشيح على الصحيح للبخاري واكثره شرح لغوي طبع في القاهرة سنة 1298هـ ثانيها: وشى الديباج على صحيح مسلم ابن الحجاج طبع في القاهرة سنة 1298هـ.
ثالثها: درجات مرقات الصعود الى سنن ابي داود وهو شرح على مختصر لشرح السيوطي على سنن ابي داود طبع بالقاهرة سنة 1298هـ رابعها: عرف زهر الربى على المجتبي للنسائي طبع بالقاهرة سنة 1299هـ خامسها: نفع قوت المغتذي في شرح جامع الحديث للترمذي طبع في القاهرة سنة 1298هـ.
سادسها نور مصباح الزجاجة على سنن ابن ماجد طبع بالقاهرة سنة 1299هـ. وكلها لعلي بن سليمان البجمعوي الدمناتي من اهل عصرنا هذا وعباراتها عسرة التركيب.

6 - زاد المعاد في هدى خير العباد
لابن القيم الجوزي المتوفى سنة 551هـ 1156م طبع في 2ج في كانفور سنة 1298هـ وهو كتاب لم يؤلف مثله في موضوعه أي سنن الرسول.
7ا - لمسند
للامام أحمد بن حنبل طبع سنة 1313هـ في بولاق قيل فيه نيف وثلاثون الف حديث افرزها من سبعمائة وخمسين الف حديث. اطلب سيرته في الكلام على فروع الفقه.

(1/129)


8 - ومن اشعر التلخيصات في الحديث كتاب جمع النهاية في بدء الخير والغاية
لعبد الله بن سعد بن الي حمزة المتوفى بالقاهرة سنة 675هـ 1276م طبع على الحجر بالقاهرة سنة 1302هـ وهو ملخص صحيح البخاري وطبع معه شرح عليه لعبد المجيد الشرنوبي من مصححي مطبعة بولاق الان.

9 - الشفا بتعريف حقوق المصطفى
للقاضي عياض اليحصبي المتوفى سنة 544هـ 1149م وله شرحان مطبوعان الاول للمنلى علي القاري المتوفى سنة 1014هـ 1605م عرف بشرح الشفاء طبع في 2ج في القسطنطينية سنة 1290هـ. والثاني لشهاب الدين الخفاجي المتوفى سنة 1069هـ 1658م سماه نسيم الرياض في شرح شفاء القاضي عياض طبع في 4ج في القسطنطينية سنة 1267هـ. وهذا الشرح اوسع واضبط من الاول.
تنبيه: اليحصبي بتثليث الصاد. وفتحها اخف وهو نسبة الى يحصب ابن مالك من قبيلة حمير في اليمن.

10 - مشكاة المصابيح في الحديث
وهي من الكتب التي يعول عليها اهل السنة في بلاد الهند. ومؤلف الاصل هو الامام ابو محمد حسين البغوي المتوفى سنة 516هـ 1122م وسماه مصابيح السنة.
ثم اتى الشيخ ولي الدين نحو سنة 737هـ 1336م وراجعها واضاف اليها فصلا في كل باب وسمها مشكاة المصابيح. طبعت في كلكته في 4ج سنة 1259هـ مع شرح عليها لعبد الحق. تحتوي المشكاة هذه على اشهر الحديث المأثور

(1/130)


وفيها ايضاً بيان كثير من العوائد المدنية والدينية والسياسية والحربية التي يرجع اصلها الى سنة الرسول وحديثه.
ولها شرح يسمى بالحاشية اللامعة طبعت في كلكته سنة 1842م. وللمنلى علي القاري المتوفى سنة 1014هـ شرح لها سماه مرقاة المفاتيح طبع في 5ج في القاهرة عام 1309هـ.
اما مصابيح السنة المذكورة فقد طبعت في بولاق في 2ج عام 1294هـ. والفائدة الكبرى فيها هي إن المؤلف يقارن دائما اقوال البخاري مع اقوال مسلم ويرد اقوال الائمة الآخرين. فبهذا يمكن للقاري أن يستغني بها عن المطولات الغاية الثمن في الحديث.

11 - كتابان لمجد الدين
محمد بن محمد بن عبد الكريم بن عبد الواحد الشيباني المعروف بابن الاثير الجزري المتوفى سنة 606هـ 1209م وهو اخو ابن الاثير الجزري المؤرخ الجغرافي الشهير.
الاول: النهاية في غريب الحديث والاثر في اربعة اجزاء طبع في طهران في جزء واحد كبير الحجم عام 1269هـ وهو معجم في الحديث وطبع ايضاً في القاهرة عام 1308هـ.
الثاني: جامع الاصول في احاديث الرسول جمع فيه بين الصحاح الستة. ولم يطبع الى الان. ولخصه ابن الريع وسماه تيسير الوصول الى معرفة الاصول طبع في كلكته سنة 1252هـ انظر كشف الظنون جزء 2 ص 501 و 505 عدد 3869.

12 - الربعون حديثا للنووي
المتوفى سنة 676هـ 1277م. قد شرحها جملة من العلماء ومن شرحهم المطبوعة ما هو آت:

(1/131)


الفتح المبين في شرح الاربعين النووي لأحمد بن حجر الهيثمي المتوفى سنة 973هـ 1565م. طبع في القاهرة عام 1307هـ وعلى هامشه حاشية لحسن علي المدابغي.
الفتوحات الوهبية بشرح الاربعين حديثا النبوية لابراهيم بن مرعي بن عطية الشبرخيتي المالكي طبعت بالقاهرة عام 1307هـ وعلى الهامش كتاب المحاسن السنية في الكلام عن الربعين النووية لأحمد بن حجازي الفشني.

13 - المجالس السنية في الكلام عن الاربعين النووية
لأحمد بن حجازي الفشني طبعت بالقاهرة سنة 1299 و 1303م وعلى الهامش السبعيات في مواعظ البريات للامام ابي نصر الهمذاني.

14 - وللنووي هذا كتاب رياض الصالحين من كلام سيد المرسلين
طبع في المطبعة الاميرية في مدينة مكة المشرفة سنة 1302هـ بحروف على القاعدة الاسلامبولية.

15 - وللنووي هذا ايضاً كتاب التقريب والتيسير في مصطلح الحديث
لم يطبع الى الان. ولكن السيوطي المتوفى سنة 911هـ 1505م قد شرحه في كتاب سماه تدريب الراوي في شرح تقريب النواوي طبع في القاهرة سنة 1307هـ ولغته بسيطة ومفهومة. انظر كشف الظنون جزء 2 ص 388 واستعان السيوطي في شرحه هذا بكتب عديدة منها المختصر في علوم الحديث لابي صلاح الشافعي المتوفى بدمشق سنة 643هـ احد اشياخ ابن خلكان.

(1/132)


وهو محي الدين زكريا يحيى النووي الشافعي المذهب المولود في نوى من بلاد الشام سنة 631هـ المتوفى سنة 676هـ 1277م وله مؤلفات عديدة في الفقه ايضاً.

16 - شمائل النبي
للترمذي المتوفى سنة 279هـ طبعت في كلكته سنة 1262هـ. ولمؤلف مجهول اسمه لدينا شرح لها سماه انواري محمدي طبع في كلكته سنة 1836م وهو شرح الشمائل باللغتين العربية والهندية ولحسن افندي شرح لها طبع في بولاق سنة 1254هـ ولابراهيم الباجوري المتوفى سنة 1276هـ حاشية عليه سماه المواهب الدينية طبعت في بولاق 1280هـ وفي القاهرة سنة 1309هـ.
ولمحمد بن قاسم جاسوس الذي نبغ سنة 1142هـ 1729م شرح على شمائل الترمذي سماه الفوائد الجلية البهية على الشمائل المحمدية طبع في 2ج في بولاق سنة 1296هـ وعلى الهامش كتاب لوامع انوار الكوكب الدري في شرح همزية البوصيري لمحمد بن أحمد بنيس الف لوامعه هذه سنة 1200هـ. اما محمد بن قاسم جاسوس فاخذ في شرحه هذا على شرح المنلى علي القارئ المتوفى سنة 1014هـ 1605م.
وللمنلى علي القارئ هذا شرح لشمائل الترمذي سماه جمع الوسائل شرح الشمائل طبع في القسطنطينية سنة 1290هـ.

17 - مسائل عبد الله بن سلام الخيبري
طبعت في القاهرة دون ذكر السنة وهي كراس صغير فيه 1404 الف واربعمائة سؤال واربعة سؤالات جمعها يهود خيبر من التوراة وكلفوا رئيسهم صموئيل بالتوجه بها الى النبي - صلى الله عليه وسلم - وطرحها عليه وبعد ما اجاب عليها كلها اسلم صموئيل وسمي عبد الله بن سلام وهي من الكتب المشكوك في صحة اسنادها.

(1/133)


18 - مجموعة
طبعت على الحجر في دلهي سنة 1302هـ وفيها ثلاثة كتب 1 - رسالة في فن اصول الحديث للسيد علي الجرجاني المتوفى سنة 816هـ 1413م صاحب التعريفات.
2 - السنن للترمذي المعروفة بالجامع الصحيح 3 - شمائل النبي للترمذي ايضاً وعلى هامش هذه المجموعة شروح كثيرة

19 - الجامع الصغير في الحديث
لجلال الدين السيوطي المتوفى سنة 911هـ 1505م طبع في 2ج في بولاق سنة 1286هـ استخرجه من كتابه المطول المسمى جمع الجوامع.
وللعزيزي المتوفى سنة 1045هـ 1635م وشرح له سماه السراج المنير في شرح الجامع الصغير طبع في 3ج في القاهرة سنة 1278هـ.

20 - الدرر المنثور في تفسير اسماء الله الحسنى بالمأثور
لعبد العزيز يحيى من علماء القرن الثالث عشر للهجرة طبع في بولاق سنة 1294هـ وطبعت معه قصيدة عينية.

21 - كتاب حجة الله البالغة
لأحمد الدهلوي نسبة الى مدينة دلهي الملقب شاه ولي الله ابن عبد الرحيم طبع في 2ج في بولاق سنة 1294هـ وهو كتاب نفيس في الحديث وفيه ايضاً كثير من الفوائد التاريخية

(1/134)


22 - الاربعون حديثا
لاسماعيل حقي الذي نبغ سنة 1117هـ وشرحها المنلى علي الحافظ القسطموني طبعا معا في القسطنطينية سنة 1253هـ.

23 - مجمع بحار الانوار في غريب التنزيل ولطائف الاخبار
لمحمد طاهر الهندي المتوفى سنة 986هـ طبع في 4ج في لكناهور 1283هـ جمع فيه كل غريب الحديث مع ترك الاسناد ولكنه اعتنى بذكر الكتب التي اخذ عنها وذلك باستعمال حروف تشير الى الكتاب ومؤلفه المأخوذ عنها وطبع ايضاً في 20ج في لكناو عام 1248هـ.

24 - ايضاح الدلالات في سماع الآلات
لعبد الغني النابلسي المتوفى سنة 1143هـ 1731م طبع في دمشق 1302هـ ويه عدة احاديث عن الرسول - صلى الله عليه وسلم - في سماع آلات الطرب. وطبع ايضاً على الحجر مع كتاب المقابسات لابي حيان التوحيدي المتوفى سنة 400هـ 1009م بدون ذكر المحل والسنة

(1/135)


ملحقات الحديث
25 - المشتبه لشمس الدين الذهبي
المتوفى سنة 748هـ 1347م طبع في لايدن عام 1881م باعتناء العلامة دي يونج. وهو في اسماء رواة الحديث المشتبه. انظر فقرة السير والوفيات.
وله ايضاً كتاب الاعتدال في نقد الرجال أي رواة الحديث طبع في لكناهور عام 1301هـ.

26 - الفية في مصطلح الحديث
للعراقي المتوفى سنة 806هـ وهو الحافظ عبد الرحيم وله سرح عليها سماه فتح المغيث بشرح الفية الحديث طبع على الحجر في لكناو عام 1303هـ مع شرح اخر عليها لشمس الدين محمد السخاوي المتوفى سنة 902 هـ 1496م.

27 - كتاب نزهة النظر في توضيح نخبة الذكر في اصلاح الحديث
لأحمد بن حجر الغسقلاني المتوفى بمصر سنة 852هـ 1448م طبع في كانبور عام 1295هـ.
وهو أحمد بن علي بن محمد بن محمد بن علي بن أحمد ابو الفضل شهاب الدين الكناني العسقلاني المصري الشافعي المعروف بابن حجر ولد في مصر عام 773هـ 1372م ونشأ بها يتيما وتفقه على الابناسي والبلقيني وارتحل الى الشام والحجاز فاخذ عن جماعة ثم اقتصر على الحديث ومن تصانيفه العديدة كتاب تقريب التهذيب في اسماء الرجال قد ذكر بين كتب السير والتراجم. المتوفى بمصر عام 852هـ 1448م ودفن في القرافة.

(1/136)


وقد ترجمه تلميذه شمس الدين محمد السخاوي في كتاب سماه الجواهر والدرر في ترجمة شيخ الاسلام ابن حجر. وترجمه ايضاً العالم البلقيني في كتاب وقف عليه في حياته.

26 - المنظومة البيقونية في مصطلح الحديث
شرحها محمد الزرقاني المتوفى سنة 1122هـ وعلق عطية الاجهوري على الحاشية طبعت في 79ص في القاهرة سنة 1305هـ وايضا سنة 1310هـ.
تنبيه: فاتنا ذكر مؤلف قديم في الحديث هو

27 - ابو جعفر أحمد الطحاوي الحنفي
المولود عام 229هـ 843م المتوفى سنة 321هـ 933م له مصنف قديم جليل في بابه سماه معاني الاثر. طبع في لكناهور عام 1302هـ. انظر كشف الظنون جزء 5ص 614. ذكر فيه الآثار المأثورة عن الرسول - صلى الله عليه وسلم - في الاحكام التي يتوهم اهل الالحاد والضعة إن بعضها ينقض بعضها لقلة علمهم بناسخها ومنسوخها.

اصول الفقه
اصول الفقه عند اهل السنة من المسلمين اربعة وهي
القرآن والحديث والاجماع والقياس. ومنها تستنبط ادلة الاحكام. فلنذكر الان ما طبع من اشهر الكتب فيها

(1/137)


1 - رسالة في اصول الفقه
للامام الشافعي طبعة في القاهرة سنة 1312هـ وهي اول مصنف وضع في الاصول.
هو محمد بن ادريس ولد في عسقلان في بر الشام سنة 150هـ 767م ويعرف ايضاً بامام قريش المطلبي لان نسبه يرجع الى عبد المطلب جد النبي - صلى الله عليه وسلم - وعرف بالشافعي نسبة الى جده شافع بن الصائب قيل كان اشد تدقيقا من اهل الحديث والسنة كافة حفظ القران وهو ابن سبع سنين وحفظ موطأ مالك وهو ابن عشر سنين وافتى وهو ابن خمس عشرة سنة صرف صباه في مدينة غزة حيث تخرج ثم انتقل الى مكة واتى بغداد سنة 195هـ 810م حيث القى دروسا في الحديث والف كتابه الاول المسمى بالرسالة. ومن بغداد حج وبعد ذلك اتى مصر حيث اجتمع على الامام مالك واشتغل بالتآليف والتعليم والعبادة وتوفى بالفسطاط بالقاهرة عام 204هـ 819م. اما اشهر تآليفه العديدة فهي الاصول والسنن والمسند. ولم يزل مقامه في القاهرة وبجانبه مدرسة لحفظ مؤلفاته ولنشر مذهبه اسسها صلاح الدين الايوبي عام 587هـ 1119م. اما السلطان غياث الدين فبنى بالحيرة جامعا لنشر مذهبه ايضاً. واشهر تلاميذ الشافعي هما أحمد بن حنبل والمزني. وقد انتشر المذهب الشافعي في القطر المصري وجزيرة العرب.

2 - اصول الفقه
للشاشي الملقب بالقفال المتوفى سنة 507هـ 1113م طبع على الحجر في دلهي عام 1264هـ وفي لكناهور عام 1293هـ وفي لكناو عام 1279هـ مع تقارير عديدة على هوامشه. وهو مختصر في اصول الفقه.

(1/138)


3 - كتاب الموافقات
لابي اسحاق ابراهيم بن موسى اللخمي الشاطي المتوفى عام 509هـ طبع في 4ج في تونس الغرب عام 1302هـ باعتناء ثلاثة من علماء اهل تونس. وهو مقابلات وموافقات بين مذهب ابي حنيفة ومذهب مالك حسبما اوضحه ابن القاسم تلميذ مالك.

4 - انوار البروق في انواء الفروق
لأحمد بن ادريس الصهاجي المعروف بشهاب الدين القرافي المتوفى عام 684هـ 1285م. طبع في 4ج في تونس الغرب سنة 1302هـ ويعرف بالانوار والقواعد السنية في الاسرار الفقهية ويعرف على الاطلاق بالفروق. وعلى هوامش الاجزاء الاربعة كتاب ادرار الشروق على انوار الفروق لابن الشاط المتوفى عام 723هـ 1323م وينتقد فيه ابن الشاط على القرافي انتقادا شديدا. وكلاهما في الفروق في الفقه على مذهب مالك بن انس

5 - شرح تنقيح الفصول في الاصول
لابي العباس أحمد بن ادريس المشهور بالقرافي المتوفى عام 684هـ عام 1385م. طبع في القاهرة عام 1306هـ وعلى هامشه حاشية ابن قاسم العبادي المتوفى عام 994هـ على شرح جلال الدين المحلي على الورقات لامام الحرمين المتوفى عام 478هـ 1185م. وكانت وفاة ابن قاسم العبادي عام 993هـ.
اما كتاب تنقيح الفصول في الاصول هذا فهو مقدمة كتاب الذخيرة في مذهب مالك بن انس. والذخيرة هي للقرافي ايضاً.

(1/139)


6 - منار الانوار في اصول الفقه
لعبد الله بن أحمد النسفي صاحب الكنز المتوفى عام 710هـ طبع على الحجر في الهند. وللشيخ اجيون بن ابي سعيد بن عبد الله بن الصديق اللكناوي المتوفى عام 1130هـ شرح عليه سماه نور الانوار في شرح المنار طبع في كلكته عام 1819م وايضا فيها سنة 1293هـ.

7 - تنقيح الاصول
لصدر الشريعة المتوفى عام 747هـ 1246م طبع على الحجر في دلهي عام 1267هـ مع شرحين اثنين عليه الاول للمؤلف نفسه سماه التوضيح في حل غوامض التنقيح والثاني للتفتازاني المتوفى عام 792هـ 1389م سماه التلويح في كشف حقائق التنقيح. وطبع ايضاً مع الشرحين المذكورسن في لكنا عام 1281هـ وايضا في كازان عام 1883م معهما ايضاً. وفي القسطنطينية كذلك.

8 - جمع الجوامع
لتاج الدين بن السبكي المتوفى عام 771هـ 1355م. شرحه جلال الدين المحلي المتوفى عام 863هـ عام 1459م. ووضع عليه البناني حاشية طبعة في 2ج في بولاق عام 1285هـ وايضا فيها عام 1297هـ.
وطبع ايضاً في 2ج في القاهرة عام 1309هـ وعلى الهامش شرح جلال الدين المحلي المذكور مع تقريرات لعبد الرحمن الشربيني من علماء هذا العصر.

9 - مسلم الثبوت في اصول الفقه
لمحب الله البهاوي وشرحه محمد بشير الدين القنوجي في كتاب سماه كشف المبهم مما في المسلم طبع في كانبور سنة 1287هـ

(1/140)


10 - كتاب المرآة في اصول الفقه
للمنلي خسرو طبع في 250ص في القسطنطينية سنة 1304هـ

فروع الفقه
1: - على المذهب الحنفي 2: على المذهب المالكي 3: على المذهب الشافعي 4: على المذهب الحنبلي 5: ملحقات الفقه وكتب اخرى دينية

1 - فروع الفقه على مذهب الحنفية
1 - فتاوي قاضي خان
للامام الاعظم ابي حنيفة طبع في 4ج في كلكته سنة 1835م وتنسب اليه القصيدة النعمانية في مدح النبي - صلى الله عليه وسلم - طبعت في القسطنطينية 1268هـ وكتاب الفقه الاكبر في الفروع والوصية طبعا معا على الحجر في لكناو 1260هـ هو الامام ابو حنيفة النعمان بن ثابت احد أئمة المذاهب الاربعة ولد في الكوفة سنة 580هـ 700م كان في اول امره خزازا يبيع الخز وهو الحرير او الحرير مع الصوف. ثم اخذ الفقه عن حماد بن ابي سليمان ولازمه ثماني عشرة سنة حتى تضلع في الفقه واشتهر امره. وكان عالما عاملا كثير الخشوع حسن الوجه والمجلس كثير الكلام حسن المواساة لاخوانه. اذا سئل عن الفقه فتح وسال

(1/141)


كالوادي وسمعت له دوياً وجهارة في الكلام. وهو غاية في القياس والرأي السديد واول من اكثر البحث في الفقه وفرع فروعه واوضح سبله واول من دونه ورتبه ابواباً وكتباً. واول من وضع الفرائض وكتاب الشروط ومذهبه شائع ومشهور وعليه الدولة العثمانية في الاقتفاء. توفي في بغداد سنة 150خ 767م

2 - الجامع الصغير في الفقه
لمحمد بن الحسن الشيباني المتوفى سنة 189هـ 804م طبع على هوامش كتاب الخراج لابي سوسف يعقوب بن ابراهيم الانصاري المتوفى سنة 182هـ 798م طبعا معاًفي بولاق سنة 1302هـ وابو يوسف يعقوب والشيباني من تلاميذ ابي حنيفة النعمان

3 - كتاب الخراج
لابي يوسف يعقوب بن ابراهيم الانصاري من اهل الكوفة المتوفى 182هـ 798م طبع في بولاق سنة 1302هـ وعلى هامشه كتاب الجامع الصغير في اصول الفقه لمحمد الشيباني المتوفى سنة 189هـ أما كتاب الخراج هذا فله فوائد ايضاً في بيان حالة الادارة والسياسة في اوائل الدور العباسي. وكانا كلاهما أي ابو يوسف والشيباني من تلاميذ ابي حنيف النعمان

4 - المختصر في الفقه
للقدوري المتوفى سنة 428هـ 1036م طبع في دلهي سنة 1847م. وايضاً في كازان سنة 1880م هو ايو الحسن أحمد بن محمد القدوري البغدادي الحنفي المذهب

(1/142)


وقد طبع من المختصر هذا فصل واحد في لايبسك سنة 1825م وهو الفصل في الجهاد مع ترجمة لاتينية وشروح وضعها العلامة الالماني روزغولر وللقدوري هذا ايضاً كتاب في النكاح طبع في فرانكفورد سنة 1822م

5 - الدائر
لنجم الدين السني المتوفى سنة 537هـ 1142م طبع في كلكته سنة 1246هـ وهو مختصر في الفقه على المذهب الحنفي

6 - وأشهرها الهدايا
طبعت في 2ج في كلكته سنة 1334هـ وترجمها العلامة هاملتون الى الانجليزية وطبعها في 4ج في لوندره سنة 1791م وصاحب الهدايا هو ابو الحسن برهان الدين علي المرغيناني نسبة الى مرغينان المولود سنة 530هـ 1135م والمتوفى سنة 593هـ 1197م ومرغينان مدينة في ما وراء النهر. صنف كتاباً سماه بداية المبتدأ وجعل الهداية هذه في بادئ الامر شرحاً لها. ثم مع الزمن صارت كتاباً اصلياً. وعلفت عليها شروح كثيرة منها العناية في شرح الهداية وهي مجموعة شروح لثلاثة من علماء اهل الهند طبعت في كلكته سنة 1837م ومنها الكفاية في شرح الهداية للمولوي عبد المجيد طبعت في كلكته 1837م ومنها كتاب نصب الرواية لاحاديث الهداية لجمال الدين عبد الله بن يوسف الزيلعي المتوفى سنة 762هـ 1360م طبع في 2ج في لكناهور سنة 1301هـ ويعول عليه الحنفية. وقال فيه العالم الشهير الهندي محمود عبد الوهاب البهاوي ما هو آت قال فلما كان كتاب الهداية شرح البداية من عمدة كتب الحنفية قد اكب عليه العلماء ... وقد كان فيه جملة من الاحاديث ذكرها صاحب الهداية متفرقة

(1/143)


فتوجه جمع من الافاضل الى تخريج احاديثها ... ومن احسن تخاريج احاديثه تخريج الزيلعي فانه مشتمل على بسط بسيط في ذكر الاحاديث التي احتجت بها الحنفية ولخص ابن حجر العسقلاني المتوفى سنة 852هـ كتاب نصب الرية هذا انظر كشف الظنون جزء 6صح 488
ومنها الدراية في تخريج احاديث الهداية طبعت على الحجر في دلهي سنة 1882م في مطبعة الفاروقي ومنها الشرح المسمى بفتح القدير للعاجز الفقير لكمال الدين محمد السيواسي المعروف بابن الهمام المتوفى سنة 861هـ 1456م طبع في 4ج على الحجر في لكناو سنة 1292هـ وفي صحيفة 369 من الجزء الثالث يبتدئ كتاب نتائج الافكار للقاضي زاده الرومي والنتائج هذه هي تكملة لكتاب فتح القدير وطبعت الهداية مع الوقاية الآتي ذكرها في 4ج في كازان سنة 1888م انظر كشف الظنون جزء 4 صح 274 وجزء 6 صح 479و484 ومما قاله بعض الادباء في الهداية هذان البيتان
إن الهداية كالقرآن قد نسخت ... ما صنفوا قبلها في الشرح من كتب
فاحفظ قواعدها واسلك مسالكها ... يسلم مقلك من زيغ ومن كذب

7 - طبع في كازان 1260 وايضاً فيها 1290هـ. وهذا المختصر هو للامام صدر الشريعة عبيد الله بن مسعود بن تاج الشريعة
الشرح على وقاية الرواية في مسائل الهداية طبع على الحجر في لكناو سنة 1290هـ وعلى الهامش حاشية عليه لجلبي. انظر كشف الظنون عدد 458 والشرح هذا لصدر الشريعة الاصغر عبد الله بن مسعود بن تاج الشريعة المتوفى سنة 747هـ 1346م وجده هو صدر الشريعة صاحب الوقاية

(1/144)


8 - كنز الدقائق
لعبد الله النسفي المتوفى سنة 701هـ 1301م " او سنة 710هـ 1310م " طبع في لوندره سنة 1843م باعتناء العلامة كبورتون وايضاً في القاهرة سنة 1309هـ في 176 صح ولمحمود العيني المتوفى سنة 855هـ 1451م شرح عليه طبع في 2ج في بولاق سنة 1285 هـ ويعول العلماء علية في التدريس وللكنز هذا شرح آخر اسمه مستخلص الحقائق شرح كنز الدقائق طبع على الحجر في كنفور سنة 1882م

9 - شرح الطائي
وهو مصطفى بن محمد الطائي المتوفى سنة 1192هـ 1778م طبع في القاهرة سنة 1306هـ في 337صح. وهو مختصر مستخرج من كتاب آخر له سماه توفيق الرحمن شرح كنز الدقائق للنسفي. طبع في القاهرة سنة 1291هـ

10 - الفتاوى البزّازية
احافظ الدين محمد بن شهاب الدين المعروف بابن البزاز المتوفى سنة 827هـ 1423م. طبعت في 501صح في كازان سنة 1308هـ

11 - ملتقى الأبحُر
لابراهيم الحلبي ولد في حلب ورحل الى القسطنطينية وولى أئمة الخطابة في جامع السلطان محمد خان المتوفى سنة 956هـ 1549م. طبع في القسطنطينية سنة 1251هـ وفي بولاق سنة 1263هـ ويعوّل عليه في تركيا وهو مختصر مفيد يشمل على مسائل القدوري والمختار والكنز والوقاية وبعض ما يحتاج اليه

(1/145)


من مسائل المجمع وعلى نبذة من الهداية. قدم المؤلف فيها الراجح من اقوالهم مشيراً الى الاصح والاقوى. وقد وقع الاتفاق على قبوله بين الحنفية. وكان فراغه من تبيضه في سنة 932هـ وشرحه عبد الرحمن بن محمد سليمان المدعو بشيخ زاده وسمى شرحه مجمع الأنهار في شرح ملتقى الابحر طبع في القسطنطينية في 2ج سنة 1287هـ ولحاجي اسماعيل حاشية عليه طبعت في 480صح في القسطنطينية سنة 1304هـ ولابراهيم الحلبي هذا شرحٌ على منية الموصلي سماه غنية المستملي وهو جامع كبير جليل طبع في باريس ولا نعرف سنة الطبع. انظر آثار الادهار

12 - ومن أشهر المطولات الفتاوى الهندية
وتعرف ايضاً بالفتاوى العالمكيرية طبعت في 6ج في مصر سنة 1382هـ. وايضاً في بولاق في 6ج سنة 1311هـ وعلى الهامش فتاوى قاضي خان والفتاوى البزّازية اللتان قد ذكرنا على صح 141و145 وتنسب الفتاوى العالمكيرية هذه للملك آرن كزيب الهندي الملقب باسم عالم كير أي فاتح العالم الذي ملك من سنة 1069 الى 1119هـ الموافقة سنة 1658 الى 1707م

13 - تنوير الأبصار
لشمس الدين محمد بن عبد الله الغزي المتوفى سنة 995هـ 1586م. وشرحه محمد علاء الدين الحصكفي المتوفى سنة 1243هـ ووضع عليه محمد الامين الشهير بابن عابدين المتوفى سنة 1252هـ حاشية سماها رد المحتار على المختار شرح تنوير الابصار في فقه مذهب الامام ابي حنيفة النعمان طبعت في 5ج في القاهرة سنة 1272هـ مع فهرست مستوف

(1/146)


ووضع ايضاً الطهطاوي المتوفى سنة 1231هـ حاشية على الدار المختار طبعت في بولاق سنة 1254 وايضاً سنة 1282هـ

14 - جامع الرموز وغواشي البحرين
للقهوستاني نسبة الى جبال قهوستان في جنوبي خراسان المتوفى في بخاره سنة 962هت وقيل سنة 950هـ طبع مع شرمح في 3ج في كازان عام 1308هـ

15 - نور الايضاح
لحسن بن عمار الشرنبلالي المتوفى سنة 1069هـ لم يطبع. وهو في العبادات فقط. وله شرح له سماه مراقي الفلاح في شرح الايضاح طبع في القاهرة عام 1303هـ وهو الكتاب الذي يدرسه اولاً قبل غيره المبتدئون من طلبة الجامع الازهر الطالبون للفقه الحنفي. ووضع عليه الطحطاوي حاشية طبعت في بولاق عام 1279هـ

16 - فتاولى الانقروي
لمحمد بن الحسين الانقروي نسبة الى مدينة انقرة في اسيا الصغرى المتوفى عام 1098هـ عام 1686م طبعت في 2ج في بولاق عام 1281هـ. ذكره أحمد حنيف زاده في الملحق الذي وضعه لكتاب كشف الظنون

17 - عقود الجواهر المنيفة في أدلة مذهب الامام ابي حنيفة
طبعت في 2ج في الاسكندرية عام 1292هـ باعتناء رمضان حلاوة. وهي لمحمد مرتضى الزبيدي الحسيني المتوفى عام 1206هـ عام 1791م صاحب شرح القاموس في اللغة الذي سماه تاج العروس

(1/147)


18 - كتاب حلية الناجي
لمصطفى بن محمد كوز الحصارى طبع في القسطنطينية عام 1244هـ وايضاً في بولاق عام 1251هـ. والحلية هذه هي حاشية على شرح الحلبي على منية المصلي في العبادات على مذهب الحنفية. انظر ملتقى الابحر

19 - شرح الكبائر
لاسماعيل حقي المتوفى عام 117هـ 1705م طبع في القسطنطينية عام 1257هـ اما الكبائر فهي الآثام والخطايا والجرائم والزلات العظيمة

20 - كتاب شرائع الاسلام في ما هو محرم
لابي القاسم " لعله الليث السمرقندي " طبع في كلكته عام 1839م

21 - الفتاوى الخيرية
لخير الدين الرملي الحنفي المتوفى عام 1081هـ طبعت في 2ج في بولاق سنة 1300هـ

22 - الاشباه والنظائر في الفقه
لزين الدين نجيم الحنفي المتوفى بمصر عام 970هـ طبعت في كلكته عام 1826م. انظر كشف الظنون عدد 774 و 775

23 - واقعات المفتنين
لعبد القادر بن يوسف الحلبي المعروف بقدري افندي الحنفي المتوفى عام 1108هـ طبعت في بولاق عام 1301هـ وهي فتاوى على مذهب الحنفية

(1/148)


24 - معين الحكام فيما تردد بين الخصمين من الحكام
لعلي بن خليل الطرابلسي الحنفي المتوفى عام 844هـ 1420م طبع في بولاق عام 1300هـ وطبع في القاهرة عام 1310هـ في 245ص. وعلى هامشه كتاب لسان الحكام لابراهيم بن محمد بن الشحنة الحلبي المتوفى عام 882هـ " وكلاهما في احكام المرافعات "

25 - رسالةٌ في احكام النكاح
طبع في دلهي عام 1843م

26 - آداب القضاة
للمنلى كامل طبعت على الحجر في القسطنطينية عام 1851م وهي قوانين للقضاة

27 - حل المشكلات في الفرائض
لشجاع بن نور الله الانقروي الفه نحو عام 946هـ 1556م طبع في بولاق عام 1285هـ

28 - السراجية
لسراج الدين محمد السجاوندي نبغ في القرن السابع تقريباً طبعت في كلكته عام 1792م مع ترجمة انجليزية وشروح وهي في الفرائض أي احكام الارث على مذهب الحنفية

(1/149)


فروع الفقه على مذهب المالكية
تنبيه: انظر سيرة الامام مالك في فقرة كتب الحديث في الكلام على الموطا

1 - المختصر في الفقه
لسيدي ابي الضياء خليل بن اسحق المالكي المتوفى عام 767هـ 1366م طبع في باريس اربع مرات بين سنة 1848 و 1855م وطبع ايضاً في باريس عام 1883م وهذه الطبعة الاخيرة احسن واكمل من التي سبقتها وطبع ايضاً في مصر مراراً وشرحه كثيرون ومن اشهر شروحهم الشرح الكبير على مختصر سيدي خليل للعلامة أحمد الدردير المتوفى عام 1201هـ طبع في 4ج في القاهرة سنة 1303هـ مع حاشية عليه لمحمد عرفه الدسوقي المتوفى سنة 1230هـ وأعيدت هذه الطبعة سنة 1310هـ والحاشية هذه ثقة ودستور في الفقه على مذهب مالك
ولأحمد الدردير هذا شرح آخر على متن له حذا به حذو متن سيدي خليل وسماه بأقرب المسالك الى مذهب مالك ويعرف بالشرح الصغير تمييزاً بينه وبين الشرح الكبير المار ذكره طبع في 2ج في القاهرة سنة 1299هـ مع حاشية عليه الحمد الصاوي المتوفى سنة 1241هـ سماها بلغة السالك لاقرب المسالك ولابي عبد الله محمد الخرشي المتوفى سنة 1102هـ 1690م شرح على المختصر الجليل الامام ابي الضياء سيدي خليل طبع في 8ج في بولاق سنة 1299هـ وطب ايضاً في 5ج في القاهرة سنة 1307هـ وعلى هوامش هاتين الطبعتين حاشية عليه لعلي العدوي المتوفى سنة 1189هـ وهذا الكتاب وما قبله من الكتب تتصفحه طلبة الفقه على المذهب المالكي في مدرسة الجامع الازهر. اما طبعت بولاق فهي اصح من طبعة القاهرة

(1/150)


2 - كتاب المجموع
لمحمد الامير المالكي المتوفى سنة 1232هـ حذا فيه حذو متن سيدي خليل طبع في 2ج في القاهرة سنة 1304هـ مع شرح عليه له ايضاً وحاشية على الشرح له ايضاً وحاشية اخرى على الشرح المذكور للحجازي العدوي وعلى هوامش الجزئين شروح او تقارير لغوية وتفسيرية للشيخ أحمد مروان الازهري الذي وفق على تصحيح هذه الطبعة كلها

3 - ولعبد الباقي الرّزقاني
المتوفى سنة 1099هـ شرح على مختصر سيدي خليل. ولمحمد بن أحمد بن يوسف الرّهوني المتوفى نحو سنة 1229هـ حاشية على هذا الشرح سماها اوضح المسالك واسهل المراقي طبعت في 8ج في بولاق سنة 1307هـ

4 - الرسالة العشماوية في العبادات
لعبد الباري العشماوي شرحها أحمد بن تركي المالكي كان موجوداً سنة 992هـ في كتاب سماه الجواهر الزكية في حل الفاظ العثماوية. ووضع عليه يوسف الصفتي من علماء القرن الثاني عشر للهجرة طبعت في بولاق سنة 1282هـ وايضاً في القاهرة سنة 1304هـ

5 - رسالة ابن أبي زيد
المتوفى سنة 386هـ ولها شرح يسمى بكفاية الطالب. ولعلي الصعيدي العدوي حاشية عليه طبعت في 2ج في القاهرة سنة 1310هـ وهي في التوحيد والفقه

(1/151)


6 - كتاب الافادة في علم الشهادة
طبع في تونس الغرب سنة 1282هـ وفيه وثائق في كل انواع العقود والسندات والطلاق وغير ذلك.

7 - تبصرة الحكام في أصول الاقضية ومناهج الأحكام
لبرهان الدين أبي الوفا ابراهيم بن أبي عبد الله محمد بن فرحون اليعمري المتوفى سنة 799هـ طبع في 2ج في القاهرة سنة 1301هـ أوضح فيه بعبارة بسيطة جلية ما هي وظيفة القاضي المالكي. وعلى الهامش كتاب العقد المنظّم للحكام فيما يجري بين ايديهم من العقود والاحكام لابي محمد عبد الله الكناني.

8 - المنظومة المسماة بالمرشد المعين على الضروري من علوم الدين
لابن عاشر الاندلسي الذي نبغ نحو سنة 1040هـ 163م ثم شرحها مياره وهو محمد بن أحمد بن محمد الفارسي المتوفى سنة 1048هـ في كتاب سماه مختصر الدر الثمين والمورد المعين على المنظومة المسماة بالمرشد المعين طبع في القاهرة سنة 1303هـ وهو مختصر للمبتدئين في العبادات

9 - تحفة العروس
لمحمد بن أحمد التيجاني طبعت في باريس والجزائر سنة 1848م وفيها ثلاثة فصول في النساء واحكام النكاح

(1/152)


10 - التحفة في الفقه
لابن عاصم المتوفى سنة 829هـ طبعت في جزائر الغرب سنة 1882م مع ترجمة فرنسية وشروح لغوية وفقهية باعتناء اثنين وهما هوداس ومارتل

3 - فروع الفقه على مذهب الشافعية
الامام الشافعي
هو محمد بن ادريس ولد في عسقلان بين يافا وغزة سنة 150هـ 767م نسبه يرجع الى عبد المطلب جد الرسول - صلى الله عليه وسلم - وعرف بالشافعي نسبة الى جده شافع بن الصائب. قيل كان اشد تدقيقاً من اهل الحديث والسنة كافة حفظ القرآن وهو ابن سبع سنين وحفظ موطأ مالك وهو ابن عشر سنين وافتى وهو ابن خمس عشرة سنة. قضى صباه في مدينة غزة حيث تخرج ثم انتقل الى مكة واتى بغداد سنة 195هـ 810م حيث القى دروساً في الحديث وألف كتابه الأول الذي سماه الرسالة في الاصول. ومن بغداد حج واجتمع بالامام مالك واخذ عنه وبعد ذلك اتى مصر واشتغل في التأليف والتعليم والعبادة وتوفى بالفسطاط سنة 204هـ 819م. واشهر تآليفه العديدة هي الرسالة في الاصول والسنن والمسند لم تطبع. ولم يزل مقامه في جنوبي القاهرة بين جبل الجيوشي ومصر العتيقة وكان بجانبة مدرسة لعلماء مذهبه اسمها صلاح الدين الايوبي سنة 578هـ 1191م. وبنى السلطان غياث الين في الحيرة غربي الفرات جامعاً لنشر مذهبه ايضاً. واشهر تلاميذ الشافعي أحمد بن حنبل والمزني. وقد انتشر المذهب الشافعي في القطر المصري وجزيرة العرب.

(1/153)


1 - مختصر ابي شجاع أحمد الاصفهاني
المولود سنة 433هـ 1041م المتوفى بالمدينة قبل سنة 593هـ 1197م. طبع في لايدن سنة 1859م مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة كايبزار. وفي مصر مراراً. ويعرف ايضاً تارةً بالتقريب وتارةً بغاية الاختصار.
وشرحه ابو عبد الله بن قاسم الغزي المتوفى سنة 918هـ 1512م في كتاب سماه الفتح القريب المجيب في شرح التقريب. ووشحه بحواش العلامة محمد نووي بن عمر الجاوي موجود الآن في كتاب سماه قوت الحبيب الغريب. طبع هذا الشرح مع هذا التوشيح في القاهرة سنة 1301هـ و 1305هـ ويعول عليهما في تدريس الطلبة الشافعية في مكة.
ولابراهيم الباجوري المتوفى سنة 1276هـ حاشية عليه طبعت سنة 1285هـ في بولاق.
ولمحمد الشربيني الخطيب المتوفى سنة 977هـ شرح عليه سماه الاقناع في حل الفاظ ابي شجاع طبع في 4ج في بولاق سنة 1284هـ مع حاشية عليه لسليمان البجيرمي المتوفى سنة 1221هـ.

2 - الاحكام السلطانية والولايات الدينية
لابي الحسن علي البصري البغدادي الشهير بالمارودي المتوفى سنة 450هـ 1058م. طبع في بون على الراين سنة 1853م. وفي القاهرة في 246صح سنة 1298هـ وهو من اجل ما صنف في هذا الموضوع.
هو علي بن حبيب ابو الحسن الماوردي ولد سنة 364هـ 974م كان إماماً جليلاً رفيع الشأن له اليد الباسطة في المذهب أي المذهب الشافعي وله التقنين التام في سائر العلوم. درس في البصرة وبغداد سنين كثيرة. له مصنفات كثيرة في الفقه والتفسير واصول الدين والادب. منها الحاوي والاقناع في الفقه لم يطبعا. وادب الدنيا والدين سيذكر في باب الآداب اللغوية وقانون الوزارة وسياسة الملك وغير ذلك. وجعل علية القضاء في بلدان كثيرة.

(1/154)


3 - التنبيه لابي إسحاق الشيرازي
المتوفى سنة 476هـ 1083م طبع في لايدن سنة 1879م باعتناء العلامة جوينبول عن نسختين خط احداهما في مكتبة لايدن والاخرى في مكتبة اوكسفورد وهو من الكتب المعتمدة في مذهب الشافعي.

4 - مختصر الفقه
لعبد الله بافضل الحضرمي نبغ في القرن العاشر للهجرة وشرحه أحمد بن حجر الهيثمي المتوفى سنة 973هـ طبعا معاً سنة 1309هـ في 144صح ولمحمد بن سليمان الكردي المدني المتوفى سنة 1194هـ حاشية على شرح ابن حجر الهيثمي سماها الحواشي المدنية طبعت في 2ج في القاهرة 1307هـ

5 - الوسيط للغزالي
لم يطبع. قال القزويني صاحب عجائب المخلوقات إن الغزالي هو الامام حجة الاسلام ابو حامد محمد ولد سنة 451هـ 1058م وصار في ايامه امام الحرمين وانتشر ذكره في الآفاق فرسم له التدريس في المدرسة النظامية في بغداد نسبة الى الوزير نظام الملك ثم حج وترك الدنيا واختار الزهد والعبادة وبالغ في تهذيب الاخلاق. ودخل بلاد الشام وصنف كتباً كثيرة لم يسبق الى مثلها في عدة قرون منها المنتحل في علم الجدل والتبر المسبوك. واحياء علوم الدين ستذكران بين كتب الفلسفة والتوحيد. ثم عاد الى خراسان مواظباً على العبادات الى أن انتقل الى جوار الحق بمدينة طوس في خراسان عن اربع وخمسين سنة وذلك سنة 505هـ 1111م. قاله القزويني. وسيذكر في فقرة كتب التوحيد وبين الفلاسفة.
وله ايضاً الوجيز في فروع الفقه. وشرحه الرافعي المتوفى سنة 623هـ في كتاب سماه فتح العزيز على كتاب الوجيز. وشرح غريب لغته أحمد بن محمد الفيومي

(1/155)


المتوفى سنة 770هـ 1368م في كتاب سماه المصباح المنير في غريب الشرح الكبير للرافعي طبع في 2ج في بولاق سنة 1281 هـ وهو بالحقيقة معجم لغريب الكلمات الواردة في الشرح الكبير. ذكره صاحب كشف الظنون وسيذكر بين المعجمات.

6 - منهاج الطالبين
لابي زكريا يحيى المتوفى سنة 676هـ 1277م طبع في 3ج في مدينة باتافيا سنة 1884 م مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة الهولندي فان دن برج وللجلال المحلي المتوفى سنة 864هـ شرح عليه. ولأحمد القليوبي وعميرة البرلسي حاشية عليه طبعت في 4ج في القاهرة سنة 1306هـ وشرحه شمس الدين محمد بن ابي العباس أحمد بن حمزة الرملي المتوفى سنة 1004هـ 1595م في كتاب سماه نهاية المحتاج الى شرح المنهاج طبع في القاهرة في 8ج سنة 1304هـ مع حاشيتين علية الاولى لعلي الشبراملي والثانية لأحمد بن محمد عبد الرزاق الرشيدي وضعها سنة 1086هـ 1675م ويعد شمس الدين الرملي هذا مجدداً من اهل القرن الحادي عشر. انظر خلاصة الاثر جزء 3صح 342

7 - كتاب متن المنهج
لزكريا الانصاري المتوفى سنة 926هـ 1504م اختصره الى منهاج الطالبين للنووي. طبع في بولاق سنة 1285هـ وهو ما خص في الفقه على مذهب الشافعية وعليه التعويل عندهم. وطبع ايضاً في 5ج في القاهرة سنة 1305هـ مع شرح وحاشية. أما الشرح عليه فهو لزكريا الانصاري نفسه. أما الحاشية عليه فهي لسليمان الجميل فرغ من وضعها سنة 1185هـ 1770م وسماها فتوحات الوهاب على شرح زكريا الانصاري على متن منهج الطلاب. وكانت وفاة سليمان

(1/156)


الجمل هذا سنة 1204هـ وسليمان البيجرمي حاشية على شرح المنهج سماه التجريد لنفع العبيد طبع في 4ج قي بولاق سنة 1309هـ تنبيه: أما منهاج الطالبين لابي زكريا النووي ومتن المنهج لزكريا الانصاري فطبعا معاً في القاهرة سنة 1308هت في 139صح

8 - كتاب الارشاد
لشرف الدين اسماعيل بن بطر المقرئ اليمني المتوفى سنة 837هـ شرحه ابو العباس أحمد شهاب الدين بن حجر الهيتمي المكي المتوفى سنة 973هـ في كتاب سماه فتح الجواد في شرح الارشاد طبع في 2ج في القاهرة سنة 1305 هـ وعلى الهامش حاشية للشارح المذكور

9 - المطالب المهمة
لمحمد بن أحمد بن عبد المتعال البهوتي من علماء القرن الرابع عشر للهجرة طبعت في القاهرة سنة 1310هـ في 132صح وهي في فروع الفقه على مذهب الشافعية وله ايضاً كتاب فتح الاغلاق في احكام الطلاق على مذهب الشافعي

10 - سفينة النجا
لسالم بن سمير الحضري. ولمحمد نووى البنتاني من علماء عصرنا شرح سماه كشفة السجا على النجا طبع في القاهرة سنة 1305هـ وعلى الهامش سفينة النجا وكتاب الرياض البديعة في اصول الدين وبعض فروع الشريعة. والرياض هذه لمؤلف وضعها في مكة نحو سنة 1277هـ

(1/157)


4 - فروع الفقه على مذهب الحنبلية
الامام أحمد بن حنبل
ولد في بغداد سنة 164هـ 780م حيث تخرج آخذاً عن يزيد بن هرون وعن يحيى بن سعيد. وعند ما قدم الامام الشافعي بغداد على ما ذكرنا في سيرته حضر أحمد بن حنبل علية وقرأ عليه ثم اشتهر في العلوم الدينية. توفى سنة 241هـ 855م. واشهر تآليفه اثنان
الاول المسند قيل فيه نيف وثلاثون الف حديث افرزها من سبعمائة وخمسين الف حديث. طبع سنة 1313هجرية في القاهرة والثاني مجموعة حكم وامثال في قمع الشهوات. لم يطبع واشهر تلامذته اثنان وهما اسماعيل النجاري صاحب الصحيح ومسلم بن داود وانتشر المذهب الحنبلي في نجد وبعض جهات اخرى من جزيرة العرب ولم نقف على كتب مطبوعة شهيرة في هذا المذهب غير كتاب واحد وهو نيل المآرب بشرح دليل الطالب. للشيخ مرعي بن يوسف الحنبلي توفى سنة 1030هـ ومؤلف هذا الشرح هو الشيخ عبد القادر بن عمر الدمشقي توفى سنة 1135هـ طبع في بولاق سنة 1288هـ

5 - ملحقات الفقه وكتب أُخرى دينية
1 - الميزان الكبرى في المذاهب الأربعة
لعبد الوهاب الشعراني توفى سنة 973هـ 1565م. طبع في 2ج في القاهرة سنة 1279هـ وايضاً عام 1302هـ وعام 1306 هـ وعلى هامشه كتاب رحمة الامة في اختلاف الايمة للدمشقي العثماني الذي فرغ من وضعه عام 780هـ 1378م

(1/158)


2 - رحمة الأُمة في اختلاف الأئمة
لصدر الدين عبد الله محمد بن عبد الرحمن المشقي العثماني نبغ نحو عام 780هـ. طبع في بولاق عام 1300هـ وعلى هامشه كتاب مختصر وهو الميزان الخضرية للشعراني توفى عام 973هـ والمصنف المختصر هذا هو غير المطول المسمى بالميزان الكبرى.

3 - مختصر مشارع الأشواق الى مصارع العشاق
مثير الغرام الى دار الاسلام في الجهاد. طبع في بولاق عام 1242هـ

4 - بغية مباحث
وهي ارجوزة في الفرائض أي احكام الارث حسب المذاهب الاربعة لمحمد الرحبي شرحها محمد سبط المارديني وحشاها عطية القهوتي بحاشية مطوله ثم اختصرها عمر البقروي. طبعت في بولاق عام 1284هـ

5 - المختصر النافع
طبع على الحجر في دلهي وهو ملخص فروع الفقه عند الشيعة

6 - تنبيه المغترّين
لعبد الوهاب الشعراني توفى عام 960 هـ 1552م طبع في القاهرة عام 1278هـ وهو في الآداب الدينية

(1/159)


7 - الطريقة المحمدية
لتقي الدين محمد البرجوي نسبة الى برجة طبعت في القسطنطينية عام 1260هـ وشرحها المنلي رجب بن أحمد في كتاب سماه الوسيلة الأحمدية في شرح الطريقة المحمدية طبعت في 2ج في القسطنطينية عام 1261هـ

8 - تحفة السائل في أجوبة المسائل
لأحمد بن محمد بن الحسن بن علي العباسي الحنفي طبعت في القاهرة عام 1277هـ وفيها ثلاثمائة سؤال مع اجوبتها في امور دينية

9 - المسائل الأربعون في الدين
طبعت في لكناو سنة 1844م مع ترجمة فارسية

10 - مكارم الأخلاق
لرضي الدين ابي نصر بن امين الدين ابي علي فضل الله الطبرسي. طبع في بولاق عام 1300هـ وهي قواعد للسلوك في الحياة الدنيا مبنية على الحوادث التاريخية فلذا فيها فائدة ولذة تاريخية. وكان الطبرسي هذا على مذهب الشيعية ولما لم يخل الاصل الخطي من تنديدات على اهل السنة استحسن المصححون وقت الطبع في بولاق أن ينقحوه منها اثناء العمل فاتى خالياً مما يمس بالسنة والاجماع

(1/160)


11 - المدخل
لابي عبد الله محمد العبدري المعروف بابن الحاج المتوفى سنة 737هـ 1336م طبع في 3ج في الاسكندرية سنة 1293هـ وهو كتاب بسيط العبارة فريد في موضوعه موضوع لاستعمال العامة فيه بيان اصول الدين الاسلامي وآدابهِ انظر كشف الظنون جزء 5 ص 474

12 - هداية الاذكياء الى طريقة الاولياء
هي ارجوزة لزين الدين المليباري. ولابي بكر بن السيد محمد شطا الدمياطي شرح عليها سماه كفاية الاتقياء ومنهاج الاصفياء طبع في القاهرة سنة 1302هـ في 130ص والارجوزة على هامش هذا الشرح

13 - دلائل الخيرات
لمحمد الجزولي توفى سنة 870هـ طبعت على الحجر في القاهرة 1305هـ وعلى الهامش قصيدتا البوصيري المعروفتان بالبرده والهمزية. ودلائل هذه دعاءات وصلوات. ولمحمد المهدي الفاسي شرح عليها سماه مطالع المسرات طبعت في القاهرة سنة 1309هـ

14 - مقدمة كتاب الحق المبين في محاسن أوضاع الدين
طبعت في كازان سنة 1890م في 445ص

(1/161)


15 - كتاب السعادة
لناصر الدين ابن خسرو طبع في باريس سنة 1881 مع ترجمة فرنساوية باعتناء ادوارد فانيان يظهر إنها رسالة صغيره

16 - الجوامع في السياسة الالهية والآيات النبوية
لابن تيمية توفى سنة 728هـ 1327م طبع في بمباي سنة 1306 هـ

17 - رسالة نزهة الارواح في بعض اوصاف الجنة
لمؤلف مجهول لدينا ألفها نحو سنة 1193 طبعت في القاهرة 1277هـ

18 - رسالة حضيرة القدس
لعبد الله السني طبعت في القاهرة سنة 1279هـ وهي مقالة وجيزة في يوم الحشر

(1/162)


التوحيد والعقائد أي علم الكلام ويعرف ايضاً باصول الدين
قال لبيد بن ربيعة
ألا كلُ شيء ما خلا الله باطل ... وكل نعيم لا محالة زائل
وقال ابو العتاهية
وكلٌ لآلائهِ ذاكرُ ... مقرٌ لهُ شاكرٌ حامد
وفي كل شيء لهُ آية ... تدل على إنهُ الواحد
لعلماء السنة من المسلمين في التوحيد رأيان اولهما يعرف بالاعتقاد الاشعري نسبة الى ابي الحسن الاشعري الآتي ذكره. والثاني بالاعتقاد الماتريدي نسبة الى ابي المنصور المايريدي المفسر المجتهد قدوة الآمة الحنفية.
ولما كان خلافهم هذا داخلاً في جوهر المسألة لا داعِ لنا الى الخوض فيه لاننا انما نتعرض لاهداء الطالب الى المصنفات النفيسة التي طبعت ولا نبحث عن الموضوع نفسه. غير اننا اوردنا كتب التوحيد في اخر الكلام عن الكتب الدينية لاشتراك التوحيد في الجوهر مع الحكمة أي الفلسفة التي ستذكر كتبها في الفقرة الآتية. ولولا هذه العلاقة بين الفلسفة والتوحيد لوجب تقديم كتبه قبل كتب الفقه. واذا لم يجد القارئ مطلوبه في هذه الفقرة فليطلبهُ في فقرة الفلسفة عساه أن يعثر عليه فيها

1 - ابو الحسن علي بن اسماعيل الاشعري البصري
المولود سنة 260هـ 874م المتوفى سنة 330 هـ 941م ولهُ في التوحيد كتاب التبيين على اصول الدين وكتاب الشرح والتفصيل في الرد على أهل الافك

(1/163)


والتضليل. لم يطبعا ولهُ غيرها كثير. قال ابو بكر الصيرفي كان المعتزلة قد رفعوا رؤوسهم حتى أظهر الله تعالى الاشعري فحجزهم في اقماع السماسم انظر جملة عقيدتهِ في خطط المقريزي جزء ثاني صفحة 359

2 - ابو بكر محمد الباقلاني
المتوفى سنة 404هـ 1013م ببغداد وهو من تلاميذ الاشعري وعلى اعتقاده لم تطبع مصنفاتهُ. كان مشهوراً بجودة الاستنباط وسرعة الجواب
3ا - بو المعالي الجويني امام الحرمين وشيخ الغزالي
المتوفى الجويني سنة 478هت 1085م. وهو ايضاً على اعتقاد الاشعري. لم تطبع مصنفاتهُ

4 - الغزالي المتوفى سنة 505هـ 1111م
وهو ايضاً على اعتقاد الاشعري. هو ابو حامد محمد بن محمد الغزالي ولد سنة 450هـ سنة 1058م ولد بقرب مدينة طوس في خراسان وتلقى الدروس في نيسابور. وعينهُ الوزير نظام الملك مدرساً في المدرسة النظامية ببغداد وعلم فيها من 484هـ الى 489هـ. ثم حج ثم اقام مدة بدمشق وزهد الدنيا فاتى بيت المقدس وتفرغ للعلوم الصوفية. ثم لبى دعوة الوزير فخر الملك وعلم في نيسابور وبعد مدة عاد الى مدينة ولادته والمتوفى سنة 505هـ سنة 1111م لهُ في التوحيد كتاب المنقذ. طبع في باريس سنة 1842م باعتناء العلامة شمولدرس. وفي القسطنطينية. وفي مصر ولهُ ايضاً كتاب مقاصد الفلاسفة طبع البعض منه أي القسم في المنطق في

(1/164)


لايدن سنة 1888م باعتناء العلامة بير وله ايضاً كتاب عمدة المحققين وبرهان اليقين ويسمى ايضاً بالتبر المسبوك.
ط في القاهرة سنة 1277هـ. وهو مع ايجازه مفيد للوقوف على عقائد اهل السنة قيل انهُ ترجم الى العربية من نسخة فارسية وله ايضاً تهافت الفلاسفة طبع بالقاهرة سنة 1303هـ اطلبه بين كتب الفلسفة وله ايضاً احياء علوم الدين طبع مرتين في بولاق في 4ج سنة 1278 و 1282 وفي القاهرة مراراً وايضاً في لكناو في 4ج سنة 1281هـ بعد أن نصحت هذه الطبعة الاخيرة على ست نسخ خطية وعلى طبعتي بولاق وذلك باعتناء محمد مظهر ولها فهرست وشروح فصارت احسن الطبعات
ولمحمد بن محمد بن مرتضى الحسيني شرح على احياء علو الدين هذا سماه اتحاف السادة المتقين فرغ من وضعه سنة 1201هـ. طبع في 13ج في مدينة فاس سنة 1302هـ وفي القاهرة ايضاً وللغزالي هذا ايضاً المقالة الولدية عرفت بهذا الاسم لانه يخاطب فيها غلاماً بقوله يا ولد طبعت في فينا النمسا سنة 1838م مع ترجمة المانية باعتناء العلامة فون هامر بورغستال النمساوي. وشرحها عبد الوهاب العامري " الآمدي " لاجل ابن الامير ساجقلي زاده طبع الشرح هذا في القسطنطينية سنة 1261هـ وله ايضاً الدرة الفاخرة في احوال الآخرة طبعت في مدينتي جنيفا وبازل في سويسرا سنة 1878م مع ترجمة فرنساوية باعتناء العلامة غاوتيه ومما يعزى اليه كتاب مكاشفة القلوب المقرب الى عالم الغيوب طبع في بولاق سنة 1300هـ وهو بالحقيقة مختصر عن كتاب آخر يعزى ايضاً الى الغزالي ولكن الملخص الحقيقي مجهول لدينا ومهما كان من امره فالكتاب مفيد في بابه انظر كشف الظنون جزء 6 صح 93 عدد 12826 وله ايضاً بداية الهداية طبعا معن في 90صح في القاهرة سنة 1306هـ. ولمحمد نووي الجاوي شرح على بداية الهداية سماه مراقي العبودية طبع مع الاصل في القاهرة سنة 1306هـ في 99صح ويسميه اهل السنة بحجة الاسلام وسيذكر بين الفلاسفة.

(1/165)


تنبيه: والمذكورون من اشهر الاشعريين

5 - الامام ابو حنيفة النعمان
له كتاب الفقه الاكبر طبع في لكناو سنة 1260هـ ومعه الوصية التي له ايضاً وقيل بل هي لابنه حماد. وللمنلى علي اكبر شرح على الفقه للاكبر طبع على الحجر في 244صح في دهلى 1890م. ولمعين الدين ابي الحسن عطاء الله بن محمد القرشوي كتاب مختصر المقال على شرح الفقه الاكبر طبع في كازان سنة 1890م في 182صح. ولا نقول عنه إنه اشعري او متاريدي لانه سبق زمن ظهور هذا الخلاف في العقائد

6 - ابو القاسم اسحق بن محمد الحكيم السمرقندي المارتيدي العقيدة
المتوفى سنة 342هـ له كتاب السواد الاعظم طبع في بولاق سنة 1253هـ وهو مشتمل على اسئلة واجوبة في اصول الدين

7 - فخر الدين الرازي
نسبة الى مدينة الري في ارض العجم. وهو محمد بن عمر ويعرف بابن الخطيب الاشعري العقيدة ولد سنة 544هـ سنة 1149م في الري. وكان ابوه ضياء الدين عمر من معتبري علماء الري. وبعد أن ابتدأ محمد هذا يتعلم مدينة ولادته رافق استاذه مجد الدين الجيلي الى مراغة وتفرغ للعلوم الفلسفية. وبعد وقت وجيز اشتهر بين اهل الدين والفلسفة. واخذ يتجول في مدن آسيا الوسطى ويلقي دروساً. توفي سنة 606هـ عام 1210م في مدينة هرات وهي اعظم مدن القسم الغربي من افغانستان

(1/166)


واشهر مصنفاته كتاب مفاتيح الغيب قد ذكرناه بين كتب تفسير القرآن وهو موسوعة شاملة في هذا العلم طبع في بولاق طبعة مصححة عام 1278هـ في 6ج كبار وايضاً فيها في 8ج عام 1308هـ وايضاً في القسطنطينية وفي القاهرة وله في توحيد كتاب الاربعين في اصول الدين ويشتمل على اربعين مسألة في دقائق الكلام الفه لاكبر اولاده محمد ولم يطبع

8 - البيضاوي الاشعري العقيدة
هو ناصر الدين ابو سعيد عبد الله ولد في البيضاء في بلاد فارس وهي بقرب مدينة شيراز. وتولى القضاء في مدينة شيراز والقى دروساً في مدن عديدة من دور الاسلام توفي في تبريز عام 685هـ عام 1292م له في التوحيد كتاب طوالع الانوار طبع مع شرح له على الحجر في الاستانة واشهر كتبه تفسير القرآن الذي سماه انوار التنزيل واسرار التأويل ويعرف بتفسير القاضي اعتنى بطبعه العلامة فلايشر الالماني في لايبسك عام 1848م. ووضع العلامة فل الالماني لهذه الطبعة فهرساً مستوفياً طبع في لايبسك عام 1787م ولشهاب الدين الخفاجي المتوفى عام 1069هـ حاشية علية سماها عناية القاضي وكفاية الراضي طبعت في 8ج في بولاق عام 1283هـ ولشيخ زاده الحاشية على البيضاوي طبعت في 3ج في بولاق عام 1263هـ باعتناء قطة وضبطهِ

9 - عضد الدين للايجي الاشعري العقيدة
المتوفى عام 756هـ 1355م. له في التوحيد كتاب الموقف شرحها السيد الشريف علي الجرجاني صاحب التعريفات المتوفى عام 816هـ. طبع شرحه هذا في القسطنطينية عام 1286هـ
ولحسن جلبي المتوفى عام 886هـ حاشية عليه طبعت في القسطنطينية. ولعبد

(1/167)


الحكيم السيالكوتي المتوفى عام 1067هـ المدفون بسيالكوت في الهند حاشية علية طبعت في القسطنطينية وللعضد هذا ايضاً رسالة في العقائد تغرف بالعضدية. وللسيد حافظ شرح عليها طبع في القسطنطينية عام 1259هـ مع حاشية جديدة عليه لعلي قوشي ولجلال الدين الصديقي الدوالي المتوفى عام 908هـ شرح على العقائد العضدية هذه. وللكلنبوي حاشية على هذا الشرح طبعت في القسطنطينية عام 1233هـ ولاخوند يوسف القرباجي المتوفى نحو 1031هـ حاشية عليه ايضاً طبعت معه أي مع شرح الدواني في 247صح في كازان عام 1888م ولمحمد عبد الحي شرح على العضدية سماه الهدية طبعت في لكناهور عام 1282هـ

10 - نجم الدين أبو حفص عمر النسفي
المتوفى عام 537هـ 1142م وهو ماتريدي العقيدة له مختصر في التوحيد سماه ركن الايمان او ركن الدين على مذهب اهل السنة ويعرف غالباً بالعقائد النسفية طبع سنة 1843م في لندن باعتناء العلامة كبورتون. وقيل بل العقائد هذه هي لحافظ الدين ابي البركات عبد الله النسفي المتوفى سنة 710هـ 1310م فانتبه. وتعرف ايضاً باسم عمدة عقيدة اهل السنة والجماعة ولسعد الدين التفتازاني المتوفى سنة 792هـ شرح على العقائد النسفية طبع في كلكته سنة 1260 هـ وايضاً في لكناهور سنة 1286هـ وعلى هامشه حواش للمولوي خادم حسين العظيم ابادي. ووضع الخيالي المتوفى سنة 862هـ على شرح السعد التنتازاني حاشية طبعت في القسطنطينية سنة 1235هـ وايضاً 1304هـ وع تعليقات عليها للقاضي السيالكوتي المتقدم ذكره

11 - أوحد الدين النسفي الماتريدي العقيدة
له منظومة في اصول الدين عند اهل السنة طبعت في اوكسفورد ببلاد الانكليز سنة 1770م مع ترجمة لاتينية

(1/168)


12 - محمد بن يوسف السنوسي للاشعري العقيدة
المتوفى سنة 895هـ 1490 م له في التوحيد " عقيدة اهل التوحيد والتسديد المخرج من ظلمات الجهل وريقة التقليد " المشهورة بكبرى السنوسي ولمحمد عليش المصري المتوفى 1299هـ شرح عليها سماه هداية المريد لعقيدة اهل التوحيد طبع في القاهرة سنة 1306هـ وعلى الهامش مصنف آخر لمحمد عليش هذا سماه الفتوحات الالهية الوهبية على المنظومة المقرية المسماة اضاءة الدجنة في اعتقاد اهل السنة. وفي اول هذا الكتاب ترجمة حال المقري صاحب المنظومة المتوفى عام 1041هـ 1631م وللسنوسي هذا ايضاً في التوحيد رسالة مختصرة سماها ام البراهين والعقائد وهي المشهورة بالسنوسية الصغرى طبعت في لايبسك عام 1848م مع ترجمة المانية باعتناء العلامة وولف الالماني. وفي بولاق مراراً ولمحمد منصور الهدهدي شرح عليها. ولعبد الله بن حجازي الشرقاوي المتوفى عام 1237هـ حاشية عليه طبعت في 139صح في القاهرة 1310هـ مع شرح.
وشرحها السنوسي نفسه. ولمحمد عرفة الدسوقي المتوفى 1230هـ حاشية على هذا الشرح طبعت في بولاق عام 1281هـ. ولابراهيم الباجوري المتوفى عام 1276هـ حاشية على ام البراهين طبعت في بولاق عام 1283هـ وفي القاهرة مراراً

13 - عبد الوهاب الشعراني الاشعري العقيدة
المتوفى عام 974هـ 1552م له اليواقيت والجواهر في بيان عقائد الاكابر طبعت اولاً في القاهرة سنة 1277هـ باعتناء أحمد المرصفي. ثم ثانية في القاهرة في 2ج سنة 1305هـ وعلى الهامش كتاب الكبريت الاحمر في بيان علوم الشيخ الاكبر للشعراني ايضاً. اما الشيخ الاكبر هذا فهو محي الدين بن العربي المالكي الصوفي المتوفى سنة 638هـ 1240م في دمشق.

(1/169)


وله ايضاً كتاب منح المنة في التلبس بالسنة وهو في العقائد الاساسية طبع في القاهرة 1279هـ.
وله ايضاً تنبيه المغترين " في الآداب الدينية " طبع في القاهرة عام 1278هـ.
وله ايضاً كتاب الميزان الكبرى في المذاهب الاربعة طبع في 2ج في القاهرة سنة 1302هـ وعلى الهامش كتاب رحمة الامة في اختلاف الائمة لصدر الدين عبد الرحمن.
وله ايضاً مختصر التذكرة في احوال الآخرة اختصره من تذكرة القرطي وطبع مختصره في القاهرة سنة 1304هـ وعلى هامشه قرة العيون ومفرح القلب المحزون لابي الليث السمرقندي الذي نبغ في اواخر القرن الثالث للهجرة.

14 - الفضالي الاشعري العقيدة
المتوفى في النصف الاول من القرن الثالث عشرة له كفاية العلوم في العقائد ولابراهيم الباجوري المتوفى عام 1276هـ شرح عليها سماه تحقيق المقام طبع في 81صح في بولاق عام 1309هـ وهو توحيد

15 - ابو مدين الاشعري العقيدة
" ذكره الشعراني المتوفى عام 973هـ في كتاب الطبقات جزء اول صح 206 " ولابي مدين هذا كتاب انس الوحيد ونزهة المريد في التوحيد. وشرحه شهاب الدين أحمد بن عبد القادر الملقب بياعشن في كتاب سماه البيان والمزيد المشتمل على معاني التنزيه وحقائق التوحيد طبع بالقاهرة عام 1300هـ

(1/170)


16 - خضر بيك الماتريدي العقيدة
المتوفى سنة 863هـ. له القصيدة النونية في العقائد الاسلامية طبعت في القسطنطينية عام 1258هـ. وشرحها داود بن محمد القاضي نحو سنة 1172هـ طبع شرحه هذا في القاهرة سنة 1297هـ مع متن القصيدة.

17 - ابراهيم اللقاني الاشعري العقيدة
المتوفى سنة 1041هـ. له جوهرة التوحيد طبعت في بولاق سنة 1241هـ وهي ارجوزة في العقائد وتعرف بالجوهرة في علم الكلام انتهى ابنه عبد السلام من تبييضها بعد موت ابيه سنة 1048هـ وشرحها ابنه عبد السلام هذا. ولمحمد الامير المتوفى سنة 1185هـ عام 1771م حاشية على الشرح طبعا معاً في القاهرة سنة 1209هـ ولابراهيم الباجوري المتوفى عام 1276هـ حاشية على الجوهرة للقاني طبعت في القاهرة عام 1304هـ.

18 - على الاوشي الفرغاني الحنفي الماتريدي من علماء القرن السادس للهجرة
له قصيدة بدء الامالي وهي ملخص العقائد الاسلامية طبعت في ريجيومونتي وهي كونغسبرغ عام 1825م.

19 - أحمد بن محمد امين الماتريدي
له كتاب فرائد الفوائد في بيان العقائد طبع في القسطنطينية سنة 1219هـ.

(1/171)


20 - ابن عطاء الله السكندري الاشعري العقيدة
المتوفى سنة 709هـ 1309م له حكم في التصوف. تغني شهرتها عن ذكر اوصافها. وشرحها محمد الرندي النقزي وشرحها عبد الله بن حجازي الشرقاوي المتوفى سنة 1227هـ طبعة في 2ج في بولاق سنة 1285هـ وايضا في 2ج في القاهرة سنة 1306هـ وعلى الهامش شرح عبد الله الشرقاوي لها.
ولابن عطاء الله هذا رسالة تاج العروس الحاوية لتهذيب النفوس طبعة في مصر سنة 1305هـ في 47ص ومرارا.

21 - أحمد عرب الشرنوبي الاشعري العقيدة
المتوفى سنة 994هـ 1585م له تائبة في التصوف التوحيدي سماها السلوك الى ملك الملوك. شرحها عبد المجيد الشرنوبي الموجود الان طبعا معا في القاهرة سنة 1304هـ وعلى الهامش شرح حكم ابن عطاء الله السكندري.

22 - عين العلم في التوحيد والآداب الدينية
طبع في كازان سنة 1856م في 128ص باعتناء العلامة غوتوالد وهو مختصر من احياء العلوم للغزالي.

23 - رسالة في احوال القيامة
لا نعرف مؤلفها طبعت في لايبسك سنة 1872م باعتناء العلامة الالماني وولف.

(1/172)


24 - مقولات ارسطاطاليس
الفيلسوف اليوناني في التوحيد. وهو بالاصح اقوال في التوحيد نسبت الى ارسطاطاليس مع انها بالحقيقة كلام فلاسفة اليونان الاسكندرانيين الذين نبغوا خمسمائة سنة بعد عهد ذلك الحكيم وعبروا فيه عن آرائهم في تفسير آرائه وترجمت اقوالهم الى العربية تحت عنوان حكمة ارسطاطاليس وتوحيده عني بجمعها من النسخ الخطية وطبعها العلامة فردريك ديتربسي الالماني طبعت في لايبسك سنة 1882م في 184ص.
ومن هذا النوع ايضا كتاب الاسباب المنسوب خطأً لارسطاطاليس طبع في مدينة فرايبورغ سنة 1882م في 330ص باعتناء العلامة باردنهاور مع ترجمة المانية وشروح لاتينية. وكتاب الاسباب هذا هو مصنف في الخير أي الصلاح الخالي من كل ذغل.

(1/173)


تاريخ العقائد والملل والحل
1 - ابو حيان التوحيدي
المتوفى سنة 400هـ 1009م له كتاب المقابسات وهو من اهم المصنفات للوقوف على تاريخ الفلسفة. طبع على الحجر بدون ذكر المحل والسنة وطبعت معه عشرة كتب انظره وانظرها بالتفصيل في فقرة كتب الفلسفة.

2 ابن حزم الاندلسي
المتوفى سنة 456هـ 1063م له في تاريخ الآراء في التوحيد والفلسفة كتاب سماه مهم السنن في الملل والنحل انتقد فيه على الاشعريين. وقال فيه تاج الدين السبكي في طبقاته وقال وكتابه هذا من شر الكتب وما برح المحققون من اصحابنا " أي الاشعريين " ينهون عن النظر فيه لما فيه من الازدراء باهل السنة اه. لم يطبع مع ذلك هو كتاب مهم في بابه.

3 - الشهرستاني
المتوفى سنة 548هـ 1153م له في تاريخ الآراء في العقائد كتاب سماه الملل والنحل حكي فيه بيان اعتقاد كل ملة بدون تعرض الذب او الانتقاد. طبع في 2ج في لندرة 1846م وايضا في 2ج في مصر 1263هـ.

(1/174)


تمت فقرات الكتب الدينية.

فقرة الفلسفة أي الحكمة والعقليات ومن ضمنها المنطق وعلم التصوف
قال فرنسيس فتح الله مراش في كتاب مشهد الاحوال في كلامه عن حال الجهل
اذا حكم الخطأ قُتِل الصوابُ ... فلا شرع هناك ولا كتابُ
1 - النقلة وهم المترجمون 2 - الفلاسفة وهم علماء الحكمة مع ذكر علماء التصوف والمنطق تنبيه: بين التوحيد والفلسفة اشترك فإن لم يجد القارئ مطلوبه في هذه الفقرة فليراجع فقرة كتب التوحيد.
اخذ العرب الفلسفة أي الحكمة عن اليونان. وكيفية ذلك إن بعض علماء النصارى الذين كانوا في المدينة ادسا أي الرها وهي اورفا الحالية طردوا منها في القرن الخامس للميلاد لداعي اختلاف في العقائد وقع بينهم وبين قسس الملة النصرانية التابعين للمملكة البيزانتية أي مملكة الروم الشرقية. فالتجأ اولئك المطرودون الى مملكة بني ساسان في ايران أي فارس. واستمروا فيه بدون معارضة على تتبع بحثهم العلمي ومن جملة ذلك انهم حفظوا ترجمات عديدة باللغة السريانية من مؤلفات فلاسفة اليونان. ثم في القرن الثامن والتاسع للميلاد نقلت هذه الترجمات الى السريانية او بعضها الى اللغة العربية بايعاز الخليفة العباسي

(1/175)


هارون الرشيد وابنه المأمون. فكان هذا افتتاح الفلسفة أي الحكمة عند العرب. ومن ثم زها هذا العلم او بالاصح هذا البحث والاجتهاد عند العرب في الشرق أي الاقاليم الخاضعة لسلطة بني العباس وفي الغرب أي الاندلس تحت ظل بني امية الغربيين.
وفلسفة العرب أي حكمتهم مبنية على كتب اليونان ولا سيما على اراء ارسطاطاليس بل مأخوذة باسرها من حكمته حسبما هي مبنية في شروح العلماء الاسكندرانيين لمصنفاته فان مدينة الاسكندرية كانت مركز علماء اليونان من عهد الملك بطليموس الاول سنة 285ق م حتى فتح العرب هذه المدينة في سنة 640ب م. راجع العصر الاسكندراني للعلوم والمعارف والحكمة في كتب التاريخ القديم والعمراني اليوناني.
ومنذ اعتنى العرب بالفلسفة أي الحكمة ساروا سير المصنفات الحاوية الجامعة التي سماها بعض اهل عصرنا بالموسوعات أي بذلوا الجهد في جمع المعارف البشرية وتدوينها في كتب مرتبة على نسق المعجمات.
وتعرف هذه المصنفات بالحاوية او بموسوعات العلوم. ولأحمد زكي من ابناء هذا العصر رسالة بحث فيها عن الموسوعات العربية طبعة في القاهرة سنة 1308هـ. وفيها ايضا كلام عن تحفة اخوان الصفا البصريين.
الذين اشتهروا بالنقل الى اللغة العربية في الزمن الزهو العباسي هم يوحنا بن ماسويه السرياني النصراني. وحنين بن اسحاق العبادي النصراني. واسحاق بن حنين العبادي. وثابت بن قرة. وعبد الله بن المقفع. فلنذكرهم اولا ثم لنذكر اشهر فلاسفة العرب والصوفية واهل المنطق.

(1/176)


1 - النقلة أي المترجمون
1 - يوحنا بن ماسويه السرياني النصراني
كان أحد اطباء هارون الرشيد ومن الذين ولاهم الرشيد ترجمة الكتب الطبية القديمة وخدم الرشيد ومن بعده الى ايام المتوكل. وكان معظماً في بغداد وله تصانيف جليلة وكان يدرس فيجتمع اليه تلامذة كثيرون. توفى سنة 243هـ سنة 857م اطلبه بين الاطباء.

2 - حنين ابن اسحق العبادي النصراني الطبيب
ولد سنة 194هـ سنة 809م وكان اسحق والد حنين صيدلياً في الحيرة. فلما نشأ حنين ابنه أحب العلم فدخل بغداد وحضر مجلس يوحنا بن ماسويه وجعل يخدمه ويقرأ عليه الطب. ثم توجه الى بلاد الروم الشرقية أي البيزنطية وأقام بها سنتين حتى احكم اللغة اليونانية وتوصل في تحصيل كتب الحكمة غاية امكانه وعاد الى بغداد ودخل البصرة ولزم الخليل بن أحمد اللغوي حتى برع في اللسان العربي. ثم عاد إلى بغداد واشتهر وقتئذ بالترجمة. وكان امام وقته في الطب وله مؤلفات مفيدة. وادرك زمن المتوكل. توفى سنة 260هـ سنة 873م اطلبه بين الاطباء.
له قصة سلامان وابسال ترجمها من اليونانية الى العربية طبعت سنة 1298هـ في القسطنطينية مع تسع رسائل لابن سينا في الحكمة والطبيعيات. أما قصة سلامان واسيال فترجمها الى الفارسية الشاعر جامي وجعلها نظماً. وهي رواية عن ملك من ملوك اليونان كان له ابن سماه سلامان ربته عذراء اسمها ابسال. ولما بلغ سلامان الحلم عشقته فعاشا سوية يتمتعان بالمنادمة سنة فارسل الملك أبوه اليها حكيماً لينصحها وينذرها فغادر سلامان وطنه آخذاً ابسال معه. ولما

(1/177)


وصلا الى جزيرة نضرة اقاما فيها مدة ثم عادا الى الوطن واخيراً عزما على قتل أنفسهما فاضرما ناراً ودخلا فيها فاحترقت باسال وسلم سلامان وما زال يندبها الى أن عرّفه ذلك الحكيم بحورية بديعة الجمال اسمها زهر فعشقها وسلي ابسال. والمقصود من هذه القصة المقابلة بين الافراح الدنيوية وسرورها وغبطة الحياة الآخرة وحبورها وفضل هذه على تلك. فهي موعظة مع تصرف.

3 - اسحق بن حنين
هو ابو يعقوب اسحق بن حنين بن اسحق العبادي الطبيب المشهور. ولد سنة 215هـ سنة 830م وكان أوحد عصره في الطب وكان يلحق بابيه في النقل أي الترجمة وفي معرفته باللغات وكان ينقل كتب الحكمة التي بلغة اليونان الى اللغة العربية والذي وجد من تعريبه لكتب الحكمة من كلام ارسطاطاليس وغيرة اكثر مما يوجده لتعريبه لكتب الطب. توفي سنة 299هـ سنة 911م وله تعريب كليات ارسطاطاليس طبعت مع ترجمه لاتينية في لايبسك سنة 1846م باعتناء العلامة زنكر صاحب الفهرست الشهير

4 - ابو الحسن ثابت بن هرون ولد سنة 221هـ سنة 835م توفى سنة 288هـ سنة 901م وقيل هو زهرون ابن ثابت بن كريا بن ابراهيم بن كريا بن مارينوس بن ملاجريوس الحاسب الحكيم الحراني. قال ابن خلكان في كتاب وفيات الاعيان كان في مبدأ امره صيرفياً في حران ثم انتقل الى بغداد واشتغل بعلوم الاوائل فمهر فيها وبرع في علم الطب وكان الغالب عليه الفلسفة. وله تأليف كثيرة في فنون العلم مقدار عشرين تأليفاً. واخذ كتاب اقليدس الذي عربه حنين بن اسحق العبادي فهذبه ونقحه واوضح ما كان مستعجماً فيه. وكان من اعيان عصره في الفضائل. قال ابن ابي اصيبعة وكان جيد النقل الى العربية حسن

(1/178)


العبارة وكان قوي المعرفة باللغة السريانية وغيرها. وسيذكر في فقرة كتب الرياضة.

5 - عبد الله بن المقفع ترجم الايساغوغي أي المدخل في المنطق
معنى هذه الكلمة اليونانية " القيادة والادخال والتدريب " والايساغوغي هذه هي لبرفيزيوس ملخوس الفيلسوف اليوناني الاصل المصري المولد الروماني الدار. نبغ برفيريوس هذا بين سنة 233 الى 305م ومن جملة تأليفه الايساغوغي وهي احدث عهد من اورغانون المنطق الذي لارسطاطاليس وبينهما خمسمائة سنة فاكثر قيل إن الخليفة العباسي ابا جعفر المنصور اوعز الى عبد الله بن المقفع أن يترجم له ما كان شائعاً من كتب اليونان في المنطق فترجم له ثلاثة منها الايساغوغي هذه طبعت في روميه سنة 1625م. وابن المقفع هذا هو الذي ترجم كتاب كليلة ودمنة من الفارسية المتوفى سنة 158هـ سنة 747م وكان فارسي الاصل وعلى ملة المجوس ثم اسلم على يد عيسى بن على عم ابي العباس السفاح والمنصور وصار كاتب المنصور قيل قتله سفيان عامل البصرة بايعاز المنصور.
تنبيه: ولاثير الدين الابهري المتوفى سنة 700هـ كتاب شهير في المنطق يدرس في الازهر سماه ايضاً بايساغوغي وهو غير التي عربها ابن المقفع. اطلب الابهري في عدد 24 من هذه الفقرة

(1/179)


2 - الفلاسفة أي علماء الحكمة والتصوف والمنطق
يجد القارئ في هذه الفقرة مؤلفات في الفلسفة أي الحكمة البشرية والمنطق والتوحيد والتصوف مسبب ذكرها معاً في فقرة واحدة هو صعوبة فرزها وترتيبها في طبقات مختلفة لان اكثر العلماء الذين الفوا في موضع واحد منها الفوا في الآخر ايضاً لما بينها من الرابط المشترك الذي هو النظر والعقل.
وعلماء الحكمة من ابناء العرب على ثلاث او اربع عقائد بين كل واحدة منها والاخرى فرق كلي جوهري. وهي عقيدة اهل السنة والجماعة وعقيدة المعتزلة وعقيدة اهل الشيعة وعقيدة اهل العقل والنظر.
أما اهل السنة والجماعة فينقسمون الى أشعريين وماتريديين وقد سبقت الاشارة اليهم في فقرة التوحيد. وتقبل اهل السنة والجماعة الكتب الصحاح الستة التي ذكرناها بالتفصيل بين كتب الحديث. ولا يقبلها العلويون أي اهل الشيعة بل لهم خمس مجموعات اخري في الحديث كما سترى.
اما المعتزلة فسموا بهذا الاسم لاعتزالهم أي انفصالهم عن عقيدة الحسن البصري المتوفى سنة 110هـ. ورئيسهم وقدوتهم هو واصل بن عطاء الذي تجنب بل هجر بالكلية حرف الزَّاء في كلامه. وينقسمون الى عشرين طائفة وكانت المعتزلة في اوج السطوة والاكرام في خلافة المأمون والمعتصم والواثق أي من سنة 198 الى 228هـ انظر الملل والنحل للشهرستاني وانظر ايضاً شرح السيد الشريف على الجرجاني على كتاب الموقف للعضد الايجي.
اما الشيعة فلا يقبلون على انفسهم هذا الاشم بل يسمون انفسهم بالعلميين ولا يقبلون بالصحاح الستة في الحديث بل لهم فيه خمس مجموعات اخرى وهي 1: الكافي لابي جعفر محمد بن يعقوب المتوفى سنة 329هـ 2: كتاب من لا يستحزره الفقيه للشيخ علي المتوفى سنة 381هـ

(1/180)


3: التهذيب للشيخ ابي جعفر محمد بن علي بن حسين المتوفى سنة 466هـ.
4: - الاستبصار له ايضاً.
5: - نهج البلاغة للسيد الرازي المتوفى سنة 406هـ وهو غير الفخر الرازي وغير ابن زكريا الرازي.
ومن المصنفات المعتبرة عندهم ايضاً كتاب حيات القلوب سبق ذكره على صح 99.
أما الفلاسفة والحكماء من اهل العقل والنظر فيمتازون عن اهل السنة والجماعة وعن المعتزلة وعن الشيعة بالابعاد عن الاستدلال بالمسموعات وبالتعويل على العقل البشري وحكمه بموجب المعارف البشرية والحقائق المسلم ثبوتها ادى العقل السليم.
اما التصوف فليس بحكمة او فلسفة اذا عنينا بها طلب الحق والصواب في المعلومات الواقعة تحت ادراك العقل البشري بل الصوف إنما هو استغراق النفس البشرية في الالهيات والروحانيات بتجريدها عن الجسمانيات ولاهل تفنن زائد في الطريقة التي يتبعونها للوصول الى الكمال والبلوغ الى الصلاح الذي لا يدركه إلا اهله. ومن نسموا في هذا العصر بالصوفية اكثرهم ليس على طريق الصوفية من المتقدمين بل ليسوا على سنن الدين الاسلامي.
والفرق الجوهري بين اهل السنة والجماعة وبين المعتزلة هو إن هؤلاء يرتابون في القدر المقدور وينتصرون لاختيار العقل الانساني وبعبارة اخرى يعتقدون إن القدر اللاهي لا ينفي حرية التصرف عن كل مخلوق ذي عقل سليم.
والفرق الكلي بين اهل السنة والجماعة من اشعريين وماتريديين وبين الحكماء اهل العقل والنظر هو إن هؤلاء ينتصرون العقل البشري وصحة حكمه ويعتقدون إن الحقائق المسلم ثبوتها لدى العقل والمحققة صحتها لدى الاختبار لا تناقض عقائد الين وإنه إذا ظهر بين الين والحكمة الانسانية تناقض فإنما يكون هذا التناقض ظاهرياً فقط ويجب عند ذلك تأويل عقائد الدين وتفسيرها على طريقة يقبلها العقل السليم وذلك بخلاف اهل السنة والجماعة فانهم يخضعون الحكم البشري والعقل تحت العقائد الدينية بقولهم إن هذه لا غلط

(1/181)


فيها ولا خطأ وإن ذاك معرض للخطأ في كل حين. وبالاختصار يقيس اهل العقل والنظر كل امر بالعقل السليم. ويقيس اهل السنة كل امر بما ورد عن صاحب الشريعة واصحابه.

واشهر اهل الحكمة والتصوف والمنطق بين العرب هم
1 - الكندي
هو ابو يوسف يعقوب بن اسحاق الكندي الفيلسوف من امراء بني كنده ولد في البصرة ثم سكن بغداد وكان فيها من المكرمين لدى الخلفاء من المأمون الى المتوكل الذي المتوفى سنة 247هـ 861م. واشتغل الكندي بترجمة الكتب اليونانية الى العربية وبتأليف كتب في الفلسفة والرياضيات والطب والهيئة أي الفلك والموسيقى. وعدد مؤلفاته 265 كتاباً ورسالة واكثرها ضائع الآن.
له كتاب في الاقراباذين أي تركيب الادوية ترجم الى اللاتينية وطبع سنة 1531م في مدينة استراسبرغ على نهر الراين وغير مرة وله ايضاً كتاب في الامطار والرياح ترجم الى اللاتينية وطبع سنة 1567م في مدينة البندقية.
وله ايضاً رسالة في التنجيم طبعت سنة 1875م في لايبسك باعتناء العلامة الالماني لوث.
والكندي هذا اوحد عصره في الترجمة وفنون الآداب وشهرته تغني عن الاطناب كان شريف الاصل بصرياً. وكان ابوه اسحاق علي اميراً على الكوفة للمهدي والرشيد. وكان عالماً بالطب والمنطق وتأليف الالحان والهندسة والفلسفة وكان معاصراً لقسطا بن لوقا الفيلسوف البعلبكي النصراني. واستوطن الكندي هذا بغداد واخذ عن ابي معشر البلخي المتوفى سنة 246هـ 860م " نفح الطيب للمقري " " اطلب قسطا بن اوقا في فقرة كتب الرياضة وفي كتب الفلاحة من فقرة كتب الطب "

(1/182)


تنبيه: كان في ايام الخليفة العباسي المأمون بن الرشيد عالم نبيل من اقاربه وهو عبد الله ابن اسماعيل الهاشمي له الاطلاع الواسع والبحث المدقق في الاديان وكان صديقاً للكندي الذي اشتهر بحب النصرانية والتمسك بها يحاكي تمسك الهاشمي بالاسلام وشدة اغراقه فيه. فكتب الهاشمي للكندي رسالة بليغة في محاسن دينه وكتابه دعاه فيها الى الاسلام. فرد عليه الكندي النصراني برسالة اظهر له فيها وجوه صحة النصرانية بالادلة القوية. طبعت الرسالتان معا سنة 1888م في 180 صحيفة بحروف مطبعة على القعدة الاسلاميولية. وهما بليغتا العبارة قويتا الحجة عظيمتا الفائدة في هذا الباب.

2 - اخوان الصفا
هم جمعية من العلماء والفلاسفة المسلمين من اهل العقل والنظر كانوا يجتمعون معاً في البصرة وبغداد في اواخر القرن الثالث للهجرة وضعوا مجموعة في العلوم بذلوا وسعهم فيها أن يوفقوا بين عقائد دين الاسلام وبين حقائق الحكمة والعلوم الطبيعية المسلم ثبوتها في ذلك العصر. ودونوا مذهبهم الفلسفي في خمسين مقالة تعرف باسم تحفة اخوان الصفا وهي بالحقيقة تحفة من تحف اللغة العربي طبعت مختارات منها في كلكته سنة 1812 و 1846م. وطبعت ايضاً في بنباي في 4ج سنة 1305هـ وفي القاهرة في 2ج سنة 1306هـ وطبعت مقتبسات منها في برلين ولايبسك سنة 1886م عن عدة نسخ خطية مع ترجمة مدققة المانية ونحث مستوف في معانيها ومقاصدها والفاظها ومبانيها باعتناء العلامة الفيلسوف الالماني فردريك دبتريسي وسماها خلاصة الفا في اختصار رسائل اخوان الصفا.
ولأحمد زكي من اهل عصرنا هذا رسالة في موسوعات العلوم العربية طبعت في بولاق سنة 1308هـ تكلم فيها ايضاً عن تحفة اخوان الصفا البصريين " انظر فهرست المكتبة الخديوية الجزء السادس من طبعة سنة 1308هـ صح 94 وصح 203 ".

(1/183)


تنبيه: توجد مجموعة اخرى تسمى بالرسائل الجامعة ذات الفوائد النافعة وتعرف ايضاً باسم " رسائل اخوان الصفا " للحكيم المجريطي القرطبي المتوفى سنة 395هـ وهي على نمط رسائل اخوان الصفا ولكنها لم تطبع ولم تشتهر كالاولى فانتبه.

3 - الفارابي
هو ابو نصر محمد بن محمد بن طرخان بن أوزلغ الفرابي الفيلسوف الشهير ولد اواخر القرن التاسع للميلاد في فاراب في بخارى وتوجه في صباه الى بغداد وكان جناينياً أي بستانياً فيها الا إنه تولع بمطالعة كتب ارسطاطاليس فاشتهر بعلم الاوائل حتى اجتمع اليه كثيرون من الطلبة. وبعد مدة انتقل من دار الخلافة الى مدينة حلب الشهباء واحتفى بالسلطان سيف الدولة الحمداني ورافقه الى دمشق حيث توفي سنة 950م سنة 339هـ.
وقد وصل الينا عدد كثير من مصنفاته ولم يزل بعضها محفوظاً في اصله العربي والبعض الاخر محفوظاً في ترجمات عبرانية فقط مع فقد الاصل. واشتهر على الاخص في تعريبه مؤلفات ارسطوطاليس ولا سيما في تعريبه كتاب هذا الفيلسوف اليوناني المسمى اورغانون أي التنظيم في المنطق الا أن الفارابي لم يترجم حرفياً بل كان يلخص معنى الاصل اليوناتي. وهو حجة وركن في المنطق والعقليات.
وله كتاب جليل في احصاء العلوم والتعريف باغراضها لم يسبق اليه توجد منه نسخة فقط في الاسكوريال في اسبانيا.
واشهر مؤلفاته كتاب آراء المدينة الفاضلة أي سياسة المدينة أي نظام الهيئة الاجتماعية طبع في لايدن سنة 1895م باعتناء العلامة الالماني فردريك ديتريسي وكان الفارابي هذا ايضاً من البارعين في الموسيقى.
وله فيها أي الموسيقى رسالة اعتنى بطبع بعض القطع منها العلامة لاند الهولندي سنة 1885م في لايدن في وقائع المؤتمر العلمي الشرقي الثامن

(1/184)


وله رسائل في الفلسفة طبع البعض منها في مدينة بون على نهر الراين سنة 1836م باعتناء العلامة شمولدرس وطبع البعض منها في لايدن سنة 1890م باعتناء العلامة ديتريسي عن النسخ الخطية الموجودة في لندن ولايدن وبرلين.
ويعول على الفارابي لاجل فهم معاني المذهب الارسطوطاليسي. وقيل انه لم يكن في فلاسفة المسلمين من بلغ رتبته. وهو تركي الاصل من مدينة فاراب. ثم قرأ في بغداد علوم الفلسفة وتناول جميع كتب ارسطو وتمهر في اخراج معانيها.

4 - محمد بن علي بن عطية الحارثي الواعظ
المشهور بابي طالب المكي المتوفى في ببغداد سنة 386هـ 996م له كتاب " قوت القلوب في معاملة المحبوب ووصف طريق المريد الى مقام التوحيد " وهو نصرف ونصائح ومن احسن الكتب في دقائق الطريق فيه سبعة واربعون فصلاً طبع في 2ج بالقاهرة سنة 1310هـ وعلى الهامش كتابان الاول سراج القلوب وعلاج الذنوب لعلي المعيري الفناني والثاني " حياة القلوب في كيفية الوصول الى المحبوب " أحمد بن الحسن القرشي الاسناوي الاشعري العقيدة المتوفى سنة 764هـ وفيه علوم القلب والتصوف التي حض الشارع على تعلمها والعمل بها.

5 - ابو حيان التوحيدي
المتوفى سنة 400هـ 1009م صاحب كتاب المقايسات اتى فيه باصح المعلومات عن تحفة اخوان الصفا وخلان الوفا. وكتاب المقايسات هذا من اهم الكتب لوقوف الباحث على تاريخ الفلسفة. طبع على الحجر بدون ذكر المحل والسنة. وطبعت معه الكتب العشرة الآتية اولها: الانصاف في اسباب الخلاف لشاه ولي الله الدهلوي المتوفى سنة 1180هـ.
ثانيها: عقد الجيد في احكام الاجتهاد والتقليد لشاه ولي الله المذكور

(1/185)


ثلثها: الاقوال المعربة عن احوال أى شربة لحسن الجبرتي المتوفى سنة 1188هـ.
ربعها: رسالة في جواز سماع آلات الغناء لعبد الغني النابلسي المتوفى سنة 1143هـ سماها ايضاح الدلالات في سماع الآلات وطبعت على حدتها في دمشق سنة 1302هـ.
خمسها: كشف الزور والبهتان من صنعة بني ساسان.
سادسها: القرب في محبة العرب للحافظ عبد الرحيم العراقي المتوفى سنة 806هـ.
سابعها: مقدمة اقوم المسالك في الدول والممالك لخير الدين باشا التونسي وهي في الجغرافية.
ثامنها بغية المرتاض في تصحيح الضاد لعلي بن غانم المقدسي المتوفى سنة 1036هـ.
تاسعها: كتاب السياسة الشرعية لابراهيم الحلبي " لعله كتاب مصابيح ارباب الرئاسة ومفاتيح ابواب السياسة " عاشرها: الفلاكة والمفلوكين للدلجي ولابي حيان هذا رسالة في الصدق والتصديق ورسالة في وصف العلوم وانواعها طبعتا معاً في القسطنطينية سنة 1301هـ في 207 صح.

6 - سعديا بن يوسف الفيومي المصري
الموسوي الدين ويعرف باسم سعيد بن يعقوب نبغ في القرن العاشر للميلاد له في اصول الدين الموسوي كتاب الامانات والاعتقادات فرغ من وضعه سنة 322هـ طبع في لايدن سنة 1881م باعتناء العلامة لانداور والمتن باللغتين العبرانية والعربية. وطبعت مصنفاته كلها في باريس من سنة 1894 الى 1896م كان عالماً يهودياً شديد للايمان وقوي العقل والتفكير بذل جهده في أن يبرهن عدم المناقضة بين الشرع الموسوي والعقل السليم بل إن الين والعقل الانساني يتوافقان لا يتناقضان.

(1/186)


7 - ابن سينا
هو ابو علي الحسين بن عبد الله بن سينا الطبيب الفيلسوف. ولد سنة 370هـ 984م في افشنة وهي قرية بقرب بخارى. ودرس في بخارى الرياضة والهية والطب والفلسفة ومما ساعده على المطالعة الاباحة له بالدخول الى المكتبة الكثيرة الكتب التابعة لبلاط الملك الساماني نوح الثالث. وبعد أن خدم ابن سينا الدولة السامانية مدة قصيرة بارح وطنه وطاف من بلاط امير الى بلاط امير من ملوك الطوائف الفارسية وكان طبيب الملوك حيثما حل في دورهم. وتولى الوزارة مدة في خدمة شمس الدين البويهمي. وبع وفاة هذا الامير سجن ابن سينا مدة. ثم لما اطلق سبيله انتقل الى اصفهان وتوفي اثناء حملة حملها ولي نعمته الامير علاء الدولة بن قاقوية على همذان سنة 428هـ سنة 1307م. ولم يزل قبره في همذان لهذا اليوم.
واشهر مصنفاته القانون في الطب التزم فيه مذهب جالينس اليوناني. الا إن ابن سينا تعرف بكتب جالينوس بواسطة ترجمات ومجموعات كانت موجودة في اللغة العربية على ايامه. طبع القانون في الطب في 4ج في رمية سنة 1593م. وايضاً في 3ج في بولاق سنة 1294هـ. وفي اخر طبعة رومية المذكورة كتاب النجاة وهو مختصر عن كتاب الشفاء الاتي ذكره ولشهر مصنف له في الحكمة كتاب الشفاء وهو مطول جامع اعترض اكثر علماء المسلمين السنيين عليه إنه خلاصة النكران على مذهب ارسطوطاليس. طبع منه ثلاثة اجزاء على الحجر في بلاد العجم سنة 1303خ وهي في الطبيعيات والالهيات.
وله رسائل وجيزة كثيرة العدد. طبع منها في القسطنطينية سنة 1298هـ تحت عنوان رسائل في الحكمة والطبيعيات ويليها في الطبعة نفسها قصة سلامان وابسال التي ترجمها حنين بن اسحق العبادي من اليونانية الى العربية: انظر حنين بن اسحق بين النقلة " وترجمة سيرة ابن سينا في اخر الطبعة المذكورة.
وله ايضاً رسالة حي بن يقظان طبعت في لايدن سنة 1889م باعتناء العلامة مهرن وايضاً في مصر في مطبعة الوطن سنة 1296هـ وهي غير رسالة حي ابن يقظان لابن الطفيل الذي سيذكر.
وله ايضاً رسالة في اسرار الحكمة المشرقية طبعت في 3ج في لايدن سنة 1894م باعتناء العلامة مهرن المذكور مع شروح بالفرنسية.
وله ايضاً ارجوزة في المنطق طبعت سنة 1836م في مدينة بون باعتناء العلامة شمولدرس تحت عنوان قطع فلسفية للعرب. وله ايضاً ارجوزة في الطب لم تطبع.
وله ايضاً كتاب النظرات لعلها الاشارات طبع في لايدن سنة 1892م باعتناء

(1/187)


العلامة فورجت عن النسخ الموجودة في برلين ولايدن واكوسفورد مع ترجمة فرنسية وشروح.
وفال بعضهم إن ابن سينا البخاري هو المشهور بالشيخ الرئيس وهو احد فلاسفة الاسلام واشهر اطبائهم ولد في خرمثين من امهات قرى بخارى سنة 370هـ سنة 980م ولما بلغ الثامنة عشرة من العمر كان قد اتم دروسه كلها. واشتهر في الطب حتى اصبح فيه عديم القرين ولقد كان نادرة دهره وفيلسوف عصره وله عدة مصنفات منها كتاب الاوساط وكتاب الشفاء وكتاب النجاة ولاشارات والقانون ورسائل شتى وارجوزة في الطب وغير ذلك. توفي في همذان سنة 428هـ سنة 1036م.

8 - ابن حزم الاندلسي
التوفي سنة 456هـ 1063م. له في تاريخ عقائد الفلاسفة ومذاهبهم كتاب سماه السنن في الملل والنحل لم يطبع. قال عنه تاج الدين السبكي التوفي سنة 756هـ 1355م في طبقات الصوفية إن كتابه هذا من شر الكتب لما فيه من الازدراء باهل السنة. غير إنه مصنف جيد ومهم في بابه قد ذكر في التوحيد.

(1/188)


9 - ابو الحسن علي بن محمد بن حبيب الماوردي
الشافعي التوفي سنة 450هـ 1058م له كتاب الاحكام السلطانية طبع سنة 1298هـ في مصر لطلبة فرع الفقه.

10 - ابو القاسم عبد الكريم بن هوازن القشيري
الشافعية قطب الصوفية المتوفى 465هـ 1072م في نيسابور صاحب الرسالة القشيرية في علم التصوف طبعت في بولاق 1284هـ وفي القاهرة 1304هـ في 244 صح وبهامشها تقريرات من شرح زكريا الانصاري عليه التوفي 926هـ وفي فصل من فصول القشيرية هذه تراجم ثلاثة وثمانين من مشاهير الصوفية.

11 - الغزالي الطوسي حجة الاسلام
التوفي سنة 505هـ 1111م اطلبه ايضاً في فقرة الكتب الدينية. وينسب اليه كتاب " مكاشفة القلوب المقرب الى حضرة علام الغيوب " وهو مواعظ ونصائح طبع في بولاق سنة 1300هـ غير انه بالحقيقة مختصر من كتاب اخر منسوب للغزالي مسمى بنفس الاسم. اما الملخص فمجهول.
وقد طبع في مصر سنة 1303هـ مجموع في ثلاث رسائل فلسفية وهي 1 - تهافت الفلاسفة للغزالي هذا 2 - تهافت المتهافتين لابي الوليد أحمد بن رشد التوفي سنة 595هـ 1198م وهو رد على تهافت الغزالي.
3 - تهافت الفلاسفة لمصطفى بن خليل البرسوي الملقب خوجه زاده الرومي التوفي سنة 893هـ 1487م الفه بامر السلطان محمد خان بن السلطان مراد خان للمحاكمة بين تهافت الغزالي وتهافت ابن رشد.
وهذه الرسائل الثلاث احسن مجموعة للوقوف على تاريخ الفلسفة عند علماء الاسلام.

(1/189)


تنبيه: يوجد تهافت رابع وهو لعلي نصر الدين الطوسي التوفي سنة 672هـ 1273م اطلبه في هذه الفقرة.
وللغزالي ايضاً إحياء علوم الدين رتبه على اقسام اربعة وهي ربع العبادات وربع العادات وربع المهلكات وربع المنجيات وهو تصوف. واختصره محمد ابن عثمان البلخي الحنفي في كتاب سماه عين العلم وزين الحلم وشرح المنلي على القاري التوفي سنة 1014هـ وله المختصر وطبع الشرح على الحجر في القسطنطينية سنة 1292هـ.
أما احياء علوم الدين فقد طبع في القاهرة في 4ج سنة 1306هـ وعلى الهامش كتابان الاول تعريف الأحياء بفضائل الإحياء لعبد القادر بن شيخ ابن عبد القادر العيدروس والثاني عوارف المعارف لابي حفص عمر بن محمد السهروردي.
وللغزالي ايضاً عدة رسائل اخرى طبع اربع منها مراراً في القاهرة سنة 1309هـ وهي 1 - الجام العوام عن علم الكلام أي التوحيد وايضاً في الاستانة 1287هـ 2 - المنقذ من الظلال والموصل الى ذي العزة والجلال وهو توحيد وفي الاستانة سنة 1287هـ 3 - المضنون به على اهله في التوحيد وفي القاهرة سنة 1303هـ 4 - الاجوبة أي المضنون به على غير اهله وهو تصوف توحيدي

12 - برهان الدين الزرنوجي
مناهل القرن السادس للهجرة ومن تلامذة بهان الدين صاحب هداية في فروع الفقه. له في المواعظ والتصوف كتاب تعليم المتعلم طريق التعلم طبع في مدينة مرشداباد سنة 1265هـ وايضاً في لايبسك 1838م مع شرح عليه لابن اسماعيل من علماء القرن العاشر للهجرة ومع ترجمة لاتينية. وايضاً مع هذا الشرح في مصر سنة 1301هـ وايضاُ في القسطنطينية في مطبعة الجوائب مع شرح وجيز عليه.

(1/190)


13 - ابن باجه
هو ابو بكر بن يحيى النجيبي السرقسطي الملقب بابن الصائغ الشاعر الطبيب الفيلسوف ولد اواخر القرن الحادي عشر للميلاد في سراغسة الاندلس ووافق صباه مدة فتح المرابطين بلاد الاندلس. واتخذه عامل سراغسة ابو بكر ابن ابراهيم صهر علي ملك المرابطين نديماً له وصاحب سره وجعله وزيره الاول أي الاعظم. فحنق عساكر العامل على ابن باجه بسبب ما شاع عنه من الذم بأنه فيلسوف منكر مع إنه من اهل العقل والنظر لا من اهل النكران فترك لذلك كثيرون من العساكر خدمة العامل. ولما اتت سنة 513هـ 1119م كان ابن باجه في اشبيلية حيث اقام مدة وألف عدة رسائل في المنطق. ومن اشبيلية توجه الى غرناطة وبعد مدة الى فاس حيث كان مكرماً في بلاط المرابطين ولا سيما عند يحيى بن تاشفين. توفي في فاس 533هـ 1138م فيل توفى مسموماً سمه بعض زملائه من الاطباء غيرة وحسداً.
وهو اول من عرف علماء الاندلس من العرب بمذهب فلاسفة اليونان على طريقة المدرية الاثينوية المسماة بالجولان أي الشي وهي طريقة ارسطوطاليس وتبحث اكثر مصنفات ابن باجة في فلسفة ذلك الحكيم اليوناني.
واشهرها كتاب تدريب او تدبير المتوحد يدرب فيه ابن باجة الطالب الى الطريقة التي بها يتوصل الانسان الى الكمال وهو محاط بالموانع المعارضة له في الهيئة الاجتماعية البشرية. ويقاوم فيه ابن باجة طريقة التصوف التي اتبعها الغزالي الاشعري العقيدة ويوضح بان العلم بالتعقل وبواسطة التفكر فقط وهو قادر أن يوصل الانسان الى الكمال العقل والذهن. وقاومه اكثر اهل السنة والجماعة.

واثبت بن ابي اصيبعة في كتاب طبقات الاطباء جريدة تصانيف ابن باجة منها كتب في الطب والرياضيات والفلسفة وشروح وضعها على بعض مصنفات ارسطوطاليس. ومن اجل تصانيف ابن باجة رسائل في المنطق محفوظة في مكتبة الاسكوريال ورسلاله في النفس وكتاب تدبير حياة المعتزل او التوحيد ونبذ في الهندسة والهيئة والموسيقى الى غير ذلك. انظر آثار الادهار.

(1/191)


وبالجملة إن ابن باجة احدث في الفلسفة العربية بالاندلس تأثيراً معاكساً لتصورات الغزالي الرمزية وذهب الى إن العلم النظري وحده يؤدي الانسان الى معرفة ذاته والعقل العامل او الكامل. وأثره عند ابن طفيل وهكذا نهج السبيل الذي سلكه تلميذه ابن رشد الشهير الآتي ذكرهما في هذه الفقرة.

14 - الزمجشري
المتوفى 538هـ 1144م وهو جار الله. اطلبه في فقرة التفسير وكتب النحو واللغة ايضاً له كتاب اطواق الذهب طبع في فينا النمسا 1835م مع ترجمة المانية وشروح باعتناء فمن هامر وفيه تسع وعشرون مقالة في المواعظ والنصائح وتحسب ايضاً من كتب الادب.

15 - ابو الفتح محمد الشهرستاني
المتوفى 548هـ 1153م وله في العقائد والمذاهب الفلسفية كتاب الملل والنحل طبع في 2ج في لمندره 1846م. وطبع على الحجر في 2ج في بولاق 1288هـ اطلبه ايضاً في التوحيد. اما شهرستان فهي في خراسان بين نيسابور وخوارزم بنها عبد الله بن طاهر 1ي اليمينين امير خراسان.

16 - عبد القادر الجيلاني او الجيلي الحنبلي المذهب
هو محي الدين المتوفى في بغداد 561هـ 1165م ومقامه فيها واليه تنسب الدراويش القادرية وهو احد الاقطاب الاربعة ترجمه عبد القادر بن محيى الدين الاربلي في كتاب سماه تفريح الخاطر في مناقب الشيخ عبد القادر طبع في الاسكندرية 1300هـ.

(1/192)


ولعبد القادر الجيلاني هذا كتاب الفتح الرباني والفيض الرحماني في توحيد الصوفية طبع في بولاق سنة 1302هـ فيه اثنان وستون مجلساً ألقاها على تلامذته سنة 545 و 546 هـ.
وله ايضاً كتاب فتوح الغيب طبع في القاهرة سنة 1304هـ على هامش كتاب بهجة الاسرار ومعدن الانوار لنور الدين علي بن جرير اللخمي الشنطوفي التوفي سنة 713هـ والبهجة هذه هي في مناقب عبد القادر الجيلاني.

17 - ابن طفيل
هو ابو بكر ابو جعفر محمد بن عبد الملك بن طفيل القيسي الفيلسوف الطبيب. ولد نحو سنة 494هـ أي في اوائل القرن الثاني عشر للميلاد في قدس في وادي عاش من اقليم غرناطة في الاندلس الجنوبي توفي في مراكش 1185م 581هـ وكان فيها مكرماً طبيباً عند امراء الموحدين كما كان ابن رشد مكرماً لديهم وكانا معاصرين. وله عدة مصنفات في علم الهيئة والفلسفة على مذهب ارسطوطاليس. وفاق ابن طفيل هذا بطليموس القلوذي الفلكي في علم الهيئة.
وله رسله الفلسفة الشهيرة في اسرار الحكمة المشرقية التي سماها حي ابن يقظان طبعت في مصر سنة 1299هـ " وهي غير رسالة حي ابن يقظان التي لان سينا " وطبعت ايضاً سنة 1671م و 1700م في اوكسفورد مع ترجمة لاتينية باعتناء العلامة بوكوك. والاعتقاد الموضح فيها موافق لاعتقاد ابن باجه كما اوضحه في رسالة تدبير المتوحد. وبالجملة ذهب ابن طفيل مذهب الفارابي العظيم الشهرة ومذهب ابن باجه أي أنه اعتقد بأن ترقي الانسان يكون بالتعقل والتفكر مع محاشاة عشرة الناس والانصباب على التبصر في الطبيعة وإنه بذا يدرك الانسان أتم المعرفة.

(1/193)


18 - ابن رشد تلميذ ابن طفيل
وهو ابو الوليد محمد بن أحمد رشد المالكي الفيلسوف الطبيب ولد سنة 520هـ 1126م في قرطبة في الاندلس الاوسط حيث تولى جده وابوه رئاسة القضاء وكان من اصدقاء ابن طفيل وابن زهر الذي سيذكر في فقرة كتب الطب. وكان ابن رشد هذا متمكناً ومتضلعاً في كل من علوم التوحيد والفقه والفلسفة والطب والرياضة ومكرماً عند الامراء الموحدين ملوك مراكش والاندلس وعلى الخصوص عند ابي يعقوب يوسف وخلفه يعقوب المنصور. وتقلد الوظائف العليا في اشبيلية وقرطبه وفي مراكش. ودس عليه بعض العلماء الحسودين فسخط عليه الامير ونفاه الى مدينة اليهود أليسنا أي لوسينيا بجوار قرطبة. ثم رضي عنه الامير سنة 595هـ 1198م واستحضره ثانية الى مراكش حيث توفاه المولى القدير في 9 صفر 12 ديسمبر من تلك السنة وكان مالكياً ومن اهل العقل والنظر واشتهر في تفسير كتب ارسطوطاليس وشرحها. واكثر مؤلفاته مكتوبة باللغة العربية وقد ضاعت الآن انما فد حفظ اكثرها في ترجمات عبرانية او في ترجمات لاتينية. واشهر مصنفاته الكليات في الطب طبعت ترجمتها الاتينية في مدينة البندقية سنة 1482م و 1514م وغير مرة. وله مقالة في الحميات طبعت في البندقية سنة 1594م.
وله في التوحيد والفلسفة رسالة سماها تهافت المتهافتين طبعت في القاهرة سنة 1303هـ وهي رد على تهافت الفلاسفة للغزالي أي هي رد على عقيدة الاشعريين والمجاد هذا الذي طبع في القاهرة سنة 1303هـ يشتما على رسالة الغزالي المذكورة ورد ابن رشد عليه المذكور وعلى محاكمة أي مقالة لخوجه زاده ألفها بامر السلطان العثماني محمد الفاتح. أما خوجه زاده هذا فهو مصطفى بن خليل البرسوي التوفي سنة 893هـ " انظر فقرة التوحيد " ولابن رشد هذا ايضاً رسالة التوحيد والفلسفة قاوم فيها ايضاً اعتقاد الاشعريين طبعت في مدينة ميونخ عاصمة بفاريا سنة 1858م باعتناء العلامة مولر مع ترجمة المانية.

(1/194)


اما شروح ابن رشد وتفاسيره لكتب ارسطوطاليس فقد طبع منها القليل أي شرح كتاب النظم والشعر في مدينة بيزا في ايطاليا سنة 1872م وكتاب المعاني والبيان والبلاغة في مدينة فلورنسا في ايطاليا سنة 1878م وكلاهما باعتناء العلامة فاوست لاسينيو.

19 - شمس الدين محمد السمرقندي
التوفي سنة 1203م 599هـ له كتاب نفيس في المنطق سماه قسطاس الميزان طبع في كلكته سنة 1854م باعتناء العامة سبرنجر وللسمرقندي هذا شرح عليه ايضاً وهو شرح قال اقوال ألفه باشارة عماد الدولة والدين خضر ابن الصدر الاعظم ابراهيم بن الصاحب السعيد. لم يطبع.

20 - موسى بن ميمون بن يوسف
ويعرف عند العرب باسم الشيخ ابي عمران موسى بن ميمون عبد الله الفيلسوف العلامة العبري ولد سنة 529هـ 1135 م في قرطبة الاندلس وتخرج في علوم الاسرائيلين والعرب والطب والفلسفة اليونانية وعلى الاخص في فلسفة ارسطوطاليس حسبما هي مبينة في الترجمات العربية لكتبه واخذ عن فلسفة العرب وتعلم الطب ايضاً واخذ عن ابي طفيل وابن رشد. ولما ضايق الموحدون على اليهود والنصارى في الاندلس هاجر موسى هذا سنة 1184م 543هـ مع ابيه واتى الى فاس ثم الى بيت المقدس ثم الى الفسطاط أي مصر العتيقة حيث استوطن منذ سنة 561هـ 1165م وكان فيها طبيب السلطان صلاح الدين الايوبي ورئيس جماعة اليهود اهل مصر وتوفي سنة 605هـ 1208م في الفسطاط. بذل وسعه في التوفيق بين العقائد اليهودية والفلسفة الارسطوطلية.
له تصانيف شهيرة مكتوبة باللغة العبرانية. وله ايضاً في اللغة العربية كتاب " دلالة الحائرين " طبع في باريس من سنة 1865 الى 1866م مع

(1/195)


ترجمة فرنسية وشرح باعتناء العلامة منك وهو في توفيق التوحيد مع الفلسفة. وله ايضاً في اللغة العربية كتاب الشرائع ترجمها الى العبرانية العلامة شالومن بن يوسف بن ايوب طبع جزء منه في لايبسك سنة 1881م في 63 صح فيها المتن العربي مع الترجمة العبرانية مع ترجمة اخرى المانية وشروح باعتناء العلامة بارتز.
وله ايضاً مقالة في تدبير الصحة وكتاب فصول في علم الطب استخرجه من مصنفات جالينس اليوناني.

21 - محي الدين بن علي بن العربي
الطائي الاندلسي الملقب بالشيخ الاكبر توفي سنة 638هـ 1240م في دمشق ولعله اشهر علماء الصوفية وأدقهم قد سبق ذكره في الكلام على الكتب التفسير وسيذكر ايضاً بين شعراء الصوفية.
له رسالة في التعريفات طبعت سنة 1845م في لايبسك وباريس مع التعريفات لعلي بن محمد الجرجاني توفي سنة 816هـ 1413م باعتناء العلامة الالماني فلوغل. وطبعتا ايضاً في القاهرة سنة 1306هـ في 121 صح.
أما تعريفات الجرجاني فهي في مصطلح العلوم كالفقه والفرائض والحديث والكلام والنحو والصرف والتفسير وهي مرتبة على حروف الهجاء اما تعريفات ابن العربي فهي تفسير للاصطلاحات الصوفية الواردة في كتابه المسمى بالفتوحات المكية في معرفة الاسرار المالكية والملكية " اطلب الجرجاني في هذه الفقرة " وله ايضاً رسالة روح القدس طبعت على الحجر بدون ذكر السنة والمحل وايضاً في مصر سنة 1288هـ وهي تصوف.
وله ايضاً شجرة الكون طبعت في بولاق سنة 1292هـ وهي تصوف وله ايضاً الفتوحات المكية في معرفة الاسرار المالكية والملكية وهي من اشهر مصنفاته واعظمها طبعت في بولاق سنة 1274هـ وهي مرتبة على 560 باباً وجمع في الباب 559 منها اسرار الفتوحات كلها.

(1/196)


وله ايضاً تحفة السفرة الى حضرة البررة في التصوف طبعت في القسطنطينية سنة 1300هـ وله ايضاً القول النفيس في تفليس ابليس وهو موجه لخزي الشيطان الرجيم طبع في القاهرة سنة 1277هـ وله ايضاً فصوص الحكم رتبها على سبعة وعشرون فصلاً. ولداود بن محمود القيصري توفي سنة 751هـ 1350م شرح عليها سماه مطلع خصوص الكلم في معاني فصوص الحكم طبع في بونباي سنة 1300هـ " تصوف " وللقاشاني شرح على فصوص الحكم طبع على الحجر في 258 صح في القاهرة سنة 1309هـ وله ايضا محاضرة الابرار ومسامرة الاخيار في الادبيات والنوادر والاخبار طبعت على الحجر في 754 صحيفة بخط جيد في القاهرة سنة 1282هـ. وايضا في 2ج في القاهرة سنة 1305هـ.

22 - نصير الدين علي الطوسي
توفي سنة 672هـ 1273م له في التوحيد كتاب تجريد الكلام الذي شرحه كثيرون طبع في بمباي على الحجر في 244 صح سنة 1311هـ مع شرح ابن مطهر الحلي وله ايضا كتاب تهافت الفلاسفة. لم يطبع. وهو الكتاب الرابع بنفس هذا الاسم وقد ذكر في هذه الفقرة في الكلام على الغزالي.
وله باللغة الفارسية رسالة سماها " جام كيتي نما " ومعنى ذلك " مرآة الكون " واخذ ابراهيم الحقلاني الماروني تعريب هذه الرسالة وسماها " مختصر مقاصد حكمة فلاسفة العرب المسمى جام كيتي نما " وطبعه في باريس سنة 1641م لاجل الردينال ريشلبو. وطبع هذا المختصر ايضا ثانية في مدينة يانا المانيا الوسطى سنة 1642

(1/197)


23 - عمر بن علي الكاتبي القزويني
من اهل القرن السابع للهجرة تلميذ نصير الدين الطوسي. للقزويني هذا الرسالة الشمسية في الفوائد المنطقية طبعت في القسطنطينية سنة 1263هـ وفي كلكته 1816م.
وشرحها التفتازاني توفي سنة 793هـ وعلق عبد الكريم بن شمس الدين السيالكوني على هذا الشرح حاشية طبعت في القسطنطينية سنة 1238هـ. أما السعد التفتازاني هذا فإنما شرح قسم التصورات منها.
ولمحمد السنجاني المعروف بمفتي زاده شرح على فصل التصديق من الرسالة الشمسية سماه حاشية التصديقات طبعت في الاستانة العلية 1254هـ. ولمفتي زاده هذا ايضا شرح على فصل التصور من الرسالة الشمسية المسماة حاشية التصورات طبعت في الاستانة 1254هـ وايضا فيها 1259هـ.
ولقطب الدين الرازي توفي سنة 766هـ شرح على شمسية الكاتبي هذه سماه تحرير القواعد المنطقية شرح الرسالة الشمسية ويعرف غالباً بالرسالة القطبية شرح الشمسية طبع في كلكته 1815م وفي لكناو 1263 و 1279هـ وفي مصر 1307هـ مع حاشية لعي بن محمد الشريف الجرجاني توفي 816هـ. وللسيالكتي حاشية عليه لم تطبع وللشريف الجرجاني المذكور حاشية على شرح القطب الرازي على شمسية القزويني هذا طبعت الحاشية هذه في لكناو الهند. وفي الاستانة 1266هـ.
وللمولوي ابراهيم حاشية في القطبية شرح الشمسية طبعت هذه في كلكته.
ولعبد العلي اللكناوي تعليقات على الحاشية المسماة بالرسالة الزاهدية على الرسالة القطبية طبعت هذه التعليقات في لكناو عام 1292هـ.
ولميرزا زاهد حاشية على قطبية الرازي طبعت في كانبور عام 1287هـ ولعبد الحق الحيدرابادي تعليقات على حواشي ميرزا على القطبية في شرح الشمسية طبعت تعليقاتها هذه في كانبور عام 1277هـ.

(1/198)


24 - أثير الدين المفضل بن عمر للابهري
المتوفى في حدود 700هـ له اساغوغي في المنطق وهي غير اساغوغي فرفيريوس اليوناني التي ترجمها ابن المقفع.
وللابهري هذا شرح الاساغوغي التي له سماه قال اقول طبع في كانبور سنة 1293هـ وله حاشية على هذا الشرح سماها مغنى الطلاب في النطق طبع المغني هذا في القسطنطينية سنة 1260هـ.
وله ايضا هداية الحكمة في الطبيعة والحكمة طبعت في لكناو الهند عام 1845هـ مع شرح عليها لمعين الدين الميذي. وطبعا ايضا في لكناو عام 1287هـ.
وللسيد عمر صالح القيسي الطوقاني حاشية على المغني الطلاب للابهري سماها تعليقات در النجيع بايساغوغي طبعا معاً في القسطنطينية 1235هـ.
وعلق رشدي من اهل مدينة قره اغاج على مغني الطلاب للابهري حواشي سماها تحفة الرشدي طبعت في القسطنطينية عام 1253هـ.
وعلق شمس الدين الفناري الاسلامبولي المتوفى عام 834هـ حاشية على مغني الطلاب للابهري سماها الفوائد الفنارية طبعت في 112صح في القسطنطينية عام 1304هـ. اما الفناري فنسبة الى الفنار وهو المنارة وهي قسم من اقسام القسطنطينية ولزكريا الانصاري المتوفى سنة 910÷ت 1504م شرح على ايساغوغي الابهري طبع في بولاق سنة 1283هـ مع شرحين آخرين عليها الاول للفضل الابهري المذكور سماه مطلع شرح ايساغوغي والثاني شرح ليوسف الحفناوي.
وقد طبع في القسطنطينية سنة 1253هـ مجموع في المنطق يحتوي على ثلاثة وهي شرح ايساغوغي الابهري له ايضا قول أحمد بن محمد بن خضر وهو حواش على الشرح الفوائد الفنارية وهي تعليقات علقها شمس الدين الفناري المذكور على الحواشي المذكورة

(1/199)


25 - ابن عطاء الله السكندري
المتوفى سنة 709هـ 1309م له كتاب الحكم في الحكم والمواعظ طبع في 2ج في بولاق سنة 1285هـ وفي القاهرة 1302هـ مع شرحين اثنين الاول لمحمد النفري الرندي والثاني لعبد الله بن حجازي الشرقاوي المتوفى 1227هت. وشهرة الحكم هذه في التصوف تغني عن الاطناب.

26 - عضد الدين الايجي
المتوفى سنة 756هـ 1355م اطلبه ايضا في فقرة التوحيد له كتاب المواقف في اصول الدين والعقائد طبع في لايبسك 1848مباعتناء العلامة سوربس مع شرح عليه لعلي الجرجاني المتوفى 816هـ 1413م وايضا في لكناو الهند 1262هـ وايضاً في بولاق 1841م مع شرح الجرجاني المذكور وحاشية عليه لحسن بن محمد الفناري وتعليقات غليها لعبد الله بن حسن الكنغري. وطبع ايضا في القسطنطينية 1239هـ و 1242هـ مع الشرح والحاشية والتعليقات المذكورة.
وله ايضا رسالة في علم الوضع وآداب البحث. وشرحها محمد التبريزي في كتاب سماه ميزان الادب. زحشاه مير ابو الفتح الكلنبوري في حاشية سماها تعليقات الكلنبوري على ميزان الادب طبعت في القسطنطينية سنة 1234هـ.

27 - قطب الدين محمود بن محمد الرازي
المتوفى 766هـ 1364م له رسالة في تحقيق معنى التصور والتصديق طبعت في تونس 1281هـ.
وله ايضا الرسالة القطبية التي سماها " تحرير القواعد المنطقية في شرح رسالة الشمسي " التي لعمر الكناني القزويني المتوفى سنة 493هـ السبق ذكره في هذه الفقرة طبع تحرير القواعد هذا في كلكته 1815م وفي القاهرة 1293هـ وايضاً سنة 1307

(1/200)


هـ مع حاشية عليه لعلي بن محمد الجرجاني صاحب التعريفات وايضاً في كازان روسيا سنة 1888م.
وقد طبع سنة 1287هـ في الهند مجموعة تحتوي على شرح القطبية وهو لمحمد زاهد الهروي حاشية لغلام يحيى البهاري على الشرح المذكور حاشية لابي الحسنات محمد عبد الحي اللكناوي على الحاشية المذكورة وحاشية اخرى لمؤلف آخر لم يذكر اسمه

28 - السعد التفتزاني
المتوفى 792هـ 1390مله شرح على للايساغوغية في المنطق التي ذكرت في الكلام على ابن المقفع بين النقلة في اوائل هذه الفقرة وعلق المني قول أحمد على هذا الشرح حاشية طبعت في دلهي 1228هـ.
وللسعد هذا كتاب تهذيب المنطق والكلام طبع في لكناو الهند بدمن ذكر السنة. وطبع شرح التهذيب هذا في كلكته 1243هـ.
ولعبد الله اليزدي شرح وحاشية على التهذيب هذا سماه التحفة الشاهجانية طبعت في كانفور 1291هـ.
وقد طبع سنة 1293هـ في لكناهور الهند مجموع يحتوي على اربعة كتب وهي شرح لجلال الدواتي المتوفى 907هـ على متن التهذيب الذي للسعد حاشية لميرزا زاهد الهروي المتوفى بكابول 1101هـ على شرح الواني على التهذيب التعليق العجيب على منت التهذيب لابي الحسنات محمد بن الحي القول المحيط في الجعل البسيط لمحمد بن عبد الحليم اللناري ولظهور الله اللكناري حواشي على شرح الجلال الداوني على التهذيب طبعت في لكناهور 1293هـ. وبالجملة نقول إن علماء الهند في العصر المتأخر اعتنوا بخدمة المنطق دون علماء اقطار الشام ومصر والمغرب المتأخرين.

(1/201)


وللسعد هذا ايضا شرح عقائد النسفي طبع في كلكته 1260هـ اطلبه في التوحيد. وله ايضا النعم السوابغ في شرح الكلم النوابغ وهي في اللغة طبعت في القاهرة 1286هـ.

29 - علي بن محمد الجرجاني
المتوفى 816هـ 1413م له التعريفات في مصطلح الفلسفة والعلوم طبعت باعتناء العلامة فلوغل الالماني في لايبسك 1845م مع تعريفات محي الدين ابن العربي المتوفى 638هـ. طبعت ايضا معا في القاهرة 1306هـ. اما تعريفات الجرجاني هذه الشعير فيفضل بعضهم عدها مع كتب اللغة. اما تعريفات ابن الغربي فهي مصطلح الصوفية الواردة في كتابه المسمى الفتوحات الملكية في معرفة الاسرار المالكية والملكية " راجع كلام على ابن العربي في هذه الفقرة " وللسيد الشريف الجرجاني هذا ايضا الكبرى في المنطق طبعت في لكناو سنة 1844م.
وله ايضا الصغرى في المنطق طبعت في لكناو 1843م.
وطبعتا الكبرى والصغرى معاً في لكناو 1264هـ.
وله ايضا شرح الفرائض السراجية طبع في 141صح في كازان 1889م والسراجية هذه في الفرائض وهي لسراج الدين محمد السجاوندي الحنفي طبعت في بولاق سنة 1303هـ.

30 - أحمد بن حجر الهيتمي الملكي الشافعي المولود سنة 909هـ في محلة ابي الهيثم من اقليم الغربي بمصر المتوفى 974هـ1565م بمكة له كتاب الزواجر عن اقتراف الكبائر طبع في 2ج في بولاق 1284هـ وفي القاهرة في 2ج سنة 1310هـ وعلى هامش هذه الطبعة رسالتان له ايضا.

(1/202)


والزواجر هذه هي تحريض وتخويف عن ارتكاب الكبائر وهي الآثام. بنى زواجره على الآية الخامسة والثلاثون من سورة النساء.
وله ايضا النخب الجليلة في الخطب الجزيلة طبع في 88 صح في القاهرة سنة 1310 هـ وهي مواعظ منتخبة.
وله ايضا الصواعق المحرقة في الرد على اهل البدع والزندقة طبع في مصر 1307هـ وبهامشها تطهير الجنان واللسان عن الخوض والتفوه بمثاب سيدنا معاوية بن ابي سفيان له ايضا.

31 - عبيد الضرير
وهو تقي الدين عبد الملك البابي الحلبي. له نزهة الناظرين في الكتاب المبين طبع في القاهرة 1308 هـ وهي تصوف وفيها تفسير وحديث ومواعظ. وطبع على هامشها مختصر احياء العلوم للغزالي.

32 - ابو الحسن الاشبيلي
وهو سلام بن عبد الله الباهلي من علماء القرن التاسع للهجرة. له الذخائر والاعلاق في آداب النفوس ومكارم الاخلاق طبع في القاهرة 1298هـ وهي تصوف ومواعظ وأدب وغير مكارم الاخلاق للطبرسي.

(1/203)


33 - ابو الحسن يهودا هلاوي
المولود عام 1080م في الاندلس والمتوفى 1150م في ارض فلسطين له مصنف سماه بالعبرانية الخزري وسماه بالعربية الحجة والدليل في نصر الدين الذليل طبع في لايبسك سنة 1886م في 261 صح بحروف عبرانية لطن اللغة هي العربية مع ترجمة عبرانية ليهوذا بن تبون. عني العلامة هارتويغ هرشفلد بضبط هذه الطبعة ز وهو مصنف ذب فيه صاحبه عن الاعتقاد الموسوي وانتقد بلطيف العبارة على الاسلام والتصرانية مع رفض الفلسفة اليونانية ووضع كتابه هذا في صيغة محاورات موضوعها حادثة حقيقية تاريخية وهي دخول ملك من ملوك الخزر في الين الموسوي. كانت الخزر قبائل صقلبية رحالة ترعى مواشيها في الصحارى الممتدة على نهر وولجا وبجوار جبال القوقاز وبعد القرن الثامن للميلاد استقرت رجلها في القرم وتهود اميرهم خاقان بولان وتبعه في ذلك قسم من قبيلته. انظر جغرافية ابن فضلان. ولما كانوا يهوداً تبادلت المكاتبات في القرن العاشر الميلادي بين اليهودي الاندلسي كسدان بن اسحق وملك اخزر يوسف بن هارون. وطبعت هذه المكاتبات مع كتاب الخزري باعتناء يوحنا بوكستورف ثم بعد حين باعتناء هركاري.

34 - عبد الغني النابلسي
المتوفى سنة 1143 هـ 1731م. له ديوان الحقائق ومجموع الرقائق في صريح المواجيد الالهية والتجليات الربانية والفتوحات الاقدسية وهو الباب للاول في ديوان الدواوين وريحانة الرياحين في تجليات الحق المبين. طبعت الحقائق في بولاق 1270هـ وايضاً في القاهرة 1306هـ وهي اشعار صوفية.
وله ايضا علم الملاحة في علم الفلاحة طبع في دمشق 1299هـ وهو كتاب غريب لكنه لا يخلو من فائدة من حيث اصطلاحات الفلاحة والزراعة

(1/204)


تتمة لفقرة الفلسفة والمنطق
1 - الاخضري
المتوفى في القرن العاشر للهجرة. هو عبد الرحمن بن السيد محمد الصغير المشهور بالاخضري صاحب الجوهر المكنون الذي سيذكر بين كتب البلاغة.
له في المنطق ارجوزة سماها السلم المرونق وهي منظومة في التفكر تبلغ نحو مائتي بيت يحفظها المبتدئون في الازهر طبعت مراراً منها في بولاق سنة 1241هـ وفي القاهرة سنة 1311هـ.
ولأحمد الملوي المتوفى سنة 1181هـ شرح عليها. ولمحمد الصبان خاشية عليه طبعت في بولاق سنة 1285هـ وفي القاهرة 1311هـ.
ولأحمد الدمنهوري شرح إلى الارجوزة هذه سماه ايضاح المبهم مما في السلم طبع في القاهرة في 39 صح 1308هـ. وللباجوري المتوفى 1276هـ حاشية على الايضاح هذا طبعت في 120 صح في القاهرة 1308هـ.

2 - محب الله البهاوي
له كتاب سلم العلوم مفي المنطق طبع في 2ج في لكناهور 1290هـ مع شرحين عليه الاول للمنلي حسن والثاني للمنلي حمد الله.
وللمنلي محب مبين شرح عليه سماه مرآة الشروح طبعت في لكناهور سنة 1288هـ.
وطبع سلم العلوم هذا في 317 صح في كازانروسيا سنة 1887م شرح القاضي عليه ومنهيات الشرح لتفسير مبهماته.

(1/205)


3 - ميرزا ابو الفتوح الكلنبوي
له كتاب البرهان في المنطق طبع في القسطنطينية سنة 1221هـ وله ايضا رسالة الامكان الفاضل في المحتمل طبعت في القسطنطينية سنة 1263هـ.

4 - محمود الجنفوري او الكانبوري
له الشمس البازغة في الطبيعيات والعقليات في لكناو سنة 1280هـ.

5 - محمد بن ابراهيم الشيرازي
المعروف بصدر الدين المتوفى سنة 841هـ 1437م. له كتاب الحكمة المتعالية في المسائل الربوبية طبع على الحجر في الهند. وهو في العقليات والحكمة قسمه الى اربعة اسفار.

6 - عبد الكريم بن ابراهيم الجبلاني
المولود سنة 767هـ 1365م " وهو غير القطب عبد القادر الجيلي او الجيلاني " له كتاب الانسان الكامل في معرفة الاواخر والاوائل طبع في 2ج في القاهرة سنة 1304 هـ وهو مصنف ملذ في العلوم العقلية والتصوف. انظر حاجي خليفة جزء 1 صح 459.

7 - ابو الحسن بهمنيار او بهمنجار بن المرزبان
الفيلسوف الفارسي على مذهب ارسطوطاليس اليوناني وعلى مذهب ابن سينا ومن تلامذته. له مقالتان في العقليات طبعتا بالمتن العربي مع ترجمة المانية وشروح في لايبسك سنة 1851م باعتناء الدكتور سليمان بوبر.

(1/206)


8 - ارسطوطاليس الفيلسوف اليوناني
له مكتوب وجهه الى الاسكندر الكبير تلميذه وجد معرباً وقد طبع سنة 1892م في 47 صح في ماربورغ OM " هكذا في الفهرست الذي اخذنا عنه " وله ايضا الكليات طبعت سنة 1846م في لايبسك بالاصل اليوناني مع الترجمة العربية التي لاسحق بن حنين المذكور بين النقلة ومع قراءات مختلفة لهذه الترجمة وذلك باعتناء العلامة زنكر.
وله ايضا كتاب اثلوجيا طبع في برلين سنة 1882م باعتناء العلامة ديتربسي وهو القول على البوبية نقاه من اليونان الى العربية عبد المسيح بن عبد الله الناعي الحمصي واصلحه ابو يوسف يعقوب بن اسحاق الكندي لاجل أحمد بن المعتصم بالله من بني العباس " ثيولوجيا ارسطوطاليس "

9 - هرمس ترسمغستس
وهي مقالة موجهه الى الروح والنفس الانسانية وضعها مصنفها المجهول باللغة اليونانية ثم تعربت وترجمت ايضاً الى اللاتينية طبعت هاتان الترجمتان في لايبسك عام 1870م باعتناء العلامة فلايشر للالماني.

10 - معجم في مصطلح الصوفية
لعبد الرزاق الكاشى السمرقندي المتوفى سنة 887هـ طبع في كلكته 1845م باعتناء العلامة الالماني سبرنغر

(1/207)


11 - كشاف اصطلاحات الفنون
لمحمد بن علي التهانوي الهندي فرغ من تصنيفة سنة 1158هـ في كلكته 1853 م ضمن سلسلة الكتب المسماة بالمكتبة الهندية مذلك باعتناء الربعة مهم الالماني سيرنغر ومولوي محمد وجيه ومولوي عبد الحق وغلام قادر.

12 - مختصر ترجمة مشاهير قدماء الفلاسفة
وهو معرب عن الفرنسية بقلم عبد الله بن حسن المصري من اهل عصرنا طبع في بولاق 1252 هـ في 186 صح وايضاً في مطبعة الجوائب في القسطنطينية

(1/208)


طب وطبيعة
كيمياء ومعادن نبات واقراباذين
فلاحة وزراعة وحيوان
قال عنترة بن شداد العبسي في الكتاب الحادي والاربعون من سيرته
يقول لك الطبيب دواك عندي ... اذا ما جس كفك والذراعا
ولو عرف الطبيب دواء داء ... يرد الموت ما قاس النزاعا
وفي يوم المصانع قد تركنا ... لنا بفعالنا خيراً مشاعا
احسن الكتب للوقوف على تاريخ الطب عند العرب مصنفان احدهما عيون الانباء في طبقات الاطباء لابن اصيبعة والثاني تاريخ اطباء العرب والطبيعيين للعلامة الالماني فردريناند ووستنفلد.
اما الاول فمرتب حسب الاقاليم والطبقات وتطوله يد كل ذي رغبة اما الثاني فمرتب حسب السنين وبما إنه ظهر باللغة الامانية فقط وهي لغة قليلة الاستعمال في الشرق إن لم نقل مجهولة فيه بالكلية قد استحسنا ذكر ابوابه وبيان ترتيبه ليكون كلامنا بصفة مدخل ومرشد لمن اراد التعمق في تاريخ الطب والطبيعة عند العرب. رتب العلامة ووستنفلد كتابه على مقدمة وست مدد وخاتمة كالاتي.

المقدمة
في اطباء الهنود والفرس والسوريين والاسكندرانيين الذين نبغوا قبل ظهور الاسلام او بعده بوقت قليل " 11 اسماً "

(1/209)


المدة الاولى من سنة 1 الى 150 هـ
في هذه المدة لم يبلغ الطب عند العرب رتبة العلم المتقن بل اقتصر على بعض المعلومات المكتسبة بلاختبار. إلا إن الامم المجاورة للعرب كانت على درجة عليا من العمران والتمدن ولا سيما في علوم الطب ولذلك كان الافراد قليلون من العرب يقتبسون منهم شيئاً من المعلومات الطبية ويأتون بها الى الاوطان. ومما رغبهم على اتباع هذه الخطة الاحاديث المروية عن صاحب الشريعة الاسلامية في تعاطي بعض العلاجات وقد جمع جلال الين السيوطي هذه الاحاديث في مصنف كبير وسماها الطب النبوي. وقيل بل الطب النبوي هذا هو لمحمد بن أحمد بن عثمان الذهبي المتوفى سنة 748هـ. وفي هذه المدة كان الخلفاء والقواد الفاتحون من المسلمين خارج بلاد العرب يستخدمون الاطباء من نصارى ويهود. غير انه في هذه المدة لم يكن احد قط من العرب ألف مصنفات في علم الطب " 14 اسماً "

المدة الثانية من سنة 150 ال 300هـ
وفي هذه المدة قاما نبغ بين العرب او بين المسلمين وغيرهم اناس انتدبوا انفسهم للعلوم الطبية فان السواد الاعظم من رجال الطب ما زالوا من النصارى. واشتهر بين هؤلاء عشيرة يخنيشوع التي ظهر منها اثناء ثلاثة قرون عدة اطباء ماهرين. إلا أن الخلفاء اخذوا في هذه المدة يهتمون بتنشيط العلوم ولا سيما الطب وذلك بأنهم استدعوا الى بلاطهم المعلمين والمهرة من اهل هذه الصناعة بل صاروا يستجدون مهرة النقلة لترجمة المصنفات اليونانية الطبية الى العربية. وممن فاق في صناعة النقل حنين العبادي وبنوه.
ومن الصابئة الحرانيين ثابت بن قرة بن زهرون وبنوه " 72 اسماً "

(1/210)


المدة الثالثة من سنة 300 الى 400هـ
فيما ابتدأ بين المولودين في الدين الاسلامي البحث والتحقيق في طلب علم الطب. وزعيم هذه النهضة ابو بكر زكريا الرازي في الشرق. وظهر ايضا في الغرب وفي الاندلس جمله من مهرة الاطباء مثال ذلك ابن جلجل وابن الجزار وابو القاسم المجريطي " نسبة الى مدينة مادريد 27 اسماً "

المدة الرابعة من سنة 400 الى 600هـ
فيما بلغ علم الطب في دار الاسلام كافة الى اوج المعالي. فنبغ في الشرق ابن سينا وابن بطلان وابن جزلة وابن التلميذ وثلاثة يسمى كل واحد منهم باسم هبة الله والفخر الرازي. ونبغ في الاندلس ابن خلدون والكرماني وابن واقد وابو القاسم الزهراوي وعشيرة ابن زهر وعشيرة ابن رشد. ونبغ في مصر ابن ماسويه وابن الهيثم وعلي بن رضوان وابن جمع وموسى ابن ميمون " 77 اسماً "

المدة الخامسة من سنة 600 الى 750 هـ
وهي عصر المقلدين وفيه اقتصر اكثر اهل صناعة الطب على اتباع احسن مصنفات السابقين إما بتلخيصها او بشرحها. ولم تظهر منهم اقتراحات جديدة إلا في بعض الافراد مثل ذلك نجيب الدين السمرقندي وعبد الطيف البغدادي وابن البيطار وابن ابي اصيبعة وابن النفيس. أما اشهر المقلدين والشارحين فهو قطب الدين المصري وابو الفرج غريغوريوس الملطي صاحب تاريخ مختصر الدول وشمس الدين الخفرشاهي ونجم الدين الفخراني وقطب الدين الشيرازي وابن الكتبي " 55 اسماً "

(1/211)


المدة السادسة من سنة 750 إلى 1000 هـ
لما سقط العلم العربي اجمالاً ذهبت الفنون الطبية أيضاً. ولما رسخت اليد التركية اخذ اهمال التأليف باللغة العربية يزداد شيئاً فشيئاً. ولذلك نجد اثناء هذه المدة الطويلة عدداً قليلاً من المصنفين في الطب باللغة العربية وبين هذا العدد القليل بضعة فقط من الذين يستحقون الذكر الجميل مثال ذلك الدميري والنفيس بن عوض وداود الانطاكي " 21 اسماً " " الخاتمة: مصنفون لم يتحقق ووستنفلد عصرهم بالتحقيق 25 اسماً " وبالجملة ذكر العلامة ووستنفلد نحو 300 مصنف من علماء الطب والطبيعة وترجمة حال كل واحد منهم واسماء مؤلفاته التي لم تزل باقية إلى الان ومحفوظ نسخها مع الاشارة إلى المكاتب التي هي موجودة فيها.
اما نحن فنقول إنه: زها علم الطب والطبيعيات عند العرب مع زهو علم الفلسفة عندهم. واسباب مرافقة هذا لذلك هي إن هذه العلوم دخيلة عند العرب مصدرها واحد هو الكتب القديمة الهندية والفارسية والسريانية ولا سيما المصنفات اليونانية المعرفة بعلوم الاوائل وقد ترجمت الكتب اليونانية اولاً من هذه اللغة إلى السريانية منها إلى العربية. وكان اهل الطب في اوائل الزمن العباسي تقريباً بدون استثناء من علماء النصارى او من علماء الصابئة.

واعظمهم حنين بن اسحاق المتوفى سنة 260هـ 873م
ترجم كتاب جالينوس اليوناني في الطب وشرخه. اطلبه بين النقلة في فقرة الفلسفة. أما كتاب جالينوس فاسمه الايساغوغي في الفنون وسمى حنين تعريبه " المدخل في الطب " وترجم حنين أيضاً الفصول الابقراطية طبع تعريبه هذا في كلكته سنة 1832م. وتنسب لابقراط هذا الرسالة البقرية في الطب

(1/212)


طبعت ترجمتها العربية على الحجر في عشر صحائف في لكناو الهند باعتناء العلامة اسبرتغ. وللدكتور شبلي شميل اللبناني من تلامذة الدكتور كرنيليوس فنديك الامريكي كتاب الأهوية والمياه والبلدان لابي الطب ابقراط الحكيم اليوناني استخرجه الدكتور شميل إلى العربية وطبعه في القاهرة سنة 1885م.
قال ابو الفرج الملطي: اما حنين بن اسحاق المذكور فهو الطبيب النصراني العبادي ولد سنة 194هـ 808م. ونسبتهم إلى العباد وهم قوم من نصارى العرب من قبائل شتى اجتمعوا وانفردوا عن الناس في قصور ابتنوها بظاهر الحيرة. وتسموا بالعباد لأنه لا يضاف إلا إلى الخالق وأما العبيد فيضاف إلى المخلوق والخالق. وكان اسحاق والد حنين صيدلانياً بالحيرة. فلما نشأ حنين احب العلم فدخل بغداد وحضر مجالس يوحنا بن ماسويه وجعل يخدمه ويقرأ عليه. ثم توجه إلى بلاد الروم واقام بها سنتين حتى احكم اللغة اليونانية وتوصل في تحصيل كتب الحكمة غاية امكانه. وعاد إلى بغداد بعد سنتين ونهض منها إلى ارض فارس. ودخل البصرة ولزم الخليل بن أحمد حتى برع في اللسان العربي ثم رجع إلى بغداد. ولم يزل امر حنين يقوى وعلمه يتزايد وعجائبه تظهر في النقل " أي الترجمة " والتفاسير حتى صار ينبوع للعلوم ومعدناً للفضائل واتصل خبره بالخليفة المتوكل فامر باحضاره. ولما حضر امر بالخلع فأفيض عليه فخرج وهو احسن الناس حالاً " لابي الفرج الملطي " واشهر بعد حنين المذكور هو

جابر بن حيان
المعروف بابي موسى وهو ابن حيان بن عبد الله الصوفي المولود في اوائل القرن الثامن للميلاد قيل في طرسوس كيلي كية وقيل بل في طوس فارس وقيل بل في الكوفة. وقيل أيضاً إنه من تلاميذ جعفر الصادق وإنه تلقى عنه العلم في المدينة المنورة توفي جابر بن حيان سنة 161هـ 776م وقيل بل هو تلميذ خالد ابن يزيد بن معاوية بن ابي سفيان.

(1/213)


له مصنف في اسرار الكيمياء طبع في سنة 1688م في لايدن وسمته المكتبة الخديوية في فهرستها بكشف الاسرار وهتك الاستار. وقد جمع خمسمائة رسالة من رسائل جعفر في الف صفحة طبعت في استراسبورج سنة 1530م وأيضاً سنة 1625 وطبع كتابه في الكيمياء في باسل سنة 1572 قلنا اشهرهم حنين بن اسحاق وجابر بن حيان واشهرهم بعد هذين الاثنين جملة افراد من عشيرة بخت يشوع ويوحنا بن ماسويه واسحاق بن حنين وبما إن قد سبق ذكر اسحاق بن حنين بين النقلة في فقرة الفلسفة لم يبق علينا إلا ذكر:
عشيرة بخت يشوع
إن هذا اسم لعائلة اشتهرت بالطب في القرن الثاني للهجرة ومنه إلى القرن الخامس منها.
اولهم جيورجيوس بن جبرائيل بن بخت يشوع كان طبيباً للخليفة العباسي الثاني ابي جعفر المنصور وترجم بايعازه عدة كتب طبية من الفارسية إلى العربية وبعد وفات جيورجيوس هذا قام ابنه بخت يشوع على اسم جده وصار طبيب هارون الرشيد وصنف مختصراً في الطب ونذكره لاجل ابنه أي ابن بخت يشوع. وبعدة جبرائيل بن يشوع خدم الرشيد والامين والمأمون إلى أن توفي سنة 213هـ 828م ودفن في دير سرجيوس في المدائن وله عدة مصنفات طبية. ثم جيورجيوس بن بخت يشوع اخو جبرائيل نبغ في زمن المأمون. ثم بخت يشوع ابن يحيى كان طبيب الخليفة المقتدر بالله وتوفي سنة 329هت 940م. وبالجملة بقية هذه العشيرة عند الخلفاء من بني العباس وعند الامراء من بني بوية إلى سنة 450هـ 1058م أي مدة ثلاثة قرون ولهم مصنفات كثيرة في الطب لا علم انا أنه طبع شيء منها.
ومن مشاهير الاطباء والنقلة يوحنا بن ماسويه فلنذكره.

(1/214)


يحيى أي يوحنا بن ماسويه الاكبر النصراني السرياني الدمشقي
المتوفى سنة 243هـ 857م في مدينة سر من رأى. كان ابه صيدلانياً في جند يسابور واخذ بن ماسويه عن جبرائيل بن بخت يشوع وولاه هذا رئاسة مستشفى بغداد. كان احد اطباء هارون الرشيد ومن الذين ولاهم الرشيد ترجمة الكتب الطبية اليونانية القديمة وخدم الرشيد ومن بعده من الخلفاء إلى ايام المتوكل وكان معظماً في بغداد جليل القدر وله تصانيف جليلة منها " نور الطب " وكان يعقد مجلساً للنظر ويجري فيه من كل نوع من العلوم القديمة باحسن عبارة وكان يدرس ويجتمع اليه تلاميذ كثيرون منهم حنين ابن اسحاق.
ولابن ماسويه هذا المفردات وتعرف بالادوية المنجحة. وله أيضاً نبذة في الطب لم يطبع.
وبعد المدة الاولى للآداب الحقيقية المسطرة أي بعد بلوغ العلوم إلى اوج زهوها تحت ظل الخلفاء الاملين من آل عباس وعنايتهم توجهت انظار الفلاسفة المسلمين ون الذين كانوا مقيمين خارج مدينة بغداد مركز الخلافة أي الكائنين في دور الملوك من بني الطوائف وفي ارض الاندلس اقول توجهت افكار هؤلاء الفلاسفة المتفرقين في ديار الاسلام الواسعة اكثر فاكثر إلى علم الطب وإلى العلوم الطبيعية بالاجمال. واشهر الاطباء بين اولئك الفلاسفة ابو بكر الرازي وابن سينا وابو القاسم الزهراوي وابن بطلان وابن النفيس فلنذكرهم الآن ولنذكر معهم غيرهم أيضاً ممن لهم في الطب مصنفات قد صدرت مطبوعة بحروف المطبعة.

(1/215)


1 - ابو بكر محمد بن زكريا الرازي
المتوفى سنة 320هـ932م هو الطبيب المشهور ولد سنة 240هـ 854م ولما بلغ اشده رحل في طلب العلم فبلغ الغاية وقرأ كتب الطب والفلسفة قراءة رجل متعقب على مؤلفيها فاعتقد الصحيح منها وعلل السقيم. واقام في بغداد ناظراً للمستشفيات فيها بعد أن دبر مارستان الري مدة. واتقن هذه الصناعة وعرف اوضاعها وقوانينها حتى اصبح علما في صناعة الطب. وله عدة مصنفات منها.
الحاوي في الطب طبع في البندقية سنة 1509م وسنة 1542م.
وله أيضاً رسالة في منافع الاغذية ودفع مضارها طبعت في القاهرة في 68صح سنة 1305هـ وعلى هامشها رسالة في دفع مضار الكلية عن الابدان الانسانية يتدارك انواع خطأ التدبير لابن سينا المتوفى سنة 428هـ 1036م ضبطت كلتا هاتين المقلتين على نسخة صحيحة خط اليد عهدها من سنة 738هـ 1337م " انظر عيون الانباء في طبقات الاطباء لابن ابي اصيبعة جزء 1 صح 316 " وله أيضاً رسالة في مرض الجدري والحصبة يقال إنها اقدم مصنف ورد في ذك هذين المرضين طبعت في لندن سنة 1866م تحت عناية الدكتور فنديك الامريكي مولداً والهولندي جنساً والبيروتي موطناً المتوفى في بيروت صباح 13 نوفمبر سنة 2895م وطبعت أيضاً في بيروت باعتناء العلامة فنديك هذا عن نسخة خطية وجدت في المكتبة الاميرية في مدينة البندقية. وقد ترجمت هذه الرسالة الشهيرة إلى اكثر لغات اوربا.
وللرازي هذا ينسب اختراع الخلال المعروف عند الاطباء المتوفى سنة 320هـ 932م.
وله أيضاً الاقراباذين. وكتاب تقسيم العلل والمدخل إلى الطب والفصول في الطب المعروف بالمرشد. قال العلامة ووستنفلد عنها إنها طبعت جميعاً ولم نقف على شيء من ذلك.

(1/216)


2 - يحيى بن سرابيون بن ابراهيم الاكبر
المعروف بالدمشقي من معاصري ابو بكر زكريا الرازي. له في الطب كتاب الفه باللغة السريانية سماه كناش أي المحوش ترجمه إلى العربية اثنان هما موسى بن ابراهيم الحادثي وابن بهلول. وكناش كلمة سريانية معناها الجامع او الحاوي. طبعت ترجمة لاتينية في البندقية سنة 1479موأيضاً سنة 1497م.

3 - ابو يعقوب اسحاق بن سليمان الاسرائيلي المصري
الطبيب الكحال كان معاصراً للامير زياد الله من ني الاغلب ومعاصراً لابن حبيش اليوناني. رحل إلى المغرب ودخل في خدمة عبيد الله المهدي الذي فرض الاغلبيين سنة 296هـ 908م. توفى ابو يعقوب هذا سنة 320هـ سنة 932م.
له كتاب الحميات وهو جليل في بابه وله أيضاً كتاب البول. وكتاب الاستقصاآت. وكتاب الحدود والرسوم " الحدود هي اعراض المرض والرسوم هي وصفت العلاج " لم يطبع منه شيء.

4 - علاء الدين علي بن عباس المجوّسي وقيل بل المجوسي
المتوفى سنة 384هـ 994م. ولد فارسيا وترباً مجوسياً اخذ الطب عن ابي ماهر موسى. وللمجوسي هذا كتاب كامل الصناعة الطبية طبع في بولاق سنة 1294هـ وبهامشه مختصر تذكرة السويدي والمختصر هذا هو للشعراني. كان المجوسي طبيب عضد الدولة بن بوية. ويعرف كتاب كامل الصناعة الطبية غالباً بالملكي أنه وجهه إلى الامير عضد الدولة المذكور. اما السويدي فهو

(1/217)


ابراهيم بن محمد بن طرخان الانصاري الفيلسوف من اهالي دمشق المتوفى سنة 690هـ 1292موتذكرته هذه هي مصنف نفيس جمع فيها آراء اشهر الاطباء في الامراض المختلفة وعلاجها. ستذكر

5 - علي بن عيسى بل قيل عيسى بن علي
المتوفى نحو سنة 400هـ وكان نصرانياً. وكان كحالاً في بغداد ومترجماً وهو على مذهب حنين بن اسحاق.
له مختصر في علاج امراض العيون سماه تذكرة الكحالين طبعت سنة 1845مفي مدينة درسدن في سكسونيا مع ترجمة لاتينية باعتناء العلامة هل.

6 - يحيى أي يوحنا بن ماسويه الاصغر المنديني أي الحراني
المتوفى سنة 406هـ 1015م طبعت تآليفه في مدينة البندقية سنة 1471م وكان نصرانياً على مذهب اليعاقبة ولد في ماردين على الفرات ودرس الطب والفلسفة في بغداد وقيل انه حضر الدرس على ابن سينا ثم رحل إلى القاهرة حيث اكرمه الحاكم بار الله العلوي.
له الادوية المسهلة واصلاح الادوية المسهلة والاقراباذين.

7 - ابن سينا
المتوفى سنة 428هـ 1037م بهمذان " اطلب سيريه بين الفلاسفة " له القانون في الطب طبع في روميه سنة 1593م مع كتاب النجاة له أيضاً ومع رسالة له أيضاً في المنطق والطبيعة والكلام. وطبع أيضاً القانون هذا في 3ج في بولاق سنة 1294هـ باعتناء ابراهيم الدسوقي

(1/218)


وله أيضاً رسالة سماها دفع المضار الكلية عن الابدان الانسانية بتدارك انواع خطأ التدبير الفها بامر الوزير أحمد السهيلي طبعت على هامش رسالة لابي بكر محمد بن زكريا الرازي المتوفى سنة 320هـ سماها منافع الاغذية ودفع مضاها طبعتا مهاً في 68صح في القاهرة سنة 1305هـ.
وله أيضاً ارجوزة في الطب طبعت على الحجر في لكناو الهند سنة 1261هـ وأيضاً في كلكته نحو سنة 1846م باعتناء الحكيم ملمي عبد المجيد. وفد شرحها كثيرون.

8 - ابن بطلان البغدادي
المتوفى سنة 444هـ 1053م هو ابو الحسن المختار بن بطلان البغدادي النصراني اخذ الطب عن ابن الطيب وكان يمارس الطب وقدم من بغداد إلى الموصل وديار بكر ودخل حلب واقام بها مدة. ثم قدم مصر ولفي ابن رضوان المصري الطبيب الفيلسوف فجرت بينهما مذاكرة افضت إلى المنافرة. وجاب كثيراً من البلاد ثم انقطع في احد اديرة انطاكية للعبادة. له تصانيف جليلة منا المدخل إلى الطب وتقويم الصحة وهو في الاطعمة والاشربة. ومقالة في الداء المسهل وغير ذلك كثير. وهو من كبار الباحثين ومن اصدقاء عبد الله بن جبرائيل آخر عشيرة بخت يشوع السابق ذكرها.

9 - سرابيون الاصغر لتمييزه عن يحيى ابن سرابيون الاكبر
نبغ الاصغر هذا في اواخر القرن الخامس بعد الهجرة. له كتاب الادوية المفردة طبعت ترجمتها اللاتينية في ميلان سنة 1473م

(1/219)


10 - علي بن رضوان الطبيب المصري
المتوفى سنة 453هـ له كتاب دفع مضار الابدان بارض مصر قصد فيه ال يلخص الحيلة في دفع مضار الابدان بارض مصر ورتبه على 15فصلاً لم يطبع

11 - يحيى بن عيسى بن جزلة البغدادي
المتوفى سنة 493هـ 1100م اخذ العلم عن ابي علي بن الوليد احد المعتزلة واسلم على يديه سنة 466هـ واخذ الطب عن سعيد بن هبة الله. ولابن جزلة هذا كتاب تقويم الابدان في تدبير الانسان وهو جداول يبين فيها الامراض. طبعت ترجمته الفرنسية سنة 1533 في ستراسبورغ.
وله أيضاً منهاج البيان فيما يستعمل الانسان من ادوية المفردة والمركبة رتبه على الحروف وجمع فيه اسماء الحشائش والعقاقير والادوية وضمنه جميع الادوية والاشربة والاغذية ألفه للمقتدي بامر الله. ولابن البيطار المتوفى سنة 646هـ تعليقه عليه. ولبعضهم تتمه لم تطبع.

12 - ابو القاسم خلف بن عباس الزهراوي
المتوفى سنة 500هـ 1106م من مشاهير اطباء العرب وجراحيهم العظام ولد في الزهراد بجوار قرطبة الاندلس ولقبه اهل عصره بالزهرني نسبة إلى تلك البلدة وهي التي كان قد اختطها الامير عبد الرحم الثالث لاجل محبوبته الزهراء وعبد الرحمن هذا هو الامير الثامن من بني امية الاندلسيين. توفي ابو القاسم هذا في قرطبة وكان على مذهب الطبيب اليوناني بولس المنسوب إلى جزيرة ايجينا التي موقعها إلى جنوبي مدينة اثنا. وكان الزهراوي هذا يكثر استعمال الكي بالحديد المحمى بالنار.

(1/220)


وله مصنف في الطب شهير سماه التصريف لمن عجز عن التأليف وهو يشتمل على جميع فروع الطب المعروفة في ذلك الزمان جعله على قسمين الاول نظري والثاني عملي وفي كل من القسمين خمسة عشر فصلاً. ترجم بعد وقت ظهوره بقليل إلى اللغة العبرانية وإلى لغة اهل كاتالونيا وهي المقاطعة الشمالية الشرقية من مقاطعات اسبانيا. اما القسم المختص بالجراحة من كتاب التصريف هذا فقد طبع باللغة العبرانية مع ترجمة لاتينية في 2ج في اكسفورد سنة 1778م باعتناء العلامة تشانغ تحت اسم مقالة ابي القاسم في عمل ايد " أي في الجراحة العملية " وطبعت ترجمة كاملة من التصريف كله باللغة اللاتينية في مدينة اوغسنورغ سنة 1519م.

13 - ابو الوليد مروان بن جناح المولود بقرطبة الاندلس
المتوفى سنة 515هـ 1121م كان يهودياً ماهراً في الطب تعاطى هذه الصناعة في سرقسة وله العناية بالمنطق والتوسع في اللغتين العربية والعبرانية. له من الكتب كتاب التلخيص ضمنه ترجمة الادوية المفردة وتحديد المقادير المستعملة في صناعة الطب من الاوزان والمكاييل. وكتاب نحو اللغة العبرانية في القسم الثاني منه معجم يشتمل على اصول المفردات العربية والعبرانية. وله مقالات ورسائل لغوية طبعت في 400صح في باريس سنة 1880م مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة دارنبورغ.

14 - ابن زهر الاندلسي
المتوفى باشبيلية سنة 525هـ 1121م الطبيب الحكيم الفيلسوف صاحب كتاب المجربات في الطب وكتاب الادوية المفردة وغيرها. استوزره بعض الامراء من دولة الملثمين وهم المرابطون.

(1/221)


تنبيه: نبغ من بني زهر في الاندلس جملة فضلاء ومن هذه العشيرة من كان فقيهاً او طبيباً او وزيراً وانتسب جدهم ابن زهران إلى قبيلة اياد بن نزار فلذلك عرف كل واحد منهم بابن زهران الايادي

15 - ابن التلميذ الطبيب الشاعر الشهير
المتوفى سنة 560هـ 1164م له كتاب الاقراباذيين ورسالة في الفصد. هو هبة الله بن صاعد النصراني كان معاصراً للمقتفي بامر الله العباسي. كان قسيساً ببغداد اخذ الطب عن سعيد بن هبة الله.

16 - ابو مروان بن زهير للاندلسي
المتوفى اشبيلية سنة 557هـ 1162م وهو من اشهر المتعلقين وابوه ابن زهر المتوفى سنة 525هـ المذكور انفاً. خدم ابو مروان هذا الملثمين أي المرابطين وبعد أن طردهم عبد المؤمن دخل ابو مروان في خدمة هذا الامير.
له كتاب التيسير في المداواة ذكر فيه المعالجات فقط طبعت ترجمه اللاتينية في البندقية سنة 1390م وفي ليون سنة 1531م وله أيضاً رسالتان في الحميات طبعت ترجمتها اللاتينية في البندقية سنة 1578م. وهذه الثلاث معتبرة عند الاطباء حتى الان.
وله مقالة في علل الكلى " جمع كلية " وتذكرة في علاج الامراض.

17 - ابن رشد القرطبي المالكي
المتوفى سنة 595هـ 1198م اطلبه أيضاً في فقرة الفلسفة. هو ابو الوليد محمد بن أحمد.
له الكليات في الطب طبعت ترجمتها اللاتينية في البندقية سنة 1482م وأيضاً سنة 1514 وغير مرة. وله أيضاً شرح ارجوزة ابن سينا في الطب لم تطبع. ومقالة في الترياق. ومقالة في الحميات. وتهافت التهافت. ومقالة في حركة الفلك. وغيرها كثير

(1/222)


18 - نجيب الدين السمرقندي
هو ابو حامد محمد بن علي بن عمر السمرقندي كان معاصراً افخر الين الرازي. قتله التاتار سنة 618هـ 1222م عندما فتحوا مدينة هرات. له اسباب للامراض وعلاماتها وهو من المصنفات الشهيرة شرحه ابن عوض الطبيب النفيس الذي سيذكر. وله أيضاً النجيبيات ورسالة في تشريح العين. واصول وتركيب الادوية. والنجيبيات تشتمل على ست اقسام 1 - الاسباب والعلامات 2 - الادوية المفردة 3 - اصول التراكيب 4 - الاغذية والاشربة للاصحاء 5 - الاغذية والاشربة للمرضى 6 - الاقرباذين

19 - ابن البيطار
المتوفى سنة 646هـ 1248م بدمشق. اشتهر في القرباذين أي المواد الطبية وهو احسن مؤلفي العرب في علم النبات وهو ابو محمد ضياء الدين عبد الله ابن أحمد المعروف بابن البيطار الاندلسي المالقي النباتي نزيل القاهرة ومن اصدقاء ابن ابي اصيبعة صاحب طبقات الاطباء. وكان ابن البيطار هذا ثقة في النقل واليه انتهت معرفة الاعشاب والنبات وتحقيقه وصناعته واسماؤه واماكنه. سافر إلى بلاد الاغارقة " أي الجربك " واقصى بلاد الروم واخذ فن النبات عن النباتيين في ايامه. وكان في مصر رئيساً على سائر العشابين. له عدة مصنفات في الطب منه المغني وهو مرتب على الحروف. وكتاب مداواة الاعضاء وله في النبات كتاب الادوية المفردة وهو مرتب على الحروف ويعرف بمفردات ابن البيطار وهو اشهرها طبع في 2ج في بولاق سنة 1291هـ تحت عنوان " الجامع لمفردات الادوية والاغذية " اخذ فيه ابن البيطار عن مصنف ديوسقوريدس اليوناني العين زربي الكيكلي. ويوجد في المكتبة القيصرية في عاصمة فينا في النمسا نسخة خطية بديعة الشكل وع رسوم وصور من مؤلفات ديوسقوريدس والنسخة هذه من عهد القرن الخامس للميلاد.

(1/223)


20 - ابن الكبير
وهو ابو يوسف بن اسماعيل بن إلياس الجويني المعرف بابن الكتبي البغدادي الشافعي نبغ في القرن الثامن الهجري له كتاب سماه " ما لا يسع الطبيب جهله " وهو مؤلف كبير في مفردات الطب من اغذية وادوية فرغ من تأليفه سنة 711هـ 1311م وهو اوسع من مفردات ابن البيطار. لم يطبع. ذكرناه لوسعه ولان والدنا الطبيب كرنيليوس فندك المتوفى في 13 نوفمبر 1890م في بيروت كان يطالع معنا المسودات الخطية لكتابنا هذا واثنى على كتاب ابن الكبير هذا واشار بالتنويه عنه.

21 - ابو المنا داود بن ابي نصر العطار الاسرائيلي
نبغ سنة 658هـ 1259م. له منهاج الدكان ودستور الاعيان في تركيب الادوية النافعة للابدان ألفة نحو سنة 658هـ وفائدته عظيمة من حيث اسماء المواد الطبية طبع في مصر سنة 1287هـ وفيها ثانية سنة 1305هـ في 164صح " ويعرف هذا الكتاب بالدستور في العلاج البدني "

22 - ابن النفيس الشافعي
المتوفى سنة 687هـ 1290م هو علاء الدين علي بن ابي الحزم القرشي المصري. وقرش بلدة في ما وراء النهر. وهو اشهر اطباء العرب بعد ابن سينا. قرأ ابن النفيس هذا الطب في دمشق على ابن الخوار. له شرح كليات القانون لبن سينا في التشريح من جملة كتاب القانون.
وله موجز القانون أي قانون ابن سينا طبع موجزه هذا في 2ج في كلكته سنة 1244هـ 1828م رتبه على اربعة فنون. وشرحه الطبيب الشهير سديد الدين الكازروني من اهل القرن الثامن للهجرة في كتاب سماه " الشرح المغني

(1/224)


في الكليات الطبية والعامية والعملية والادوية والاغذية المفردة والمركبة والامراض المختصة وغير المختصة وعلاماتها واسبابها ومعالجتها " طبع في كلكته 1832م وأيضاً فيها سنة 1846م. ولمحمد بن محمد الاقصراني نسبة إلى مدينة اقصراء من علماء القرن الثامن للهجرة شرح على موجز القانون سماه حل الموجز طبع على الحجر في الهند وبهامشه تقاليد كثيرة. ولابن عوض الكماني المعروف بالطبيب النفيس من اهل القرن التاسع للهجرة شرح على موجز القانون هذا طبع في الهند مرتين مع حواش على الهامش. الحاشية الواحدة لمحمد عبد الحليم والثانية للشيخ انور علي.
أما كازرون فهي بلدة بارض فارس الجنوبية وموقعها إلى الغرب من شيراز.

23 - ابراهيم بن محمد بن طرخان السويدي الانصاري الطبيب الفيلسوف من اهل دمشق
نبغ سنة 690هـ 1292م له التذكرة في الطب جمع فيها آراء مشاهير الاطباء في الامراض وعلاجها وزاد على آرائهم نتيجة مراقبته واختباره وهي تذكرة مطولة في 3ج اختصرها بدر الين محمد بن القوسوني ولعبد الوهاب الشعراني المتوفى سنة 973هـ 1568م " او 967هـ 1559م " مختصر تذكرة السويدي طبع في القاهرة مراراً منها سنة 1304هـ وأيضاً سنة 1311هـ في 96صح وعلى هامشه تذكرة اخرى لأحمد القليوبي المتوفى سنة 1069هـ.
وللسويدي أيضاً رسالة خواص الاحجار من اليواقيت والجواهر ابتدأ بالياقوت وختمها بحجر المغناطيس. لم تطبع.

أحمد بن يوسف التيفاشي
نبغ في القرن الثالث عشر للميلاد. له كتاب في الاحجار التي توجد في خزائن الملوك وذخائر الرؤساء رتبه على 25 حجراً تكلم عن

(1/225)


كل خمسة منها اوجه تكونها وتكون معدنه وجيده ورديئة وقيمته طبع قسم منه في الحجارة الكريمة والجواهر في مدينة اوترخت على نهر الراين في هولندا سنة 177784م.

25 - عمر بن الظفر القرشي البكري المعري الحلبي
المعروف بابن الوردي الشافعي. اخذ العلم في مدينة حماة عن هبة الله ابن البارزي ثم توجه إلى حلب وصار فيها نائب القاضي محمد شمس الدين ابن النقيب. المتوفى في حالب سنة 749هـ 1349م في مرض الطاعون.
له في الجغرافي والطبيعة كتاب خريدة العجائب وفريدة الغرائب طبع في مصر في 192صح سنة 1300هـ وسنة 1302هـ في 147صح.

26 - أيدمر الجلدكي
المتوفى سنة 750هـ 1349م وقيل بل 762هـ سكن دمشق ثم القاهرة واشتهر بالكيمياء. له تصانيف عديدة منها المصباح في علم المفتاح وهو كيمياء وعقليات وفلسفة جمع فيه خلاصة اكثر مؤلفاته العديدة طبع في بمباي الهند سنة 1302هـ.

27 - مهدي بن ابراهيم الصبيري
المتوفى سنة 815هـ. له مختصر كتاب الرحمة في الطب والحكمة طبع في مصر سنة 1300هـ وأيضاً سنة 1304هـ على هامش التذكرة في الطب لأحمد بن سلامة القيلولي المتوفى سنة 1069هـ

28 - خضر بن علي بن الخطاب حاجي باشا
نبغ في سنة 816هـ له شفاء الاسقام ودواء الآلام لم يطبع وله أيضاً ارجوزة في الطب طبعت في الاستانة العلية.

(1/226)


29 - ابن عوض الكرماني
المعروف بالطبيب النفيس " وهو غير ابن النفيس " من اهل قرن التاسع للهجرة سكن في سمرقند. انظر كشف الظنون عدد 594. له شرح الاسباب والعلامات في امراض ومعالجتها تم الشرح هذا سنة 827هـ 1424م طبع على الحجر في لكناو سنة 1296هـ وأيضاً في كلكته سنة 1836م باعتناء الملوي عبد المجيد. والاسباب والعلامات هي لمحمد السمرقندي المقتول بمدينة هرات 618هت ومن معاصري فخر الدين الرازي أما الشرح هذا فاهداه ابن عوض إلى السلطان الغ بك الفلكي الشهير.
هو ابو حامد محمد بن علي بن عمر نجيب الدين السمرقندي طبيب شهير من معاصري فخر الدين الرازي قتل في هرات سنة 619هـ 1222م عن ما فتحها التاتار.

30 - جلال الدين السيوطي
المتوفى سنة 911هـ 1505م كان يدرس في المدرسة الشيخونية التي درس ابوه فيها من قبله وكان يدرس أيضاً في المدرسة البيرسية وكلتاهما في القاهرة. له ديوان الحيوان وهو في المواد الطبية اختصره من حيات الحيوان الكبرى للدميري وذكر فيه منافع الحيوان.
طبعت ترجمته اللاتينية في باريس باعتناء ابراهيم الحقلاني وله أيضاً النبوي. وقيل بل الطب النبوي هو لمحمد بن أحمد بن عثمان الذهبي المتوفى سنة 748هـ وهو مرتب على ثلاثة فنون وهي: في قواعد الطب 2 - في الادوية والاغذية 3 - في علاج الامراض

31 - ابو الخير عصام الدين أحمد الشهير بطاشكبري زاده
المتوفى سنة 968هـ له كتاب الشفاء في دواء الوباء طبع في مصر سنة 1292هـ.

(1/227)


32 - داود الانطاكي الضرير نزيل القاهرة
المتوفى بمكة سنة 1005هـ 1566م ويعرف بالشيخ الصوري الانطاكي وبه ختم العلامة ووستنفلد كتابه في طبقات الاطباء والطبيعيين.
له تذكرة اولي الألباب والجامع للعجب العجاب في علم الطب وهو مطول في الطب النظري والعملي طبع في القاهرة في 3ج سنة 1294هـ وبهامشها كتاب آخر له سماه النزهة المبهجة في تشحيذ الاذهان وتعديل الامزجة. وللتذكرة ذيل طويل الاحد تلامذته سماه ذيل التذكرة. وطبعت أيضاً هذه الثلاثة معا في 2ج في القاهرة عام 1302 هـ وأيضاً فيها في 4ج عام 1309هـ ولداود الانطاكي هذا أيضاً كتاب المفيد وهو مختصر رتبه على 15 باباً لم يطبع.

33 - نور الدين محمد عبد الله حيراني
كان طبيب السلطان شاه جهان شهاب الدين المغولي من سلاطين هندستان الذي تولى الملك عام 1037هـ 1628م وللحيراني هذا كتاب الفاظ الادوية وهو في المواد الطبية والمفردات. والألفاظ الواردة في هذا الكتاب مفسرة في ثلاث لغات العربية والفارسية والهندستانية طبع في كلكته عام 1793م مع ترجمة انكليزية لفرنسيس غلادوين.

34 - أحمد بن أحمد بن سلامة القليوبي الشافعي
المتوفى عام 1069هـ له التذكرة في الطب طبعت في مصر عام 1300هـ وأيضاً عام 1304هـ وبهامشها مختصر كتاب الرحمة في الطب والحكمة للشيخ مهدي بن ابراهيم الصيري المتوفى عام 815هـ ولأحمد بن سلامة هذا أيضاً المصابيح السنية في طب خير البرية لم تطبع

(1/228)


الحيوان
المتداول في ايادي الناس من المؤلفات في علم الحيوان كتابان
35 - الأول عجائب المخلوقات للقزويني
المتوفى عام 682 هـ 1283م. اطلبه بين الجغرافيين

36 - والثاني حياة الحيوان الكبرى للتدمري
المتوفى عام 808هـ 1405م طبع الكتابان معاً في مصر سنة 1306 و 1309هـ وطبع كتاب حياة الحيوان الكبرى على حدة في 2ج في بولاق سنة 1275هـ وأيضاً 1284هـ وأيضاً 1292هـ.
والميري هو محمد بن موسى الشافعي ولد سنة 750هـ اخذ العلم عن بهاء الدين أحمد السبكي وعن جمال الدين الاسناوي وكان يدرس الحديث في الازهر المتوفى سنة 808هـ 1405م. وحياة الحيوان الكبرى مرتبة على الحروف إلا أنها مملوءة بالقصص التي تنه القارئ عن الموضوع نفسه وفيها فصل مقداره مائة صفحة يتكلم عن مختصر تاريخ الخلفاء الراشدين وبني امية في دمشق وبني العباس العراقيين وبني العباس في مصر واسماء العبيديين أي الفاطميين واسماء الملوك الايوبية واسماء الملوك من دولت المماليك. طبعت أيضاً حياة الحيوان الكبرى في 2ح في بلاد فارس طبعاً متقناً فيها صور ورسوم جميع الحيوانات وبعض الآدميين الوارد ذكرها في الكتاب

(1/229)


الزراعة والفلاحة
37 - ابن وحشية
نبغ نحو سنة 291هـ هو أحمد بن علي بن قيس الكلداني. له كتاب الفلاحة النبطية نقله إلى العربية من الكلدانية واملاه سنة 318هـ على علي بن محمد الزيات وجعله على خمسة اجزاء.

قسطا بن لوقا الطبيب النصراني الفيلسوف الرياضي الرومي البعلبكي
ساح في مدن اليونان وجمع عدة كتب واتى بها إلى الشام. كان معاصراً للكندي الذي سبق ذكره بين الفلاسفة وبين الرياضيين. ولما امتاز قسطا هذا عن غيره في النقل استدعاه الخليفة المستعين بالله إلى بغداد وكلفه بترجمة المؤلفات اليونانية. ويتصف انشاءه بوضع كثير من المعنى في قليل من الكلام نبغ من سنة 250 - 311هـ أي من 864 - 923م.
له كتاب الفلاحة اليونانية يرجمه إلى العربية عن ترجمة سريانية لسرجيوس ابن الياس هليا الرومي طبع في القاهرة سنة 1293هـ تنبيه: اما سرجيوس بن إلياس الرافع فهو من رأس العين وكان نصرانياً من مذهب اليعاقبة نبغ في ايام القيصر بوستينياس واشتهر بترجمة الكتب من اليونانية إلى السريانية وترجمت بعد زمنه من السريانية إلى العربية منها ما عربه قسطا بن لوقا في الزراعة اليونانية.

(1/230)


38 - ابن العوام الاندلسي الاشبيلي
نبغ في القرن السادس للهجرة الموافق للثاني عشر للميلاد.
هو ابو زكريا بن يحيى بن محمد بن أحمد. كان من ادق الطبيعيين في البحث. له كتاب الفلاحة طبع في 2ج في مادرين سنة 1802م مع ترجمة اسبانيولية عنى بها العلامة بنكوبري.
استعان ابن العوام في كتابه هذا بنيف وستين من كتب اليونان والرومان والعرب وكان يطبق ما وضعه فيه على الفلاحة العملية التي اجراها في قطعة ارض في القرافة بقرب اشبيلية.

40 - عبد الغني النابلسي
المتوفى 1143هـ 1731م. كان الغاب عليه التصوف. " اطلبه بين الفلاسفة وبين شعراء الصوفية " له علم الملاحة في علم الفلاحة طبع في دمشق سنة 1299هـ وهو مفيد في بابه ولو إنه على شكل غريب.

(1/231)


تابع لفقرة الطب
41 - ابقراط اليوناني
له كتاب الاهوية والمياه والبلدان استخرجه إلى العربية شبلي الشبل اللبناني من تلاميذ كرنيليوس فندك الهولندي الاصل الامريكي التبعية البيروتي الدار المتوفى سنة 1895م.

42 - ابراهيم بن عبد الرحمن بن ابي بكر الأزرق
له " تسهيل المنافع في الطب والحكمة والمشتمل على شفاء الاجسام وكتاب الرحمة " طبع في القاهرة سنة 1304هـ وأيضاً فيها في 2ج سنة 1308هـ وعلى هامش هذين الجزأين كتاب الطب النبوي لمحمد الذهبي المتوفى سنة 746هـ.
تنبيه: اعلم إن ابراهيم الازرق اليمني الزبيدي صاحب كتاب مغنى اللبيب حيث لا يوجد طبيب لم يطبع

43 - محمد العياشي المغربي
له المجربات في الطب لعلها المجربات المقتبسة من كتاب الفوائد المجربات " انظر فهرست الكتبخانة الخديوية في الطب صح 36 " طبعت مقتبسات منها في القاهرة في 42صح سنة 1307هـ ومعها منظومة في الطب لابراهيم السيوي الدسوقي سماه مغنيات المعاني.

(1/232)


44 - صالح افندي
كان رئيس الاطباء لاحد سلاطين آل عثمان له " غاية الاتقان في تدبير بدن الانسان " لم يطبع. وإنما ذكرناه لأنه اول كتاب ورد فيه ذكر مرض المسمى بالسيفيلس ذكره في الفصل السابع والعشرين من المقالة الرابعة من الباب الثاني وسماه بالحب الافرنجي.

سيرة الاطباء والطبيعيين
أحمد بن القاسم بن خليفة بن ابي اصيبعة الخزرجي
ولد في دمشق وكان ابوه كحالاً في دمشق وكان عمه رئيس المستشفى لامراض العين. اخذ الفلسفة عن رضي الدين الجيلي وكان من اصدقاء ابن البيطار وكانا يخرجان معاً إلى بادية الشام في طلب الاعشاب والنبات. وتعين سنة 634هـ 1236م طبيباً في مستشفى الملك الناصر صلاح الدين في القاهرة ثم انتقل إلى صلخد في الشام حيث استخدمه الامير عز الدين ايدامر بن عبد الله وتوفى فيها سنة 668هـ 1269م.
له عيون الانباء في طبقات الاطباء ذكر فيه مشاهير الاطباء والطبيعيين من نقلة الكتب أي المترجمين وهنود وفرس ويونانيين وعرب ومغاربة واندلسيين وسوريين وغيرهم ورتبه على الاقاليم التي هم منها أي ترتيباً جغرافياً. طبع في القاهرة في 2ج سنة 1300هـ مع فهرستين الاول لاسماء الاشخاص والثاني للاسماء الجغرافية باعتناء العلامة أغسطس مولر. وطبع أيضاً في مدينة غوتنغن سنة 1884م باعتناء العلامة المذكور مع شروح المانية والفهرسين مذكورين.

(1/233)


كتب الرياضة جبر. هندسة. حساب. هيئة. عدد وآلات الرصد - تابع لكتب الرياضة ميقات وتقويم
شعر
سهري لتنقيح العلوم ألذّ لي ... من وصل غانيةٍ وطيب عناق
وتمايلي طرباً لحل عويصة ... في الذهن ابلغ من مدامة ساقي
وصرير أقلامي على صفحاتها ... اشهى من الدوكاه والعشاق
والذ من نقر الفتاة لدفها ... نقري لالقي الرمل عن اوراقي
خدم علماء ابناء العرب علم الرياضيات خدمة كلية. ولولاها لضاع كثير من مصنفات اليونان في الرياضيات لأنها حفظت في ترجمات عربية بعد فقدان الاصل اليوناني. وكيفية ذلك إن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن العباس ابو جعفر الخليفة الثاني العباسي شرع في القرن الثاني للهجرة الموافق للثامن للميلاد في احياء العلوم الرياضية وغيرها في مملكته الوسيعة باستخدام علماء من النقلة ترجموا له مصنفات هندية وسريانية وفارسية ويونانية إلى العربية " تولى الخلافة في 136 - 158هـ الموافق 753 - 774م "
واقتدى به الخلفاء من بعده لا سيما هارون الرشيد وابنه المأمون ومن ثم اخذ علم الهيئة على الاخص يتقدم بين المسلمين وسائر الطوائف الشرقية

(1/234)


وفي عصر هؤلاء الخلفاء نقلت إلى العربية تآليف ابقراط وارسطوطاليس واقليدس وبطليموس قلاوديوس وغيرها من مؤلفات اليونان النفيسة.
اما المأمون ففاق الجميع بغيرته على العلوم وأهلها. وتولى الخلافة من 200 - 218هـ الموافق 812 - 833م. ومن جملة اعماله انه امر بني موسى بقياس درجة من خط نصف النهار لاستعلام محيط الارض. وكان بنو موسى ابن شار ثلاثة اخوة وهم محمد وأحمد والحسين وهم الذين تنسب اليهم حيل بني موسى المشهورين تنبيه: الحيل عند اهل الهيئة هي العدد والآلات العملية للرصد وغيه.
قال ابن خلكان في وفيات الاعيان جزء 2صح 104 ونقل عنه ابو الفدا اسماعيل الحموي في تاريخه قال: كانت لهم أي لبني موسى همم عالية في تحصيل العلوم القديمة وكتب الاوائل واتعبوا انفسهم في شأنها ونفذوا إلى بلاد اروم من اخرجها لهم واحضروا النقلة أي " المترجمين " من الاصقاع الشاسعة والاماكن البعيدة بالبذل السني فاظهروا عجائب الحكمة وكان الغالب عليهم من العلوم الهندسة والحيل والحركات والموسيقى والنجوم " التنجيم وهو الاقل ولهم في الحيل كتاب عجيب نادر يشتمل على كل غريبة ... إلى اخر ما قاله. وموجود شيء من رسائلهم خط اليد بالمكتبة الخديوية " توفي محمد بن موسى بن شاكر سنة 259هـ " غير أن المطبوع من نفيس مصنفات العرب في الرياضيات قليل بالنسبة إلى المطبوع من نفيسها في الجغرافية والتاريخ وعلوم الدين واللغة ودواوين الشعر فلذلك يرى القارئ إن هذه الفقرة من كتابنا غير مستوفية الغرض.

(1/235)


جبر وهندسة وحساب
1 - ابو جعفر محمد بن موسى الخوارزمي
المتوفى سنة 205هـ 820م. له مصنف في الجبر طبع في لندن سنة 1831م مع ترجمة انجليزية باعتناء العلامة روزن وقيل بل المصنف هذا هو لابي عبد الله محمد بن موسى بن شاكر الآتي ذكره في هذه الفقرة

2 - قسطا بن لوقا النصراني البعلبكي
نبغ من سنة 250 - 311هـ. اطلبه في فقرة الطب. كان معاصراً للكندي. ولقسطا هذا مصنفات وتعريبات عديدة منها ثلاث مقالات في الميكانيكي أي العدد والآلات لرفع الاجسام الثقيلة عربها عن مصنف باليونانية لهارن الاسكندراني الذي نبغ نحو سنة 200ق م نقلها قسطا إلى العربية بامر الخليفة ابي العباس المستعين بالله وقيل بامر امير المؤمنين أحمد بن المعتصم طبعت مع ترجمة فرنسية في باريس سنة 1894م في الجريدة العلمية الفرنسية.

3 - ثابت بن قرَّة
نبغ من سنة 211 - 288هـ الموافق 826 - 901م هو ابو الحسن ثابت ابن قرة بن هارون " بن زهرون " الحاسب وهو من الصابئة الحرانية نسبة إلى حران. كان في مبدأ امره صيرفياً في حران ثم انتقل إلى بغداد واشتغل بعلوم الاوائل فمهر فيها وبرع في علم الطب إلى أن الغالب عليه كان الفلسفة والرياضيات. له تآليف كثيرة في فنون من العلم موجود إلى الان شيء منها خط اليد في المكتبة الخديوية ومكاتب اوربا. واخذ ثابت هذا كتاب اقليدس

(1/236)


الذي عربه حنين بن اسحاق العبادي فهذبه ونقحه واوضح منه ما كان مستعجماً. وكان من اعيان عصره في الفضائل. ولما خرج من حران نزل في كفر توثا وهي قرية كبيرة في الجزيرة الفراتية بالقرب من دارا واقام فيها مدة إلى أن قدم محمد بن موسى بن شاكر من بلاد الروم راجعاً إلى بغداد فاجتمع به فرآه فاضلاً فصيحاً فاصطحبه إلى بغداد وانزله في داره ووصله بالخليفة المعتضد فادخله في جملة المنجمين فسكن بغداد المتوفى سنة 289هـ 902م.
ولثابت هذا ارصاد حسان للشمس تولاها ببغداد وجمعها في كتاب بين فيه مذهبه في سنة الشمس وما ادركه بالرصد في موضع اوجها ومقدار سنيها وكمية حركاتها وصورة تعديلها. وكان جيد النقل إلى العربية حسن العبارة وكان قوي المعرفة باللغة السريانبة واليونانية وغيرهما. وقيل إنه عرب كتاب المجسطي لبطليموس قلاوديوس. وكان هذا الكتاب قد تعرب قبل ايامه في عصر الرشيد ولعل المراد إنه نقحه وصححه " انظر إرواء الظمأ في محاسن القبة الزرقاء لكرنيليوس قنديك الامريكي المتوفى بيروت صباح اليوم الثالث عشر من نوفمبر من سنة 1895م ". ولابراهيم المتوفى سنة 335هـ حفيد ثابت كتاب في طريق التحليل والتركيب والاعمال والهندسية.

4 - ابو عبد الله محمد بن موسى بن شاكر
المتوفى سنة 259هـ 873م صديق ثابت بن قرة المذكور واحد الاخوة الثلاثة الذين سبق ذكرهم. له مصنف في المسطحات والكرويات. وله أيضاً كتاب في الجبر طبع في لندن سنة 1831م مع ترجمة انجليزية باعتناء العلامة روزن وقيل بل أن المصنف هذا هو لابي جعفر محمد بن موسى الخوارزمي المتوفى سنة 205هـ الذي سبق الكلام عنه في اوائل هذه الفقرة.

5 - عمر بن ابراهيم الحياني النيسابوري
المتوفى سنة 517هـ 1123م له مصنف في الجبر طبع في باريس سنة 1851م مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة ووبكه.

(1/237)


6 - الكرخي هو ابو بكر فخر الدين محمد بن الحسن
نبغ في القرن الحادي عشر للميلاد. اتقن علم الرياضة وهذبه عما كان عليه في ما قبله.
له الكافي في الحساب طبع في 3ج في مدينة هلي من سنة 1878 إلى 1880م باعتناء العلامة هوخهايم.
وله أيضاً مصنف في الجبر والمقابلة يعرف بالفخري طبع ملخصه في باريس سنة 1853م باعتناء العلامة ووبكه ومنه نسخة خط يد في المكتبة الخديوية.

7 - شمس الدين محمد بن اشرف السمرقندي
المتوفى في حدود سنة 600هـ له " اشكال التأسيس " وهي في الهندسة. ولموسى بن محمد الشهير بقاضي زاده الرومي المتوفى بسمرقند سنة 815هـ شرح عليها. ولابي الفتح محمد بن الهادي الحسيني العراقي المدعو تاج السعيدي المتوفى سنة 950هـ حاشية على الشرح هذا ولفصيح الدين محمد النظامي المتوفى سنة 919هـ حاشية عليه أيضاً لم يطبع من ذلك شيء

8 - نصير الدين محمد بن حسن الطوسي
نسبة إلى طوس في خراسان المولود بطوس سنة 597هـ 1200م المتوفى ببغداد سنة 672هـ 1273م. اطلبه في فقره الفلسفة. له تعريب هندسة اقليدس اليوناني طبع في روما سنة 1594م تحت عنوان " تحرير اصول اقليدس " وطبع أيضاً في لندن سنة 1657م. وأيضاً في الاستانة العلية سنة 1216هـ 1801م تحت عنوان " كتاب اقليدس ". وقد طبعت ست مقالات من كتاب افليدس في كلكته سنة 1824م وهي مأخوذة عن ترجمة الطوسي هذه وطبع تحرير اصول اقليدس في لكناهور الهند بدون ذكر السنة مع شروح على الهامش لمحمد احسن العظيمابادي او العزيمابادي.

(1/238)


صنع الطوسي هذا الزيج المعروف بالخاني في مرصد مراغة بامر هولاكو خان التاتار أي المغول. قال صاحب فوات الوفيات هو محمد بن محمد بن الحسن نصير الدين الطوسي الفيلسوف صاحب العلم الرياضي كان رأساً في علم الاوائل وذا حرمة ومنزلة عالية عند هولاكو وكان يطيعه في ما يشير به عليه ولاموال في تصريفه وابتنى في مراغة قبة ورصداً عظيماً واتخذ في ذلك خزانة عظيمة فسيحة الارجاء وملأها من الكتب التي نهبت من بغداد والشام والجزيرة " بعد انقراض دولة العباسيين " حتى تجمع فيها زيادة على اربعة آلاف مجلد وقرر بالرصد المنجمين والفلاسفة وجعل له الاوقاف.
ومن تصانيفه غير الزيج المذكور كتاب المتوسطات بين الهندسة والهيئة ومقدمة في الهيئة. وشرح الهمزة لبطليموس " هكذا في الاصل ". وشرح كتاب المجسطي والاقليدس. وله مؤلف في الكرة والاسطورلاب سماه بيت الباب في للاسطورلاب. وتسطح الكرة. والمطالع وتربيع الدائرة طبع تربيعه هذا في القسطنطينية سنة 1891م عن نسخة مأخوذة من مكتبة فره ثيودوري باشا. والمخروطات والشكل المعروف بالقطاع. وغيرها كثير. ولد بطوس سنة 597هـ المتوفى في بغداد سنة 672هت وكثيراً ما اخذ الطوسي عن مصنفات يونانية كثيرة.

ابن الهائم
المولود في القاهرة سنة 752هـ المتوفى باورشليم سنة 815هـ هو شهاب الدين أحمد بن محمد بن عماد الشهير بابن الهائم له اللمع في علم الحساب وهي لمع يسيرة طبعت في بولاق سنة 1242هـ وشرحها سبط المارديني المولود عام 826هـ ولابن الهائم أيضاً المعولة في الحساب والوسيلة اختصارها من المعونة التي له. ولسبط المارديني المذكور شرح عليها سماه ارشاد الطالب إلى وسيلة الحساب. ولمحمد الازهري الشافعي الشهير والده بالبلبيسي حاشية على المعونة هذه.
وله أيضاً مرشدة الطالب لاسنى المطالب. وشرحها شيخ الاسلام زكريا الانصاري المتوفى القاهرة سنة 926هـ وشرحها عبد الله بن محمد الشنشوري

(1/239)


الفرضي الخطيب بالجامع الزهر المتوفى عام 999هـ في كتاب سماه بغية الراغب في شرح مرشد الطالب.
ولابن الهائم أيضاً نزهت الاحباب في تعريف الحساب اختصرها من مرشدة الطالب التي له. وللبيروني شرح على النزهة هذه. ولابن الهائم أيضاً شرح على الرجوزة الياسمينية في الجبر والمقابلة لابن الياسميني المتوفى عام 600هـ وله المنظومة في الحساب التي سماها بالمقنع. وشرحها زكريا الانصاري في كتاب سماه فتح المبدع في شرح المقنع.
وله غاية السؤال في الاقرار بالمجهول في الجبر والمقابلة.

10 - محمد بهاء الدين ابن الحسين العاملي
المولود في بعلبك سنة 953هـ المتوفى في اصفهان 1031هـ 1621م نسبة إلى المعاملتين في بر الشام.
له خلاصة الحساب والهندسة طبعت في كلكته سنة 1812م. وفي مطبعة كلستان كشمير سنة 1285هـ مع اشكال. وأيضاً في القسطنطينية سنة 1268هـ وأيضاً على البلاط في القاهرة 1299هـ تحت اسم خلاصة الحساب باعتناء الفيلسوف حسن الطويل المصري. وأيضاً في برلين سنة 1842م مع ترجمة المانية. ولرمضان بن ابي هريرة الجزري القادري من اهل القرن الحادي عشر للهجرة شرح عليها سماه حل الخلاصة لاهل الرئاسة.
هو بهاء الدين العامليي الشيخ العلامة اللوذعي ابن الحسين العاملي من ادباء المسامين. ولد في قزمين 953هـ 1546م ثم خرج من وطنه وتنقلت به الاسفار إلى أن وصل إلى اصفهان فوصل خبره إلى السلطان شاه عباس الاول وهو الخامس من دولة الصفاوي الفارسي فطلبه لرئاسة العلماء فوليها وعظم قدره ثم دخل مصر ومنها رحل إلى القدس ولزم فناء المسجد الاقصى. ثم اقلع إلى حاب الشهباء ورجع إلى اصفهان فتوفي فيها 1301هـ 1622م.
وله أيضاً التفسير المسمى بالعروة الوثقى. والزبدة في الاصول. والمحلاة

(1/240)


والكشوف الفه حين كان في مصر جمع فيه كل نادرة ون علوم شتى طبع في بولاق والقاهرة مراراً وسيذكر بين كتب الادب. وتشريح الافلاك طبع على البلاط في لكناو الهند مع شرح عليه وهو في مبادئ علم الهيئة وله أيضاً انوار خلاصة الحساب طبعت في كلتا سنة 1821.

11 - عبد القادر السنحاوي الشافعي
له في الحساب الرسالة السنحاوية وهي مختصرة للمبتدئين. وشرحها حسين ابن محمد المحلي الشافعي المتوفى سنة 1170هـ 1756م في كتاب سماه فتح البرية على متن السنحاوية طبع في القاهرة سنة 1320هـ على هامش روضة الحسان لأحمد الخطيب بن عبد الطيف المنكاباوي الجاوي. ولمحمد ابي شهبة المنفلوطي من اهل القرن الثني عشر شرح عليها سماه الدرر البهية بحل الفاظ السنحاوية.

12 - كتاب متن اللامع في الحساب
لمؤلف مجهول لدينا. طبع في بولاق بدون ذكر السنة.

(1/241)


علم الهيئة أي الفلك
شعر قاله ابن حسن التاجي
انظر إلى حسن يكوين السماء وقد ... لاحت كواكبها والليل يجور
كأنها خيمة ليست على عمد ... زرقاء قد رصفت فيها الدنانير

شعر قاله ابو الحسن قاسم الكستي البيروتي
ارى القبة الزرقاء مع حسن صنعها ... تمانعني من أن يحيط بها فكري
من الله ارجو كشف ما هو فوقها ... ليستوعب الادراك خافية السر
وكان التقدم في العلوم الرياضية اساساً لخدمة علم الهيئة والفلك في الدول الاسلامية شرقاً وغرباً. ومنذ القرن التاسع الميلادي كانت تجري الرصود أي المراقبات الفلكية في كل من مراصد بغداد ودمشق الشام وقاهرة مصر وقرطبة الاندلس.

1 - القوغاني
عرب القوغاني هذا في سنة 218هـ 833م مصنف بطليموس القلوذي في الهيئة. طبع تعريبه هذا سنة 1699م في مدينة امستردام في هولندا باعتناء العلامة غوليوس " اطلبه بين واضعي القواميس للغة العربية في الباب الاول في اعتناء الافرنج باللغة العربية " وعنوان هذه الطبعة القديمة هكذا " كتاب محمد ابن كثير الفرغاني في الحركات السماوية وجوامع علم النجوم بتفسير الشيخ الفاضل يعقوب غوليوس "

(1/242)


أما بطليموس القلوذي فنبغ في القرن الثاني بعد الميلاد في الاسكندرية ويعرف تعريب مصنفه العظيم باسم التحرير المجسطي وهذه كامة يونانية معناها الاكبر او الاعظم لان هذا المصنف كان حينئذ اشمل كتاب في الهيئة.

2 - البتاني
المتوفى سنة 217هـ 929م راقب حركة نقطة الذنب للارض واصلح قيمة مبادرة الاعتدالين الصيفي والشتوي وقيمة ميل دائرة البرج على دائرة خط الاستواء. وهو اول من استخدم الجيوب والاوتار في قياس المثلثات والزوايا وكان يرصد في رقة او انطاكية.
هو محمد بن جابر الرياضي الفلكي اصله من حران في ما بين النهرين وكانت حران هذه مركز الصابئة الحرانيين أي المندية وكان هو على مذهبهم. وقيل بل ولد في بتان وهي الباطنة نحو سنة 240هـ 854م والمتوفى سنة 317هـ 929م بينما كان راجعاً من بغداد إلى رقة محل سكنه وكانت وفاته في قلعة جامو وله زيجه أي جداول الرصود الفلكية التي اجراها من سنة 269 إلى 287هـ الموافق 882 إلى 900م طبع زيحه هذا في نورمبرغ سنة 1537م وأيضاً في بون سنة 1643م.
والبتاني هذا هو الراصد الباحث الذي ضبط حساب تقدم النقطتين ودائرة سير الشمس ووسع علم المثلثات حسبما ذكر.
وقل بعضهم إنه محمد بن جابر بن سنان ابو عبد الله الحراني المعروف بالبتاني نسبة إلى تبان وهي قرية ما بين النهرين الفرات ودجلة نبغ في اواسط القرن العاشر للميلاد. وفاق كل من سلفه من علماء الهيئة بعد بطليموس الاسكندراني المتقدم الذكر. قال فيه الفلكي لالاند الفرنساوي انه من العشرين عالماً الذين اشتهروا بعلم الهية وقال العلامة هالي: البتاني هو علامة عصره وعجيب التدقيق ومجرب في الرصد.
باشر البتاني الرصد نحو سنة 264هـ 877م وبقى إلى 306هـ 918م وكان

(1/243)


يرصد في مدينة رقة وفي انطاكية ووضع زيجاً اصح من زيج بطايموس واكتشف انتقال نقطة الرأس والذنب ووضع للقمر معدلتين كالمعادلتين اللتين وضعهما بطليموس " اعني الشمس " ورصد خسوفين وكسوفين. ورصوده واكتشافاته مذكورة في كتاب له ترجم إلى اللاتينية وطبع بهذه اللغة ولم يطبع بالعربية قبل ذلك ولا يزال هذا الكتاب محفظا ًفي سراي الفاتيكان في روما بخط المتوفى سنة 929م وكان صابئاً.

3 - ابو الوفاء البوزجاني
المولود 328هـ 939م. المتوفى 376هـ 986م. واعظم اهل الهيئة في زمن زهو العلوم عند العرب هو محمد بن محمد بن العباس البوزجاني الحاسب الذي نزل بغداد نحو سنة 348هـ 959م كان احد الائمة في علم الهندسة وله فيها استخراجات غريبة لم يسبق بها وهو من مشاهير علماء الهيئة أيضاً.
له المجسطي سماه بهذا الاسم الاعجمي أخذاً عن المجسطي الذي لبطليموس الاسكندراني الرياضي. ومعنى هذه الكلمة اليونانية الاكبر او الاعظم. فتح كتاب ابي الوفاء هذا باب التقدم العظيم الذي حصل في العلوم الفلكية في الشرق.
وله في استخراج الاوتار مصنف جيد نافع. وهو اول من استخدم المماسات والقواطع ونظائرها في قياس المثلثات والزوايا. وقيل انه كشف احدى المعادلات الضرورية لتقويم مواقع القمر سميت معادلة السرعة " انظر صح 137 من كتاب اصول الهيئة للدكتور كرنيليوس فنديك الامريكي وضع زيجاً سماه الشامل شرحه السيد علاء الدين القوشي المناني سنة 800هـ 1397م وسمى شرحه بالكامل. وتوجد بالمكتبة الخديوية نسخة خطية من " كتاب ابي الوفاء البوزجاني " وهي من سنة 487هـ بخط عبد الملك البيلقاني.
أما بوزجان مولد ابي الوفاء فهي بلدة في خراسان بين هرات ونيسابور

(1/244)


4 - ابن يونس الصدفي المصري
المتوفى سنة 399هـ 1008م وفي ذلك العصر أيضاً استعمل في مصر ابن يونس طرقاً للحسابات الفلكية اخذها عنه فيما بعد اهل الهيئة في اوربا. وكان ابن يونس المنجم والراصد للحاكم بامر الله وهو السادس من خلفاء العلويين المعروفين بالفاطميين الذين حكموا مصر. واجرى له ابن يونس مراقبات ورصود في القاهرة ووضع لها زيجاً أي جداول سماها الجداول الحاكمية طبعت في باريس سنة 1804م مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة المؤرخ كوسان دي برسفال تحت عنوان " كتاب الزيج الكبير الحاكمي " وهي الربعة مجلدات.
وله التعديل المحكم وهو زيج لتقويم الشمس والقمر توجد منه نسخة خطية بالمكتبة الخديوية ز وله جداول ارصاد رصدها في الشمس والقمر ومنها نسخة خطية بالمكتبة الخديوية.
هو ابو الحسن علي بن ابي سعيد بن يونس بن عبد الاعلى الصدفي المصري المنجم.. وابوه هو ابو سعيد عبد الرحمن بن أحمد بن يمنس الصدفي المولود بالفسطاط سنة 281هـ صاحب التاريخ الذي سماه العقيد في اخبار الصعيد وصاحب طبقات العلماء المصرين وهو على قسميين الاول في علماء المولودين بمصر والثاني في العلماء الذين نزلوا بها.
وبين علماء الفلك عالمان خدما علم الهيئة خدمة فائقة وزاداه معارف برصودهما ومقالاتهما العديدة وهما البيروني وابن الهيثم البصري فلنذكرهما

(1/245)


5 - البيروني
المتوفى سنة 430هـ 1038م او 440هـ 1048م. وسمي بالبيروني لانه " من الخارج أي جاء من ارض بعيدة " هو ابو الريحان محمد بن أحمد الخوارزمي المولود بخوارزم سنة 362هـ اشتهر بعلوم الاوائل وتخصص بانواع الرياضيات وجرت بينه وبين ابن سينا مناقشات ومكاتبات لم يزل شيء منها محفوظاً بمكتبة المتحف البريطاني. ثم رحل إلى الهند وتبحر في حكمة الهنود وحكمت اليونان الاقدمين. ثم جاء إلى بلاط سلاطين غزنه وبقي فيه إلى وفاته سنة 440هـ وله الكتب الجليلة في الرياضيات والهيئة منها.
القانون المسعودي في الهيئة والنجوم والجغرافية. الفه للسلطان الغزنوي الرابع مسعود بن محمود بن سكنكين سنة 421هـ طبع في لايبسك سنة 1878م باعتناء العلامة الالماني ساخاو. وترجم العلامة المذكور هذا القانون إلى اللغة الانكليزية وطبع الترجمة سنة 1879م في لندن تحت عنوان خرونولوجيا الامم القديمة. والقانون هذا مصنف كبير فيه هيئة وجغرافية وتاريخ وكثيراً ما استعان به اسماعيل ابو الفدا في جغرافيته التي سماها تقويم البلدان.
وله أيضاً الآثار الباقية عن القرون الخالية في النجوم والتواريخ الفه للامير شمس.
وكتب الرشاد في حكم النجوم. والجماهير في الجواهر انها للملك المعظم شهاب الدولة ابي الفتح بن مسعود بن محمود. والعجائب الطبيعية والغرائب الصناعية وكتاب الصيدلة في الطب. ومقاليد الهيئة. وكناب استخراج الاوتار في الدائرة بخواص الخط المنحني الواقع فيها.

6 - ابن الهيثم البصري
المتوفى سنة 429هـ 1038م بالقاهرة. هو ابو علي محمد بن الحسن بن الهيثم احد علماء الهندسة والهيئة ولد بالبصرة سنة 370هـ 980م وارتفع شأنه في مدينة ولادته حتى صار وزيراً فيها. وكان يقول إنه لو كان في مصر لجعل طرقاً

(1/246)


للري لتعدل بها مياه النيل في سني الفيضان الزائد وفي سني الفيضان القليل فبلغ هذا الكلام إلى مسامع الحاكم بامر الله العلوي فاستدعاه إلى مصر وارسله إلى شلال اسوان لكي يجري فيها الاعمال لتعديل الري ولكن لما رأى ابن الهيثم المياه الكثيرة المنحدرة في شلال اسوان والصخور الهائلة على جانبه عجز عن العمل وعاد إلى القاهرة فغضب عليه الحاكم بامر الله فلزم ابن الهيثم بيته إلى وفاة الحاكم سنة 411هـ وبعد ذلك سكن بيتاً بجوار الازهر واخذ ينسخ الكتب ويبيعها ليتعيش وكان ينسخ اصول اقليدس والمجسطي البطليموسي وغيرهما ويبيعها وهكذا عاش إلى وفاته بالقاهرة سنة 430هـ 1038م له كتاب الارصاد الكلية وكتاب المساحة. وكتاب في الفجر والشفق واخر في البصريات في سبع مجلدات وترجم إلى اللاتينية وطبعت هذه الترجمة في مدينة بازل من اعمال سويسرا.

7 - نصير الدين الطوسي
اطلبه بالتفصيل في الكلام على الجبر والهندسة والحساب

8 - جقميني خورزمي
نبغ في القرن التاسع هـ. هو محمود بن محمد بن عمر الجقميني الخوارزمي له الملخص في الهيئة فرغ من تأليفه عام 808هـ طبع في الهند عام 1292هـ مع شرح عليه لموسى بن محمود الشهير بقاضي زاده الرومي فرغ من وضع شرحه هذا عام 813هـ وطبع أيضاً مع الشرح المذكور في لكناهور عام 1290هـ مع شرح اخر عليه للمولوي عبد لحليم الكلسوي. وللبرجيدي حاشية على شرح قاضي زاده لم تطبع

(1/247)


9 - ألوغ بوية بن شاه رخ بن تيمور لنغ
ولد 796هـ توفي 853هـ 1449م تولى امر ما وراء النهر وكانت سمرقند عاصمة المملكة. اشتغل بعلم الهيئة وعين لعصره مواقع النجوم الثوابت المقيدة في جداول بطليموس وضبط طولها وعرضها وفي زيحه هذا التواريخ السنوية الشهيرة في الفلك والتاريخ وعلم المواقيت المعروفة عند الروم والعرب والفرس والخوارزميين واهل ما وراء النهر وتعرف بالزيح السلطاني طبعت في لندره سنة 1650م. وفي اوكسفورد سنة 1665م ومنها نسخة خطية بالمكتبة الخديوية موسومة بزيح الرصد الجديد لالغ بوية كان اولوغ بوية هذا ملكاً عادلاً عالماً كاملاً محباً للعلم واهله واختص بالرياضيات وبنى في مدينة سمرقند مدرسة بديعة الطراز
بربك ايها الفلك المدار ... اقصد ذا المسير ام اضطرارُ
مسيرك قل لنا في أي شيء ... ففي افهامنا منك انبهارُ

(1/248)


الحيل أي العدد وآلات الرصد
ورافق البحث النظري في الرياضيات اختراع الحيل وهي العدد والآلات لتسهيل الرصود أي المراقبات العملية واستخدام اهل الهيئة في الشرق وفي الاندلس في مراصدهم ربع الدائرة وسدس الدائرة والكرات والاسطرلاب. وبعض هذه العدد القديمة باق إلى الان. مثال ذلك الكرة التي في متحف دراسدن في سكسونيا من ممالك المانيا الشمالية الشرقية.
وممن وصفها في الازمان الماضية الخازن المزني وابن راجل فلنذكرهما.

1 - الخازن المزني
المتوفى سنة 430هـ. سكن الاندلس مدة ومصر مدة وله المؤلفات الشهيرة في قواعد النور منها كتاب الفجر والشفق. وكتاب البصريات طبع في بازل سويسرا سنة 1572م. وكتاب في وصف آلات الرصد. واوضح الخازن هذا مقدار انكسار النور اثناء مروره في الكرة الهوائية. وقيل إنه غرب المجسطي بالتعاون مع سرجيوس وذلك في عصر المأمون ولعلى المعنى إنه هذب ما عربه سرجيوس من المجسطي.

2 - ابو الحسن على بن راجل
نبغ في القرن الثالث عشر للميلاد. له مصنف في العدد وآلات الرصد. ترجمه إلى الفرنسية العلامة سدلوت وطبعت هذه الترجمة في 2ج في باريس سنة 1835م.

3 - ثلاث مقالات في البركل
أي الابرة المغناطيسية طبعت في باريس سنة 1874م باعتناء العلامة ووبكي

(1/249)


تابع لكتب الرياضة
1 - تعريب مصنف ارخميدس اليوناني في الاجرام العائمة.
طبع في الجرنال الاسيوي لشهر مايو من سنة 1879م باعتناء العلامة زوتنبرغ

2 - مبادئ اقليدس
أي اصول اقليدس عن تعريب الحجاج مع شروح للنظيري طبع منه أي من التعريب الجزء الاول في 92صح في كوبنهاغن سنة 1893م مع ترجمة لاتينية وشروح باعتناء العلامة بستهورن والعلامة هايبرغ عن النسخة التي في لايدن وكان الحجاج بن مطر من النقلة في عهد الخليفة المأمون وعرب أيضاً المجسطي الذي لبطليموس. اطلب أيضاً ما قيل عن اصول اقليدس في الكلام على نصير الدين الطوسي بين مصنفي كتب الجبر والهندسة والحساب.

3 - رسالة في المكاييل والموازين الشرعية
للمقريزي المتوفى بالقاهرة سنة 845هـ

(1/250)


الميقات والتقويم
1 - تقويم سنه 961م لقرطبة
في اوقات السنة وفصولها وعدد الشهور وايامها ومجاري الشمس في بروجها ومنازلها وحدود مطالعها وقدر ميلها وارتفاعها واختلافها في الظل عند استوائها وتصرف الازمان وتعاقب الايام بالزيادة والنقصان. اعتنى بطبعه العلامة دوزي باللغة العربية مع ترجمة لاتينية ومقدمة في لايدن سنة 1873م

2 - جداول موقع عقرب الساعات على قدر حصص الاوقات
في الشهور القبطية الشمسية طبعت في بولاق سنة 1255هـ

3 - الدر المنظوم في علم الافلاك والنجوم
طبع في مالطة سنة 1833م

4 - رياض المختار مرآة الميقات والادوار
للغازي أحمد باشا مختار الموجود الان " سنة 1313هـ " وضعه باللغة التركية مستعيناً بكتب عديدة منها جداول فرديناند وستنفلد الالماني الشهيرة. وترجمة من التركية إلى العربية شفيق بك منصور المتوفى سنة 1309هـ طبع في بولاق سنة 1306 هـ وهو جليل في بابه

(1/251)


5 - منتهى الإرادات لسالك سبيل علم الميقات
لعبد الحميد بن اسماعيل زائد الرحماني من اهل القرن الرابع عشر للهجرة طبع في مصر سنة 1307هـ

6 - مواقع غرر شهور اعوام القرن الرابع عشر في السنيين الغرغوارية
لابراهيم عصمت متولي الراصد الان في مرصد العباسية طبع في 2ج في مصر سنة 1304هـ وهي على نمط جداول العلامة وستنفلد والعلامة ماهلر. اللامانيين المعروفين وله أيضاً مواقع مثل السابقة للقرن الخامس عشر والسادس عشر الهجريين طبعت أيضاً في مصر

7 - يواقيت الصلات في مواقيت الصلاة
لابراهيم نظمي بن موسى سري الاسكندرني النفي من اهل القرن الرابع عشر للهجرة رتبها على مقدمة واربعة فصول وخاتمة طبعت في الاسكندرية سنة 1293هـ

8 - نتائج الافهام في تقويم العرب قبل الاسلام
وتحقيق مولد النبي وعمره عليه الصلاة والسلام لمحمود باشا الفلكي ألفه باللغة الفرنسية وترجمه إلى العربية أحمد زكي بك طبع في بولاق سنة 1305هـ

(1/252)


الشعر والنظم
منذ استظهار بني العباس
1 - العروض والقوافي 2 - دواوين الشعر والقصائد 3 - شعر الصوفية 4 - المقامات 5 - المواعظ والآداب والنصائح على المنهاج الفارسي 6 - الامثال المنسوبة إلى لقمان الحكيم 7 - قصص وحكايات وروايات قال القاضي ابو الحسن علي بن عبد العزيز الجرجاني المتوفى بالري سنة 392هـ في قصيدته التي مدح بها الامير الصاحب ابن عباد. انظر الثعالبي قال:
فإن نحن حاولنا اختراع بديعة ... حصلنا على مسروقها ومعادها
وقال الجاحظ المتوفى بالبصرة سنة 255هـ " انظر زهر الآداب للحصري جزء3 صح 36 " قال نظرنا في الشعر القديم والمحدث فوجدنا المعنا يقلب ويؤخذ بعضها من بعض

تصحيحات
قبل المبادرة إلى ذكر النظم والشعر في عصر بني العباس وجب علينا تنبيه القارئ إلى اشياء فاتتنا في الكلام السابق فنقول
صح 31 السطر العاشر زد فيه هذه العبارة " والمشوبات السبع واحدة

(1/253)


للنابغة الجعدي والثانية لكعب بن زهير بن ابي سلمى والثالثة للمقطامي والرابعة لجرول بن اوس الملقب بالحطيئة والخامسة للشماخ بن ضرار والسادسة لعمرو بن احمر والسابعة لتميم بن مقبل العامري. والملحمات السبع واحدة لهمام بن غالب المعروف بالفرزدق والثانية لجرير بن بلال بن مالك والثالثة للاخطل التغلبي والرابعة لعبيد الراعي والخامسة لغيلان بن عقبة المعروف بذي الرمة والسادسة لكميت بن زيد الاسد والسابعة للطرماح بن حكيم الطائي " صح 37 زد فيها العبارة الاتية " 22: القصائد الحميرية في اخبار اليمن والتبابعة في الجاهلية. جمعها احد الفضلاء عن روايات العامة من اهل اليمن طبعة في لايبسك سنة 1867م مع شروح باعتناء العلامة النمساوي فون كرامر غير إن بعض اهل اللغة قد شك في صحة اسنادها إلى عصر الجاهلية وزعم إنها نظم اناس نبغوا بعد الجاهلية بمدة مديدة ونسبوها إلى تلك الازمنة والله اعلم " صح 19 السطر الاول بدل نقطة الدائرة قل محيط الدائرة صح 31 السطر الثالث عشر من اسفل زد بعد كلمة للتبريزي هذا العبارة " وهو الخطيب ابو زكريا يحيى بن علي التبريزي اللغوي المتوفى سنة 502هـ وشرح ديوان المتنبي انظر تاريخ ابي الفدا في الكلام عن سنة واثنتين وخمسمائة " صح 37 زد في الكلام عن اوس بن حجر هذه العبارة " كان شاعر مضر حتى اسقطه النابغة وزهير فهو شاعر تميم في الجاهلية وكان غزلاً مغارماً بالنساء عن الاغاني " صح 34 زد في الكلام عن المفضليات هذه العبارة " وهي اختيارات لجملة من شعراء العرب جمعها المفضل الضبي اللغوي الذي اخذ عنه الميدان في كتاب الامثال " صح 33 زد في الكلام على ديوان الشعراء الهذليين هذه العبارة " وشرحه الحسن العتكي المعروف بالسكري المتوفى سنة 598هـ " صح 59 زد في الكلام على الرحلة التي لمؤلف مجهول هذه العبارة " المسماة بسلسلة التواريخ ". وزد ايضاً بعد اسم العلامة رينود هذه العبارة " مع ترجمة فرنساوية "

(1/254)


صح 65 السطر العاشر من اسفل زد بعد كلمة كلكتة هذه الكلمات " سنة 1854م 257صح مع فهرست للاسماء " صح 67 زد في الكلام عن البلاذي انه " البغدادي " وانه الامام " ابو العباس " وليس هو ابو الحسن. وبعد كلمة فتح الامصار زد " او فتوح البلدان " وفي اخر الكلام في اخر صح 67 هذه زد " اختصرهما عبد اللطيف " صح 71 زد في الكلام على ابن مسكويه إنه " كان صاحب الخزينة وكاتب السر عند عضد الدولة بن بوية ". وفي السطر الخامس من اسفل زد " أي سنة وفاة عضد الدولة بن بوية ". وزد في اخر هذه الصحيفة إنه " له مؤلفات طبية وفلسفية وادبية " صح 72 زد في الكلام على ابن الطقطقي إن تأريخه يسمى " الفخري في الآداب السلطانية والدول الاسلامية " وإنه طبع في مدينتي اغرايفسوالد وجوثا في 390صح مع شروح في 66صح. وإنه طبع ايضاً في شالون وباريس سنة 1894م باعتناء العلامة دارنبورغ صح 74 السطر الثاني من اعلى الصحيفة قل " صنف تاريخاً لغاية سنة 749هـ 1348م وسماه المختصر في اخبار البشر ". وفي الكلام على النويري قل ان الجزء موجود بالكتبخانة " الخديوية بمصر " صح 75 في الكلام على السيوطي السطر الرابع من اسفل قل العباسي " الذي نبغ سنة 708هـ " صح 77 قي الكلام على اوتنجيوس قل عنه " المولود بالفسطاط سنة 263هـ 876م والمتوفى سنة 328هـ وكان طبيبا ومؤرخا " صح 81 زد في الكلام على تاريخ عبد الواحد المراكشي انه " سماه المعجب في تلخيص اخبار المغرب وفرغ من املائه سنة 621هـ " وانه طبع في 300صح وزد ايضا في اخر السطر الاخير من هذه الصحيفة انه طبع في 304صح صح 83 زد في السطر الثامن من اسفل ان البكري نبغ في اواخر القرن العاشر للهجرة صح84 في تاريخ ارض اليمن قل انه " لعبد الرحمان الشيباني المشهور

(1/255)


بالديبع الزبيدي المتوفى سنة 944هـ " صح87 زد في اخر الكلام عن ابن ايس إن " المطبوع في بولاق اصح من المطبوع في المطبعة الميمنية " صح 89 السطر الثالث من اسفل قل " مع شرح أحمد المبني عليها المتوفى سنة 1172هـ " وفي اخر السطر الاخير اضرب على حرف الهاء واجعله ميماً أي سنة ميلادية صح91 السطر الرابع من اعلى بدلا عن المعروف بابن شامة قل " المعروف بابي شامة "
صح92 السطر الثاني قل " المتوفى ببغداد " وقل في تاريخ مدينة بغداد انه مطول. وفي تاريخ اورشليم وجبرون قل " الانيس الجليل " بدلا عن " الانس الجليس " وقل ان مجبردين ولد في القدس سنة 860هـ وفرغ من تاليف الانيس هذا سنة 901هـ وفي تاريخ مدينة حلب لابن العديم الحلبي قل انه طبع " مع ترجمة لاتينية " صح93 في تاريخ فتوح الشام قل ان الازدي البصري " نبغ في اواخر القرن الثاني للهجرة " وقل ان هذا الكتاب طبع مع شروح " وفهرست " وان طبع سنة 1854م صح101 اضرب بالكلية على سطر 7 و 8 و9 من فوق لانها خطأ والصواب هو إن بغية الملتمس في تراجم اهل الاندلس لأحمد الضبي لا لمحمد ابن أحمد الذهبي صح104 في الكلام على مشاهير اهل الاندلس قل " المكتبة الاندلسية طبعت في 8ج في مادريد من سنة 1883 إلى 1892م باعتناء العلامة كودبرا الاسباني جمعها من مؤلفات عديدة منها كتاب الصلة في تاريخ ائمة الاندلس ومشاهيرهم تاليف ابن بشكوال المتوفى سنة 578هـ وكتاب التكملة لكتاب الصلة تاليف ابن الابار المتوفى سنة 659هـ وكتاب المعجم في اصحاب الامام القاضي ابن علي الصدفي تاليف ابن الابار المذكور. وكتاب بغية الملتمس في تاريخ رجال الاندلس تاليف أحمد الضبي وكتاب تراجم علماء الاندلس لابن الفرضي

(1/256)


عن النسخة التونسية والسير مرتبة فيه على حروف المعجم " صح105 السطر الخامس من اسفل الصواب هكذا " كتاب بغية الملتمس في تراجم اهل الاندلس للضبي انظر عدد 22 على صح 104 " صح 109 في مختصر روض الرياحين قل ان اليافعي توفي " بمكة " وان الروض هذا طبع في 384صح صح 110 في بطاركة انطاكية قل " وتواريخ تقليدهم مناصبهم " وبدلا عن 48صح قل " 89 " صح وبدلا عن سنة 1881م قل سنة 1882م وزد " باعتناء يوحنا فطين الذرعوني عن نسخة موجودة بالفاتيكان " صح119 المجالس السنانية قل " لحسن " لا لمحسن صح136 في اول السطر السادس قل " لكناهور " باللام " تمت التصحيحات "

(1/257)


العروض والقوافي
الشعر عند العرب قديم لا يعرف اوله وإنما يقال إنهم كانوا في جاهليتهم ينظمونه على مقتضى ما تدعوهم اليه الحال من الحماسة والفخر والرثاء. وكان في اول امره ابياتاً متفرقة او مقاطع ثم جعلوا ينظمون القصائد الطويلة. وكان الشعر في الجاهلية فطرياً لم يدون له علم ولا كانت له عروض ولا اوزان وكانوا راغبين فيه مجيدين به حتى جاء الاسلام فتشاغلوا عنه مدة بالجهاد وغزوات البلاد ومات من شعرائهم عدد كبيراً ولم تحفظ اشعارهم ولما استتب الامر لهم وتمت فتوحاتهم ومصروا الامصار واقاموا في المنازل واخذوا في تدوين العلوم وضعوا علم العروض. وواضعه عبد الرحمن بن خليل بن أحمد البصري الفرهودي اليحمدي ولد سنة 100هـ المتوفى سنة 174هـ كان سيداً في علم الادب واماماً في تصحيح القياس وهو الذي استخرج مسائل النحو وعنه اخذ سيبويه وغيره من ائمة النحو وهو اول من استنبط علم العروض ويقال في كيفية ذلك إنه كان على معرفة بالايقاع والنغم فمر يوماً بسوق الصفارين وهم النحاسين في عرفنا فسمع دقدقة مطارقهم على الطسوت على نوع منتظم يشبه الضرب الموسيقي فجعل يطبق تلك الدقدقة على مقاطع الشعر فلذ له تطبيقه وجعل يفرق بين الوزن والاخر فكان له من ذلك علم العروض وحصر اقسامه في خمس دوائر يستخرج منها خمسة عشر بحراً ثم زاد فيه الاخفش بحراً سماه الخبب واخذ الشعراء من بعده يحسنون في صناعة الشعر ويتفننون باساليبها حتى بلغ ما هو عليه الان وممن ألفوا في العروض والقوافي الامام بن عبد ربه القرطبي المتوفى سنة 328هـ في كتابه العقد الفريد. وابو زكريا يحيى بن علي الشيباني المعروف بابن الخطيب التبريزي المولود سنة 421هـ المتوفى سنة 502هـ له كتاب سماه الوافي في العروض والقوافي لم يطبع وضياء الدين ابو الجيش الخزرجي المتوفى

(1/258)


سنة 636هـ نظم هي هذا العلم قصيدته الخزرجية الشهيرة بالرامزة التي شرحها كثيرون.
والفرق الجوهري بين شعر الجاهلية وشعر زمن بني العباس هو نفس الفرق الذي بين عرب تلك الازمنة وبين العرب الذين نبغوا في مدة الخلفاء العباسيين فإن اولئك كانوا على الغالب ابناء البادية واهل شدة وقلة مع إن هؤلاء كانوا على الغالب ابناء العمران واهل النعمة بعد الظفر. او بعبارة اخرى كان الشعر القديم اشد من صخور البادية واروق من سماء الصحاري وصار الشعر المحدث انعم من الحرير وازكى من المسك. وبالجملة دخل بعد وضع قواعد العروض والقوافي على النظم دور جديد لأنه بسبب العمران والتمدن وو ضع تلك القواعد تهذب الشعر في اوزانه وقوافيه عما كان عليه في زمن الفطرة الطبيعية إلا أنه زالت منه معانيه العالية ودخلت فيه اوصاف التفكر والتبصر مع التكلف نقصت جزالته وزادت رقته كان ينبوعاً دافقاً فصار صناعة متقنة.
والمؤلفات في العروض والقوافي كثيرة تراها في فهرست المكتبة الخديوية غير أن المطبوع منها قليل وهاك ما تيسر لنا للوقوف عليه منه.

1 - الجوهرة الثانية في أعاريض الشعر وعلل القوافي.
من كتاب العقد الفريد لأحمد بن عبد ربه القرطبي المولود سنة 246هـ المتوفى بقرطبة سنة 328هـ. والعقد الفريد هذا مرتب على 25 باباً طبع في 3ج في بولاق سنة 1293هـ وعلى الهامش زهر الآداب وثمر الالباب للحصري المتوفى بالقيروان سنة 453هـ وقد طبع العقد الفريد في مصر مراراً منها سنة 1305هـ وهو غير العقد الفريد للملك السعيد تأليف الوزير محمد القرشي النصبي المتوفى سنة 652هـ. كان ابن عبد ربه هذا من معاتيق بني امية الاندلسيين واشتهر بالشعر واللغة والتاريخ ولاسيما بالهجو.

(1/259)


2 - القصيدة الخزرجية المعروفة بالرامزة
لمحمد الانصاري الخزرجي المعروف بابي الجيش المغربي المتوفى 627هـ 1229م طبعت مراراً منها في القاهرة 1303هـ مع شرح عليها لابي عبد الله محمد بن ابي بكر المخزومي الدماميني المتوفى 827هـ 1417م سماه العيون الفاخرة الغامزة على خبايا الرامزة. وعلى هامش هذه الطبعة شرح اخر عليها أيضاً لابي زكريا الانصاري المتوفى 926هـ 1519م سماه فتح رب البرية بشرح الخزرجية. وللسيد الشريف الغرناطي السبتي المتوفى 760هـ شرح عليها ام يطبع.

3 - الكافي في علمي العروض والقوافي
لأحمد بن عباد بن شعيب القناوي الشافعي. ولمحمد الدمنهوري المتوفى 1288هـ الحاشية الكبرى عليه سماها الارشاد الشافي على متن الكافي طبعت في بولاق والقاهرة مراراً وبهامشها المتن المذكور. وللدمنهوري هذا أيضاً المختصر الشافي على متن الكافي طبع في بولاق والقاهرة مراراً منها سنة 1309هـ في 32صح. ولعبد البر الفيومي العوفي المتوفى بالقسطنطينية سنة 1071هـ كتاب القول الوافي بشرح الكافي لم يطبع.

4 - مجموع في علمي العروض والقوافي
لصاموئيل الكاتب الاوروباوي جمعه من اجل مصنفات العرب في هذا الفن طبع في اوكسفورد الانجليز 1631م

5 - ارجوزة في العروض مع شرحها
كلاهما لمحمد بن علي الصبان المتوفى 1206هـ 1791م طبعا في 96صح في القاهرة سنة 1307هـ

(1/260)


6 - محيط الدائرة في علمي العروض والقافية
ط في بيروت 1857م في 123صح وهو للدكتور كرنيليوس فنديك الهولندي الاصل والنسب الاميركي المولد والتبعة الشامي الدار نزيل بيروت وصيدا وجبل لبنان المتوفى في 13 نوفمبر سنة 1895 م في رأس بيروت وهو والد الفقير العاجز ادورد فنديك الذي جمع اكتفاء القنوع هذا.

7 - تمهيد العروض إلى فن العروض
لطاهر بن صالح بن أحمد الجزائري الاصل الدمشقي المنشأ من علماء عصرنا طبع على البلاطة في مطبعة ولاية سورية سنة 1303هـ

8 - النبذة البهية في المطالب الشعرية
لمحمد فخري طبعت في القاهرة بمطبعة الآداب سنة 1307هـ

9 - نقطة الدائرة في علمي العروض والقافية
لناصيف اليازجي اللبناني طبعت في بيروت مراراً وهي موجزة جداً

10 - البسط الشافي في علمي العروض والقوافي
لجبرائيل بن ميخائيل فوتيه البيروتي طبع في بيروت سنة 1890م

(1/261)


دواوين الشعر والقصائد منذ استظهار بني العباس إلى سقوط بغداد في يد هولاكو
ورافق الاشتغال بالعلوم النظرية والعقلية الاستمرار على خدمة الشعر ونظمه في زمن بني العباس كما في السابق أي زمن الجاهلية وزمن بني امية وكانت اوائل المدة العباسية افتتاح دور جديد في فن الشعر أيضاً نقصت جزالته وزادت رقته.
واشهر شعراء المدة الاولى للدور العباسي هم:

1 - رؤية ابن العجاج
المتوفى سنة 145هـ 762م. وهو اشهر الرجازة لم يطبع ديوانه.
هو ابو محمد رؤية بن العجاج التميمي السعدي وكان ابوه العجاج أيضاً راجزاً مجيداً ولكل منهما ديوان كبير كله اراجيز وقد اجمع العلماء على إنه ليس ارجز منهما بين شعراء الجاهلية والاسلام. سكن رؤية البصرة. انظر دائرة المعارف للبستاني جزء 8صح 735

2 - بشار بن برد
المتوفى سنة 167هـ 823م هو ابو معاذ بشار بن برد برجوخ العقيلي بالولاء الضرير الشاعر المشهور واصله من طخارستان من بني المهلب بن ابي صفرة. سكن البصرة وقدم بغداد. وكان اكمه ولد اعمى جاحظ الحدقتين وقد تغشاهما لحم احمر وكان ضخماً عظيم الخلق والوجه مجدراً طويلاً وكان يمدح

(1/262)


الخليفة المهدي بن ابي جعفر المنصور. وكان بشار هذا من اشهر الشعراء وفي اعلى طبقة من طبقات المحدثين وكان من مخضرمي شعراء الدولتين الاموية والعباسية ومن اشد الناس تبرماً بالناس وقال الشعر وهو لم يبلغ عشر سنين. قال الاصمعي بشار خاتمة الشعراء ولولا أن ايامه تأخرت لفضلته على كثير منهم. وقيل كان خطيباً صاحب منثور ومزدوج وسجع ورسائل وهو من المطبوعين اصحاب الابداع والاختراع المتقنيين في الشعر القائلين في اكثر اجناسه وضروبه

3 - ابن الاحنف
المتوفى سنة 192هـ 808م وهو ابو الفضل العباسي بن الاحنف بن الاسود الحنفي اليمامي الذي شهد له البحتري بأنه اغزل الناس. طبع ديوانه مرتباً على حروف الهجاء في مطبعة الجوائب في القسطنطينية عن نسخة وحيدة لم يوجد غيرها في مكاتب الاستانة العلية وطبع معه ديوان ابن مطروح المصري المتوفى سنة 659هـ في مجلد واحد

4 - بنشاد ابو نواس
ولد سنة 145هـ 792م في الاهواز وتلقى العلوم عن اساتذة البصرة ورافق في صباه الشاعر والية إلى الكوفة وكان أيضاً يعاشر عرب الخلاء رغبة في اكتساب طرق الشعر منهم. واشتهر بعد قليل باشعاره حتى انتبه اليه دوق الشوكة في دار الخلافة أي بغداد وصار من ندماء هارون الرشيد والمأمون المتوفى سنة 200هـ سنة 815م في بغداد.
واشعاره في الغزل ومدح المدام من اجود ما نظمه العرب في هذا الموضوع. طبع ديوانه في بيروت سنة 1301هـ غير أن هذه الطبعة ناقصة. وطبع ديوانه كله على الحجر في القاهرة سنة 1277هـ. وفي غريفسوالد سنة 1861م عن النسختين الموجودتين في برلين وفينا باعتناء العلامة اهلوارت

(1/263)


5 - مسلم بن الوليد الانصاري
المتوفى سنة 208هـ 823م واسم ديوانه صريع الغواني. طبع ديوانه 1875م في لايدن باعتناء العلامة دي جويه مع سيرة مسلم هذا واخباره مأخوذة عن اغاني الاصفهاني وغيرها. وطبع في الهند أيضاً.

6 - الاصمعي
واشتهر أيضاً بجمع الاشعار واخبار العرب أي هو راوية ثقة.
هو ابو سعيد عبد الملك الباهلي من ابناء عدنان ولد سنة 123هـ 742م وكان عالماً عارفاً باشعار العرب وآثارها كثير التطوف في البوادي لاقتباس علومها وتلقي اخبارها. فهو صاحب غرائب الاشعار وعجائب الاخبار. وهو اشهر اهل الرواية من المسلمين وله عدة مصنفات منها كتاب خلق الانسان وكتاب الانشاء. وكتاب الامثال والنوادر. وكتاب النبات وغير ذلك متوفى سنة 216هـ 832م وقيل 213هـ " 828م " وله كتاب الفرق في اللغة طبع في فينا النمسا 1876م في كراسة عدد صفائحها 56صح مع شروح وفهرست باعتناء داود هاينزميخ موار الالماني.
وله كتاب الوحوش طبع في 70صح في فينا النمسا سنة 1888م مع متن آخر موازن له لقطراب المتوفى سنة 206هـ ومع شروح باعتناء رودلف جاير

7 - ابو العتاهية
المتوفى ببغداد سنة 211هـ 828م طبع ديوانه في بيروت سنة 1886م وأيضاً 1888م تحت اسم الانوار الزاهية في ديوان ابي العتاهية مع شروح ومعجم.
هو ابو اسحاق اسماعيل بن قاسم العنزي المعروف بابي العتاهية من شعراء المسلمين ولد في عين التمر بالحجاز قرب المدينة المنورة سنة 130هـ 728م

(1/264)


ونشأ بالكوفة وسكن بغداد وكان يبيع الجرار فقيل له الجرار. وهو من مقدمي المولودين في طبقة بشار ابن برد وابي نواس وشعره كثير توفي ببغداد سنة 211هـ 827م

8 - ابو تمام حبيب بن أوس الطائي اصله من عشيرة نصرانية
ولد 190هـ 806م في جاسم في حوران ببر الشام وعاش بالقلعة والاعواز في بر الشام وفي خرا سان ومصر وتوفي بالموصل 228هـ 845م. وهو من اعظم شعراء عصره. غير أن كثيرين من جماعة الشعراء عادوه وتقصدوه.
طبع ديوانه مع شروح على الهامش في القاهرة سنة 1292هـ وهو مرتب على سبعة انواع النوع الاول في المديح والثاني في الهجاء والثالث في المعاتبات والرابع في الاوصاف والخامس في الفخر والسادس في الغزل والسابع في المرائي وكل نوع مرتب على الحروف. وطبع أيضاً في بيروت سنة 1889م وهو مرتب على ثمانية ابواب سبعة منها كالسابقة الذكر والثامن في الوعظ والزهد. وفي اسفل كل صحيفة شروح لغوية مختصرة مفيدة وضعها شاهين عطية اللبناني وفي المقدمة ترجمة جال ابي تمام جمعها محمد بك سعيد نجل جعفر باشا.
وله المجموعة المعروفة بالحماسة جمعها في همذان في فصل الشتاء بدار وزيرها اطلبها في الكلام على اشعار زمن الجاهلية.
وله مجموع اخر سماه فحول الشعراء جمع فيه بين طائفة كبيرة من شعراء الجاهلية والمخضرمين والاسلاميين. طبع وكتاب الاختيارات من شعر الشعراء وكان يقال إن في قبيلة طي ثلاثة وهم حاتم في كرمه وداود الطائي في زهده وابو تمام في شعره.

(1/265)


9 - ابن دريد
وهو ابو بكر محمد بن حسين بن دريد الازدي من شعراء المسلمين ولد في البصرة 223هـ 839م ونشأ بعمان وطلب علم النحو فكان من اكابر علماء اللغة العربية مقدماً في اللغة وفي انساب العرب واشعارهم وكان شاعراً كثير النظم. توفي 321هـ 934م.
وله الجمهرة في اللغة. وكتاب الاشتقاق. وكتاب ادب الكتاب. وغيرها ستذكر في فقرة كتب اللغة.
وله القصيدة المقصورة مدح بها الشاه ابن ميكال وولديه طبعت مع شروح وافية في مدينة كوبنهاغن سنة 1828م وطبع شرحها أيضاً في القسطنطينية مع كتاب اعجب العجب في شرح لامية العرب أي لاميه الشن قري. اما كتابه في الاشتقاق فهو في اشتقاق اسماء النسبة وقد طبعت منه مائة نسخة فقط من الجزء الاول في مدينة غوت نغن 1854م باعتناء العلامة ووستنفلد.
وله كتاب الملاحن طبع 1882م في 39صح في هايدلبرج باعتناء العلامة نور بكي

10 - دعبل
المتوفى 246هـ 860م. وهو ابو علي دعبل بن علي بن رزين الغز اعي ومن الذين اشتهروا بالهجو في زمن الخليفة المأمون ومن اصدقاء البحتري. له طبقات الشعراء وديوان قصائد وهجو لم يطبع.

11 - البحتري
المتوفى 284هـ 897م طبع ديوانه في القسطنطينية في 2ج سنة 1301هـ عن نسخة بديعة عهدها من سنة 424هـ بخط يد علي بن عبيد الله الشيرازي كان كتبها في مدينة تبريز.

(1/266)


هو ابو عبادة الوليد ابن عبيد البحتري شاعر مقدم من شعراء المسلمين لا يعدل به احد بفضل علي حبيب ابي تمام. والناس في تفضيلهما على اختلاف ولد في من مسج بين حاب والفرات سنة 206هـ 822م ونشأ وتخرج فيها. ثم خرج إلى العراق ومدح جماعة من الخلفاء اولهم المتوكل واقام في بغداد دهر طويلاً ثم عاد إلى الشام. وكان حسن المذهب تقي الكلام ختم به الشعراء المحدثون وله تصرف في ضروب الشعر، قيل للبحتري آيكما اشعر انت او ابو تمام. قال جيده خير من جيدي ورديئي خير من رديئه.
ولابي القاسم الحسن بن بشر بن يحيى الآمدي المتوفى سنة 371هـ كتاب الموازنة بين الطائيين ابي تمام والبحتري وهو في الموازنة بين شعري هذين الشاعرين طبع في القسطنطينية في مطبعة الجواب سنة 1287هـ " انظر ادناه عدد 13 "

12 - ابن الرومي
المتوفى ببغداد 283 هـ 897م ببغداد هو ابو الحسن علي بن العباس بن جريج أي جورجيس المعروف بابن الرومي من شعراء المسلمين ولد سنة 221هـ 837م وهو شاعر مشهور وله القصائد المطولة والمقاطع البديعة وسبب موته إن الوزير ابا الحسين القاسم وزير المعتضد كان يخاف هجوه فدس اليه ابن فراس فاطعمه خشكنانجة مسمومة وهو في مجلسه طبع ديوانه في الهند.

13 - ابو القاسم حسن بن بشر الآمدي
المتوفى 371هـ 981م. له كتاب الموازنة بين الطائيين ابي تمام والبحتري طبع في مطبعة الجواب في القسطنطينية 1287هـ. وهو مصنف نفيس لارشاد الطالب إلى فهم اشعار العرب. وعني بالموازنة مقارنة نظم ابي تمام بنظم البحتري لاظهار ما فيهما من الفرق والموازنة

(1/267)


14 - الامير عبد الله بن المعتز العباسي
الذي قتل سنة 296هـ سنة 908م هو عبد الله بن محمد بن جعفر وينتهي نسبه إلى ابي جعفر المنصور العباسي. ولي الخلافة ايام المقتدر بالله فاقام بها يوماً وليلة ثم خلع فاعيد المقتدر فارسل وقبض على ابن المعتز هذا وقتله في محبسه. وكان اكثر العباسيين فضلاً وادباً ومعرفة بالموسيقى واشعر الشعراء مطلقاً في التشبيهات المبتكرة الغريبة المرقصة التي لا يشق غباره فيها احد. وكان قد اخذ الادب والعربية عن المبرد وعن تغلب وعن مؤدبه أحمد بن سعيد الدمشقي.
طبع ديوانه في مصر سنة 1891م في 2ج في مطبعة المحروسة عن النسخة الموجودة بالمكتبة الخديوية وهو مرتب على عشرة فنون 1 - الفخر 2 - الغزل 3 - المديح والتهاني 4 - الهجاء والذم 5 - الشراب 6 - المعاتبات 7 - الطرديات 8 - الاوصاف والملح 9 - المراثي والتعازي 10 - الزهد والادب والشيب وكل فن من هذه الفنون مرتب على حروف المعجم

15 - المتنبي
هو ابو الطيب أحمد بن عبد الصمد الجعفي الكندي المعروف بالمتنبي الشاعر المشهور. ولد سنة 303هـ سنة 915م في الكوفة وقدم الشام في صباه واشتغل بفنون الادب ومهر فيها. وكان من المكثرين من نقل اللغة والمطلعين على غريبها ووحشيها ولا يسأل عن شيء إلا واستشهد فيه بكلام العرب من النظم والنثر وشعره في النهاية ولا حاجة إلى وصفه لشهرته. والناس في شعره على طبقات فمنهم من يرجحه على ابي تمام ومن بعده ومنهم من يرجح ابا تمام عليه. وقد اعتنى العلماء بديوانه فشرحوه اكثر من اربعين شرحاً ما بين مطولات ومختصرات ولم يفعل هذا بديوان غيره. ولا شك إنه كان رجلاً مسعوداً ورزق في شعره السعادة التامة. وإنما قيل له المتنبي لأنه ادعى النبوة في بادية السماوه وتبعه خلق كثير من بني كلب وغيرهم. فخرج إليه لؤلؤ امير

(1/268)


حمص نائب الاخشيدية فاسره وتفرق اصحابه وحبسه طويلاً. ثم استتابه واطلقه. وقيل غير ذلك وهذا اصح. وقتل بالقرب من النعمانية بجوار شيراز سنة 354هـ قتله بعض اللصوص " انظر يتيمة الدهر للثعالبي " واحسن تفسير لديوانه هو كتاب التبيان لابي البقاء عبد الله العكبري المتوفى سنة 616هـ في بغداد. طبع الديوان مع الشرح هذا في 2ج في القاهرة سنة 1287هـ باعتناء ابراهيم الدس وقي. ولكل بيت من أبيات الشعر في هذه الطبعة شرح من ثلاثة اوجه اولاً من حيث الاعراب ثانياً من حيث الغريب ثالثاً من حيث المعنى. وطبع أيضاً في 2ج في القاهرة سنة 1308هـ.
وطبع الديوان هذا مع شرح الوا حدي عليه في برلين سنة 1861م باعتناء العلامة الالماني ديتربسي. وكانت وفاة الوا حدي في سنة 468هـ وطبع أيضاً في كلكته الهند سنة 1814م مع شرح المحبي الدمشقي المتوفى سنة 1111هـ باعتناء أحمد الانصاري اليمني الشرواني. وفي بيروت سنة 1882م مع شرح ناصيف اليازجي له وللثعالبي رسالة في ما حصل بين المتنبي والامير ابي الحسن علي سيف الدولة الحمداني صاحب حلب طبعت في لا يبزك سنة 1847م مع فهرست اسماء الشعراء باعتناء ديتربسي.
ولابي سعيد محمد بن أحمد العميدي " لا العبيدي " مصنف يشتمل على كل ما ينسب إلى ابي الطيب المتنبي من السرقات الشعرية بذكر المعنى المسروق والبيت المسروق منه واسم ناظمه. سماه " الابانة عن سرقات المتنبي لفظاً ومعنى " طبع بنفقة نخلة فلناط بالسكة الجديدة بالقاهرة وهو صغير عدد صفحاته 88صفحة.
واشهر شعراء المدة الثانية للدور العباسي هم:

16 - ابو فراس الحمدوني
المتوفى سنة 357 هـ 967م وله ديوانه في بيروت سنة 1873م

(1/269)


هو الحارث بن ابي العلاء الحمدوني من شعراء المسلمين ولد سنة 320هـ 933م وشعره بين الحسن والجودة. كان جامعاً للبلاغة والادب والعلم والشجاعة والفروسية. اما شعره فجامع للسهولة والجزالة والعذوبة والفخامة. وكان معاصراً للمتنبي. وكانت وفاته قتلاً في موقعة جرت بينه وبين موالي اسرته. وهو ابن عم ناصر الدولة وسيف الدولة ابن حمدان من نسل تغلب وامراء الموصل وحلب.

17 - ابو القاسم محمد بن هاني الاسدي الاندلسي
المتوفى سنة 362هـ 972م طبع ديوانه في بولاق سنة 1274هـ مرتباً على حروف المعجم. وشهرته كشهرة المتنبي وقال فيه الشاعر هذين البيتين
إن تكن فارساً فكن كعلي ... او تكن شاعراً فكن كابن هاني
كل من يدعي بما ليس فيه ... كذبته شواهد الامتحانِ

18 - ابوا العلاء المعري الاعمى
هو فيلسوف وشاعر ولغوي. ولد سنة 363هـ 973م في بلدة المعرة بجوار حماة بقرب النهر العاصي في شمالي بر الشام. ومن تلاوته اشعار المتنبي مال إلى النظم. واصيب في صباه بفقد البصر. المتوفى سنة 449هـ 1057م واشعار المدة الاولى من حياته موجودة في ديوان سقط الزند نهج فيها منهج شعر المتنبي. طبع سقط الزند في بولاق سنة 1286هـ باعتناء ابراهيم الدس وقي مع شرح التنوير علية وهو شرح له أي لابي العلاء نفسه وفي القاهرة سنة 1304هـ وفي بيروت سنة 1884م باعتناء شاكر شقير.
ومن اشعار المدة الثانية من حياته ديوان فيه اشعار فلسفية سماه لزوم ما لا يلزم. وله شهرة عظيمة طبع في بمباي سنة 1303هـ مع شروح لغوية على الهامش وفي القاهرة سنة 1306هـ وهي اصح من طبعة بمباي واكثر استيفاء منها غير أنها لم تكمل.

(1/270)


وقال بعضهم إن الفيلسوف ابا العلاء المعري هو أحمد بن عبد الله بن سليمان القضاعي المعري التنوخي من شعراء المسلمين وادبائهم المشهورين ولد سنة 363هـ سنة 974م كان متضلعاً من فنون الادب وله التصانيف المشهورة والرسائل المأثورة وله من النظم كتاب لزوم ما لا يلزم وكتاب سقط الزند وكتاب الايك والغصون. ومن تصانيفه كتاب اللامع العزيزي وهو شرح شعر المتنبي واختصار ديوان ابي تمام وشرحه. واختصر ديوان البحتري وشرحه. رحل إلى بغداد مرتين ولما رجع منها في المرة الثانية لزم منزله وشرع في التصنيف وكان يملي على بضع عشرة محبرة في فنون من العلوم وسار اليه الطلبة من الافاق والعلماء والوزراء واهل الاقدار وسمى نفسه رهن المحبسين للزومه منزله ولذهاب بصره بالجدري. ونظم الشعر وهو ابن احدى عشرة سنة المتوفى سنة 449هـ سنة 1058م بالمعرى.
ولابي يعقوب يوسف بن طاهر النحوي شرح عليه سماه التنوير على سقط الزند الفه سنة 541هـ طبع في 2ج في بولاق سنة 1286هـ باعتناء ابراهيم الدس وقي وأيضاً بالقاهرة سنة 1304هـ.
وللمعري هذا أيضاً ضوء السقط وهو ملحق بديوان سقط الزند وإنما جعله منفصلاً عن هذا لأنه ضمنه القصائد التي نظمها في وصف الدرع طبع الضوء هذا في بيروت سنة 1884م باعتناء شاكر شقير وله رسائل في آداب اللغة وجد شاهين عطية اللبناني نسخة منها في مكتبة باريس فاستنسخها ثم شرحها ووقف الشيخ أحمد عباس الازهري على تصحيح طبعها مع الشرح فطبعت في بيروت سنة 1894م بنفقة خليل الخوري صاحب المكتبة الجامعة.

19 - الشريف الرضي الحسيني
المتوفى سنة 406هـ 1015م ببغداد. هو ابو الحسن محمد بن الحسين بن موسى ويرجع نسبه إلى علي بن ابي طالب طبع ديوانه في بمباي سنة 1306هـ وفي بيروت في 2ج سنة 1310هـ في 986صح وفي بغداد. هو من

(1/271)


كبار الشعراء ولغته بسيطة تمتاز عن لغة غيرة بسهولة العبارة. وكثير من قصائده متعلق بحوادث تاريخية او هي موجهة إلى اشخاص معروفين في التاريخ ولد في بغداد سنة 359هـ انظر تاريخ ابي الفداء عن سنة 406هـ

20 - الثعالبي
المتوفى 429هـ 1038م. والثعالبي هو بائع الفرو جمع اشعاراً كثيرة من نظم شعراء مصر والشرق ووجعلها على اربعة اقسام وذكر فيها أيضاً تراجم من اورد من نظمهم فيها وسماها يتيمة الدهر في محاسن اهل العصر. طبعت في 4ج في دمشق سنة 1302هـ
تنبيه: هو غير الثعلبي النيسابوري المتوفى 427هـ صاحب كتاب العرائس في قصص الانبياء المطبوع في 353صح في بولاق سنة 1286هـ هو ابو منصور عبد الملك بن محمد بن اسماعيل الثعالبي المولود في نيسابور سنة 350هـ 962م من ادباء المسلمين كان في وقته رأس المؤلفين وامام المصنفين. له اليتيمة المذكورة لم يضمنها من نظم شعراء المغرب والاندلس بل اقتصر على ايراد شيء من نظم اهل مصر والمشرق وهي اكبر كتبه واحسنها واجمعها.
وله أيضاً لطائف المعارف طبعت في لايدن سنة 1867م باعتناء العلامة دي بونغ بعد ضبطها على نسختين الاولى في لايدن والثانية في جوثا.
وله أيضاً كتاب فقه اللغة وسحر البلاغة وسر العربية طبع في القاهرة في مطبعة المدارس بدون ذكر السنة.
ومؤنس الوحيد في المحاضرات جمع فيه اشعار الناس واخبارهم طبع في فينا النمسا سنة 1829م مع ترجمة المانية باعتناء غوستاف فلأوغل.
وقد طبعت في القسطنطينية في مطبعة الجواب اربع رسائل من اشهر مؤلفات الثعالبي هذا وهي: 1 - منتخبات من كتاب التمثيل والمحاضرة 2 - منتخبات من كتاب المنهج 3 - منتخبات من كتاب سحر البلاغة 4 - منتخبات من كتاب النهاية في الكتابة.
وكله في 200صح

(1/272)


21 - ابن زيدون
هو ابو الوليد أحمد بن عبد الله بن أحمد بن غالب بن زيدون الشاعر المشهور ولد سنة 394هـ سنة 1003م في قرطبة والمتوفى سنة 463هـ سنة 1070م في مدينة اشبيلية ودفن بها. نشأ في قرطبة في نعمة سابغة وثروة واسعة واشتغل بالفنون وبلغ في صناعة النظم والنثر مبلغاً لم يسبقه غيره اليه وقد سمي بحتري المغرب لحسن ديباجة لفظه ووضوح معانيه واكثر في نثره من استعمال امثال العرب وجل اشعار المتقدمين والمتأخرين حتى قيل أن رسائله اشبه بالمنظوم من المنثور. واتصل بخدمة ابي الحزم من جهور وابنه ابي الوليد فرفعا مكانته واستوزراه وسفر بينهما وبين ملوك الاندلس وكان في قرطبة زعيم الفئة القرطبية ونشأة الدولة الجهورية. ثم انتقل عن قرطبة إلى المعتضد عباد صاحب اشبيلية في سنة 441هـ 1049م فجعله من خواصه يجالسه في خلواته ويركن إلى اشاراته وكان معه في صورة وزير واستخلصه استخلاص المعتصم لابن ابي داود والقى بيده مقاد ملكه وزمامه فلاذ به وبقي ملتحفاً بحظوته حتى ادركه حمامه سنة 463هـ 1070م. وترجمه الفتح بن خاقان صاحب قلائد العقبان. وله شيء كثير من الرسائل والنظم وكان ابن زيدون هذا يكلف ولادة بنت المستكفي الاموي ويهيم وقد خلع فيها عذاره ونظم فيها القصائد والمقطعات وله مع ولادة هذه الحكايات العجيبة والاخبار الغريبة فكانت الايام تدنيه وتبعده وتسوئه وتسعده.
وكان ابو عامر بن عبدوس يهوى ولادة هذه ويشغف بها فارسل اليها مرة امرأة تستميلها اليه فبلغ ذلك ابن زيدون فكتب اليه رسالته المشهورة ليتهكم به واجاد فيها ما شاء وكل الرسالة مشحونة بفنون الآداب نظماً ونثراً. وقد شرحها بعضهم منهم جمال الدين محمد بن نباته المصري المتوفى سنة 768هـ 1366م في شرح سماه سرح العيون في شرح رسالة ابن زيدون. طبع في بولاق سنة 1278هـ وفي القاهرة سنة 1305هـ على هامش شرح لامية العجم للطغرائي والشرح هذا هو لصلاح الدين الصفدي المتوفى سنة 764هـ 1362م ومنهم أيضاً صلاح الدين الصفدي المذكور وقد طبعت الرسالة نفسها مع هذين الشرحين في مدينة لايدن سنة 1833م و 1846م.

(1/273)


وله رسالة وجهها إلى ابن جهور طبعت مع ترجمته أي سيرة ابن زيدون في 98صح في مدينة كوبنهاغن سنة 1889م باعتناء العلامة بسترن.

22 - الطغرائي الاصبهاني
المتوفى سنة 515هـ 1121م. والطغرائي هو الذي يرسم طغره الامراء والملوك التي فيها اسماؤهم على الكتابات الرسمية. هو مؤيد الدين الحسين بن علي المنشئ المعروف بفخر الكتاب ولد سنة 455هـ 1061م كان عزيز الفضل لطيف الطبع فاق اهل عصره بالنظم والنثر ولي الوزارة مدة في مدينة اربل باذربيجان ثم دخل في خدمة السلطان السلجوقي مسعود بن محمد في مدينة الموصل. وقتل بسوق في بغداد عند المدرسة النظامية واشتهر بالشعر والكيمياء.
له ديوان شعر جيد طبع في القسطنطينية في مطبعة الجواب. ومن محاسن شعره قصيدته المعروفة بلامية العجم نظمها ستة 505هـ في بغداد طبعت في القسطنطينية سنة 1300هـ. وفي اوكسفورد سنة 1661م باعتناء ادوارد بوكوك وفي فرانكفورت سنة 1769م وفي دراسدن سنة 1756 باعتناء العلامة رايسكي.
ولصلاح الين الصفدي المتوفى سنة 764هـ 1362م شرح عليها سماه الغيث المنسجم في شرح لامية العجم طبع في 2ج في القاهرة سنة 1305هـ وبهامشه سرح العيون في شرح رسالة ابن زيدون لجمال الدين محمد بن نباته المصري المتوفى سنة 768هـ 1366م ولمحمد بن عمر الحضرمي المتوفى سنة 930هـ شرح عليها سماه نصر العلم في شرح لامية العجم طبع في 76صح في القاهرة سنة 1309هـ.
واللاميتان الشهيرتان اللتان احداهما لامية العرب للشن قري والاخرى لامية العجم للطغرائي قد طبعتا معاً في كازان روسيا سنة 1814م باعتناء العلامة فرأين.

(1/274)


23 - ابن عبدون
المتوفى سنة 520هـ 1126م. هو ابو محمد عبد المجيد بن عبدون الفهرسي الكاتب وزير بني الاقطس التحبيبية من ملوك الطوائف بالاندلس كان كاتباً مجيداً بليغاً له مشاركة في الادب والعلم مع وقوف على الاثر ومعاني الحديث استوزره المتوكل ابو محمد عمر بن الاقطس. وشهد ابن عبدون هذا نكبة المتوكل المذكور سنة 487هـ 1094م فرثاه بقصيدته الرائية الشهيرة التي مطلعها
الدهر يفجع بعد العين بالاثر ... فما البكاء على الاشباح والصور
انهاك انهاك لا الوك معذرةً ... عن نومةٍ بين ناب الليثِ والظفر
وشرحها عبد الملك بن بدرون من ادباء النصف الثاني من القرن السادس للهجرة شرحاً تاريخياً طبع شرحه مع فهرست اسماء العلم في لايدن سنة 1848م ومع شروح باللغة الفرنسية وأيضاً في لا يبسك. " انظر فوات الوفيات "

24 - ابن خفاجه الاندلسي البلنسي
المتوفى في بلنسية سنة 538هـ. هو ابو اسحاق ابراهيم بن ابي الفتح بن عبد الله. طبع ديوانه مرتباً على حروف المعجم في مصر سنة 1286هـ.

25 - أحمد بن ابي القاسم الاندلسي المعروف بالخلوف
طبع ديوانه في بيروت سنة 1873م وأيضاً في دمشق سنة 1291هـ

(1/275)


26 - ابن الهبَّارية البغدادي
المتوفى بكرمان فارس سنة 504هـ 1109م. له " الصادح والباغم " طبع في القاهرة سنة 1294هـ وفي بيروت سنة 1886م. وهو اراجيز عدد ابياتها الف بيت ويشابه في اسلوبه كتاب كليلة ودمنة الذي عربه عبد الله المقفع من الفارسية. نظم ابن الهبارية الصادح والباغم لسيف الدولة صدقة بن دبيس ومكث في نظمه عشر سنين وفيه باب الناسك والفاتك ومناظرتهما ثم باب البيان ومفاخرة الحيوان ثم باب الادب. وكان شاعراً كثير الهجو وله ديوان لم يطبع. هو ابو بعلي محمد بن محمد بن صالح بن حمزة.

27 - الابي وردي الاموي
المتوفى بأصفهان سنة 557هـ او سنة 507هـ له المقطعات طبعت على الحجر بمصر سنة 1277هـ يرجع نسبه إلى بني امية. ولد بجوار ابيورد في خرا سان اشتهر بالشعر وعلم الانساب ومات مسموماً في اصبهان.

28 - ابن مطروح المصري
المتوفى بمصر سنة 659هـ 1262م هو ابو الحسن يحيى بن مطروح الملقب جمال الدين من شعراء المسلمين ولد في اسيوط بالصعيد سنة 593هـ 1197م وكان نائباً في دمشق الشام بهيئة وزير عليها في ايام الملك الصالح الذي هو السابع من الدولة الايوبية. ثم دخل ابن مطروح مصر واقام فيها في داره إلى وفاته سنة 659هـ 1262م.
طبع ديوانه في القسطنطينية 1298هـ وهو من احسن الدواوين ولتداوله الناس. وفي هذه الطبعة أيضاً ديوان ابي الفضل العباس الاحنف وهو أيضاً من نفيس النظم. اطلبه في اوائل هذه الفقرة

(1/276)


29 - الفتح ابن خاقان الاندلسي
ولد في اسبانيا اواخر القرن الخامس للهجرة وقتل سنة 535هـ قي فندق بمراكش. اطلبه في فقرة السير والوفيات. له قلائد العقبان ومحاسن الاعيان طبعت في بولاق سنة 1284هـ وفي باريس سنة 1860م جمع فيها درر اللغة العربية من نظم ونثر وذكر فيها سير مؤلفيها ومناسبات نظمها وتأليفها فاتى بمجموع حوى نخب اللغة العربية لغاية عصره ووجهها إلى ابي اسحاق ابراهيم ابن يوسف اخي الامير علي بن يوسف بن ناشقين وهي على اربعة اقسام 1 - الامراء
2 - الوزراء 3 - القضاة والعلماء 4 - النجباء والادباء والشعراء وفائدته اللغوية اكثر من فائدته التاريخية

30 - حسام الدين عيسى بن سنجار ابن بهرام الإربلي
المعروف بالحاجري المتوفى سنة 632هـ 1234م طبع ديوانه بالقاهرة في 72صح سنة 1305هـ

31 - ابن النبيه
المتوفى سنة 619هـ. سكن في نصبين الشرق على نهر الهرماس في الجزيرة وتوفى بها. طبع ديوانه بالقاهرة في 96صح سنة 1313هـ مع شروح لحل الفاظه اللغوية باعتناء عبد الله باشا فكري المتوفى بالقاهرة سنة 1309هـ واكثر شعره مدح بني ايوب والملك الاشرف موسى.

(1/277)


32 - ابراهيم بن سهل الاسرائيلي الاشبيلي
المتوفى سنة 649هـ 1251م ويعد شعره من اعلى طبقة. انظر فوات الوفيات جزء واحد صح 23 طبع ديوانه على الحجر في القاهرة سنة 1289هـ عن نسخة جمعها حسن العطار ومع شروح لغوية على الهامش وضعها حسن العطار هذا المتوفى سنة 1250هـ. وطبع أيضاً في بيروت.

33 - الشاب الظريف
المتوفى بدمشق 688هـ 1289م هو شمس الدين محمد بن عفيف الدين التلمساني. طبع ديوانه في بيروت 1885م واكثره غزل وترغبه الناس لأن عباراته بسيطة مفهومة تنبيه: اما الشعراء الذين نبغوا بعد هؤلاء فاطلبهم في الباب الثالث الذي سيأتي

(1/278)


شعر الصوفية
1 - العارف بالله عبد الرحيم بن أحمد البرعي اليمني
نبغ في القرن الخامس للهجرة طبع ديوانه في مصر مراراً ومنها سنة 1303هـ وفيه القصائد الربانيات ثم النبويات ثم الصوفيات ثم الوعظيات

2 - عمر بن الفارض
هو عمر بن ابي الحسن الحموي الاصل المعروف بابن الفارض ولد بالقاهرة عام 576هـ 1181م وتوفي فيها سنة 632هـ 1235م ودفن بسفح المقطم بين مقام الامام الشافعي والجبل وتزور الناس مقامه إلى هذا اليوم.
طبع ديوانه المشهور مراراً منها في بولاق في 2ج سنة 1310هـ مع شرحين عليه الاول شرح لغوي للبوربني والاخر شرح صوفي لعبد الغني النابلسي المتوفى سنة 1143هـ وطبع أيضاً في باريس سنة 1855 مع الشرحين المذكورين وأيضاً في بيروت سنة 1860م وعام 1874 م و 1887م في 177صح.

3 - محيي الدين بن العربي
المتوفى سنة 638هـ 1240م في دمشق. اطلب سيرته في فقرة الدين وفقرة الفلسفة. طبع ديوانه في بولاق سنة 1271هـ.

(1/279)


4 - البوصيري
المتوفى 681هـ 1279م وقيل بل 696هـ 1295م. هو ابو عبد الله محمد ابن زيد البوصيري المصري الملقب شرف الدين.
له القصيدة المسماة الكواكب الدرية في مدح خير البرية المعروفة بالبردة طبعت في فينا عاصمة النمسا سنة 1860م مع ترجمة المانية صحيحة نفيسة باعتناء العلامة رالنس وأيضاً في كلكته سنة 1825م مع ترجمة فارسية. وفي كازان روسيا 1849م مع ترجمة تاتارية وفي بولاق سنة 1256هـ مع شرح عليها. وفي القسطنطينية سنة 1251هـ مع شرح عليها وأيضاً في بمباي 1893م مع ترجمة انكليزية وشروح انكليزية باعتناء الشيخ فيض الله واي. وللشيخ خالد الازهري شرح عليها ولابراهيم الباجوري حاشية عليه طبعا معاً في القاهرة سنة 1302هـ ولعمر بن أحمد الخاربوطلي شرح عليها وضعه سنة 1241هـ وسماه عصيرة الشهدة في شرح قصيدة البردة طبعت في القسطنطينية 1289هـ.
وللبوصيري هذا أيضاً الهمزية شرحها محمد بن أحمد بنيش وفرغ من وضع شرحه سنة 1200هـ وسماه لوامع انوار الكوكب الدري في شرح همزية البوصيري طبعت في بولاق 1296هـ على هوامش كتاب الفوائد الجليلة البهية على الشمائل المحمدية وهو شرح شمائل الترمذي وضعه محمد بن قاسم جاسوس الذي نبغ 1142هـ 1729م. ولأخمد بن حجر الهيثمي " بالتاء المثناة " المتوفى بمكة 974هـ شرح على همزية البوصيري سماه المنح الملكية في شرح الهمزية طبعت في بولاق 1292هـ وبهامشها حاشية على هذا الشرح وهي لمحمد بن سالم الحفني المتوفى 1181هـ سماها انفس نفائس الدرر.
وللبوصيري هذا أيضاً القصيدة المضرية طبعت مع البردة في 16صح في بولاق سنة 1305هـ

(1/280)


5 - عز الدين المقدسي
المتوفى سنة 678هـ 1279م واكثر شعره حكم ونصائح بصيغة نوادر الطيور والزهور. له كتاب كشف الاسرار عن حكم الطيور والازهار طبع في باريس سنة 1821م مع ترجمة فرنسية وشروح باعتناء العلامة ناسي. وأيضاً في مصر على الحجر طبعاً متقناً في 49صح سنة 1275هـ بنفقة ولي حلمي بك بن علي آغا الخزينة دار بخط محجوب حسن الشهدي وطبع بمصر أيضاً سنة 1307.

6 - عبد الغني النابلسي الحنفي النقشبندي القادري
المتوفى 1143هـ له ديوان الحقائق ومجموع الرقائق في صريح المواجيد الالهية والتجليات الربانية والفتوحات الاقدسية " وهو الباب للاول فقط من ديوانه الكبير المسمى ديوان الدواوين وريحان الرياحين " طبع ديوان الحقائق هذا في بولاق 1270هـ وأيضاً في القاهرة 1306هـ.
وله " علم الملاحة في علم الفلاحة " اطلبه بين كتب الطب والطبيعة.

(1/281)


المقامات
من توابع الشعر المقامات ولو إنها ليست نظماً موزوناً واشهر اصحاب المقامات التي طبعت بحروف المطبعة ستة وهم

1 - بديع الزمان الهمذاني
المتوفى 393هـ 1003م طبعت مقاماته في القسطنطينية في مطبعة الجواب 1298هـ وفي اخرها ترجمة حاله مأخوذة عن يتيمة الدهر للثعالبي. وفي بيروت 1889م مشروحة بقلم محمد عبده المصري من اهل القرن الرابع عشر للهجرة.
هو ابو الفضل أحمد بن حسين الهمذاني المنعوت أيضاً ببديع الزمان الشاعر الاديب المشهور بمقاماته التي نسج الحريري مقاماته على منوالها. ولد الهمذاني هذا 353هـ 964م في همذان لم يلف نظيره في سرعة الخاطر وذكاء القريحة وكلامه كله عفو الساعة وفيض اليد ومسارقة القلم ومجاراة الخاطر. فارق همذان سنة ثمانين وثلاثمائة وولي نيسابور سنة 382هـ واملى اربعمائة مقامه نحلها ابا الفتح الاسكندري في الكندية وغيرها. ثم القى عصاه في مدينة هرات في غرب افغانستان فعاش فيها عيشة راضية. وحين بلغ اشده واربى على اربعين سنة ناداه الله فلباه وفارق دنياه سنة 393هـ 1003م " عن يتيمة الدهر في محاسن اهل العصر للثعلبي " وله أيضاً رسائل في البديع انشاؤها عالي جداً لا يكاد يفهم بدون شرح طبع في القسطنطينية بمطبعة الجواب وفي اخرها ترجمة حال المؤلف. وأيضاً في بولاق سنة 1291هـ وفي مصر 1304هـ وبهامشها في هاتين الطبعتين خزانة الادب وغاية الارب في البلاغة لابن حجة الحموي المولود بحماة 777هـ المتوفى 837

(1/282)


هـ المسماة بتقديم ابي بكر تقي الدين بن علي المعروف بابن حجة ويليها شرح البديعية في مدح الامين للصالحة عائشة الباعونية التي توفيت 922هـ أما هذان الكتابان أي رسائل الهمذاني وخزانة الادب لابن حجة الحموي فهما معاً اعظم كتاب في علم البديع وارقى ما وجد باللغة العربية في البديع والبلاغة

2 - الحريري
المتوفى بالبصرة سنة 515هـ 1123م طبعت مقاماته مراراً. واحسن طبعة هي التي اعتنى بها العلامة دي ساسي الفرنساوي في 2ج في باريس 1822م مع شروح منتخبة مستوفية. ولما حصل في هذه الطبعة بعض الخطأ من المطبعة طبعت ثانية بكل ضبط وصحة مع شروح تاريخية ولغوية في باريس سنة 1849م باعتناء العلامة دارس نبوغ. وأيضاً في كلكته من سنه 1809 - 1812م. وفي لا يبزك 1836م وفي بولاق سنة 1288هـ مع شرح عليها. وطبعت في بيروت مراراً.
ولأحمد الشر بشي المتوفى 619هـ 1223م شرح على مقامات الحريري طبع في 2ج في بولاق مراراً وعلى الهامش المقامات نفسها.
هو ابو محمد القاسم بن علي بن محمد بن عثمان الحريري البصري الحرامي صاحب المقامات التي نسجها على منوال مقامات الهمذاني. ولد الحريري هذا سنة 446هـ 1050م وتوفى بالبصرة 515هـ 1123م. كان احد ائمة عصره ورزق الحظوة التامة في عمل المقامات التي شملت على كثير من كلام العرب من لغتها وامثالها ورموز كلامها واسراره. وكان الذي امره بتصنيفها انوشروان بن خالد بن محمد وزير السلطان محمود السلجوقي. وله أيضاً غيرها تآليف حسان منها درة الغواص في اوهام الخواص وهي في تصحيح فساد اللغة العربية طبعت في القسطنطينية بالحروف المطبعية. وفي مصر على الحجر مراراً. وله أيضاً شرحها. وله أيضاً ديوان رسائل وشعر كثير غير ما في المقامات

(1/283)


3 - ابو عبود
نبغ 533هـ 1238م له المقامات الهندية طبعت على الحجر في دهلي الهند سنة 1264هـ

4 - الزمخشري
المتوفى 538هت 1144م هو جار الله ابو القاسم محمود بن عمر. اطلبه في فقرات التفسير والنحو واللغة له خمسون مقامة وعظية. عنى بجمعها وبجمع شروحها عن أصح النسخ الخطية القديمة الشيخ محمد الفاروقي وطبعها مع الشرح في مصر سنة 1313هـ

5 - السيوطي المتوفى 911هـ 1505م
له مقامات ادبية وطبية طبعت مع مختصر ترجمه حاله في القسطنطينية في مطبعة الجواب سنة 1298هـ

6 - ناصيف بن عبد الله اليازجي الكفر شيمي اللبناني
المتوفى ببيروت 1287هـ 1870م نزيل بيروت ومن اساتذة كرنيليوس فنديك في علوم اللغة العربية. له ستون مقامة على طراز مقامات الحريري سماها مجمع البحرين طبعت في بيروت مرتين سنة 1856و 1872م

(1/284)


الحكم والنصائح على المنهاج الفارسي واليوناني
مع إن الحكم والنصائح على الاسلوب الفارسي واليوناني ليست نظماً موزوناً ألا إننا قد تبعناه الفقرة الشعر لأنها شبيهة به معنى وجوهراً ولو افترقت عنه صيغة وسبكاً. ونعني بالمنهاج الفارسي إن للكلام معنيين احدهما حسي ظاهري والآخر عقلي باطني.

1 - عبد الله بن المقفع
المتوفى نحو 158هـ 774م هو من النقلة المشهورين الواردين في فقرة الفلسفة والطب. له كتاب كليلة ودمنة وهو مؤلف اصلة موضوع باللغة الهندية واسمه فيها بنج انترا أي الكتاب المخمس كان قد نقله من الهندية إلى اللغة البهلوية " وهي فرع من فروع الفارسية " احد ادباء الفرس ومنها عربه ابن المقفع. ويعرف أيضاً بقصص بدباي وباسم همايون نامة طبع تعريب ابن المقفع أي كليلة ودمنه في باريس سنة 1826م باعتناء العلامة دي ساسي مع معلقة لبيد بن ربيعه المخضرم. وطبعت أيضاً كليلة ودمنة في بولاق مراراً. وفي بيروت سنة 1888م باعتناء خليل بن ناصيف اليازجي. وفي دهله على الحجر سنة 1850م. وفي الموصل سنة 1877م. وفي كازان روسيا في 168صح سنة 1889م.
ولابن المقفع أيضاً الدرة اليتيمة طبعت في 49صح في القاهرة سنة 1310هـ وهي حكم وامثال.

(1/285)


2 - رسائل اخوان الصفا البصريين
اطلبها بالتفصيل في فقرة الفلسفة فاننا اوردنا هناك الطبعات المتعددة. وانما ذكرناها في هذا المقام لكي ننبه القارئ إلى الرسالة الحادية والعشرين من المجموعة كلها او الثامنة من القسم الثاني من الطبيعيات المعروفة برسالة الحيوانات طبعت على حدتها في المانية باعتناء العلامة ديتربسي في 146صح في لا يبزك سنة 1881م وهي تحتوي على ضروب من المرافعة والمدافعة والمنازعة بين الانسان والحيوان امام ملك الجن أي أن جميع الحيوانات اتحدت كلمتها على شكوى الانسان ومطالبته بالرفق بها والعدول عن ظلمها إلى العدل فيها إلى اخر الكلام.

3 - ابن الهباري البغدادي
المتوفى بكرمان فارس سنة 506هـ 1109م له " الصدح والباغم " طبع في القاهرة سنة 1294هـ. وفي بيروت 1886م. وهو اراجيز عدد ابياتها الفا بيت ويشابه في اسلوبه قصة كليله ودمنه بنظمه ابن الهبارية لسيف الدولة صدقة بن دبيس ومكث في نظمه عشر سنين وفيه باب الناسك والفاتك ومناظرتهما ثم باب البيان ومفاخرة الحيوان ثم باب الادب.

4 - أحمد بن طغر بك
له " النطق المفهوم من اهل الصمت المعلوم " طبع بالقاهرة 1281 هـ وهو واعظ وحكم ونصائح على السنة الحيوانات والجمادات امله الحمد لله الذي انطق الجمادات لسيد المخلوقات. اورد فيه عجائب نطقها معجزة لانبيائه وكرامة لاوليائه ورتبه على ستة اقسام تشمل على عدة ابواب.

5 - عز الدين بن عبد الاسلام المقدسي
اطلبه على صح

(1/286)


6 - ابن عرب شاه
هو أحمد بن محمد من مشاهير كتاب العرب ولد سنة 791هـ 1388م في دمشق الشام. ولما غزا تيمور لانج بر الشام سبي ابن عرب شاه هو وجميع عشيرته وأُخذوا إلى سمرقند وتهذب هنالك في العلوم واتقن معرفة اللغتين الفارسية والتركية وساح سياحات بعيدة حتى وصل إلى بطائح المغول ودخل مدينة استراخان على بحر قزوين ومنها تخلل شبه جزيرة القرم وجاء إلى ادرنه حيث استخدمه السلطان العثماني محمد بن عثمان في ترجمة الكتب لاجل ابنه السلطان مراد من اللغة العربية إلى اللغتين الفارسية والتركية وعاد بعد مدة ابن عرب شاه إلى محل ولادته دمشق وتوفي فيها سنة 854هـ 1450م.
واشهر تصانيفه تاريخ سيرة تيمور لانج ونوائبه سماه عجائب المقدور في اخبار تيمور طبع في لايدن سنة 1636م باعتناء العلامة غوليوس في 448صح وطبع أيضاً في كلكته 1812م وثانية 1818م. وفي القاهرة سنة 1305هـ في 243صح.
وله أيضاً كتاب كله مسجع في تربية الملوك والامراء سماه فاكهة الخلفاء ومفاكهة الظرفاء وهو في الحكم والآداب وانواع السياسات رتبه على عشرة ابواب وهو على اسلوب كليلة ودمنه طبع في 2ج في مدينة بون من سنة 1832 - 1852م مع ترجمة لاتينية وشروح وفهرست باعتناء العلامة فرايتاغ. وأيضاً في بولاق 1276هـ وأيضاً في القاهرة 1303هـ و 1300هـ وبهامشها كليله ودمنه.

امثال لقمان الحكيم
نسبتها اليه من الامور المشكوك في صحتها كل الشك من قبل اهل الانتقاد التاريخي. والارجح إنها تأليف راهب نصراني نبغ في الفرن الحادي عشر او الثاني عشر بعد الميلاد. نهج فيها منهاج أيسوس اليوناني في امثاله المشهورة عن الحيوانات والطيور. طبعت امثال لقمان مراراً منها في لايدن سنة 1615م وفي سنة 1636م وفي مصر سنة 1799م. وفي باريس 1819م. وفي بون سنة 1823م. وفي هلي 1830م و 1839م. وفي كوبنهاغن في 1831م. وفي

(1/287)


دراسدن ولا يبزك 1813 و 1839م. وفي الجزائر 1835م. وفي برلين ولو ندره 1850م. وفي باريس 1846م. وفيها أيضاً سنة 1883م مع ترجمتين فرنساويتين احداهما ترجمة حرفية والاخرى ترجمة معنوية. وفي باريس سنة 1888م مع قاموس للمفردات الواردة فيها في 93صح.

القصص العربية
ليست القصص والحكايات نوعاً من الشعر من حيث النظم الموزون والقافية أي بالنظر إلى صيغة وضعها وقالب سبكها لكنها ضرب من الشعر من حيث فكآهتها وتأثيرها على الخواطر فإن بين الشعر المنظوم والقصة المسبوكة بالكلام النثري صفة داخلية مشتركة وهي التصور البليغ في الكلام البليغ. فلذلك قد تبعنا القصص بفقرة كتب النظم.
ومن القصص العربية ما يتعلق بروايات وحوادث سبقت عهد الاسلام أي تناقلتها الافواه عن زمن الجاهلية ومنها قصص تألفت بعد ظهور الاسلام وتروي حوادث حصلت اثناء الدور الاسلامي.
أما اشهر القصص العربية لزمن الجاهلية فهي:

1 - قصة سيف بن ذي يزن
اخر الملوك من دولة التبابعة في اليمن وهي روايات مطولة عن افعال البطل المذكور حوت شيئاً كثيراً من وصف العوائد والشعائر التي كانت عند العرب في الجاهلية طبعت في 17جزءاً صغيراً في بولاق سنة 1294هـ وأيضاً في عدة اجزاء في القاهرة سنة 1310هـ " وهي رواية ابي المعالي "

(1/288)


2 - سيرة عنترة بن شداد بن معاوية العبسي
من قبيلة عبس العدنانية " أي من عرب الشمال " نبغ عنترة فبل الدعوة الاسلامية باربعين سنة وكانت امه جارية سوداء اسمها زبيدة " اطلب ديوان اشعاره على صح 27 و28 " توفي نحو سنة 600م أي قبل الهجرة باثنتين وعشرين سنة. اما سيرته وما جرى له بسبب محبوبته عبلة وما ظهر صداقة خادمه شيبوب له فقد جمعها الاصمعي الشهير " المعاصر للمأمون " الذي سبق ذكره بين شعراء الزمن العباسي طبعت مراراً منها في بيروت في 10ج سنة 1283هـ واحسن طبعة هي التي اعتنى بها محمد شاهين بالقاهرة في 32ج سنة 1286هـ وطبعت أيضاً في باريس 1878م مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة مارسل دفيك وقد ترجمها إلى الانكليزية العلامة الانكليزي هاملتون وطبعت ترجمته في 4ج في لو ندره سنة 1820م والعلامة هاملتون هذا هو الذي ترجم كتاب الهداية في فروع الفقه الحنفي إلى الانكليزية ترجمة نفيسة للغاية طبعت في لو ندره سنة 1791م.

3 - قصة بني هلال
طبعت في بيروت من سنة 1880 - 1883م وفي مصر سنة 1298هـ تحت اسم " الزيادة البهية وما جرى للامير ابي زيد والعرب الهلالية " وأيضاً على البلاطة في القاهرة تحت عنوان " السبع تخوت وسلطنة دياب وابي زيد وتملك الاربعة عشر قلعة من بعد قتله الزناتي خليفة وهي احسن سيرة لبني هلال ". وهذه القصة من احسن المصنفات لوقوف القاري على لغة العامة. وفيها جملة قصص تحت عناوين مختلفة منها قصة الالفاظ الحسان فيما جرى لابي زيد الهلالي مع مشرف العربان تأليف نجد بن هشام طبعت على البلاطة في القاهرة 1296هـ. ومنها أيضاً الدرة المنيفة في حرب دياب وقتل الزناتي خليفة وسجن دياب بالتمام والكمال طبع بالقاهرة 1298هـ في 222صح.

(1/289)


4 - ديوان الصلدي
ملك الأعجم وحربه مع الملك ضرغام ملك العراق ومجيء بني هلال لاخذ الثأر طبع على البلاطة في القاهرة وهو نظم لكننا اوردناه في هذا المقام لأنه من الخرافات.

5 - قصة الزير سالم
طبع في القاهرة سنة 1288هـ في 119صح وطبع قصة الزير في بيروت سنة 1866م.

6 - قصة بدر النعام ابنة الملك صادر مع محبوبها جبر المزيد.
طبع في الاسكندرية سنة 1211هـ في 64صح.

7 - سيرة فيروز شاه بن الملك ضار اب مع محبوبته عين الحياة بنت الشاه سرور
طبع في 91صح في بيروت سنة 1870م

8 - فتوح اليمن
ويعرف بحكاية رأس الغول وما جرى له من الكلام. ينسب إلى ابي الحسن محمد البكري الصديقي المصري المتوفى 950هـ طبع في مصر 1302هـ في 172صح وأيضاً 1305هـ. و 1299هـ في 156صح. وللبكري هذا الدرة المكللة في

(1/290)


فتح مكة المكرمة وهي من القصص أيضاً طبع في مصر 1282هـ " يرجع نسبه إلى ابي بكر الصديق " أما القصص المتعلقة بحوادث جرت بعد ظهور الاسلام فهي عديدة منها.

9 - الف ليلة وليلة
قد عجز الباحثون عن معرفة مؤلفها او جامعها. ولاهل التحقيق التاريخي واللغوي بحث طويل في مصدرها يعوزه الاسناد والاثبات بالدليل طبع في 4ج في القاهرة 1297هـ وأيضاً في 4ج في بيروت 1882م بعد حذف جميع العبارات المستقبحة فيليق وضعها بين ايادي بنات العفة. وفي كلكته سنة 1839م وفي برسلاو المانيا في 12ج من سنة 1835 - 1843م وأيضاً في 5ج في بيروت 1890م باعتناء الاديب الصالحاني مع فاتحة علمية مستوفية.

10 - كتاب الاذكياء
لعبد الرحمن بن الجوزي المتوفى سنة 597هـ 1200م ببغداد رتبه على 33 باباً طبع في مصر 1304هـ وأيضاً فيها 1306هـ فيه قصص تاريخية قديمة العهد ونوادر فكاهية ون الذ ما يرام. وهو من كتب الادب

11 - اعلام الناس بما وقع للبرامكة مع بني العباس
لمحمد دياب الاتليدي من اقليم المنية الخصبية " المنيا " فرغ من جمعه 110هـ طبع في مصر مراراً منها 1279هـ و 1280هـ و 1300هـ و 1307هـ و 1310هـ واكثره مقتبسات من كتب اخرى مما وقع في زمن الخلفاء المتقدمين من بني امية والخلفاء العباسيين مبتدءاً فيه بامير المؤمنين عمر بن الخطاب غير أن في اخره عدة اشعار منتخبة يصعب على القاري العثور عليها في غير هذه القصة وهذه الطبعات.

(1/291)


12 - حكاية رأس الغول وما جرى له من الكلام
وتعرف باسم فتوح اليمن وتنسب لابي الحسن البكري طبع في مصر في 127صح سنة 1302هـ وأيضاً سنة 1305هـ وسنة 1299هـ في 156صح

13 - قصة المقدم علي الزيبق
الذي تفرد بالشطارة والعياقة على جميع من تقدم وسبقه. طبعت على البلاطة في القاهرة سنة 1298هـ وفي صدرها صورة علي الزيبق. وهذه القصة مسبوكة بكلام العامة وتنسب إلى على الزيبق بن حسن رأس الغول اثبتها الحافظ أحمد ابن عبد الله المصري طبعت في بيروت من سنة 1884 - 1886م في سبعة عشر جزءاً وعدد صفحاتها كلها 788صحيفة وهاك بيان الاجزاء 1 - قصة حسن رأس الغول وظهور الزيبق وملاعيبه مع الشيخ 2 - ملاعيبه مع صلاح الدين الكلبي 3 - ملاعيبه مع قيس الوزير والخز ندار وعزيز مصر 4 - ذهاب الزيبق إلى المدينة المرصودة واتيانه بصندوق التواجيه 5 - ما جرى له مع أحمد بن الزيات وابراهيم الاناسي 6 - ظهور دليله المحتالة وحضورها إلى مصر ولعبها مع الزيبق 7 - حضور الزيبق إلى بغداد ولعبه مع دليله المحتالة 8 - ما جرى له مع زريق السماك ودليله
9 - ما جرى له في بلاد العجم واخذه المقام من دليله 10 - زواج على الزيبق بزينب ابنة دليله 11 - ما جرى لعلي البسطي واحضاره كوكب الدر 12 - ما جرى للزيبق من علاء الدين شاه في قلعة كالحصار 13 - ما جرى لعلي المناشفي مع عمر الخطاف وجلبه رأس سبع الجن 14 - قبض دليله على علي الزيبق في مدينة اصفهان العجم

(1/292)


15 - قبض دليله على علي الزيبق عند مريانا الساحرة 16 - شنق دليله وظهور ابن المقدم علي الزيبق اسد الغاب 17 - موت المقدم علي الزيبق والخليفة هارون الرشيد وقصة كيد النساء يغلب كيد الرجال

14 - قصة فتوح البه نسا
وما فيها من عجائب والغرائب وما وقع للصحابة فيها. وهي لمحمد المعز. طبعت في القاهرة في 121صح سنة 1290هـ وأيضاً في 150صح سنة 1305هـ وهي حكاية فتح المسلمين ارض الفيوم مع صعيد مصر ويسبق ذلك ملخص تاريخ الفيوم فبل الاسلام. ومع ما فيها من الملذ اللطيف فهي مملوءة بالخرافات المختلفة. وتنسب للواقدي كما ينسب له أيضاً فتوح الشام " انظر الوا قدي بين المؤرخين ".

15 - سيرة السلطان بيبرس وحروبه
طبعت في القاهرة وهو بيبرس البنقداري من دولة المماليك البحرية والرابع بعد الملكة شجرة الدر تولى من سنة 658 إلى 676هـ من سنة 1260 إلى 1277م والحروب هي على الصليبين وعلى القبائل التتارية التي زحفت في القرن الثالث عشر للميلاد وتهددت مصر.
وقصة الظاهر بيبرس هي ديوان خدمة الاوسطي عثمان عند الامير بيبرس واجتماعه بالسلطان طبعت على الحجر في 119صح في مصر سنة 1289هـ

16 - قصة العشرة وزراء
وما جرى لهم مع ابن الملك أزاد بخت ويليها ثلاث عشرة حكاية اخرى طبعت في غوتن عن سنة 1807م

(1/293)


17 - عجائب المآثر وغرائب النوادر
لأحمد بن حمدان الكاخيا طبعت في القسطنطينية سنة 1256هـ

18 - قصيدة ابي شادوف
ولغتها دارجة غير فصيحة طبعت في بولاق سنة 1857م. وليوسف الشربيني الذي نبغ في آخر القرن الحادي عشر للهجرة شرح مطول عليها سماه هز القحوف في شرح قصيدة ابي شادوف كثيراً ما يشرد في شرح هذا عن الموضوع بالاستطراد طبع في القاهرة سنة 1274هـ. وأيضاً في بولاق سنة 1308هـ في 216 صح فيه مفاكهات ومسامرات وخرافات.

19 - نبذ وشذرات عربية
طبعت في لايدن ولو ندره وادنبرغ سنة 1859م باعتناء العلامة وليم راءيت الانجليزي اقتطفها من نسخ خطية موجودة في مكتبة المدرسة الجامعة في لايدن.

20 - عشيرة الزبير وموت مصعب بن الزبير
وهي قصة مقتبسة من موفقيات ابي عبد لله الزبير بن ابي بكر بكار القرشي المتوفى سنة 256هـ طبعت في خرا سان سنة 1878م في 112صح مع ترجمة المانية باعتناء العلامة ووستنفلد عن النسخة الخطية الناقصة الموجودة في مكتبة خرا سان. وهي قصة في شهامة الابطال. اما الموفقيات المذكورة في روايات تاريخية في تسعة عشر جزءاً " في 5 مجلدات " بصفة كتاب ادب ومطالعة جمعها باكر المذكور لاجل الامير الموفق ابن الخليف المتوكل ولذلك سماها بالموفقيات.

(1/294)


21 - قصة باسم الحداد مع هارون الرشيد
وهي باللغة الدارجة على السنة العامة من اهل مصر وبر الشام في مدينة لايدن سنة 1888م مع ترجمة فرنسية وقاموس لمفرداتها.

22 - قصص وحكايات شامية
جمعها وشرحها العلامة لاند طبعت في 4ج في لايدن بمطبعة بريل من سنة 1862 - 1875

23 - قصة عجيب وغريب
وما جرى لهما طبعت في القاهرة سنة 1297هـ وأيضاً سنة 1302هـ في 88صح.

24 - قصة ابي علي بن سينا وشقيقه ابي الحارث
وما حصل منها من نوادر العجائب وشوارد الغرائب ترجمها من اللغة التركية إلى العربية مراد افندي مختار ناظر المكتبة الخديوية سابقاً المولود سنة 1244هـ والموجود الآن وفي مدينة الفيوم طبعت في 103صح في مصر سنة 1297هـ. وأيضاً في 125صح في القاهرة سنة 1305هـ

25 - قصة تودد الجارية
طبعت في 40صح في القاهرة سنة 1305هـ

(1/295)


26 - قصة طبيب وجار كوخ
طبعت في 54صح في برلين سنة 1891م مع ترجمة المانية وشروح باعتناء العلامة نول ديكي.

27 - ديوان البراويل بن راشد
وقاطبة وقطبة وسطح عابد وابليس مع المجوس وهو من قصص العرب الالهية طبع في 55صح في مصر سنة 1298هـ

28 - واقعة الحس حس ورحلة العرب
المسماة بالالفاظ الظريفة في رحلة العرب وحرب الزناتي خليفة طبعت بالقاهرة بدون ذكر السنة.

29 - نوادر ابي نواس
طبعت في مصر على البلاطة سنة 1299هـ.

30 - نوادر نصر الدين الرومي
المشهور بجحا طبعت مراراً

31 - نوادر القليوبي
هو أحمد بن سلامة المصري القليوب المتوفى سنة 1069هـ طبع في مصر مراراً

(1/296)


اللغة
1 - صرف ونحو. واصلاح فساد اللغة 2 - متن اللغة أي المعجمات 3 - فقه اللغة. أمثال 4 - أدب. رسائل. محاضرات 5 - دواوين وغيرها منسوبة للخلفاء الراشدين 6 - بلاغة 7 - علم الوضع

قل أحمد بن رضي المالقي
ليس المدامة مما استريح له ... ولا مجاوبة الاوتار والنغم
وإنما لذتي كتب أُطالعها ... وخادمي ابداً في نصرتي قلمي
المصنفات اللغوية كثيرة العدد جداً سواء كانت في الصرف او النحو في معاني المفردات أي متن اللغة او في اللغة الاصلية الفصيحة أي فقه اللغة او في الادب. فلذلك نقتصر على ذكر ما قد طبع منها مرتباً على قدر الامكان.

(1/297)


1 - الصرف والنحو
شعر
النحو شؤمٌ كلهُ أبداً ... يذهب بالخير من البيت
خيرٌ من النحو واصحابهِ ... ثريدةٌ تعمل بالزيتِ
مبادئ المصنفات من الصرف والنحو معاصرة للنهضة التي حصلت عن توجيه البحث إلى التآليف السريانية. واول خطوة خطتها العرب في هذا المسلك كانت استعمال النقط ثم حركات الشكل لتميز الصيغ ومحال الاعراب واستعانوا اولاً بهذه الرموز والعلامات عند كتاباتهم المصاحف أي نسخ القرآن الشريف تجنباً للحن فيه وتسهيلاً للقراءة الصحيحة.

1 - سيبويه
أما اول من وضع اصول النحو وضعاً علمياً بعد الاستقراء فهو سيبويه المتوفى سنة 161هـ 778م. قلنا وضعاً علمياً بالاستقراء لأنه اجتنى اتعاب من سلفه في هذا البحث. وكان سيبويه فارسي الاصل لا من العرب وهو ابو بشر عمرو ابن عثمان بن كنبر الحارثي وسيبوبه لقب معناه بالفارسية رائحة التفاح. ولد سنة 121هـ 139م وكان من اهل فارس. نشأ في البصرة وسكن بغداد وتوفى بفرية من قرى شيراز سنة 161هـ 778م وكان على مذهب البصريين وأعلم المتقدمين والمتأخرين بالنحو أخذه عن الخليل بن أحمد صاحب كتاب العين المفقود. ولم يوضع في النحو مثل مصنف سيبويه ويعرف على الاطلاق بالكتاب طبع في جريدة الجمعية الشرقية الالمانية. وأيضاً في 2ج في باريس سنة 1889م باعتناء العلامة دارنبورغ الاصغر عن النسخ الخطية الموجودة في فينا وبطرسبرغ وباريس واوكسفورد والاسكوريال

(1/298)


2 - ابو بكر محمد بن الانباري
المتوفى ببغداد سنة 328هـ 938م أوضح اختلاف ائمة اللغة ومذاهبهم في كتابه المسمى الانصاف ومسلك الخلاف بين الحيريين والبصريين والكوفيين طبع قسم منه في فينا النمسا سنة 1878م باعتناء كشوت وما طبع منه إنما هو خمس مسائل اختلفوا فيها في تصريف الاسم.
وله أيضاً كتاب الاضداد ذكر فيه الحروف التي توقعها العرب على المعاني المتضادة فيكون الحرف منها مؤدياً عن معنيين مختلفين طبع في لايدن سنة 1881م وهو من كتب الادب.

3 - ابو الفتح عثمان بن جني الموصلي النحوي
المتوفى سنة 392هـ 1002م له مصنفات مفيدة منها رسالة في الصرف طبعت في لا يبزك سنة 1885م مع ترجمة لاتينية وشروح. أما مصنفه الشهير في النحو الذي سماه خصائص العربية فلم يطبع

4 - الحريري
المتوفى سنة 516هـ صاحب المقامات له في النحو المنظومة المسماة ملحة العرب وله أيضاً شرح عليها. وله أيضاً ديوان ورسائل شعر كثير غير شعره الذي في المقامات وله قصائد استعمل فيها التجنيس كثيراً.
ولحسين والي من اهل القرن الثالث عشر للهجرة شرح على ملحة الاعراب هذه وهو شرح سهل العبارة مفيد جداً للمبتدئين طبع في القاهرة سنة 1293هـ
ولمحمد بن عمر يحرق الحضرمي المتوفى سنة 869هـ شرح عليها سماه تحفة الاحباب وطرفة الاصحاب على ملحة الاعراب طبعت في القاهرة 1300هـ مع حواش على الهامش وطبعت أيضاً سنة 1308هـ في 52صح.

(1/299)


5 - الميداني
المتوفى سنة 518هـ 1124م في نيسابور هو أحمد بن محمد بن ابراهيم النيسابوري صاحب مجمع امثال العرب.
له نزهت الطرف في علم الصرف طبعت في القسطنطينية سنة 1298هـ وطبع معها أيضاً الاعراب على قواعد الاعراب لابن هشام المتوفى سنة 761هـ والثلاثة باحرف كبيرة بديعة الشكل. انظر وفيات الاعيان لابن خلكان جزء 1 صح 57 حيث اورد من نشيد المباني هذين البيتين
تنفس صبح الشيب في ليل عارضي ... فقلت عساه يكتفي بعذاري
فلما فشا عاتبته فاجابني ... أيا هل ترى صبحاً بغير نهارِ

6 - الزمخشري
المتوفى سنة 538هـ 144م الامام الكبير في التفسير والحديث والنحو واللغة وعلم البيان وهو اشهر اهل النحو بعد سيبويه السابق الذكر. وهو جار الله ابو القاسم محمود بن عمر الزمخشري وزمخشلر قرية في خوار زم سمي جار الله لأنه جاور بمكة زمناً وكان معتزلي الاعتقاد له كتاب اساس البلاغة سيذكر بين المعجمات وله اطواق الذهب في المواعظ والخطب ضمنها 99 مقالة في المواعظ والادب طبعت في فينا سنة 1835م مع ترجمة المانية وأيضاً في بيروت سنة 1293هـ في 72صح مع شروح مفيدة لالفاظها اللغوية وضعها يوسف الاسير الحسيني الصيداوي المتوفى سنة 1885م باعتناء العلامة باربيه دي مينارد وله أيضاً المفصل في صناعة الاعراب في النحو طبع في خرست بانيا سنة 1859م وأيضاً سنة 1889م باعتناء العلامة بروخ وطبع المفصل أيضاً في الاسكندرية سنة 1291هـ باعتناء حمزة فتح الله المفتش بديوان المعارف المصرية

(1/300)


ولابن يا عش الحلبي المعروف بابن الصائغ المتوفى سنة 643هـ 1245م شرح على المفصل هذا طبع في لا يبزك عام 1886م باعتناء العلامة باهن عن اربع نسخ خطية موجودة في مكاتب لا يبزك واوكسفورد والقسطنطينية والقاهرة وللزمخشري هذا أيضاً الانموذج في النحو طبع في القسطنطينية عام 1298هـ مع كتاب نزهة الطرف في علم الصرف للميداني المتوفى سنة 518هـ صاحب امثال العرب. وطبع الانموذج هذا أيضاً في خرستنيانيا سنة 1859 م. وأيضاً في مطبعة المدارس علم 1289هـ ولابراهيم سعيد المصحح بالمطبعة الاميرية المصرية شرح له سماه: شرح عمدة السري على انموذج الزمخشري " طبع في بولاق عام 1313هـ

7 - الزنجاني
المتوفى سنة 655هـ هو ابراهيم بن عبد الوهاب بن ابراهيم الزنجاني له مختصر في فن الصرف سماه التصريف العزي طبع في مصر بدون ذكر السنة واسعد الدين التف تزاني المتوفى سنة 793هـ شرح على التصريف العزي طبع في القاهرة سنة 1293هـ ولعلي الكيلاني شرح عليه طبع في بولاق 1298هـ وعلى الهامش متن التصريف. وزنجان مدينة طيبة الهواء في شمال بلاد الجبل أي العراق العجمي من بلاد فارس وعلى الطريق من تبريز إلى حمدان

8 - ابن مالك
المتوفى 673هـ 1273م هو ابو عبد الله جمال الدين محمد بن عبد الله ابن مالك النحوي المشهور ولد في جيَّان الحرير من أعمال الاندلس 600هـ 1203م نشأ راغباً في طلب العلوم والفنون وصرف همته في اتقان لسان العرب حتى بلغ فيه الغاية توفى سنة 672هـ 1273م في دمشق الشام بعد أن فدم اليها من القاهرة. له عدة مصنفات في اللغة أشهرها الارجوزة الالفية في النحو

(1/301)


سماها الخلاصة طبعت في باريس 1833م باعتناء العلامة دي ساسي. وأيضاً في لا يبزك 1851م باعتناء العلامة الالماني دبتريس وفي الشرق مراراً " اطلب الشروح عليها في الكلام على ابن عقيل في المادة التي بعد هذه " وله أيضاً لامية الافعال شرحها محمد بحرق اليمني المتوفى 860هـ 1464م ولأحمد الرفاعي من اهل عصرنا حاشية على شرح بحرق طبع الشرح مع الحاشية في القاهرة 1297هـ وأيضاً في مصر 1304هـ وبهامشها شرح محمد الحميري الحضرمي الشهير ببحرق المذكور

*9 - ابن عقيل
المتوفى 769هـ 1367م بالقاهرة هو ابو محمد عبد الله بن عقيل المصري الهاشمي العقيلي قاضي القضاة العلامة الناحي ولد 697هـ 1297م ولازم ابا حيان التفزي الاندلسي حتى قال فيه " ما تحت اديم السماء انحى من ابن عقيل " له شرح الفية ابن مالك المسماة بالخلاصة وهو من اشهر كتب النحو واسهلها طبع هذا الشرح مراراً منه في بيروت وفي القاهرة سنة 1290هـ و 1301هـ وله غير هذاح مصنفات اخرى وترجم العلامة الالماني دبتريس الالفية مع شرح ابن عقيل إلى اللغة الالمانية وطبع الاصل مع الشرح مع الترجمة في لا يبزك 1852م ولمحمد الخضري الدمياطي المتوفى 1288هـ حاشية على شرح ابن عقيل على الفية ابن مالك طبعت في 2ج في بولاق سنة 1302هـ و 1305هـ ولعبد المنعم الجرجاوي المصري شرح مجموعة شواهد ابن عقيل وهي ابيات شعر من نظم العرب بصفة شواهد لغوية على الالفية وردت في شرح ابن عقيل لها. وضع الجرجاوي شرحه هذا على الشواهد نحو سنة 1271هـ أي اواخر مدة تولي عباس باشا الاول على مصر طبعت في القاهرة 1295هـ وهي تستعمل في مدارس الجامع الازهر ولا شك إنها أسهل من المفصل في صناعة الاعراب للزمخشري

(1/302)


وللسجاعي المتوفى 197هـ شرح لشواهد ابن عقيل ابن مالك طبع في القاهرة سنة 1298هـ سماه فتح الجليل في شرح شواهد ابن عقيل. وطبع أيضاً في القاهرة سنة 1313هـ 1896م وللامام السجاعي هذا حاشية على شرح ابن عقيل على الفية ابن مالك طبع في القاهرة سنة 1298هـ ولعبد الرحمن بن علي بن صالح المكودي المولود بمدينة فاس المتوفى بها سنة 801هـ 1397م شرح على الفية بن مالك. ولأحمد الملوي حاشية على هذا الشرح طبعا معاً في القاهرة في القاهرة سنة 1279هـ وأيضاً فيها سنة 1303هـ و 1305هـ ولابن هشام الانصاري المتوفى 761هـ كتاب سماه أوضح المسالك إلى الفية ابن مالك ويعرف باسم التوضيح طبع في القاهرة سنة 1304هـ وهو شرح جليل في بابه ومختصر ولخالد ابن عبد الله الازهري الجرجاوي الشهير المتوفى 905هـ 1499م بالقاهرة شرح على التوضيح هذا سماه التصريح بمضمون التوضيح طبع في 2ج في القاهرة سنة 1305هـ وعلى الهامش حاشية على التصريح هذا لياسن بن زين الدين العلمي الحمصي المتوفى 1061هـ 1650م " انظر ما قيل فيه في كتاب خلاصة الاثر في اعيان القرن الحادي عشر جزء 4 صح 491 " ولخالد الازهري الجرجاوي المتقدم ذكره معرب الالفية سماه تمرين الطلاب في صناعة الاعراب طبعا معاً في مصر 1301هـ وأيضاً 1302هـ و 1305هـ ولبدر الدين محمود العيني المتوفى 855هـ كتاب المقاصد النحوية في شرح شواهد شروح الالفية ويعرف بالشواهد الكبرى طبعت في بولاق 1299هـ على هوامش خزانة الادب ولب لباب لسان العرب لعبد القادر بن عمر البغدادي نزيل القاهرة المتوفى 1093هـ وخزانة الادب هذه هي شرح على الهوامش الواردة في شرح الرضي الاستربادي على كافية ابن الحاجب في الاعراب أما الفية ابن مالك مع شرح ابن عقيل لها مذيلة بشرح ابيات الشواهد

(1/303)


مرتبة على حروف المعجم باعتناء محمد قطة العدوي طبعت في بولاق 1264هـ و 1265هـ في 484صح منها 298صح لشرح بن عقيل و 186صح لشرح ابيات الشواهد. وهي طبعة نضيفة على ورق نضيف واخذ خليل سركيس البيروتي واخواه ابراهيم وامين شرح محمد قطة المذكور على ابيات الشواهد التي استشهد بها ابن عقيل في شرحه الفية ابن مالك وطبعوه في بيروت في مطبعة المعارف سنة 1872م في 194صحمرتبة على حروف المعجم ولعي بن محمد للاشموني الشافعي في حدود سنة 900هـ شرح مشهور على الفية ابن مالك يعرف بمنهج السالك وهو شرح لطيف أدمج فيه كلام الالفية بكلامه فصارا كانهما من قلم واحد ولابي دبد الله محمد بن علي التونسي المتوفى سنة 1199هـ 1784م حاشية عليه سماها الحاشية الموسوية بظواهر الكواكب لبواهر المواكب طبع في تونس 1293هباعتناء حمزة فتح الله مفتش اللغة العربية بالمدارس الاميرية المصرية ولمحمد بن علي ابي العرفان الصبان المتوفى 1206هـ حاشية على شرح الاشموني على الالفية طبعت في بولاق سنة 1280هـ وفي مصر 1305هت وفي بولاق في 4ج سنة 1294هـ ويعمل عليها للتدريس في مدرسة الجامع الازهر

10 - الصنهاجيي بن آجروم
المتوفى 723هت 1323م له مختصرة شهيرة في النحو تعرف بالباجرمية ويعول عليها للتدريس في اكثر المدارس طبعت مراراً منها في رومية سنة 1592م وفي كامبردج الانكليزية 1832م وفي القاهرة 1306هـ ولخالد بن عبد الله الازهري الشهير المتوفى 905هـ 1499م شرح على متن الاجرمية وهو من احسن الشروح ولابي النجا الطندتاعي حاشية على شرح الشيخ خالد هذا طبعت في القاهرة 1304وهي كثير الفوائد ولحسن الكفراوي المتوفى 1203هـ شرح على متن الاجرمية طبع في القاهرة

(1/304)


1304هـ وعلى الهامش حاشية لاسماعيل الحامدي ولعبد الله العثماوي حاشية مباشرة على الاجرومية طبعت في القاهرة سنة 1302هـ ولمحمد بن محمد الرعيني ماحق سماه متممة الاجرومية. ولمحمد بن أحمد عبد الباري الاهدل شرح على المتممة وضعة سنة 1288هـ 1871م وسماه الدرية في شارح متممة الاجرومية طبع في 2ج في القاهرة سنة 1302هـ ولعبد الله بن أحمد الفاكهي حاشية على متممة الاجرومية للرعيني المذكور سماها الفواكه الغنية طبعت في القاهرة سنة 1306هـ في 108صح وأيضاً في بولاق سنة 1309هـ في 100صح وعلى هامش المتممة نفسها ولعبد الرحمن بن علي بن صالح المكودي المتوفى 801هـ في مدينة فاس شرح للاجرمية طبع في القاهرة 1309هـ في 31صح

11 - ابن الحاجب
المتوفى سنة 646هـ 1248م هو ابو عمرو عثمان بن عمر بن ابي بكر بن يونس الفقيه المالكي والامام النحوي كان والده حاجباً للامير عز الدين موسك الصلاحي وكان كردياً واشتغل ولده عثمان هذا بالقاهرة في صغره بالقرآن ثم بالفقه على مذهب الامام مالك ثو باللغة العربية والقراءات ثم انتقل إلى دمشق ودرّس بجامعها وكان الغالب عليه علم العربية وعاد إلى القاهرة واقام بها ثم انتقل إلى الاسكندرية فلم تطل مدته هناك والمتوفى بها سنة 646هـ1248م له مقدمة وجيزة في النحو سماها الكافي في الاعراب والخرى مثلها في التصريف سماها الشافية ثم شرحها. وصنف في اصول الفقه وكل تصانيفه في نهاية من الحسن والافادة. وخالف النحاة في مواضع واورد عليهم اشكالات والزامات تبعد الاجابة عنها ولحسين بن أحمد الشهير بزيني زادة من اهل القرن الثاني عشرة شرح بصفة اعراب الكافي سماه الفوائد الشافية على اعراب الكافية ويعرف بمعرب الكافية فرغ من تبييضه سنة 1168هـ 1754م طبع في القسطنطينية 1235هـ

(1/305)


وسنة 1251هـ بدون ذكر محل الطبع. وطبعت الكافية مع العراب هذا في القاهرة وهما من احسن المصنفات في اصطلاحات علم النحو وللجامي المتوفى 898هـ بهرات شرح مطول على الكافية سماها الفوائد الضيائية طبع في لكناو الهند 1282هـ وفي القسطنطينية 1287هـ وللرضي الاسترابادي المتوفى 686هـ شرح مطول عليها يعرف بشرح الرضي طبع في 2ج في لكناو الهند 1280هـ وأيضاً في 2ج في القسطنطينية 1275هـ مع حواشي لغوية على الهامش على ورق نضيف بحروف جلية وطبعت الشافية في التصريف في لكناو الهند 1278هـ مع شروح لها. وأيضاً في القسطنطينية 1302هـ ولعبد القادر بن عمر البغدادي نزيل القاهرة المتوفى 1093هت كتاب خزانة الادب ولب لسان العرب طبع في 4ج في بولاق 1299هت. هو من تلاميذ شهاب الدين الخفاجي المتوفى 1069هـ والخزانة هذه هي شرح على شواهد شرح الرضي الاسترابادي على الكافية التي بمقاصد القواعد وافية لابن الحاجب وتحتوي على فوائد كثيرة ادبية ولغوية وشواهد من اشعار الشعراء الاقدمين فلعلها احسن كتاب للوقوف على احوال النظم والشعر. وطبع بهامشه كتاب المقاصد النحوية في شرح شواهد شروح الالفية المعروفة بالشواهد الكبرى لبدر الدين محمود العيني المتوفى 855هـ

12 - زين الدين بن الوردي الحلبي الشافعي
المتوفى 749هـ 1348م له في النحو ارجوزة عدد ابياتها 150 بيتاً سماها التحفة الوردية طبعت على الحجر في 44 صح في مدينة برسيلاو في بروسيا 1891م اخذ الفقه والتوحيد في مدينة حماة عن هبة الله بن البارزي ثم رحل إلى حاب وصار فيها نائباً للقاضي محمد بن النقيب عير أنه ترك النيابة وتفرغ لتآليف وتوفى في حلب عام 749هـ. له خريدة العجائب في الجغرافية والطبيعة وغيرها كثير

(1/306)


13 - ابن هشام الانصاري
المتوفى بمصر 761هـ 1359م هو عبد الله بن سيف بن هشام الانصاري المصري له كتاب مغني اللبيب عن كتب الاعاريب طبع في 2ج في القاهرة عام 1299هـ مع حاشية عليه لمحمد الامير المتوفى سنة 1232هـ ويستشهد في حاشيته هذه بشرح الدماميني المتوفى 828هـ 1424م على الجزء الاول من المغني وأيضاً في القاهرة في 2ج عام 1302هـ والمغني هذا مع الحاشية هذه اوسع كتاب في النحو تطالعه الطلبة المتقدمون في مدرسة جامع الازهر. وطبع أيضاً على الحجر في الهند 1299هـ مع شرح على الهوامش ومن مغني اللبيب هذا اختصر المطران جبرائيل فرحات الماروني كتابه المسمى فصل العقود الذي يعتمد عليه لتدريس النحو في مدارس الطائفة المارونية في جبل لبنان ولتقي الدين أحمد بن محمد الشمني المتوفى 873هـ 1467م شرح على المغني سماه المنصف من الكلام على مغني ابن هشام طبع في 2ج في القاهرة 1305هـ وعلى الهامش تحفة الغريب بشرح مغني اللبيب لمحمد بن بكر الدماميني المتقدم ذكره. غير أن شرح الدماميني هذا ينتهي إلى حرف الفاء فقط. ولعل هذين الشرحين للشمني وللدماميني اسهل وابسط من حاشية محمد الامير السابق ذكرها ولمحمد عرفة الدسوقي حاشية على معنى اللبيب طبعت في جزئين كبيرين في القاهرة عام 1305هـ وبهامشها متن مغني اللبيب ولابن هشام هذا كتاب شذور الذهب في معرفة كلام العرب في النحو وهو مختصر وعليه شرح له أيضاً طبع في بولاق 1282هـ. وأيضاً في القاهرة عام 1253هو أيضاً 1305هـ ولمحمد عبادة العدوي المتوفى 1193هـ حاشية على شرح شذور الذهب طبعت في القاهرة 1303هـ وهي مطولة في النحو يستعين بها طلبة الازهر بصفة كتاب مراجعة اثناء درسهم كتاب مغني اللبيب لابن هشام وشرح الدمامينيي عليه وحاشية محمد الامير السبق ذكرها

(1/307)


ولمحمد الامير حاشية على شرح ابن هشام على شذور الذهب التي له طبعت الحاشية هذه على هامش كتاب شذور الذهب في القاهرة 1305هـ في المطبعة الميمنية ولابن هشام هذا أيضاً كتاب قطر الندى وبل الصدى في النحو أيضاً مع شرح له عليه طبع في بولاق 1252هـ وأيضاً فيها 1282هـ وهو مختصر سهل العبارة وللسجاعي المتوفى بمصر عام 1197هـ حاشية عليه طبعت في بولاق عام 1299هت وفي مصر 1306هـ

14 - خالد بن عبد الله الازهري الجرجاوي
المتوفى عام 905هـ 1499م له في النحو رسالة تعرف بالازهرية طبعت مراراً مع شرح له عليها. ولمحمد الامير المتقدم ذكره حاشية عليها طبعت في القاهرة علم 1296هـ ولحسن العطار المتوفى عام 1250هت حاشية عليها طبعت في بولاق مراراً

15 - محمد بن بير علي المشهور باسم بيركلي
المتوفى 981هـ 1573م. له اظهار الاسرار في النحو رتبه إلى ثلاثة ابواب الاول في العامل. الثاني في المعمول. الثالث في العمل أي الاعراب. ولحسين بن أحمد الشهير بزيني زاده الذي نبغ نحو 1168هـ 1754م شرح عليه سماه حل اسرار الاخبار على اعراب اظهار الاسرار ويعرف عادة بمعرب الاظهار طبع بدار الطباعة العامرة سنة 1251هـ وفي القسطنطينية سنة 1228هـ وفي بولاق 1269هـ. ولمصطفى بن حمزة المشهور باسم اطه لي من علماء القرن الحادي عشر للهجرة شرح عليه سماه نتائج الافكار في شرح الاظهار فرغمن تأليفه سنة 1085هـ طبع في بولاق 1266هـ وفي القسطنطينية سنة 1300هـ في 200صح

(1/308)


16 - عبد الرحمن بن عيسى العمري
المتوفى 1037هـ في مكة له في النحو كتاب التصريف. ولابراهيم الباجوري المتوفى 1276هـ شرح عليه سماه فتح الخبير اللطيف على التصريف طبع في القاهرة سنة 1310هـ في 64صح وعلى الهامش متن التصريف

17 - المطران الماروني جرمانوس فرحات
المتوفى 1726م. له كتاب بحث المطالب في الصرف والنحو. وشرحه بطرس البستاني اللبناني المتوفى سنة 1886م في كتاب سماه مصباح الطالب في بحث المطالب وذيله بذيل فيعلمي العروض والقوافي طبع في بيروت سنة 1854م ويعول عليه في بعض المدارس في بيروت وجبل لبنان. وطبع بحث المطالب هذا في بيروت سنة 1882م مع شرح عليه لسعيد الخوري الشرتوني. وقيل بل البحث هذا هو لجبرائيل فرحات الحلبي الماروني المتوفى 1648م فانتبه

18 - كتاب جملة النحو
طبع في بولاق سنة 1279هـ فيه الرسائل الآتية
1 - الكافي في الاعراب لابن الحاجب المار ذكره 2 - اظهار الاسرار في النحو للبيركلي المتوفى 981هـ 1573م 3 - العوامل لمحمد البيركلي أيضاً وطبعت الجملة هذه في القسطنطينية أيضاً

19 - مجموعة الكتب المتداولة لتدريس النحو
طبعت في كلكته في 3ج سنة 1805م وتشتمل على اربعة كتب من اشهر ما يعول عليه لمعرفة قواعد النحو للغة العربية وهي

(1/309)


1 - كتاب مائة عامل لمحمد البيركلي المتوفى 981هت 1573م 2 - متن المصباح للمطرزي 3 - هداية النحو 4 - الكافية لابن الحاجب

20 - مجموعة رسائل في الصرف
طبعت في بولاق 1257هـ في 111صح وتشتمل على خمس رسائل وهي 1 - مراح الارواح لأحمد بن علي بن مسعود لم يوقف له على ترجمة 2 - التصريف العزي لعز الدين ابي الفضائل عبد المهاب الزنجاني المتوفى 655هـ السابق ذكره 3 - المقصود للامام يوسف الحنفي وقيل بل الامام الاعظم 4 - بناء الافعال وهو مختصر مشهور لمصنف مجهول. وطبع على حدته في بولاق سنة 1244هـ 5 - الامثال أي جداول التصريف

21 - مجموع في الصرف والنحو
طبع في القسطنطينية سنة 1298هـ يحتوي على ثلاث رسائل وهي 1 - نزهة الطرف في علم الصرف للميداني المتوفى 518 صاحب مجمع الامثال 2 - الانموذج في النحو للزمخشري المتوفى 538هـ 3 - قواعد الاعراب لابن هشام الانصاري المتوفى 761هـ السابق ذكره

22 - صلاح الدين الإربلي
له رسالة في أحكام حروف الجر سماها جواهر الادب في معرفة كلام العرب طبعت في القاهرة 1294هـ في 214صح

(1/310)


23 - يهوذا ابن داود هيوج
وهو ابو زكريا يحيى بن داود له رسالة في اصطلاحات النحو طبعت في 1884م في 54صح في فينا النمسا باعتناء العلامة باخر وطبع معها رسالة لمروان بن جناح القرطبي في مقبلة الكلمات العبرانية مع الكلمات العربية. ولمروان بن جناح هذا عدة رسائل طبعت في باريس 1879م في 400صح مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة دارنبوج

24 - سلفستر دي ساسي الفرنساوي
المتوفى سنة 1838م له كتاب منتخبات نحوية وهي اشبه بشواهد من كلام العرب على قواعد النحو طبعت في باريس سنة 1829م وفيها مقدمة ذكر فيها اهم الكتب في الصرف والنحو

25 - بناء الافعال
وهو مختصر مشهور اوله " اعلم إن ابواب التصريف خمسة وثلاثون باباً " طبع في بولاق سنة 1244هـ واحسين بن أحمد الشهير بزيني زاده من علماء اواخر القرن الثاني عشر للهجرة رسالة ذكر فيها ما بقي من ابواب التصريف وهي ستة ابواب زادها على الخمسة والثلاثون التي ذكرها صاحب البناء طبعت في القسطنطينية 1281هـ مع شرح الامثلة للشيخ داود بن محمد القاضي الحنفي وطبع بناء الافعال في بولاق سنة 1267هـ ضمن مجموعة فيها المراح لأحمد ابن علي بن مسعود والتصريف العزي للزنجاني والمقصود المنسوب للامام الاعظم والامثلة وشرح الامثلة

(1/311)


اصلاح اللغة
وقد ألف كثيرون في اصلاح اللغة فساد اللغة الداخل عليها من كلام العامة واشهرهم:

1 - الحريري
المتوفى في البصرة عام 516هـ 1123م. هو ابو محمد القاسم بن عثمان الحريري البصري الحرامي ولد عام 446هـ 1050م وكان أحد ائمة عصره ورزق الحظوة التامة في عمل المقامات الشهيرة التي سبق ذكرها " انظر سيرته في وفيات الاعيان جزء 1 صح 530 " له درة الغواص في اوهام الخواص طبعت في القسطنطينية 1299هـ ويليها في هذه الطبعة شرح عليها للخفاجي المتوفى 1069هـ 1658مم صاحب كتاب شفاء الغليل فيما في كلام العرب من دخيل

2 - الدرويش حافظ
له الدرر المنتخبة المشهورة في اصلاح الغاطات المشهورة طبعت في القسطنطينية سنة 1806م. وهي قاموس لما اختصت به اللغة العربية من غريب الالفاظ والتراكيب مع التنبيه إلى الغلطات والاوهام اللغوية

(1/312)


3 - شحن العربية ببعض اللغات الاجنبية
وهو نظم محمد اسماعيل طبع في القاهرة سنة 1301هـ وكله زاجل ممزوجة بعبارات مأخوذة من اللغات الاجنبية يقصد التهكم على لغة اهل هذا العصر الركيكة وهو كتاب مضحك في فساد اللغة

4 - لف القماط على تصحيح بعض ما استعملته العامة من المعرب والدخيل والمولد والاغلاط
لصديق بن حسن الحسيني طبع على البلاط في بهوبال الهند سنة 1296هـ

5 - كشف الطرَّة عن الغرَّة
لمحمد الحسني الحسيني النقشبندي القادري الشهير بالآلوسي زاده مفتي الحنفية ببغداد طبع ببغداد في 477صح سنة 1301هـ رتبه على حروف الابجدية " تمت كتب الصرف والنحو "

(1/313)


2ك - تب متن اللغة والمعجمات
اعلم إن أقدم المؤلفات في تفسير معاني المفردات كانت مجموعات محصورة الدائرة أي مقتصرة على انواع مخصوصة من مفردات متن اللغة المطلقة لا تشتمل على المتن كله. وقيل إن اول من وضع مصنفاً من هذا النوع ذا فائدة كبرى واهمية هو الخليل المتوفى نحو 174هـ 790م سماه كتاب العين وقد فقد هذا المصنف

1 - قطرب
المتوفى 206هـ 821م هو محمد بن المستنير بن أحمد المعروف باسم قطرب. ولعل اقدم ما لدينا من المصنفات اللغوية القاصرة على فرع من فروع متن اللغة منظومته في المثلثات المعروفة بالارجوزة القطربية طبعت في ماربورغ 1857م باعتناء العلامة فيلمار. والمثلثات هي الكلمات التي لحرف من حروفها التثليث وهو النطق أما بالضم او بالفتح او بالكسر واخذ قطرب هذا النحو عن سيبويه وله أيضاً كتاب العلل. وكتاب الاضداد. والاصوات. والاشتقاق والقوافي. والازمنة. والفرق. وجميعها لم تطبع

2 - ابو زيد الانصاري البصري
المتوفى بالبصرة سنة 215هـ 830م وتوفي عن 95 سنة من العمر وكان معاصراً للاصمعي الشهير. هو ابو زيد سعيد بن أوس بن ثابت الانصاري له كتاب النوادر في اللغة جمعه واسند فيه ما ندر استعماله من الفاظ

(1/314)


اللغة المنقولة عن العرب العرباء إلى اشعارهم واقوالهم وشرحها. طبع في مطبعة اليسوعيين في بيروت سنة 1894م في 262صح باعتناء سعيد الشرتوني اللبناني صاحب قاموس أقرب الموارد. واعتمد الشرتوني في ضبطه الطبعة هذه على نسخة مكتوبة بخط عبد الله بن المكرم المعروف بابن منظور صاحب معجم لسان العرب. وألحق الشرتوني متن النوادر بفهرست اسماء من وردت أسمائهم فيها من الشعراء والرجازة والحقه بفهرست آخر للالفاظ ما لا يتيسر الوقوف عليه إلا بعد مديد المطالعة والبحث. وألحقه أيضاً بترجمة حال المؤلف وبالجملة إن في النوادر هذه شعراً ورجزاً ونوادر وتفسير مفردات

3 - الصمعي
المتوفى سنة 216هـ. هو عبد الملك بن قريب بن عبد الملك الباهلي. له كتاب الفرق طبع في فينا النمساوية 1876م مع فهرست ابجدي للالفاظ الواردة فيه

4 - ابن السكيت
المتوفى سنة 244هـ 858م وعمره 58سنة. هو ابو يوسف يعقوب بن اسحق بن يوسف احد ائمة اللغة على المذهب الكوفيين. ولد في دورق وهي بلدة من اعمال خوزستان والنسبة اليها الخوزي. روى عن الاصمعي وعن ابي عبيدة معمر بن المثنى والفراء وكان الخليفة العباسي المتوكل قد الزمه تأديب ولده المعتز بالله وحكي في سبب موته إنه كان جالساً ذات يوم مع المتوكل فجاء ابناه المعتز والمؤيد فقال له الخليفة يا يعقوب أيما احب اليك إبناي هذين أم الحسن والحسين. وكان ابن السكيت يميل في اعتقاده ورأيه إلى مذهب من يرى تقدم علي بن ابي طالب " رضه " فغض النظر من ابني الخليفة وذكر

(1/315)


الحسن والحسين " رضهما " بما هما اهله. فأمر المتوكل الاتراك من حراسه فداسوا بطنه فحمل إلى داره فمات.
له مصنفات جيدة منها اصلاح المنطق والكلام وهو الآن تحت الطبع في مطبعة اليسوعيين في بيروت وهو مصنف قال فيه بعض العلماء في الزمن السابق لا نعرف في حجمه مثله في بابه وما عبر على جسر بغداد كتاب في اللغة مثله. ومنها أيضاً كتاب القلب والابدال. والمقصور والممدود. وكتاب الفرق وله أيضاً كتاب الالفاظ. وهذبه ابو زكريا يحيى بن علي الخطيب التبريزي وسماه تهذيب الالفاظ. واعتنى القس لويس شيخو بضبطه على نسختي لايدن وباريس وسماه كنز الحافظ في كتاب تهذيب الالفاظ طبع الجزء الاول منه في بيروت عام 1895م. وهو مصنف يحتوي على مائة وخمسين باباً في اهم مواد اللغة وجملها المروية عن ائمة العلماء مع شواهد جمة من الشعراء الاقدمين يشرحها ابو زكريا التبريزي شرحاً وافياً

5 - ثعلب
المتوفى سنة 291هـ 903م هو ابو العباس أحمد بن يحيى وروى عن عبيد الله محمد بن عمران المرزباني وكان إماماً للكوفيين له في اللغة كتاب سماه الفصيح طبع في لايبسك سنة 1876م مع شروح باعتناء العلامة بارث ولابي سهل محمد بن غلي الهروي المتوفى سنة 423هـ 1041م شرح على الفصيح سماه التلويح. ولعبد اللطيف البغدادي المتوفى 629هـ 1231م كتاب سماه ذيل الفصيح. وفي هذين تصحيحات وزيادات على فصيح ثعلب. طبعت هذه الثلاثة في جلد واحد في القاهرة من سنة 1285هـ 1289هـ،

(1/316)


6 - الهمذاني
المتوفى 327هـ 938م هو عبد الرحمن بن موسى بن حماد وهو غير بديع الزمان الهمذاني صاحب المقامات ولعل اقدم ما لدينا من المصنفات القاصرة على نوع واحد من متن اللغة بعد المذكورين هو ما وضعه عبد الرحمن هذا في مصنف سماه " الالفاظ الكتابية " طبعت في بيروت تحت اسم " كتاب الكلام " سنة 1885م في 339صح بعد ضبطها على ثلاث نسخ خطية موجودة في مكاتب اوربا. وهي مجموعة الكلمات والجمل المترادفة المعنى الواردة في مصنفات اشهر علماء عصر الزهو ولذا فإن فائدتها عظيمة. وقف على طبعها القسيس لويس شيخو وقال الصاحب بن عباد المتوفى 385هـ صاحب المعجم الذي سماه بالمحيط قال لو ادركت عبد الرحمن بن عيسى مصنف الالفاظ الكتابية لأمرت بقطع يده. فسئل لماذا. فقال جمع شذور العربية الجزلة في اوراق يسيرة فاضاعها في افواه صبيان المكاتب ورفع عن المتأدبين تعب الدروس والحفظ الكثير والمطالعة الكثيرة الدائمة

7 - ابو بكر بن الانباري
المتوفى 328هـ 981م " وهو غير الانباري المتوفى 577هـ 1181م " له كتاب الاضداد أي الكلمات التي تحمل اكثر من معنى واحد طبع في لايدن 1881م باعتناء العلامة هاوتسما. ويعد أيضاً من كتب الادب وله أيضاً كتاب اسرار العربية طبع في لايدن 1886م باعتناء الدكتور خرستيان فردريك ساينولد

8 - الثعالبي الننيسابوري
المتوفى سنة 429هـ 1038م هو ابو منصور عبد الملك بن محمد بن اسماعيل من أدباء المسلمين ولد سنة 350هـ 962م كان في وقته رأس

(1/317)


المؤلفين وإمام المصنفين. جمع في مصنفاته أشعار الناس واخبارهم له النهاية في التعريض والكتابة طبع في مكة سنة 1301هت في مطبعة الحكومة وعلى الهامش الفوائد العجيبة في اعراب الكلمات الغريبة لمحمد امين ابن عابدين المتوفى بدمشق سنة 1252هـ وله أيضاً فقه اللغة وسحر البلاغة وسر البراعة سيأتي ذكره في باب فقه اللغة

9 - ابراهبم بن الاجدابي الطرابلسي
لعله نبغ بين القرن الخامس والسادس للهجرة له كفاية المتحفظ ونهاية المتلفظ في اللغة العربية طبعت في القاهرة 1287هـ وهي رسالة جليلة في اللغة وما يحتاج اليه من غريب الكلام صححت هذه الطبعة على نسخة بخط يد نصر الهرويني بدأ فيها المصنف بصفات الرجال المحمودة ثم بصفات النساء ثم الابل والخيل والسلاح والسباع والطير والارضين والجبال والابنية والرياح والمطر والنبات إلى غير ذلك

(1/318)


المعجمات في متن اللغة
المعجمات في متن اللغة كثيرة العدد منها ما لم يطبع ومنها ما قد طبع اما اشهر غير المطبوع منها فهو:

1 - جمهرة لسان العرب
لابن دريد البصري المتوفى 321هـ وستذكر أيضاً بين كتب فقه اللغة. ألفها في ارض فارس لابني ميكال واتبع في ترتيبها كتاب العين للخليل وسماها بالجمهرة لأنه اختار فيها الجمهور من كلام العرب

2 - تهذيب اللغة
لمحمد بن أحمد الازهري الهروي نسبة إلى هراة المتوفى 370هـ بمدينة هراء في غربي افغانستان ام يطبع. اتفق إنه أُسر عند القرامطة وكانوا عرباً عاربة فاخذ من كلامهم وكان قد جمع قبل ذلك شيئاً كثيراً فألف تهذيبه هذا على نسق المعجم رتبه ترتيباً خاصاً فبدأ بحروف الحلق واولها العين ثم الحروف اللسانية ثم الشفوية. وذكر في باب منه تراجم الائمة الذين اعتمد عليهم في جمعه اياه

3 - المحيط
للصاحب بن عباد المتوفى 385هـ لم يطبع. هو ابو القاسم اسماعيل بن ابي الحسن الطالقاني ولد في اصطخر سنة 324هـ وتوفي بالري 385هـ تولى الوزارة عند مؤيد الدولة من بني بويه والف في اللغة محيطه هذا ورتبه على حروف المعجم كثر فيه الالفاظ وقلل الشواهد

(1/319)


4 - الجمل
لابن فارس المتوفى 395هـ هو أحمد بن فارس بن زكريا الرازي اللغوي. وله أيضاً مسائل في اللغة تعانى بها الفقهاء ومنه الحريري صاحب المقامات ذلك الاساوبو وضع المسائل الفقهية في المقامة الطبية وكان مقيماً بهمذان وعليه اشتغل بديع الزمان الهمذاني صاحب المقامات

5 - الجامع
للقزاز المتوفى 412هـ

6 - الجامع لديوان العرب
تصنيف اسحاق بن ابراهيم الفارابي الذي جعله على ست كتب 1 - السالم 2 - لمضاعف 3 - المثال 4 - ذوات الثلاثة 5 - ذوات الربعة 6 - الهمزة. وجعل كل كتاب من هذه الستة على شطرين أسماءً وافعالاً وقدم الاسماء على الافعال واستشهد بالاشعار الصحيحة. انظر فهرست المكتبة الخديوية

7 - الموعب
لابي غالب المتوفى 436هـ لم نعلم عنه شيئاً الا سمه فقط

8 - المحكم والمخصص
وهما لابن سيده المتوفى 458هـ. " اولاً " المحكم والمحيط الاعظم لابن سيده المرسي نسبة إلى مرسية الاندلس. لم يطبع نحا في ترتيبه نحو كتاب تهذيب اللغة الذي للازهري الهروي فجعله على ترتيب الحروف الحلقية ويؤخذ ترتيب

(1/320)


المحكم هذا من أوائل كلمات هذه الابيات وهي:
علقت حبيباً هنت خيفة غدره ... قليل كرى جفني شكا ضر صده
سبا زهوه طفلاً ديانة تائب ... ظلامته ذنب ثوى ربع لحده
نواظره فتاكة بعميده ... ملاحته أجرت ينابيع وجده
" والثاني " المخصص وهو له أيضاً. لم يطبع. وهو معجم معنوي مطول وفريد بالمعنوي ما يميزه عن المعجمات اللفظية التي ترتبت فيها الالفاظ بحسب حروفها فإن الالفاظ مرتبة في المخصص هذا بحسب معانيها أي أن ما تشابهت معانيه او تقاربت او اختصت بجامعة مشتركة تجمعها جعلت في باب خاص على مثال فقه اللغة للثعالبي الا إن المخصص اوسع منه كثيراً. ويا حبذا لو عني اهل اللغة بطبعه

10 - المغرب في ترتيب المعرب
لابي الفتح المطرزي المتوفى 610هـ اختصره من مصنف آخر له بعد الاستعانة بكتب اخرى

11 - العباب الزاخر واللباب الفاخر
للحسن بن محمد العمري ثم الطاغاني المتوفى 650 وقيل بل 660هـ. لم يطبع جمع فيه ما تفرق في كتب اللغة المشهورة والتصاريف المعتبرة المذكورة

12 - تهذيب التهذيب
لمحمود التنوخي المتوفى 723هـ. لم نعلم عنه شيئاً إلا اسمه فقط " إلى هنا أشهر المعجمات التي لم تطبع " أما أشهر المعجمات المطبوعة فهي:

(1/321)


1 - تاج اللغة وصحاح العربة ويعرف بالصحاح
للجوهري المتوفى 393هـ 1003م هو البو النصر اسماعيل بن حماد واصله من مدينة فاراب ومن عشيرة تركية. تولع باللغة العربية واراد أن يقف على حالته فكان يسوح بين البدو في جزيرة العرب ثم عاد إلى وطنه وسكن في نيسابور في خراسان. وسقط سنة 393هت 1003م من سطح بيته فمات. ونتيجة بحثه مسطرة في الصحاح رتبه على 28 فصلاً على عدد الروف وترتيبها واعتمد في ترتيبه الابجدي على اواخر الكلم. وقيل إن كثراً من الكلمات الاصلية المجردة عن المزيدات الواردة فيه هو مما جمعه تلميذه ابراهيم الوراق أخذها من المعلومات التي جمعها هو واستاذه من قبله. طبع الصحاح وهو أصح من قاموس الفيروزابادي في 2ج في بولاق 1282هـ باعتناء نصر الهرويني وفي بولاق أيضاً في 2ج سنة 1292هـ وعلى الهامش كتاب الوشاح وتثقيف الرماح في رد توهيم الصحاح لعبد الرحمن بن عبد العزيز. وفي اول الكتاب الصحاح مقدمة جليلة انصر الهرويني في تاريخ المعجمات العربية

2 - مختار الصحاح
اختصره محمد بن ابي بكر بن عبد القادر الرازي فرغ من تلخيصه سنة 760هـ 1359م قلنا اختصره عن صحاح الجوهري واستعان أيضاً بكتاب التهذيب للازهري الهروي المتوفى 370هـ الوارد بين المعجمات غير المطبوعة فصار المختار اصح من الصحيح وهو بالحقيقة جوهرة من الجواهر طبع في القاهرة مراراً عديدة
تنبيه: ولما ذم الفيروزابادي صاحب القاموس في الصحاح رد عليه ابو زيد عبد الرحمن المغربي التادلي المدني العمري وذب عن الجوهري في كتاب سماه الوشاح وتثقيف الرماح في رد توهم المجد الصحاح طبع في القاهرة 1281هـ باعتناء نصر الهرويني. وسمي عبد الرحمن المغربي هذا بالتادلي نسبة إلى جبل بهذ الاسم في ارض البربر بالمغرب " قله السيوطي في لب اللباب في الانساب "

(1/322)


3 - اساس البلاغة
في الاستعارات للزوخشري صاحب الكشاف في تفسير القرآن توفي 538هـ في جرجانية خوارزم. طبع في 2ج في القاهرة 1299هـ باعتناء اثنين من علماء عصرنا من اهل القاهرة وهما محمد البلبيسي ومصطفى وهبي بعد ضبطهما المتن على اربع نسخ خطية. وهو يمتاز عن سائر المعجمات في أنه لا يفسر معنى الكلمة بل ياتي بعبارات وجمل بليغة وفصيحة ترد فيها الكلمة ومن القرينة يؤخذ معناها ويستفاد طريق استعمالها فهو اشبه بقاموس شواهد واستعارات وفيه للمنشئين فائدة كبرى وهو مرتب على الحروف الابجدية باعتبار اوائل الكلم وله أيضاً مقدمة الادب طبعت في 2ج في لايبسك 1850م وهي قاموس عربي وفارسي صححه وضبطه العلامة الالماني وترستاين على النسخ الخطية الموجودة في لايبسك واوكسفورد وفينا وبرلين واضاف اليه فهرست. أما وترستاين الالماني هذا فكان قنصل الدولة البروسيانية في دمشق الشام. وترتيب مقدمة الادب هذه على خمسة اقسام 1 - في الاسماء 2 - في الافعال 3 - في الحروف 4 - في تصريف الاسماء 5 - في تصريف الافعال

4 - كتاب الافعال وتصاريفها
لابي بكر محمد عمر بن عبد العزيز المتوفى 367هـ طبع في لايدن سنة 1894م باعتناء العلامة الايطالي جويدي. وكان اقدم معجم للافعال الغربية ويعرف ابو بكر هذا بابن القوطية القرطي. وكان من الاولى أن نذكره بين المصنفات المقتصرة على تفسير نوع من مفردات اللغة " انظر كشف الظنون "

5 - معجم عربي وعبراني
لابي الوليد مروان بن جناح الاندلسي من علماء القرن الخامس للهجرة طبع في اوكسفورد 1875م مع زيادات مأخوذة عن معجمات اخرى عربية وعبرانية

(1/323)


ولابن جناح هذا رسائل ومقالات طبعت في باريس 1880م مع ترجمة فرنسية باعتناء العلامة دارنبورغ

6 - المعرب من الكلام الاعجمي
لابي منصور الجواليقي المتوفى 1069هـ 1658م رتبه على الحروف طبع في مصر 1282هـ في 245صح ويمكن لنا اعتباره ملحقاً وتتمة لمهرب الجواليقي. ولا غنى عنهما لكل مولع باللغة العربية. ولشهاب الدين هذا طراز المجالس سيذكر في الادب

8 - لسان العرب
وهو من اشهر المعجمات العربية واطولها لجمال الدين ابي العز مكرم الخزرجي الانصاري المعروف بابن منظور المتوفى سنة 711هـ 1311م طبع في 20ج في بولاق 1308هـ جمع فيه كل ما ورد في المعجمات التي تقدمته زمناً ورتبه على حروف اواخر الكلم أي على ترتيب الصحاح للجوهري وهو ثقة معتمدة وله أيضاً كتاب نثار الازهار في الليل والنهار طبع في القسطنطينية سنة 1298هـ وهو في الادب

(1/324)


9 - المصباح المنير في غريب الشرح الكبير
لأحمد بن محمد بن علي المقري الفيومي المتوفى 770هـ 1368م طبع في 2ج في القاهرة 1302هـ وهو معجم للكلمات الواردة في الشرح الكبير للامام الرافعي والشرح هذا هو على كتاب الوجيز في فروع الفقه على المذهب الشافعي لحجة الاسلام الغزالي. والكلمات في المصباح هذا مرتبة على حروف المعجم باعتبار الحرف الاول من الكلمة لا الحرف الاخير. " انظر كشف الظنون لحلجي خليفة جزء 5 صح 586 "

10 - القاموس المحيط والقابوس الوسيط الجامع لما ذهب من كلام العرب شماطيط
للفيروزابادي الشيرازي المتوفى 820هـ 1417 م وقيل 816هـ في مدينة لبيد في اليمن هو مجد الدين ابو الظاهر محمد بن يعقوب. ولد سنة 730هـ 1329م في قارسين أي كازرون بقرب شيراز وكان يسافر مراراً إلى جزيرة ما بين النهرين وهما الفرات ودجلة وإلى الهند وجزيرة العرب قصداً بتوسيع معارفه وانشأ عدة مدارس في مكة والمدينة. واجتمع سنة 790هـ 1388م بتيمورلنك القائد التتري الشهير في مدينة شيراز فاكرمه تيمور. وتولى الفيروزابادي سنة 795هت 1333392م قضاء اليمن وما زال متقلداً هذا القضاء إلى وفاته
اما قاموسه هذا فجمعه ووضعه اذ كان مقيماً في بيت مبني على طريق الحج بقرب الصفا. طبع اول مرة في 2ج في كلكته 1817م. ثم ثانية في ج واحد كبير في كلكته 1270هـ وفي تبريز 1277هـ وفي 3ج في اشكودرانجاته القسطنطينية 1230هـ وهي طبعة جيدة وفي مصر مراراً غير أن احسن الطبعات هي المشكلة بالحركات التي صدرت في 5ج في بولاق من 1272 - 1303هـ بعد أن ضبطها نصر الهرويني ووضع لها على الهامش شروحاً مفيدة اخذها عن تاج العروس وعن حاشية القاموس للقرافي وباولها ربع ورقات في بيان

(1/325)


اصطلاح الكتاب لنصر الهرويني أيضاً. وطبع أيضاً مؤخراً في القسطنطينية 1304هـ ولأحمد فارس الشدباق اللبناني صاحب جريدة الجوائب المتوفى 1305هـ كتاب سماه الجاسوس على القاموس طبع في القسطنطينية سنة 1299هـ اظهر فيه ما في القاموس من الهفوات والخطأ تنبيه: ولد محمد بن يحيى القرافي المصري المالكي سنة 939هـ وتوفي 1008هـ وله القول المأنوس بتحرير ما في القاموس وهو حاشية على قاموس الفيروزابادي وله أيضاً القول المأنوس بشرح مغلق القاموس. لم يطبع

11 - تاج العروس في درر القاموس
أو تاج العروس من شرح جواهر القاموس لمحمد مرتضى الزبيدي الحسيني الحنفي المتوفى بمصر سنة 1206هـ 1791م وزبيد هي مدينة في اليمن. ومع إن تاج العروس هو بصفة شرح لقاموس الفيروزابادي الا إن فائدته فائدة كتاب اصلي لأن صاحبه لم يقتصر على شرح اتعاب غيره بل زاد من معلوماته طبع طبعة كاملة في 10ج في القاهرة سنة 1306هـ وفي صدره مقدمة مطولة تكلم فيها عن المواضيع الآتية: 1 - اللغة. الحقيقة والمجاز. المشترك. الاضداد. المترادف. المعرب. المولد. 2 - مراتب اللغويين. أئمة اللغة من البصريين. أئمة اللغة من الكوفيين3 - في بيان اول من صنف في اللغة 4 - ترجمة الفيروزابادي 5 - سرح مقدمة الفيروزابادي

مجمع بحار الانوار
لمحمد طاهر طبع في لكناو في 2ج سنة 1283هـ هو تفسير للغرائب الواردة في القرآن الشريف والحديث مرتب على حروف المعجم

(1/326)


13 - تيسير القرآن
طبع سنة 1879م في لكناو الهند في 192صح وهو قاموس موجز للكلمات الواردة في القرآن الشريف وهو غير التيسير في علم التفسير المنظوم ارجوزة للديريني وعير التيسير في علم التفسير المطول لعمر النسفي السمرقندي

14 - مجمع البحرين ومطلع النيرين
لنجم الدين او فخر الدين طريح النجفي من علماء القرن الحادي عشر للهجرة طبع على الحجر في طهران 1277هـ وأيضاً في تبريز. وهو قاموس يختلف عن سائر المعجمات ومن صفاته إن المفردات الواردة في القرآن والحديث واردة مع تفسيرها في هذا الكتاب قبل الكلمات الاخرى فرغ من تأليفه 1079هـ

15 - كتاب لهجة اللغات
لجامعه محمد اسعد افندي طبع في جزء واحد كبير في القسطنطينية سنة 1211هـ 1795م وهو قاموس عربي وفارسي وتركي

16 - منتها الأرب في لغة العرب
لعبد الرحيم بن عبد الكريم الصفيبوري من اهل عصرنا هذا طبع في 4ج في كلكته وهو قاموس عربي وفارسي

17 - قاموس اللغة العربية
لجرمانوس فرحات اللبناني المطران الماروني في حلب. طبع في مرسيليا في فرنسا 1849م وفيه كثير من الكلمات المستعملة عند النصارى لم ترد في غيره من القواميس اعتنى بطبعه الشيخ رشيد الدحداح الماروني وسماه " الاعراب

(1/327)


عن لغة الأعراب " وهو في الحقيقة مأخوذ عن قاموس الفيروزابادي في ما خص المفردات اللغوية

18 - كشف اللغات والاصطلاحات
طبع في 2ج كبيرين بدون ذكر السنة وبلا ذكر محل الطبع فلعله الكشاف التهانوي الاتي ذكره

19 - كشاف اصطلاحات الفنون والعلوم
لمحمد علي بن اعلى التهانوي الهندي من علماء القرن الثاني عشر للهجرة طبع في 2ج في كلكته سنة 1862م باعتناء اربعة وهم مولوي محمد وجيه ومولوي عبد الحق ومولوي غلام قادر والدكتور الويس سبرنغر الالماني. رتبه على الحروف وجعله على فنين فن في الالفاظ العربية والثاني في العجمية. وفي الجزء الثاني منه مقالة في المنطق أي الرسالة الشمسية للقزويني المتوفى 675هـ مع ترجمتها الانكليزية

20 - شرح اصطلاحات علم الحديث
لعز الدين ابي عبد الله طبع في لايدن عام 1885م مع ترجمة المانية وشروح باعتناء العلامة ريش

21 - المعجم في الاصطلاحات الصوفية
لعبد الرزاق طبع في كلكته 1845هـ باعتناء العلامة الالماني سبرنغ

(1/328)


22 - معجم فرنسي وعربي وفارسي وتركي
لجامعه هانجري طبع في مدينة موسكو الروسية في 3ج سنة 1841م ويعمل عليه المترجمون في السفارات السياسية في الشرق

23 - كتاب الف باء
لابي الحجاج يوسف بن محمد البلوي الملكي الاندلسي طبع في 2ج في القاهرة سنة 1287هـ " انظر كشف الظنون جزء 1 صح 405 " وفيه لغة وآداب ومحاضرات بناه على قصيدة تشتمل على 28 بيتاً مرتبة على حروف المعجم مضمنة جملة من غريب اللغة ثم شرحها كلمة بعد كلمة. ويسوغ اعتباره من كتب الادب

24 - الدرر المنتخبة المنثورة في اصلاح الغلطات المشهورة
للدرويش حافظ طبع في القسطنطينية 1806م وهو قاموس لما في اللغة العربية من غريب الالفاظ والتراكيب مع التنبيه إلى الغلطات والاوهام اللغوية. وقد تقدم ذكره بين كتب اصلاح فساد اللغة

25 - محيط المحيط
لبطرس البستاني اللبناني المتوفى في بيروت. طبع في 2ج في بيروت 1870م وله أيضاً قطر المحيط اختصره من محيط المحيط طبع في بيروت 1871م

26 - اقرب الموارد في فصح العربية والشوارد
لسعيد الشرتوني اللبناني من اهل عصرنا هذا طبع في 2ج في بيروت سنة

(1/329)


1891م وهو أصح واكمل من محيط المحيط للبستاني بل من اصح المعجمات واحسنها ترتيباً. وله ذيل طبع في بيروت 1893

27 - كتاب اربع اناه سار
أي العناصر الربعة طبع في لكناو الهند 1881م في 51صح فقط وهو قاموس كلمات اصطلاحية في اربع لغات وهي العربية والفارسية والهندستانية والانكليزية

38 - غياث اللغة
للمواردي غياث الدين الرامبوري الهندستاني وهو فارسي وعربي طبع في كلكته

29 - كليات ابي البقا
الحسيني الكوفي الحنفي رتبها على ترتيب الحروف طبع في بولاق 1253هـ و 1281هـ. وهي في اللغة والاصطلاحات جمع فيها شيئاً كثيراً من الكلمات الاصطلاحية ومن المسائل المتعلقة بالصرف والنحو واللغة. فلذلك رغبتها الناس " تم بيان القواميس المطبوعة "

(1/330)


3ك - تب فقه اللغة والامثال
اشتغل فقهاء اللغة من اوائل الاسلام في ضبط الاشعار القديمة والامثال المنقولة عن السنة الرواة وفي شرح تلك الاشعار شرحاً معنوياً ولفظاً ولولا هذه الشروح ما استطعنا فهم كثير من اقوال اولئك الشعراء ولفقدت اللغة كثيراً من الفاظها وطرق تعبيرها واشهر الكتب في هذا الباب هي:

1 - الكامل في اللغة والادب
للمبرد المتوفى 285هـ 898م طبع في لايبسك من 1864 إلى 1882م في 4ج مع فهارس مستوفية عن النسخ الخطية الموجودة في لايدن وبطرسبرج وكمبردي وبرلين وطبع أيضاً في القسطنطينية 1286هـ وفي القاهرة 1308هـ هو على مذهب البصريين. جمع فيه من كلام منثور وشعر مرصوف ومثل سائر وموعضة بالغة ورسالة بليغة وقد نوى أن يفسر كل ما ورد فيه من كلام غريب او معنى منغلق ويشرحه شرحاً وافياً. هو ابو العباس محمد بن يزيد المبرد الثمالي ولد بالبصرة 207هـ

2 - جمهرة لسان العرب في اللغة
لابن دريد المتوفى 321هـ 933م. لم يطبع. وهي غير جمهرة اشعار العرب لابي زيد محمد القرشي المذكور وهي من انفس المصنفات في فقه اللغة ذكر منها ابن دريد أنه ألفها لابي العباس اسماعيل بن ميكال
هو ابو بكر محمد بن الحسن بن دريد الشاعر اللغوي على مذهب البصريين ولد 223هـ 838م في البصرة وتربى فيها وهرب منها لما فتحها سيد الزنج وذهب

(1/331)


وقتئذ مع عمه الحسن إلى عمان واقام في تلك الارض اثنتي عشرة سنة ثم عاد إلى البصرة وبعد مدة توجه إلى ارض فارس إلى بلاط الامراء بني ميكال فعهدوا اليه نظارة ديوانهم حتى كانت الاوامر تصدر منه ويوقع عليها بتوقيعه وعلاوة على المرتب الذي استولاه كانت تأتيه الهدايا من العمال الذين مدحهم في اشعاره ومن غيرهم مكافأة على كتاباته البليغة. ولم يكن للمال قيمة عنده فكان يصرف ما يرزق من الخير ويكرم ويحسن. ولما خلع بنو ميكال وذهبوا إلى ارض خراسان جاء ابن دريد 308هـ 920م إلى بغداد واقام بها إلى وفاته وعند وصوله بغداد أخذه الوزير علي بن الفراة تحت حمايته وقربه إلى الخليفة العباس المقتدر بالله فامر بوظيفة شهرية نحو خمسين ديناراً وما زال يتمتع بهذا الانعام الوافر حتى مات وكانت وفاته في 18 شعبان سنة 321هـ في بغداد ودفن في التربة المعروفة بالعباسية شرق المدينة المذكورة. وقال فيه بعض الناس إنه الاعلم بين الشعراء والشعر بين العلماء. ولما كانت وفات الفيلسوف العقلي الشهير ابي هشام عبد السلام الجباني يوم وفاة ابن دريد نفسه قالت الناس قد ماتت اليوم اللغة والفلسفة وله أيضاً مقصورة أي قصيدة قافيتها على الالف المقصورة وهي 230 بيتاً طبعت في اوربا باعتناء ثلاثة من علمائها وهم شايد وهايتسما وبوازين. وأيضاً في القسطنطينية. وموضوعها تقلبات الدهر على الانسان ووجهها إلى الاخوة بني ميكال فاكرموه بعشرة آلاف درهم والدرهم نقود فضية تسامي قيمته نحو فرنك فرنسي. والدينار نقود ذهبية تساوي قيمته نحو عشرة دراهم او نصف بينتو وله أيضاً كتاب في الانساب وسماه القبائل طبع في غوتنغن 1854م باعتناء العلامة الالماني وستنفلد وله أيضاً المقالة في تورية المعاني للكلمات المترادفة سماها الملاحن طبعت في هايدلبرغ 1882م في 39صح باعتناء العلامة ثوربكي وقد ذكرناه بين شعراء مدة الزهو بعد ظهور الاسلام وفي فقرة القواميس غير المطبوعة

(1/332)


3 - جمهرة الامثال
لابي هلال الحسن بن عبد الله العسكري المتوفى 395هت 1004م رتبها على حروف المعجم طبعت على البلاطة في بمباي 1309هـ " انظر كشف الظنون جزء 5 صح 391 "

4 - مجمع امثال العرب القديمة
للميداني المتوفى 518هـ 1124م طبع في 3ج في بون على نهر الراين من 1838 - 1843م مشكله بالحركات مع ترجمة لاتينية باعتناء العلامة الالماني فرايتاغ. وأيضاً في 2ج في بولاق 1284هـ فيه ما ينيف على ستة آلاف مثل مرتبة على حروف المعجم وجامعة للامثال المضروبة في الجاهلية والاسلام. استعان بامثال المفضل الضبي. وهو أحمد بن محمد الميداني النيسابوري اطلبه أيضاً بين المصنفين في علم الصرف وقد طبعت جمهرة الامثال لابي هلال العسكري السابق ذكرها وجمع الامثال للميداني معاً في 2ج في القاهرة سنة 1310هـ واخذ ابراهيم الاحدب الحنفي الطرابلسي نزيل بيروت المتوفى فيها سنة 1307هت مجموعة الميداني هذه ونظم الامثال التي فيها نظماً بديعاً في شكل ارجوزة وعلق عليها شروحا سماها فرائد اللآل في مجمع الامثال طبع بحروف نظيفة في 3ج في بيروت سنة 1312هـ في مطبعة اليسوعيين بحيث إن امثال الميداني الاصلية مطبوعة بالحبر الاحمر والباقي بالحبر الاسود. ولها فهرست مستوفٍ فهي من أنفس الكتب في بابها

5 - مجموعة امثال وحكم وآداب
طبعت في القسطنطينية سنة 1883م وهي على ثلاثة انواع: اولها: امثال العرب للمفضل الضبي مع شرح وتفسير لغمي لامثال

(1/333)


البدو من العرب وعنه أخذ الميداني في كتابه المتقدم ذكره ثانيها: اسرار الحكماء من سبيل النصيحة والتصوف لياقوت المستعصمي الخطاط الشهير جمعها نحو سنة 689هـ 1290م وفيها حكم فلسفية والدب وقصص تاريخية ملذة ثالثها: الامثال الحكيمة من كلام بعض مشاهير الفلسفة الاولين وفي لآخر الكتاب المطبوع هذا العبارة الآتية: وجد في آخر الكتاب الذي نقلت منه هذه النسخة تمت الامثال الحكيمة والاخلاق الاختيارية في اخر جمادي الاولى سنة 893هت كتبها يوسف بن عبد الله طبع في القسطنطينية سنة 1883م

6 - الدرة اليتيمة في الامثال القديمة
لابراهيم سركيس اللبناني نزيل بيروت المتوفى بها نحو سنة 1885م عنى بجمع اشهر الامثال القديمة مع شرحها واصولها وعددها 503 امثال طبعت مع فهرست على ترتيب الحروف في 173صح في بيروت سنة 1871م وهي مجموعة لطيفة

7 - فقه اللغة وسحر البلاغة وسر البراعة في الكلمات المترادفة المعنى
للثعالبي المتوفى 429هـ 1 - 38م وقيل 469هـ 1076م طبع في مرسيليا وأيضاً في القاهرة 1284هـ وأيضاً في بيروت 1888م وطبعة بيروت مضبوطة بالحركات. وعلق ضابط الطبعة البيروتية في آخر الكتاب قطعاً من كتاب كفاية المتحفظ ونهاية المتلفظ لابن الاجدابي من علماء القرن الخامس للهجرة وقطعاً من كتاب الاشتقاق لعبد الله بن مسام بن قتيبة المتوفى 276هـ 889م السبق ذكره بين المؤرخين على صح 68 أما ابن الاجدابي فهو ابو اسحاق ابراهيم بن اسماعيل بن أحمد بن عبد الله الطرابلسي الاديب له تصانيف نافعة منها كفاية المتحفظ المذكورة وهي مختصرة

(1/334)


في ما يحتاج اليه غريب الكلام بدأ فيها بصفات الرجال. وكتاب الانواء وقد ذكره السيوطي في طبقات النجاة وللثعالبي هذا أيضاً كتاب أدبي سماه النهاية في التعريض والكناية طبع في مكة 1301هـ بمطبعة الحكومة وعلى الهامش كتاب الفوائد العجيبة في اعراب الكلمات الغريبة لمحمد أمين بن عابدين المتوفى بدمشق سنة 1252هـ وللثعالبي هذا أيضاً مجموعة اشعار من نظم من عاصره من الشعراء سماها يتيمة الدهر في محاسن اهل العصر ذكر فيها أيضاً تراجم حال الذين اورد من اشعارهم فيها طبع في 4ج في دمشق 1302هـ وهي اكبر كتبه واحسنها وهي مجموعة تشابه الحماسة لابي تمام والاغاني للاصفهاني بما إنها محتوية على منتخبات الاشعار غير أنها تختلف عنها في كونها احدث. وتقتصر على نخب من نظم الشعراء من اهل مصر والشرق الذين عاصروا ملوك الطوائف مدة ضعف الدولة العباسية وترتيب الاشعار فيها على الجغرافية أي بموجب الاقطار والاقاليم التي سكنها الناظمون وليس فيها من اشعار اهل المغرب والاندلس.
هو ابو منصور عبد الملك بن محمد بن اسماعيل الثعالبي النيسابوري من ادباء المسلمين ولد سنة 350هـ 962م كان في وقته رأس المؤلفين وامام المصنفين. وله أيضاً مؤنس الوحيد في المحاضرات. جمع في مجموعاته المذكورة اشعار الناس واخبارهم

8 - امثال عربية
جمعها واعتنى بطبعها العلامة السويسري بوركهاردت مع ترجمة المانية في مدينة وايمار سنة 1834م ووايمار هي مدينة في اواسط المانية. ثم طبع مع ترجمة انجليزية وشروح في لونره سنة 1775م واكثرها امثال عربية باللغة الفصيحة مع قليل من امثال العامة من اهل مصر.

(1/335)


9 - النوادر الآسيوية في العلوم والفنون والعوائد الشرقية
جمعها العلامة الالماني دينز وطبعها في 2ج في برلين وهلي 1851م ومن جملة ما فيها نحو اربعمائة مثل من امثال العرب

10 - التعريفات
للشريف علي بن محمد الجرجاني المتوفى 816هـ 1413م رتبها على الحروف وهي في الالفاظ المصطلح عليها بين الفقهاء والفرضيين والمحدثين والمتكلمين والنحاة والصرفيين والمفسرين وغيرهم طبعت في باريس 1845م وفي اخرها فهرست وملحوظات ورسالة في بيان اصطلاحات محي الدين بن العربي الواردة في كتابه المسمى بالفتوحات المكية. وطبع أيضاً في القاهرة في 175صح سنة 1283هـ ويليها في هذه الطبعة أيضاً الرسالة في اصطلاحات الصوفية للامام محي الدين ابن العربي الواردة في فتوحاته المكية في 12صح وأيضاً في مصر سنة 1306هـ مع الرسالة المذكورة وهي موجزة لكنها كثيرة الفائدة

11 - الكليات في اللغة والاصطلاح
لابي البقاء الحسيني الكندي الحنفي رتبها على ترتيب الحروف طبع في بولاق 1281هـ فيها شيئاً كثيراً من الكلمات الاصطلاحية ومن المسائل المتعلقة بالصرف والنحو واللغة فلذلك رغبتها الناس

12 - الكلمات المتشابه نطقاً من اسماء النسبة
لابن القيسراني ولها ذيل وضعه ابو موسى الاصفهاني المدني طبعت في لايدن 1865م باعتناء العلامة دي يونغ

(1/336)


هو ابو الفضل محمد بن طاهر بن علي المقدسي المعروف بابن القيسراني المولود باورشليم 448هـ المتوفى ببغداد 507هـ " انظر سيرته في وفيات الاعيان وفي طبقات الحفاظ وفي كتاب ياقوت الحموي " اما ابو موسى فهو تلميذ محمد ابن طاهر والمتوفى سنة 581هـ

13 - اساس الاقتباس
تأليف اختيار الدين بن غياث الدين الحسيني فرغ ن تأليفه سنة 897هـ طبع في القسطنطينية 1299هـ في 193صح وهو مرشد لكل من طلب آية قرآنية او حديثاً نبوياً او مثلاً سائراً او اقتباساً من اقوال الشعراء بصفة تطبيق لموضوع من المواضيع فاذاً يليق اعتباره رفيق لاساس البلاغة للزمخشري

14 - المزهر في علوم اللغة
للسيوطي المتوفى 911هـ 1505م طبع في 2ج في بولاق 1282هـ جمع فيه فقه اللغة وآدابها وسائر وسائر علومها فهو من الدوائر الحاوية في علوم اللغة

15 - مفاتيح العلوم
لابي عبد الله محمد بن أحمد بن يوسف الكاتب الخوارزمي طبع في لايدن سنة 1895م مع فهارس باعتناء العلامة فان فلوتن وهي تفسير كلمات مصطلحات العلوم

(1/337)


4ك - تب الادب ورسائل ومحاضرات
قد امتازت اللغة العربية دون غيرها من الآداب المسطرة اللغوية يعرف في اصطلاح اللغويين بالادب. وهو عبارة عن الاجادة في فني المنظوم والمنثور على اساليب العرب ومناحيهم. فيجمع اهل هذا العلم بهذا القصد المستظرف من الحكم واللطائف والروايات والاخبار التاريخية وغيرها مما فيه شعر علي الطبقة وسجع متساوٍ في الاجادة ومسائل اللغة والنحو مبثوثة اثناء ذلك متفرقة عسى أن يستقرئ منها الناظر معظم قوانين العربية وتحصل له بذلك الملكة والذوق السليم في الانشاء. ولا يدعى العالم اديباً ما لم يكن قد جمع بين معرفة علوم اللغة النثرية والنظمية. فلنذكر اشهر كتب الادب في هذا المعنى الوضعي

1 - البيان والتبيين
لابي عثمان عمرو بن بحر بن محبوب الكناني البصري المعروف بالجاحظ لأن عينيه كانتا جاحظتين وهو رئيس الفرقة المعروفة بالجاحظية من المعتزلة المتوفى بالبصرة 255هـ 869م جمع فيه من صنوف البيان وغرر الاحاديث وعيون الخطب والفقر المستحسنة مع ذكر مذهب الشعوبية وطعنهم على خطباء العرب ورد مذهبهم وغير ذلك مما لا يستغني عنه شاعر او كاتب او خطيب وهو من احسن تصانيفه وامعنها طبع بالمطبعة العلمية 1311هـ مع شرح حسن الفاكهاني لغريب الفاظه.
وله أيضاً سلوه الخريف بمناظرات الربيع والخريف طبعت في 132صح في القسطنطينية سنة 1392هـ ومعها كتاب الشهاب في المشيب والشباب للمرتضي ابي القاسم علي بن الشريف الطاهر الموسوي فيه نيف والف حكمة في الشيخوخة والشبوبية

(1/338)


2 - كتاب ادب الكاتب
لابن قتيبة الدينوري المتوفى 276هـ 889م طبع في القاهرة 1300هـ وله أيضاً طبقات شعراء الجاهلية اتى فيه بابيات من جيد شعرهم ورديئة مع ذكر تراجمهم طبع منه الجزء الاول فقط في لايدن 1875م مع ترجمة هولندية وسبق ذكره بين المؤرخين وهو على مذهب الكوفيين مع مراعاة شيء من مذهب البصريين. وهو عبد الله بن مسام بن قتيبة

3 - كتاب الموشى
للوشا الذي نبغ من 246إلى 326هـ من 860إلى 936م طبع في لايدن 1887م مع فهرست مستوف باعتناء العلامة برونو وهو ابو الطيب محمد بن اسحاق الوشا الاعرابي من تلاميذ ابي العباس ثعلب الذي توفي 291هـ صاحب الفصيح المذكور تحت عدد 5 في كتب متن اللغة

4 - العقد الفريد
لابن عبد ربه القرطبي الاندلسي المتوفى 328هـ 939م طبع في 3ج في بولاق 1293هـ وأيضاً 1302هـ في القاهرة ومعه كتاب زهر الآداب للخضري المغربي المتوفى 453هـ 1061م والعقد هذا جليل في بابه حوى من كل معنا شهي وكل نادرة غريبة هو ابو عمر أحمد بن عبد ربه من ادباء المسلمين ولد 246هـ 861م ويرجع نسبه إلى مروان بن عبد الحكم الاموي

(1/339)


5 - ادب النديم
لابي الفتح محمود بن الحسين الكاتب المعروف بكشاجم المتوفى 350هـ طبع في بولاق 1298هـ

6 - رسائل ابي بكر الخوارزمي
المولود 316هـ 929م المتوفى 383هـ 992م طبع في القسطنطينية 1297هـ وفي بمباي 1891م وهي اسهل وابسط من رسائل بديع الزمان الهمذاني الآتي ذكرها وهو ابو بكر محمد بن العباس الخوارزمي احد الشعراء المجيدين وكان اماماً في اللغة والانساب. وله أيضاً ديوان شعر

7 - رسائل بديع الزمان الهمذاني
المتوفى 398هـ 1007م وانشاؤها عالي جداً طبعت سنة 1298هـ في مطبعة الجوائب بالقسطنطينية. وأيضاً في بولاق 1291هـ وعلى هامش هذه الطبعة كتاب خزانة الادب وغاية الارب لابن حجة الحموي. وهذان الكتابان ارقى ما يوجد في علم البديع. سبق ذكرهما في الكلام عن المقامات وطبعت رسائل الهمذاني مع شرح لابراهيم الاحدب الطرابلسي المتوفى 1307هـ في بيروت 1890م. وهو شرح مطول كثير الفوائد سماه " كشف المعاني والبيان عن رسائل بديع الزمان "

8 - رسائل أحمد بن محمد البرقاني الخوارزمي
المتوفى 425هـ 1033م طبع في بولاق سنة 1279هـ وفي انشائها تكلف وطبع أيضاً في القسطنطينية في مطبعة الجوائب

(1/340)


9 - رسائل ابي العلاء المعري في آداب اللغة
المتوفى 449هـ 1058م وقد ذكر بين الشعراء طبع في بيروت 1894م مع شروح باعتناء شاهين عطية اللبناني بعد أن صححها أحمد عباس الازهري

10 - خمس رسائل ادبية
طبعت في القسطنطينية 1301هـ في مطبعة الجوائب وهي: 1 - الإيجاز والاعجاز. لابي منصور اسماعيل الثعالبي الميسابوري المتوفى 429هـ رتبه على عشرة ابواب.
2 - برد الاكباد في الاعداد. له أيضاً جعله على خمسة ابواب 3 - منتخبات من البيان والتبيين. لابي المكارم عمرو بن بحر الجاحظ البصري المتوفى 255 هـ 869م 4 - أحاسن المحاسن. لابي الحسن بن الحسين الرخيمي جعله ثمانية ابواب 5 - غاية الارب في معاني ما يجري على السن العامة في محاوراتهم وامثالهم من كلام العرب. لابي طالب المفضل بن سلمة. وكلها في 272صح مع فهرست عمومي.

11 - ادب الدنيا والدين
وفيه تصوف أيضاً لابي الحسن الماوردي البصري المولود 364هـ 974م المتوفى 450هـ 1058م طبع في القسطنطينية 1299هـ وأيضاً 1304هـ قسمه إلى الابواب الآتية.
1 - في فضل العقل وذم الهوى 2 - في ادب العلم

(1/341)


3- في ادب الدين 4 - في ادب الدنيا 5 - في ادب النفس وقد سبق ذكر الماوردي هذا في فقرة فروع الفقه على مذهب الشافعية

12 - زهر الآداب وثمر الالباب
للحصري المغربي القيرواني المتوفى 453هـ 1061م طبع مع العقد الفريد لابن عبد ربه في 3ج في بولاق 1293هـ وأيضاً في القاهرة 1302هـ

13 - محاضرات الادباء ومحاورات الشعراء والبلغاء
للراغب الاصفهاني المتوفى 502هـ 1108م طبعت في القاهرة في 2ج سنة 1287هـ وعلى الهامش ثمرات الاوراق في المحاضرات لابن حجة الحموي المتوفى 837هـ 1433م وللراغب هذا كتاب الذريعة إلى مكارم الشريعة وهو أيضاً في الادب طبع في القاهرة 1299هـ قال في اوله كنت اشرت فيما امليته من كتاب تحقيق البيان في تأويل القرآن إلى الفرق بين احكام الشريعة ومكارمها وقد عملت الان في ذلك كتاباً يكون ذريعة إلى مكارم الشريعة. رتبها على سبعة فصول في كل فصل جملة من الابواب. والذريعة هي الواسطة والوسيلة.

(1/342)


14 - ربيع الابرار ونصوص الاخبار
للزمخشري المتوفى 538هـ 1344م طبع في القاهرة 1292هـ قال: قصدت بهذا الكتاب اجمام خواطر الناظرين في الكشاف عن حقائق التنزيل وترويح قلوبهم المتعبة باحالة الفكر في استخراج ودائع علمه وخباياه وله أيضاً اطواق الذهب اطلبها في فقرة الفلسفة وبين كتب متن اللغة وله أيضاً رسالة سماها الكلم النوابغ. وللسعد التنتازاني المتوفى 793هـ شرح عليها سماه النعم السوابغ في شرح الكلم النوابغ طبع في بيروت 1306هـ مع شرح وجيز او حاشية وجيزة لمحمد البيروتي واختصر محمد بن قاسم بن يعقوب المتوفى 904هـ كتاب ربيع الابرار ونصوص الاخبار الذي للزمخشري وسماه روض الاخيار المنتخب من ربيع الابرار في علم المحاضرات في انواع المحاورات من العلوم العربية والفنون الادبية طبع في القاهرة 1292هـ وأيضاً فيها 1307هـ وقبل ذلك مراراً

15 - نزهت الالبّاء في طبقات الادباء
تقدم ذكرها في باب السير والوفيات وهي لابي البركات الانباري المتوفى 577هـ 1181م اورد فيها تراجم 181من الادباء مرتبة حسب السنين وآخرهم ابو السعادات الشجري. طبعت على البلاطة في القاهرة سنة 1294هـ لاجل البرنس ابراهيم نجل اسماعيل باشا الخديوي الاسبق هو عبد الرحمن بن محمد بن عبد الله كمال الدين الانباري المولود 513هـ جاء إلى بغداد ليتعلم اللغة وحضر بالمدرسة النظامية التي كانت حينئذ تحت رئاسة ابي منصور بن رزاز المتوفى 539هـ اخذ الانباري هذا النحو عن الجوانيقي المتوفى 539هـ وعن الي السعادات الشجري المتوفى 542هـ ثم تعين مدرساً للنحو في المدرسة المذكورة وبعد مدة انفرد عن الناس وانكب على العلوم والعبادة

(1/343)


16 - كتاب الاذكياء
لعبد الرحمن بن الجوزي المتوفى 597هـ 1200م ببغداد طبع في 182صح في القاهرة 1306هـ وفيه قصص تاريخية ونوادر فكاهية من الذ ما يرام عن اراء الاذكياء وافعالهم والاذكياء الذين ذكرهم هم من تفرد بالذكاء من حكام ووزراء وشعراء. جعله ثلاثة وثلاثون فصلاً هو ابو الفرج عبد الرحمن بن علي التميمي المعروف بابن الجوزي البكري يرجع نسبه في الجيل العشرين إلى الخليفة ابي بكر الصديق. ولد ببغداد 508هـ واخذ الحديث عن ابي الحسن علي بن عبد الله الزاغوني. كان خطيباً بليغاً وكليماً فصيحاً تجتمع لسماعه الخلفاء والامراء والوزراء وجمع غفير من السامعين يبلغ احياناً عددهم مائة الف نفس.

17 - الوشي المرقوم في حل المنظوم
18 - المثل السائر في آداب الكاتب والشاعر
كلاهما لضياء الدين ابي الفتح نصر الله الموصلي الملقب بابن الاثير الجزري المتوفى ببغداد 637هـ 1239م وهو اخو ابن الاثير المؤرخ. طبع الوشي المرقوم في بيروت 1298هـ وفيه ثلاثة فصول 1 - في حل الشعر 2 - في حل آيات القرآن 3 - في حل الاخبار النبوية وطبع المثل السائر في 508صح في مصر 1282هـ ومنزلته لتأليف النظم والنثر بمنزلة اصول الفقه لاستنباط ادلة الاحكام. ويعلم المصنف في هذين الكتابين الطالب الطريقة التي بها يتقن صناعة الكاتب والشاعر. وقد انتقد اثنان على ضياء الدين هذا وهما ابن ابي الحديد المتوفى 655هـ والصفدي المتوفى 764هـ أما ابن ابي الحديد فهو عبد الحميد بن هبة الله المدائني الشيعي المعتزلي الكاتب المحسن الشاغر المجيد له كتاب الفلك الدائر على المثل السائر قيل إنه

(1/344)


صنفه في ثلاثة عشر يوماً وله أيضاً ديوان شعر وغيرهما كثير اما الصفدي المتوفى 764هـ فهو خليل بن ايبك بن عبد الله صلاح الدين الصفدي الشافعي المولود سنة 696هـ صاحب شرح الرسالة ابن زيدون وصاحب دمعة الباكي ولوعة الشاكي المطبوعة في القاهرة مرة على البلاطة سنة 1280هـ ومرة بالحروف 1302هـ ولابن الاثير هذا أيضاً الكتاب المرصع في الادبيات طبع في القسطنطينية 1304هـ وعلى الصحيفة الاولى من هذه الطبعة العبارة التركية الآتية " دحى نشر او لتميش در " أي لم ينشر هذا الكتاب قبل هذه الطبعة

19 - العقد الفريد للملك السعيد
للوزير محمد بن طلحة القرشي النصبي المتوفى 652 هـ رتبة على اربعة قواعد الاولى في مهمات الاخلاق والصفات 2 - في السلطة والولايات 3 - في الشرائع والديانات 4 - في تكميل المطلوب بانواع الزيادات طبع في مصر سنة 1283هـ

20 - بدائع البدائه
لعلي بن ظافر الازدي المصري الوزير المتوفى 623هـ طبع في القاهرة سنة 1278هـ وهي تعلم الارتجال في نظم الشعر والتنكيت وهي مملوءة نوادر وملح أُنسيه. وله تاريخ الدول التي انقرضت في 4مجلدات ذكر في المجلد الرابع منها تاريخ الحمدانيين والساجيين والطولونيين والاخشيديين والفواطم والعباسيين إلى سنة 622هـ. اما تاريخ الساجيين منه فقط طبعه العلامة فرايتاغ في مدية بون 1823م مع امثال لقمان

(1/345)


21 - عنوان المرقصات والمطربات
لنور الدين على بن الوزير ابي عمران موسى الغرناطي المتوفى 693هـ 1294م طبع في القاهرة 1286هـ ابان فيه عن بلاغة فصحاء المتقدمين والمتأخرين من الشعراء وجعله بصفة مقدمة لجامع المرقصات والمطربات الذي لمحمد بن معلى الازدي ورتبه على الاعصار والطبقات التي ينبني الجامع المذكور على الكلام فيها وهي خمسة 1 - المرقص 2 - المطرب
3 - المقبول 4 - المسموع 5 - المتروك

22 - نثار الازهار في الليل والنهار
لجمال الدين الخزرجي المعروف بابن منظور المتوفى 711هـ 1311م صاحب معجم لسان العرب. طبع نثار الازهار في القسطنطينية 1298هـ تكلم فيه عن الليل والنهار والاغتباق والاصطباح والهلال وكماله والفجر ونسيم السحر وتغريد الطير وصياح الديك والشمس في الشروق والضحى والظهر والمغيب والكواكب وآراء المنجمين والفلاسفة واسماء الاجرام السماوية إلى غير ذلك

23 - غرر الخصائص الواضحة وعرر النقائص الفاضحة
لمحمد بن ابراهيم الانصاري الكتبي المعروف بالوطواط المتوفى 718هـ 1318م تكلم فيها عن الصفات الحميدة والخصال الذميمة طبع في بولاق ومصر سنة 1284هـ وأيضاً 1299هـ اطلب الوطواط هذا أيضاً في الكلام على الدواوين المنسوبة للخلفاء الراشدين

(1/346)


24 - الكنز المدفون والفلك المشحون
وهو مجموع فوائد وحكايات ونوادر وادبيات ولطائف واحاديث ليونس المالكي من اهل القرن الثامن للهجرة ومن تلاميذ الحافظ الذهبي المتوفى 748هـ طبع في بولاق 1288هـ وفي مصر 1303هـ

25 - سكر دان السلطان
" والسكر دان هو الوعاء الذي يحفظ فيه السكر الحلو " لأحمد بن يحيى التلمساني الحنبلي المعروف بابن ابي حجلة نزيل دمشق ثم القاهرة المتوفى 776هـ رفعه إلى الملك الناصر حسن بن محمد بن قلاوون طبع في 166صح في بولاق 1288هـ ذكر فيه حوادث مصر وتاريخها وجغرافيتها مع سيرة الملك الناصر حسن بالاسهاب إلى أن الفائدة التاريخية ملبكة وضائعة لأن المصنف يرجع كل ما اورده إلى علاقته بالعدد سبعة " 7 " فرغ من تأليفه 757هـ وله أيضاً كتاب مجتبي الادباء طبع في مصر ويجله اهل القطر المصري

26 - التعريف بالمصطلح الشريف
وهو في مراسم الملك وما يتعلق به للقاضي شهاب الدين بن العمري المعروف بابن فضل الله المولود بدمشق 700هـ1301م المتوفى 749هـ سنة 1348م طبع في القاهرة 1312هـ 1894م ويشتمل على سبعة اقسام وهي 1 - في رتب المكاتبات 2 - في عادات العهود والتقاليد والتفاويض والتواقيع والمراسيم والمناشير 3 - في نسخ الايمان 4 - في الامانات والدفن والهدن والمواصفات والمفاسخات 5 - في نطاق كل مملكة وهو مضاف اليها من المدن والقلاع

(1/347)


6 - في مراكز البريد والحمام ومراكز هجن الثلج والمراكب المسفرة به في البحر والمناظر والمحرقات 7 - في اوصاف ما تدعو الحاجة إلى وصفه " انظر اثار الادهار تحت اسم ابن فضل الله من القسم التاريخي " وقال فيه الصفدي انه حجة الكتاب واحد رجالات الزمان كتابة وترسلاً

27 - حسن التوسل في معرفة صناعة الترسل
لشهاب الدين محمود بن سليمان الحلبي المتوفى 775هـ 1374م طبع في القاهرة 1298هـ وهو في صناعة انشاء الرسائل أي المكاتبات حوى كثيراً من قواعد المعاني والبيان ويستعمل في المدارس في القطر المصري. وكان شهاب الدين هذا رئيس الديوان في مصر

28 - النعم السوابغ في شرح الكلم النوابغ
للسعد التفتازاني المتوفى 793هـ طبع في القاهرة 1287هـ وهي بالحقيقة شرح على الكلم النوابغ لجار الله ابي القاسم الزمخشري المتوفى 538هـ

29 - المستطرف في كل فن ومعنى مستظرف
لأحمد الابشيهي المتوفى نحو 800هـ 1397م طبع في 2ج في القاهرة مراراً منها 1304هـ و 1308هـ وعلى هامش الطبعة الاخيرة كتاب ثمرات الاوراق في المحاضرات لابن حجة الحموي المتوفى 837هـ. أما المستطرف ففيه منتخبات من كل جنس ونوع. أما ثمرات الاوراق فقد طبعت وحدها في مصر 1300هـ مع ذيل عليها لابراهيم الاحدب البيروتي " انظر كشف الظنون جزء 5 صح 524 "

(1/348)


30 - خزانة الادب وغاية الارب المسماة أيضاً بتقديم ابي بكر
وهو ابن حجة الحموي المتوفى 837هـ 1433م طبعت في بولاق 1857م وأيضاً 1291هـ وأيضاً في القاهرة 1304هـ وبهامش هذه الطبعة الاخيرة كتابان الاول الرسائل لبديع الزمان الهمذاني المتوفى 393هـ والثاني شرح البديعية المسماة بالفتح المبين في مدح الامين. والبديعية هذه وشرحها كلاهما للصالحة عائشة الباعونية الدمشقية المتوفاة 922هـ
وخزانة الادب هذه من احسن المصنفات للوقوف على الآداب والاشعار من قديمة ومتأخرة وعلى البديع والبلاغة وذلك لكثرة ما ورد فيها من نظم المتقدمين والمتأخرين.
ولابن حجة هذا ثمرات الاوراق في المحاضرات طبعت في مصر 1300هـ مع ذيل لها وضعه ابراهيم الاحدب البيروتي " قد تقدم ذكرها "

31 - مطالع البدور في منازل السرور
لعلاء الدين علي بن عبد الله البهائي الغزولي الدمشقي المتوفى 815هـ1411م طبعت في 2ج في القاهرة 1300هـ وهي في كيفية بناء البيت وتدبير المنزل وما يجعل المسكن محل السرور والحبور والبهجة والانشراح وما قيل فيه من المعاني البليغة والعبارات الرشيدة جعلها خمسين باباً

32 - جامع الشواهد
لمحمد بن علي الرضا الملقب بالباقر طبع على البلاطة في بلاد العجم 1275هـ وهو شرح على شواهد شرح الامثلة وشرح التصريف العزي والشافية وشرح النظام وشرحي العوامل وشرح القطب وشرح الانموذج والهداية والكافية وشرح

(1/349)


الجامي والسيوطي والمغني ومختصر التلخيص والمطول. اختصره من كتابه المسمى بالشواهد الكبرى ورتبه على حروف المعجم معتبراً في الترتيب اوائل الابيات والمصاريع

33 - اطباق الذهب
لعبد المؤمن بن هبة الله المغربي الاصفهاني المعروف بلقب شقورة. لم نقف على سيريه ولا على سنة وفاته. وفي انشائها تكلف سلك فيما سلك الزمخشري في مقالاته المسماة اطواق الذهب والاطباق تشتمل على مائة مقالة واثنتين في الوعظ والنصيحة طبعت في بولاق 1280هـ وأيضاً في بيروت 1309هـ مع حواش ليوسف النبهاني. اما اطواق الذهب للزمخشري فقد وردت بالتفصيل بين كتب الصرف والمحو.

34 - التحفة الناصرية في الفنون الادبية
جمعها ابو القاسم بن الحاج محمد ابراهيم الرشتي الاصفهاني باشارة السلطان ابي النصر نواب محمد محسن مرزه ورتبها على مقدمة وعشرة ابواب وخاتمة وهي منتخبات اشعار طبعت على البلاطة في طهران 1278هـ طبعاً نظيفاً وخطاً جميلاً للغاية وبين كل سطر فسطر من المتن العربي سطر فيه الترجمة الفارسية.

35 - الكشكول
لبهاء الدين العاملي المتوفى 1031هـ 1621م الذي وردت سيرته في فقرة الرياضة اما الكشكول فهو منتخبات عربي وفارسية طبع في مصر 1288هـ وفي طهران على البلاطة 1266هـ

(1/350)


36 - بديع الانشاء الصفات من المكاتبات والمراسلات
تأليف مرعي بن يوسف بن أحمد المقدسي الحنبلي المتوفى بمصر 1030هـ 1620م طبع في مصر وبولاق مراراً. وفي مطبعة الجوائب بالقسطنطينية ومعه في طبعة الجوائب كتاب الانشاء في حسن العطار المصري من اهل القرن الثالث عشر للهجرة. وكتاب الانشاء هذا على قسمين الاول في المخاطبات والثاني في كتابة الشروط والصكوك.

37 - ريحانة الالباء وزهرة الحياة الدنيا
لشهاب الدين أحمد بن محمد الخفاجي المصري الشافعي المتوفى 1069هـ 1658م طبعت في بولاق 1273هـ وفي القاهرة 1295هـ وأيضاً 1306 هـ وهي اشعار وتراجم ناظميها وهاك بيان ابوابها الاول: في محاسن اهل الشام ونواحيها الثاني: في محاسن العصريين من اهل المغرب وما والاها الثالث: ذكر مكة ومن بجمالها الرابع: الدولة الحسينية ومن بها من بقية العلماء والشعراء الخامس: نفحة من نفحات اليمن ومن بلغنا خبره في هذا الزمن ممن بقي بها من الفضلاء وكان قريب العهد.
السادس: في مصر واحوالها وسبب العودة لرسومها واطلالها.
وله أيضاً كتاب نسيج الرياض في شرح شفا القاضي عياض اليحصبي طبع في 4ج في القسطنطينية 1267هـ وقد ذكر بين كتب الحديث.
يرجع نسبه إلى قبيلة خفاجة وسكن ابوه محمد في قطعة ارض بقرب سرياقوس شمالي القاهرة. واخذ شهاب الدين هذا علوم اللغة من عمه ابي بكر الشنواني نسبة إلى شنوان وهي بلدة بالمنوفية. ثم اخذ الفقه والحديث عن شيخ

(1/351)


الاسلام محمد الرملي بالقاهرة وحضر على نور الدين علي الزيادي وقرأ شفا القاضي عياض علي ابراهيم العلقمي

38 - طراز المجالس
لشهاب الدين الخفاجي المتوفى 1069هـ 1658م طبع في القاهرة 1284هـ وهو من احسن كتب الادب جعله على خمسين مجلساً ضمنها فوائد علمية وفكاهات ادبية ولغوية.

39 - عنوان البيان وبستان الاذان ومجموع نصائح في الحكم
لعبد الله الشبراوي المتوفى 1172هـ 1758م طبع في مصر مراراً منها سنة 1305هـ رتبه على سبعة اساليب وخاتمة واعقب كل اسلوب بضرب مثل.
وله أيضاً ديوان شعر سماه منائح الالطاف في مدائح الاشراف طبع مراراً منها في مصر 1306هـ

40 - الابريز
لأحمد بن المبارك السجلمسي اللمثي نبغ نحو سنة 1129هـ 1716م وهو محاورات في مواضيع عديدة جرت بينه وبين شيخه عبد العزيز الدباغ ولاتخلو من فوائد لغوية وغيرها ولذا رغبته الناس في القطر المصري طبع في القاهرة سنة 1304هـ

(1/352)


41 - عين الادب والسياسة وزين الحسب والرياسة
لابي الحسن علي بن هذيل قسمه إلى اربعة اقسام 1 - في نبذ من الاحاديث والحكم والامثال 2 - في السؤدد والمروءة ومكارم الاخلاق 3 - في طرف من الحكايات والآداب 4 - في جمل من الوصايا والمواعظ الحسان طبع في القاهرة 1303هـ في 278صح والحكم والامثال فيه مرتبة ترتيباً حسناً

42 - العجب العجاب
لأحمد بن محمد الشرواني طبع في كلكته 1813م وأيضاً في بمباي 1275هـ وهو مطول جمع فيه جامعه عدداً كبيراً من الرسائل وغيرها في مواضيع مختلفة ولا سيما في الانشاء وضعه بايعاز ناظر مدرسة فورت وليم أي برج ولهلم بضواحي كلكته.

43 - كتاب الانشاء
لحسن بن محمد العطار المتوفى 1250هـ 1834م طبع في القاهرة 1288هـ وأيضاً 1310هـ في 111صح وهو مرغوب ومطلوب من اكثر الناس وهو على قسمين الاول في الخطابات والثاني في كتابة الشروط والصكوك. وطبع أيضاً في القسطنطينية في مطبعة الجوائب مع كتاب بديع الانشاء والصفات في المكاتبات والمراسلات لمرعي بن يوسف المقدسي الحنبلي المتوفى بمصر سنة 1030هـ 1620م

44 - جامعة الامثال
" في الانشاء " للسويدي طبعت على البلاطة في لكناو الهند بدون ذكر السنة وهي قطع نثرية لا منظومة وانشاؤها عالي

(1/353)


45 - خلاصة الخلاصة
وهي منتخبات ادبية لعلي بن محمود بن محمد الرائض البدخشاني طبعت في كازان 1851م باعتناء العلامة الالماني فلايشر

46 - شذرة الادب من كلام العرب
للعلامة يعقوب غوليوس الهولندي طبعت في لايدن 1629م وفيها حكم منسوبة للامام علي بن ابي طالب ولامية العجم للطغرائي والبعض من رسائل ابن سينا

47 - امثال وحكم
لابن المدني المغربي الغزالي طبعت 1805م في ويانه " فينا " النمسا مع ترجمة لاتينية باعتناء فرنسيس دومباي

48 - امثال وقصص عربية
جمعها المصابحجي طبعت 1818م في ميلان من اعمال ايطاليا الشمالية مع ترجمة ايطالية

49 - مجاني الادب في حدائق العرب
جمعها القس لويس شنجو في بيروت طبعت في 6ج في بيروت سنة 1885و1889م وهي كما دل اسمها مجاني ومنتخبات من نثر ونظم جناها جامعها من مؤلفات نيف وثلاثمائة من مصنفي العرب وشعرائهم المجيدين الشهيرين حتى جاءت فريدة في بابها ونهاية في غرضها تغني عن سواها. وللقس لويس شنجو شرح لها طبع في 4ج في بيروت 1888م وهو شرح مطول على كل اقسام المجاني من حيث النحو واللغة والادب والتاريخ والجغرافية مع فهرس لغوي وتاريخي.

(1/354)


50 - نخب المُلح
جمعها القسس اليسوعيون في بيروت طبعت في 2ج في بيروت 1884م وهي اوجز وابسط من مجاني الادب

51 - علم الادب من مقالات لمشاهير العرب
جمعه القس لميس شنجو اليسوعي طبع في 2ج في بيروت 1889م

52 - الخريستوماثايا المغربية
جمعها العلامة هوداس وطبعت في باريس 1891م في 256صح وفيها منتخبات لم تطبع في غيرها من المجموعات

53 - هدية الامم وينبوع الآداب والحكم

لعبد الرحمن ناجم المدعي العمومي في ولاية بيروت قال في المقدمة ملخصه " رأيت جماعة من العلماء جمعوا اشياء كثيرة من الآداب والحكم السنية وبعد أن عكفت زمانا مديداً على مطالعتها بدا لي أن اجمع منها ما افترق وتناسب في المواضيع وانسق على وجه يكتفي به المطالع عن جملتها وليس لي في جمع ما جمعته من الافتخار اكثر من حسن الاختيار. فاوردت من تلك الكتب والمجاميع والرسائل والدواوين فصولاً جامعه وابواباً لامعة جعلتها على ترتيب حروف الهجاء من الالف إلى الياء " طبع في بيروت 1309هـ في 584صح وهو كتاب مفيد غير أنه عديم الفهرست الذي يعين على المراجعة فيه

(1/355)


5ا - لدواوين وغيرها المنسوبة للخلفاء الراشدين
1 - مجموعات حكم وامثال ودواوين اشعار منسوبة للخلفاء الراشدين
وهم علي بن ابي طالب وابو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان " رضهم " غير أن الاغلب على الظن إن نسيتها لهم عليهم السلام غير حقيقية وينسب لكل منهم مائة مثل او مائة حكمة واول من جمعها الشاعر رشيد الدين ابو اسحاق ابراهيم الكتبي المعروف بالوطواط المتوفى 578هـ 1182م وهو فارسي الاصل وسماها مطلوب كل طالب من كلام علي بن ابي طالب طبع في لايبسك 1837م باعتناء العلامة فلايشر الالماني وفيه مائة من الحكم المنسوبة للامام علي وعدة امثال عربية مع ترجمة فارسية وترجمة اخرى المانية. وطبع أيضاً في بولاق 1255هـ مع شرح عليه للسيد علي ترجمه إلى التركية سعد الدين بن سليمان وطبعت أيضاً الحكم المنسوبة إلى الامام علي 1629م في لايدن باعتناء العلامة يعقوب غوليوس في مجموعة سماها شذرة الادب من كلام العرب.
2 - نهج البلاغة
وهو ما جمعه السيد الشريف المرتضى علي بن الطاهر الحسيني نقيب الطالبيين ببغداد المتوفى 436هـ ببغداد. وقيل بل هو جمع اخيه الشريف الرضي جمعه من كلام امير المؤمنين علي بن ابي طالب كرم الله وجهه وقيل أيضاً بل ليس من كلام امير المؤمنين علي وانما هو وضع من جمعه وهذا الرأي الاخير

(1/356)


هو الاقرب قبوله وكيف كان الامر فإن المصنف حمى كثراً من الادب والبلاغة والمراسلات طبع في 2ج في بيروت 1885م مع شرح لحل غريبه وموجز جماله باعتناء محمد عبده المصري. وهو مطول عدد صح الجزء الاول 258 وعددها الثاني 151ولهما فهارس عمومية
البلاغة
شعرٌ
معان بديعات النظم يخالها ... ذوو الفضل دراً في العقود منظما
تكاد معانيه خلال سطوره ... لحسن مباني اللفظ أن تتكلما
تأملت في تركيب اشكال خطه ... رأيت ظلاماً عن ضياءٍ تبسما

1 - مفتاح العلوم
وهو موسوعة في علوم اللغة والبلاغة لم تطبع لابي يعقوب يوسف السكاكي المتوفى بخوارزم 626هـ قسمه إلى ثلاثة اقسام الاول في علم الصرف والثاني في علم النحو والثالث في علم المعاني والبيان والبديع اما القسم الثالث منه فاختصره جلال الدين محمود القزويني المتوفى سنة 739هـ الملقب بخطيب دمشق في كتاب سماه تلخيص المفتاح طبع في كلكته سنة 1815م وفي القسطنطينية 1260هـ وفي بيروت 1302هـ وشرح ابن مسعود بن عمر التفتازاني المتوفى 792هـ التلخيص الذي للقزويني في كتاب سماه بالمطول طبع بالقسطنطينية 1260هـ وأيضاً 1304هـ في 380صح وللسيد الشريف علي بن محمد الجرجاني صاحب التعليقات في اللغة

(1/357)


المتوفى 816هـ حواش على شرح التفتازاني تعرف بحواشي السيد علي المطول طبعت في القسطنطينية 1241هـ ولعبد الحكيم السيالكوتي المتوفى 1067هـ 1656م حواش عليه طبعت في القسطنطينية 1241هـ ولحسن جلبي الفناري أيضاً المتوفى 886هـ 1481م حواش طبعت في القسطنطينية سنة 1854م 1270هـ ولمحمد بن عرفة الدسوقي المتوفى 1230هـ حاشية عليه طبعت في 2ج في بولاق 1271هـ باعتناء قطة ولخص التفتزاني المذكور شرحه المطول المشار اليه وسماه بالمختصر طبع في كلكته في 1228هـ 1823م ثم وضع محمد بن علي عرفان الصبان المتوفى 1206هـ 1791م على المختصر هذا تقارير عديدة ثم جرد مصطفى البتاني التقارير. هذه من الهوامش وجعلها حاشية وسماها حاشية التجريد على مختصر التفتازاني طبع في 2ج في بولاق 1285هـ
ولمحمد بن علي ابي العرفان الصبان المذكور شرح تجريد العلامة البتاني لمختصر الامام السعد التفتازاني على متن التلخيص في علم المعاني طبع هذا الشرح في 2ج في بولاق 1297هـ ويعول عليه التدريس في الجامع الازهر واتى ابو يحيى زكريا الانصاري المتوفى 926هـ واختصر تلخيص المفتاح للقزويني السابق ذكره وسماه ملخص تلخيص المفتاح الذي للسكاكي طبع في 24صح في بولاق 1305هـ واتى أيضاً عبد الرحمن بن محمد الاخضري الماكي من علماء القرن العاشر للهجرة وهو صاحب السلم المرونق في المنطق ونظم ارجوزة في البلاغة لخصها من مختصر القزويني المسمى تلخيص مفتاح السعادة للسكاكي كما تقدم وسمى الارجوزة هذه بالجوهر المكنون في الثلاثة فنون أي المعاني والبيان والبديع طبع على الحجر في مصر 1290هـ ولأحمد الدمنهوري المتوفى 1192هـ شرح على الارجوزة هذه سماه حلية اللب المصون بشرح الجوهر المكنون طبع في مصر على الحجر 1288هـ

(1/358)


ولمخلوف بن محمد البدوي المنياوي الذي نبغ في اواخر القرن الثالث عشر للهجرة حاشية عليه طبعت في القاهرة 1305هـ وعلى الهامش الشرح المذكور أي حلية اللب المصون وشرح عصام الدين ابراهيم بن محمد بن عرب شاه الاسفراييني المتوفى بسمرقند 951هـ تلخيص المفتاح الذي للقزويني في كتاب سماه الاطول طبع في 2ج في القسطنطينية 1284هـ ولعبد الرحيم بن أحمد بن عبد الرحمن العبادي العباسي الشافعي المتوفى 963هـ كتاب سماه التنصيص على شواهد التلخيص ذكر فيه معاني الابيات الواردة بصفة شواهد في تلخيص المفتاح للقزويني وتراجم قائليها ووضع في كل فن ما يناسبه من نظائره الادبية ومزج فيه الجد مع الهزل. طبع في بولاق 1274هـ ويسوغ اعتباره من كتب الادب. فرغ من تأليفه بالقاهرة 934هـ

2 - رسالة الاستعارات المشهورة بالسمرقندية
في البيان لابي الليث نصر السمرقندي من علماء النصف الثاني من القرن التاسع للهجرة وللملوي المتوفى 1181هـ شرح لها وللباجوري المتوفى 1276هـ على هذا الشرح حاشية طبعت في بولاق مراراً ولمحمد الامير الكبير المتوفى 1232هـ حاشية على شرح الملوي على السمرقندية طبعت في 41صح في القاهرة 1308هـ ولحسن العطار المتوفى 1250هـ حاشية على السمرقندية طبعت في 81صح في القاهرة 1309هـ وعلى الهامش حاشية اخرى لزيني دحلان ولمحمد بن علي الصبان المتوفى 1206هـ حاشية على شرح عصام الدين على السمرقندية طبعت حاشيته هذه في القاهرة 1299هـ وعلى الهامش شرح عصام الدين المذكور مع حاشية اخرى لحفيده علي ولأحمد الدردير المتوفى 1201هـ رسالتان سمى كل واحدة منها تحفة الاخوان

(1/359)


اما الاولى فهي في التصوف طبعت في مصر. اما الثانية فهي في البيان لخصها من رسالة الاستعارات للسمرقندي. وله أيضاً شرح على تحفته هذه. ووضع أحمد الصاوي المتوفى 1241هـ حاشية على هذا الشرح. وعلق عليها علي بن حسين البولاقي تقريرات سماها تبيان البيان طبع التبيان هذا في 152صح في القاهرة 1305هـ مع شرح الدرديري المذكور على الهامش وهو من المصنفات المعول عليها لتدريس علم البيان للمبتدئين.
ولمحمد الدمنهوري حاشية سماها لقط الجواهر السنية على الرسالة السمرقندية فرغ من تأليفها سنة 1233هـ طبعت في بولاق 1273هـ وبهامشها متن السمرقندية.
ولمحمد الدمياطي الخضري المتوفى 1288هـ حاشية على شرح الملوي على السمرقندية طبع في بولاق 1287هـ.

3 - خزانة الادب وغاية الارب المسماة بتقديم ابي بكر
هو تقي الدين ابو بكر بن علي المعروف بابن حجة الحموي المولود بحماة سنة 777هـ المتوفى 837هـ 1433م فرغ من تأليفها 826هـ طبعت في القاهرة 1304هـ وبهامشها رسائل أحمد بن الحسين الهمذاني المعروف ببديع الزمان المتوفى 393هـ ويليها في هذه الطبعة شرح البديعية الباعونية المسماة بالفتح المبين في مدح الامين. والباعونية هذه مع سرحها كلاهما للصالحة عائشة بنت يوسف بن أحمد بن ناصر بن خليفة الباعوني المعروفة بالباعونية ام عبد الوهاب الدمشقية المتوفية 922هـ

4 - عقود الجمان في المعاني والبيان
وهي ارجوزة لجلال الدين عبد الرحمن السيوطي المتوفى 911هـ 1505م وله أيضاً شرح عليها طبعا في بولاق 1293هـ وطبعا أيضاً في القاهرة 1303هـ

(1/360)


وأيضاً في 159صح في القاهرة سنة 1305هـ وعلى الهامش حلية اللب المصون في شرح الجوهر المكنون. اما الجوهر المكنون في الثلاثة فنون فهو لعبد الرحمن الاخضري فرغ من نظمه سنة 950هـ اما حلية اللب فهي لأحمد الدمنهوري المتوفى 1192هـ " اطلب الجوهر المكنون وحلية اللب المصون في ما قلناه عن مفتاح العلوم للسكاكي

5 - الفتح المبين في مدح الامين
المعروف بالبديعية الباعونية للصالحة ام عبد الوهاب الدمشقية وهي عائشة بنت يوسف بن أحمد بن ناصر بن خليفة الباعوني فعرفت بالباعونية توفيت 922هـ ولها أيضاً شرح على بديعيتها هذه طبعا على هامش خزانة الادب لابن حجة الحموي في القاهرة 1304هـ ولها أيضاً مولد النبي طبع في دمشق 1302هـ والنسبة هنا إلى باعون وهي الان قرية صغيرة بناحية جبل دمعراض بقضاء عجلون في لواء البلقاء في بلاد سورية تبعد خمس ساعات ونصفاً عن عجلون شرقي الاردن منها الصالحة عائشة هذه والقاضي صلاح الدين زين العابدين الذي اقام بصالحية دمشق وولي نيابتها مدة طويلة وله اشعار لطيفة توفى 1036هـ قاله البستاني في دائرة المعارف

6 - نفحات الازهار على نسمات الاسحار في مدح النبي المختار
لعبد الغني النابلسي المتوفى 1143هـ 1731م طبع في دمشق 1299هـ في 504صح وهي مطولة في فن البديع ولها فهرست مستوف وفي مقدمتها ذكر المصنفات في البديع التي سبقت عهد المؤلف ومن جملة ما فيها قصيدتان

(1/361)


احداهما خمسمائة بيت وبيت في مدح النبي المختار وفي كل بيت من هذه الابيات باب من ابواب البديع. والقصيدة الثانية على الهامش وفي كل بيت من ابياتها اسم النوع من البديع الوارد في المتن وطبعت نفحات الازهار هذه أيضاً في بولاق 1299هـ وعلى الهامش بديعية اخرى للنابلسي أيضاً وشرح لعبد الرحمن الطبيب على لامية العجم للطغرائي سماه قطر الغيث المسجم على لامية العجم

7 - رسالة تحفة الاخوان في علم البيان
لأحمد الدردير المتوفى 1201هـ وله أيضاً شرح لها. وعلق الصاوي حاشية عليها. وعلق علي بن حسين المصري البولاقي تعليقات عليها سماها تبيان البيان على تحفة الاخوان طبعت في القاهرة في 152صح سنة 1305هـ مع شرح الدردير على الهامش " تنبيه: للدردير هذا تحفتان الواحدة تصوف والاخرى بيان "
7ع - لم الوضع
الكتب المطبوعة في علم الوضع قليلة واشهرها ما هو آت

1 - مجموعة في علم الوضع
طبعت في القسطنطينية سنة 1267هـ وفيها ثلاثة كتب 1 - الرسالة العضدية في علم الوضع العضد الدين الامجي المتوفى سنة 756هـ وسبق ذكره

(1/362)


2 - شرح عليها لابي القاسم الليثي السمرقندي من علماء اواخر القرن التاسع للهجرة 3 - حاشية على هذا الشرح وضعها علي القوشي المتوفى 879هـ

2 - مبين المعاني على ترتيب حروف المباني
لمصنف مجهول لدينا طبع في القسطنطينية 1289هـ

3 - عقد اللآلي مع شرحه
كلاهما لعبد الملك الفتني المكي المدني من علماء عصرنا هذا طبعا في مصر سنة 1306هـ في 104صح تم الباب الثاني

(1/363)


الباب الثالث
" أي زمن الخفضة بعد النهضة وهو من قرن 7 - 12هـ أي من القرن 13 - 18م بالتقريب وهو زمن المقلدين والمجددين فيه الفصول الآتية فذلكة: عن القرن الحادي عشر فصل1: جغرافية ورحلات فصل2: تاريخ. تراجم وطبقات فصل3: اصول الفقه وفروعه فصل4: مناسك الحج فصل5: سياسة ومواضيع متنوعة فصل6: الشعراء فصل7: عروض وقوافي فصل8: الرياضيات
بعد القرن السابع الهجري الموافق للثالث عشر ميلادي قلما اوجد ابناء العرب مصنفات مبتكرة جليلة بل اقتصر اكثر اهل التصنيف من ثمة على جمع المتقدم وشرحه. وقد سبق في الباب الثاني من هذا الكتاب ذكر كثير من شروح الشارحين عند الكلام على المتون الاصلية بل حصل احياناً الاستطراد في اواخر الفقرات المتنوعة من ذلك الباب إلى ذكر كثيرين من المصنفين المقلدين والمجددين بعد ايراد المصنفات او المصنفين الداخل عهدها ضمن زمن الزهو العباسي

(1/364)


فلذلك لا حاجة إلى تكرار ما سبق ذكره بل نقتصر في هذا الباب على ايراد ما لم يسبق ذكره سواءً كان ذلك من المصنفات الداخلة في القرون التالية للسابع او من المصنفات التي يسبق عهدها لذلك القرن لكن لم تذكر في موضعها بسبب سهو او تقصير منا. وبالجملة يمكن للقاري اعتبار هذا الباب الثالث بصفة ذيل او تتمة للذي سبقه قلنا قل ما اوجد المصنفون بعد القرن السابع الهجري تصانيف مبتكرة جليلة لكننا نستثني من هذا الحكم العمومي جماعة من اهل العلم والتأليف نبغوا في القرن الحادي عشر للهجرة فلنذكر الان البعض في

فذلكة في مشاهير المؤلفين مدة القرن الحادي عشر
1 - في التاريخ
حسن بن محمد الصفوري الدمشقي الشافعي المعروف بالبوربني المتوفى سنة 1024هـ 1615م صاحب " تراجم الاعيان في ابناء الزمان " والشرح الشهير إلى ديوان عمر بن الفارض. طبع الشرح هذا في مرسيليا سنة 1853م مع مقتبسات من شرح عبد الغني النابلسي المتوفى سنة 1143هـ. صفورية هي بلدة على نهر الاردن.
أحمد بن محمد المقري التلمساني المالكي الاشعري العقيدة المتوفى بالقاهرة 1041هـ 1631م صاحب التاريخ الذي سماه نفح الطيب في غصن الاندلس الرطيب قسمه إلى قسمين الاول في تاريخ الاندلس السياسي وذكر علماء الاندلس والثاني سيرة الوزير لسان الدين طبع في بولاق بالتمام والكمال سنة 1279هـ

(1/365)


مصطفى بن عبد الله جلبي حجي خليفة المتوفى 1068هـ 1658م صاحب كشف الظنون في أسامي الكتب والفنون طبع في 7ج في لايبسك من 1835 - 1858م وفي 2ج في بولاق سنة 1274 هـ وفي 2ج في القسطنطينية سنة 1311هـ أحمد بن محمد شهاب الدين الخفاجي المصري الشافعي المولود في سرياقوس بقرب القاهرة سنة 1019هـ المتوفى سنة 1069هـ 1658م. له في الادب " طراز المجالس " جعله واحداً وخمسين مجلساً طبع في القاهرة 1284هـ وله أيضاً " شفاء الغليل فيما في كلام العرب من الدخيل " طبع في القاهرة 1282هـ " اطلب فقرة المعجمات في الباب الثاني " وله أيضاً شرح على شفا القاضي عياض النجصي في الحديث وحاشية على تفسير القرآن للبيضاوي مع التفسير المذكور ببولاق في 8 اجزاء عبد الله محمد الصغير الوفراني الاصل المراكشي من اهل اوائل القرن الثاني عشر للهجرة له " نزهة الحادي باخبار ملوك القرن الحادي " يعني القرن الحادي عشر طبعت في مدينة انجي سنة 1888م باعتناء العلامة هوداس مدرس اللغة العربية بمدينة باريس فضل الله بن محب الله بن محمد بن محب الدين الدمشقي. له ذيل لتراجم الاعيان في ابناء الزمان الذي للبوربني المذكور. وابنه هو: محمد الامين بن فضل الله المحبي المتوفى بدمشق سنة 1111هـ 1699م له " خلاصة الاثر في اعيان القرن الحادي عشر " جمع فيها تراجم 1289 فاضلاً واميراً من مشاهير القرن الحادي عشر طبع في القاهرة سنة 1284هـ. وله أيضاً " كتاب الاعلام " وهو مطول في تراجم الناس في كل قرن وعصر رتبه على 28 باباً حسب الحروف ورتب كل باب منها على ستة فصول او ست طبقات وهي الاعلام. النسبة. الكنى. الابناء. النساء. الامهات. لم يطبع. ومن مراجعة خلاصة الاثر المطبوعة يظهر للقاري إنه نبغ في القرن الحادي عشر عدة من كبار المصنفين

(1/366)


2 - في الطب
داود بن عمر الصوري الانطاكي الضرير من مشاهير الاطباء في مصر المتوفى بمكة 1005هـ 1596م ولذلك حسبناه من القرن الحادي عشر. له تذكرة أولي الالباب.

3 - في الشعر
ابن النحاس فتح الله الحلبي المتوفى بالمدينة المنورة 1052هـ 1642م شهاب الدين الموسوي الحويزي المتوفى 1087هـ 1676م الامير منجاق باشا المتوفى 1080هـ 1669م
وغيرهم سيأتي ذكرهم في هذا الباب الثالث. وإنما اتينا بهذه الفذلكة عن القرن الحادي عشر لننبه القاري إلى اهميته في تاريخ العلوم والآداب مدة الخفضة بعد النهضة " فلنرجع الان إلى ذكر الكتب المطبوعة فنقول "

(1/367)


1 - جغرافية ورحلات
شعر
علم رسم الارض فيه ... لذة للدارسين
منه تخطيط الاراضي ... ينجلي للطالبين
وسجايا كل قوم ... حيث كانوا ساكنين
ثم منه ما حوته ... كل ارض يستبين
درس هذا العلم يغني ... عن جهاد السائحين

1 - نخبة الدهر في عجائب البر والبحر
لعبد الله الانصاري الدمشقي الصوفي شيخ حطين وشيخ الربوة المتوفى بصفد سنة 727هـ 1326م طبعت في 285صح في بطرسبرج سنة 1866م

2 - مقدمة النيل السعيد وشرح احواله
وذكر عجائبه وغرائبه ومن اين يجيء وإلى اين ينتهي لجلال الدين المحلي الشافعي المتوفى سنة 864هـ 1459م طبعت في 38صح في مصر سنة 1281هـ

3 - رحلة في فلسطين وسوريا
لقائد باء الذي نبغ نحو سنة 882هـ 1477م طبعت في طورين من امهات ايطاليا الشمالية سنة 1878م مع ثلاثة الواح كبار باعتناء العلامة لانزوني.

(1/368)


4 - رحلة في بلاد الاسلام
لمحمد بن عبد الله الحسيني الموسوي الملقب كبريت طبعت في القاهرة سنة 1293هـ. فيها ذكر سياحة المؤلف مدة تولي السلطان العثماني مراد الرابع الذي حكم من سنة 1032إلى 1049هـ من 1623إلى 1640م ومن جملة ما فيها فصل في ذكر الطريق المسلوك إلى مكة المشرفة وهو عظيم الفائدة كثير اللذة

5 - مجموعة
طبعت في غوتنغن 1849م فيها مصنفان وهما: الاول " اثار البلاد واخبار العباد " لزكريا القزويني الذي فرغ من تأليفها سنة 674هـ 1275م الثاني " عجائب المخلوقات وغرائب الموجودات " له أيضاً

6 - قطعة من كتاب الاستبصار في عجائب الامصار
تشتمل هذه القطعة على ذكر المغرب لمؤلف نبغ في القرن السادس للهجرة وكلامه فيها يميل إلى لغة العامة طبعت في ويانا النمسا 1856م باعتناء فون كرامر النمساوي

7 - الكنائس والاديرة في مصر
لابي صالح الارمني طبعت مع ترجمة انكليزية وشروح في اوكسفورد 1895م ومعها خارطة

(1/369)


2 - التاريخ
نورد اولا ما فاتنا ذكره في فقرة التاريخ من الباب الثاني ثم ناتي بما هو داخل في زمن الخفضة

1 - الاحكام السلطانية والولايات الدينية للماوردي المتوفى سنة 450هـ 1058م وردت بين فروع الفقه الشافعي غير انه يسوغ عدها من مصنفات التاريخ ووجب ذكرها هنا لأنها طبعت طبعة جديدة متقنة في باريس سنة 1895م مع ترجمة فرنسية وشروح باعتناء العلامة دامبورو. وهي مرتبة على عشرين باباً
هو علي بن محمد بن حبيب البصري المعروف بالماوردي

2 - تحقيق ما للهند من مقولة مقبولة في العقل او مرذوله
لابي الريحان محمد بن أحمد البيروني الخوارزمي المتوفى بعد سنة 330هـ 941م " هكذا في فهرست المكتبة الخديوية لكن الاصح إنه ولد في خوارزم سنة 362هـ وتوفي في غزنة في 440هـ 1048م " طبع في لاندره سنة 1887م

3 - مجموعة
طبعت في لايدن سنة 1869 م باعتناء العلامة دي جوكة والعلامة دي بولا فيها جزءان من مصنفين وهما

(1/370)


1 - الجزء السدس من " تجارب الامم وتعاقب الهمم " لأحمد بن يعقوب ابن مسكويه المتوفى سنة 421هـ 1030م ومعه فهرست اسماء الرجال والقبائل والاماكن وشرح الالفاظ الغريبة وملحوظات مفيدة
2ا - لجزء الثالث من " العيون والحدائق في اخبار الحقائق " اوله في خلافة الوليد بن عبد الملك وينتهي ما في هذا الجزء إلى اخر خلافة المعتصم

4 - اخبار فتح الاندلس وذكر امرائها والحروب الواقعة بينهما
جمعها العلامة اميليو لافونت من مصادر عربية طبعت سنة 1867م مع ترجمة اسبانية وشروح

5 - مجموعة في اخبار اليمن في القرون الوسطى
طبعت سنة 1892م بدون ذكر محل الطبع ومعها ترجمة انكليزية وشروح وضعها كسلس كاي الانكليزي فيها ثلاثة اشياء وهي:
1 - اخبار اليمن لنجم الدين عمارة الحكمي اليمني المولود بقرية وساع في تهامة على مسافة احد عشر يوماً جنوب مكة. رحل سنة 531هـ 1126م إلى زبيد عاصمة اليمن في طلب علم الفقه وحج سنة 549هـ فارسله قاسم بن هاشم بن فليتة امير مكة من قبله إلى مصر وكان اذاك خليفة الفائز بن الظافر العلوي وكان طلائع الملك الصالح بن رزيق وزيره فوصل عمارة إلى القاهرة سنة 550هـ ومدحهما بقصيدة مطربة فانعما عليه ثم عاد إلى زبيد سنة 551هـ وبع ذلك حج ثانياً سنة 552هـ فارسله الامير قاسم مرة اخرى إلى مصر ولما دخلها لم يجد الذين كانا قد انعما عليه لأن صلاح الدين الايوبي كان قد قرضهما فمدح عمارة صلاح الدين لكنه لم يقبل ذلك ولم يكرمه فدخل عمارة مع جماعة في مكيدة على صلاح الدين فاستغاثوا بالصليبيين ونووا اقامت احد اولاد الضد العلوي

(1/371)


خليفة غير أن المؤامرة انكشفت وقتل الفاتنون من جملتهم عمارة وكان ذلك سنة 569هـ 1173م 2: اخبار القرامطة في اليمن لابي عبد الله بهاء الدين الجنادي " هكذا وجدناه مكتوباً " لعله ابو عبد الله محمد بن يعقوب بن يوسف بهاء الدين الجندي " بالضم " من جبل جند في اليمن المتوفى 732هـ 1331م صاحب السلوك في طبقات العلماء والملوك في اليمن 3: خارطة اليمن لكسلس كاي المذكور

6 - الاعتبار
وهو سيرة اسامة بن منقذ المولود 488هـ 1095م في قلعة شيزر وهي الان قلعة سيجر على النهر العاصي في بر الشام كتبها بقلمه وسماها الاعتبار طبع في 183صح في لايدن 1884م وفي باريس 1886م عن نسخة في اسكوربال اسبانيا. واسامه هذا من امراء الشام نبغ بين سنة 1095إلى 1188م أي في القرن الاول للحروب الصليبية

7 - سيرة السلطان جلال الدين منكوبرني خوارزم شاه
هو اخر شاه في خوارزم تولى من سنة 617 إلى 628هـ والسيرة هذه لمحمد بن أحمد النسوي كاتب الشاه منكوبرني ذكر فيها حروبه مع جنكيزخان وألفها سنة 639هـ 1241م. طبعت في 256صح في باريس 1891م باعتناء العلامة هوداس. اما نسا فهي مدينة في خرسان

(1/372)


8 - مجموعة في جزأين
طبعت في لايدن من 1846 - 1851م باعتناء العلامة دوزي فيها: 1 - " البيان المغرب في اخبار المغرب " لابن عذاري المراكشي الذي نبغ في اواخر القرن السابع للهجرة مع قطع من نظم الجمان لابن القطان وتاريخ عريب " هكذا وجدناه: لعله ابن القطاع بالعين لا بالنون انظر وستنفلد " مؤرخون العرب " عدد228 " تنبيه: قل ابن العذاري فإن هذا اصح " انظر لب اللباب " 2 - منتخبات من مصنف للمقريزي ومن كتاب الحلة السبراء لابن الآبار المتوفى سنة 658هـ 1259م والحلة هذه تراجم من كانوا شعراء من امراء الاندلس المغرب وكلاهما. هو محمد بن عبد الله بن ابي بكر ابن الآبار القضاعي المولود في بلنسية من البارعين في التاريخ السياسي وطبقات العلماء وعلم اللغة والفقه والمعاني والبلاغة والترسل كان كاتباً لعامل بلنسيا محمد بن ابي حفص " انظر دائرة المعارف للبستاني جزء واحد صح 345 "

9 - قوانين الدواوين
لابي المكارم القاضي الصاحب الوزير شرف الدين اسعد بن ابي سعيد مماتي المتوفى سنة 606هـ 1209م كان من عشيرة نصرانية بالقاهرة واسلم مع عشيرته في اوائل تولي صلاح الدين. ولما تغاضب مماتي هذا مع الوزير صفي الدين عبد الله بن شكر هرب إلى حلب والتجأ فيها إلى السلطان الملك الظاهر غازي وتوفي فيها. وقوانينه هذه هي بصفة مرشد او مدخل لموظفي الدواوين في تقسيم مصر الجغرافي واحوال اطيانها ومحاصيلها والاموال الاميرية عليها طبعت في مصر 1299هـ

(1/373)


10 - اخبار دولة الغزنويين
الذين تولوا من 367 - 547هـ من 977 - 1152م طبعت في 2ج في القاهرة سنة 1286هـ فيها مصنفان وهما: 1 - " سيرة محمود صاحب غزنه المسماة باليميني " لمحمد بن عبد الجبار المشهور بابي النصر العتبي من اهل اوائل القرن الخامس للهجرة وتقلد الوظائف العالية في خدمة السلطانين سكنكين ومحمود. واليميني هو سيرة يمين الدولة محمود بن ناصر الدين ابي منصور سكنكين الذي نبغ من 998 - 1020م وهو الذي فتح الهند وكان معاصراً للخليفة العباسي القادر بالله. وينتهي اليميني إلى سنة 409هـ فقط مع إن محموداً عاش إلى سنة 421هـ
2 - " الفتح الوهبي على تاريخ ابي نصر العتبي " لأحمد المنيني المولود المولود في منين 1089هـ 1678م المتوفى بدمشق 1172هـ 1758م من معاصري حاجي خليفة والفتح هذا هو شرح على اليميني غير أن من فوائده إن المنيني ذكر فيه اخبار الدولة الغزنوية كلها وبذا جعل لنفيه ذكراً بين المؤرخين

11 - اثر الاول في ترتيب الدول
للحسن بن عبد الله العباسي الذي نبغ 708هـ 1308م طبع في بولاق 1295هـ وأيضاً في القاهرة 1305هـ على هامش تاريخ الخلفاء امراء المؤمنين للسيوطي

12 - روض المناظر في علم الاوائل والاواخر
لابي الشحنة الحلبي المتوفى 815هـ 1412م قاضي الحنفية في حاب. اختصره من تاريخ ابي الفدا اسماعيل مع تكميل الاخبار إلى سنة 806هـ وهو تاريخ وجيز جمعه للملك المؤيد عماد الدين نائب السلطنة الشريفة بقلعة حلب طبع في بولاق 1290هـ على هامش جلد 7 و 8 و 9 من تاريخ ابن الاثير المسمى بالكامل في التاريخ

(1/374)


13 - البيان والاعراب بما بارض مصر من الاعراب
لتقي الدين المقريزي المتوفى 845هـ 1441م ذكر فيه القبائل العربية التي دخلت ارض مصر طبع في غوتنغن 1847م مع ترجمة المانية باعتناء العلامة ووستنفلد

14 - الالمام باخبار من بارض الحبش من ملوك الاسلام
لتقي الدين أحمد بن علي المقريزي الحنفي ثم الشافعي المتوفى 845هـ 1441م طبع في لايدن 1890م مع نبذه من تقويم البلدان لابي الفدا اسماعيل في ذكر القسم الجنوبي من الارض أي بلاد السودان ومعها ترجمة لاتينية وطبع أيضاً بمصر سنة 1895م باعتناء ادارة الهلال ومقريز هي مقارزة من ضواحي بعلبك البقاع في الشام " اطلب سيرته بالتفصيل عن مصادر مختلفة على صح 112 - 121 من الجزء الاول من كتاب " الانيس المفيد للطالب المستفيد وجامع الشذور من منظوم ومنثور " للعلامة الفرنسي سلفستر دي ساسي الطبع الثانية المصححة المزاد عليها المطبوعة في باريس 1826م " وسيرته باللغتين العربية وال فرنسية مع الشروح "

15 - النزهة السنية في اخبار الخلفاء والملوك المصريين
لحسن بن حسين بن أحمد بن الطواوني الحنفي المولود 832هـ 1428م وهي موجزة بدأ فيها بذكر الرسول " - صلى الله عليه وسلم - " ثم الخلفاء ومن ملك مصر إلى عصره وسلطان زمانه طومان باي ابن اخ قانصوه الغوري الذي تولى سنة 922هـ غير أن الاخبار فيها تنتهي إلى سنة 901هـ 1495م فقط أي إلى اوائل تولي قانصوه طبع في بولاق دون ذكر السنة

(1/375)


16 - عقد الجمان في تاريخ اهل الزمان المعروف بتاريخ العيني
لابي محمد محمود العيني المتوفى 855هـ 1451م. لم يطبع جمع فيه تاريخ الناس من مبدأ الدنيا إلى سنة إلى 850هـ 1446م ويحتوي على قصص الانبياء وسيرة الرسول " - صلى الله عليه وسلم - " وما جرى بعده بين الخلفاء والملك في كل زمان مع الاشارة إلى وفيات الاعيان انتها من تنقيحه في القاهرة 852هـ 1448م

17 - اخبار العصر في انقضاء دولة بني نصر
وهم ملوك غرناطة الاندلس تولوها من 629 - 897هـ طبعت في ميونخ عاصمة بافاريا سنة 1863م عن نسخة موجودة بالاسكوربال مع ترجمة المانية وشروح باعتناء مرقس يوسف مولر

18 - تاريخ الخميس في احوال انفس نفيس
لحسين بن محمد بن الحسن الديار بكري المالكي نزيل مكة المتوفى بها 966هـ 1558م وهو تاريخ الاسلام استعان جامعه بعدد كبير من المصنفات واسهب في سيرة الرسول " صلع " واخبار صدر الاسلام واوجز في اخبار الخلفاء والملوك وبذل وسعه في غربلة الاخبار وافراز فاسدها من صحيحها طبع في 2ج في القاهرة سنة 1283هـ وأيضاً فيها 1302هـ وعلى الهامش شروح لغوية ذات فائدة كبيرة علقها مصحح الطبع.

19 - صكوك عربية في اخبار حصار الجزائر
سنة 948هـ 1541م. طبع في مدينة اوران الغرب في 48صح سنة 1890م مع ترجمة فرنسية

(1/376)


20 - التبر المسبوك في ذيل السلوك
لمحمد بن عبد الرحمن السخاوي الشافعي المولود 831هـ من تلاميذ ابن حجر العسقلاني المتوفى بالمدينة المنورة 902هـ 1496م " نسبه نسبة إلى سخا وهي قرية جنوبي بحيرة برلس في ريف القطر المصري " والتبر هذا هو تتمة لكتاب السلوك للمقريزي. والسلوك هو اخبار المماليك الذين حكموا مصر. شرع بنشره شارل كلياردو بك بصفة ملحق لمجلة مصر التي هو مديرها ووقف على ضبط المسودلت أحمد بك زكي وكيل الادارة برئاسة مجلس النظار ولغاية شهر مايو من سنة 1896م كان قد طبع منه نحو ستين ورقة

21 - محاضرة الاوائل ومسامرة الاواخر
لعلي داده السكنوري البسناوي المعروف بشيخ التربة المتوفى 1007هـ 1598م بقلعة صوليق وهي على نسق كتاب الوسائل إلى معرفة الاوائل لجلال الدين السيوطي إن لم تكن مقتبسة منه ومن كتب اخرى عديدة حتى صارت اوسع من الوسائل للسيوطي. رتبها على قسمين الاول في فصول الاوائل والثاني في فصول الاواخر وفرغ من وضعها 998هـ 1589م طبعت في 72صح في بولاق 1300هـ

22 - تقويم التواريخ
وهو جداول تاريخية لغاية سنة 1058هـ 1648م لمصطفى بن عبد الله حجي خليفة كاتب جلبي المتوفى 1063هـ 1653م طبع في القسطنطينية 1146هـ 1733م وهو الان نادر الوجود

(1/377)


23 - تحفة الكبار في اسفار البحار
لمصطفى بن عبد الله ايضا وهي أخبار الحروب البحرية بين الاتراك واهل البندقية طبع في القسطنطينية 1141هـ 1728م

24 - نزهة الحادي باخبار ملوك القرن الحادي أي الحادي عشر للهجرة
لمحمد الصغير بن الحاج بن عبد الله الوفراني ثم المراكشي وهي اخبار الدولة السعدسة في مراكش من سنة 1511أي 1670م طبعت في 315صح في باريس 1888م باعتناء العلامة هوداس مدرس اللغة العربية في مدرسة باريس

25 - تاريخ الزندية او اخبار الزندية
لابن عبد الكريم علي رضا الشيرازي طبع في 118صح في لايدن 1888م مع ترجمة المانية وفهرست باعتناء العلامة ارنست فير والزندية هم دولة عدد امرائها ثمانية شاهات تولوا على فارس ما عدا خراسان من سنة 1163 إلى 1209هـ أي من 1750 - 1794م واولهم كريم خان الذي قاوم شاه رخ الافشاري واخرهم لطف علي الذي قرضه اغا محمد الفاجاري اما اغا محمد الفاجاري فهو مؤسس الدولة الفاجارية المتولية الان على فارس

26 - اخبار بني زيدان ملوك تلمسان
في المغرب لابن عبد الجليل التنسي طبعت الترجمة الفرنسية فقط في باريس 1852م وملوك تامسان من بني زيدان اتوا بعد سنة 1012هـ سنة 1603م

(1/378)


27 - اخبار بني مزاب
لابي زكريا طبعت في 413صح في جزائر الغرب 1879م مع ترجمة فرنسية وشروح باعتناء العلامة مسكوراي وبنو مزاب هم قبيلة في جنوبي جزائر الغرب

28 - اخبار اليمن مدة ولاية حسن باشا
طبعت في لايدن 1838م عن نسخة خط اليد

29 - تاريخ الموازنة
للبطريك الماروني اصتفان الدوبهي الاهدني المتوفى 1704م 1116هـ طبع في بيروت 1891م مع شروح باعتناء رشيد الخوري الشرتوني

30 - قهر الوجوه العابسة بذكر نسب الجراكسة
طبع في بولاق 1287هـ في عشرين صح وهو رسالة تلخصت من كتاب شهاب الدين الصفدي بطلب الامير رضوان بك. ويستفاد منها إن نسبهم يرجع إلى قريش

31 - تحفة الناظرين فيمن ولي مصر من الولاة والسلاطين
لعبد الله الشرقاوي المتوفى بمصر 1227هـ 1812م ضمنها واقعة دخول الفرنسيين مصر في سنة 1214هـ مع ذكر ما يتعلق بمصر وحكامها من اول الزمن إلى وقته طبعت في 82صح فقط في مصر 1281هـ

(1/379)


32 - الخبر عن اول دولة من دول الاشراف العلويين
من اولاد الشريف ابن علي المولود سنة 997هـ 1588م وهذا الخبر منقول من كتاب الترجمان المعرب عن دول المشرق والمغرب لابي القاسم أحمد الزياني انتها فيه إلى سنة 1228هـ 1813م. طبع الخبر هذا في 108صح في باريس 1886م مع ترجمة فرنسية عدد صحائفها 216صح عني بها العلامة هوداس

33 - الاستقصا لاخبار دول المغرب الاقصى
تأليف أحمد بن خالد الناصري السلوي طبع في 4ج بالقاهرة 1311هـ سبق هذه الطبعة طبعة اخرى في فاس غير إنها قد نفذت

34 - الشماريخ في علم التاريخ
هي رسالة صغيرة لجلال الدين السيوطي في علم الخرونولوجيا طبعت في 21صح في لايدن 1894م عن نسخ مكتبتي تويغن وبرلين باعتناء العلامة ساينولد

35 - مجموعة في المغازي النبوية
طبعت على الحجر في القاهرة 1297هـ وفيها المصنفات آلاتية 1 - " شرح الصدر بغزوة بدر " لعبد الله الشبراوي المتوفى سنة 1148هـ 1735م وهو موجز في تاريخ مغازي الرسول " - صلى الله عليه وسلم - " ومغازي المسلمين 2 - غزوة حنين والطائف وسرية اوطاس لمحمد ابي الوفاء الحسيني

(1/380)


تراجم. طبقات. انساب
قد وردت السير والوفيات وما سنذكره هنا هو بصفة تتمه لها

1 - تهذيب الاسماء واللغات
لابي زكريا يحيى بن شرف النواوي الشافعي المولود سنة 631هـ في نوى وهي بلدة بقرب دمشق الشام. تخرج بالمدرسة الرواحية بدمشق وانكب على العلوم الدينية. ولما مات ابو شامة في سنة 665هـ وهو صاحب الروضتين في اخبار الدولتين دعي النواوي لرئاسة المدرسة الاشرفية وهي مدرسة للحديث. وكان النواوي معاصراً للسلطان ببرس وقاوم هذا السلطان في بعض الامور. ولما مرض بسبب ضعف جسمه وكثرة انصبابه على التآليف رجع إلى نوى بلدة ولادته وتوفي فيها سنة 676هـ 1277م عن 45 سنة من العمر ومن تصانيفه التهذيب هذا جمع فيه الالفاظ الموجودة في مختصر المزني والمهذب والوسيط والوجيز والتنبيه والروضة وضم اليها جملاً مما ايس فيها من اسماء الرجال والنساء والملائكة والجن وجعله قسمين الاول في الاسماء فصار اشبه بكتاب تراجم وسير. والثاني في اللغات فهو قاموس لغوي. طبع منه القسم الاول فقط في الاسماء في مدينة غوتنغن من 1842 إلى 1847م باعتناء العلامة وستنفلد واكثر الاسماء الواردة فيه هي المشاهير الذين نبغوا في اوائل الدور الاسلامي وله ايضا طبقات الشافعية. لم تطبع. اختصرها من طبقات الشافعية لابن الصلاح المتوفى بدمشق سنة 643هـ 1245م وزاد عليها. غير أن كليهما اهملا ذكر كثيرين من المشاهير المعروفين بشهرتهم الزائدة وذكرا من هم اقل شهرة

(1/381)


2 - تاج التراجم في طبقات الحنفية مرتبة على الحروف
لقاسم بن قطلوبغا بن عبد الله الحنفي المتوفى بحارة الدبلم بالقاهرة 879هـ 1474م طبع في لايبسك سنة 1862م مع شروح وفهرست اسماء الرجال وضعها العلامة الاماني غوستاف فلوغل

3 - طبقات المفسرين
لجلال الدين عبد الرحمن السيوطي المتوفى سنة 911هـ 1505م طبعت في لايدن سنة 1839م مع شروح لاتينية وفهرست اسماء الرجال وسيرة السيوطي

4 - طبقات الحفاظ
" وهم الذين فاقوا في حفظ القرآن الشريف والحديث النبوي " طبعت منها ثلاثة اجزاء في غوتنغن سنة 1834م باعتناء العلامة الالماني ووستنفلد. واصل هذا الكتاب هو أن شمس الدين محمد بن أحمد بن عثمان بن قيماز التركماني الفارقي " نسبة إلى ميا فارقين " الاصل الدمشقي الذهبي الشافعي المتوفى سنة 748هـ الف مطولاً في التاريخ السياسي وطبقات العلماء لغاية سنة 700هـ وقيل بل لغاية سنة 715هـ وجعله على جملة اجزاء ورتبه على 70 طبقة كل طبقة عشر سنين " 10 في 70 700 " ورتب الاسماء في كل طبقة على الحروف ثم ذيل هذا المطول بتتمة احتوت على ذكر الاخبار والطبقات من سنة 701إلى 740هـ ثم الفرز هذين المصنفين واسخرجهما وجعلهما على اربعة انواع الاول الاخبار السياسية عن الدول الاسلامية مع ملحق من سنة 716 إلى 740هـ. والثاني سير الاشراف. والثالث طبقات الحفاظ. والرابع طبقات القراء " أي قراء القرآن الشريف " ثم جاء الحافظ ابو الفضل جلال الدين بن عبد الرحمن بن ابي بكر السيوطي الشافعي المتوفى سنة 911هـ ولخص ذلك الجزء الثالث " في طبقات الحفاظ " وذيل عليها

(1/382)


من جاء بعد زمن الذهبي ورتبها طبقات او كانت مرتبة من قبل. وهي التي اعتني بطبعها العلامة ووستنفلد. ومنه نسختان خط اليد بالمكتبة الخديوية

5 - لب اللباب في تحرير النساب
طبع في لايدن من سنة 1840 - 1842م باعتناء العلامة فاث
واصل هذا الكتاب هو أن ابا سعد عبد الكريم بن محمد السمعاني من عشيرة سمعان من قبيلة تميم المولود في مرو سنة 506هـ ساح في طلب العلم في خراسان وكومس والجبل والعراق والحجاز والجزيرة وبر الشام وجمع من المعلومات والمعارف ما جعله يعد من مشاهير العلماء والمصنفين " توفي سنة 562هـ 1166م انظر سيرته في وفيات الاعيان وتاريخ ابي الفدا وطبقات الحفاظ " واشهر تصانيفه " الانساب " موجودة منه نسخة كاملة في 350كراس في 9ج في مكتبة القسطنطينية. ثم جاء إلى الشيباني وهو عز الدين بن الاثير الجزري المولود سنة 555هـ المتوفى 630هـ 1232م " انظر وفيات الاعيان وتاريخ ابي الفدا وطبقات الحفاظ ودائرة المعارف للبستاني " واختصر الانساب التي للسمعاني في مصنف سماه " اللباب في معرفة الانساب فرغ من اختصاره سنة 615هـ 1218م طبع منه قسم في غوتنغن سنة 1835م باعتناء العلامة ووستنفلد. ثم جاء جلال الدين السيوطي المتوفى سنة 911هـ 1505م ونقح اللباب لابن الاثير واتوفى ضبط الفاظه وزاد عليه زيادات وتتبع اشياء اهملها واستدرك الفاظاً اخفلها فصار مختصراً في الانساب وافياً بالمقصود كافياً عن التطلاب خالياً عن التطويل سماه " لب اللباب في تحرير الانساب " طبع في لايدن سنة 1840 - 1843م كما ذكرنا

(1/383)


6 - الثقائق النعمانية في علماء الدولة العثمانية
لطاشكبري زاده المتوفى سنة 968هـ 1560م ودفن بحارة عاشق باشا بالقسطنطينية فرغ من إملائها لأنه كان فقد بصره سنة 965هـ. جمع فيها تراجم خمسمائة واثنين وعشرين من العلماء ومشايخ الصوفية ورتبها على عشر طبقات بحسب السلاطين العشرة من عثمان الغازي إلى سليمان الاول. طبعت على هامش وفيات الاعيان لابن خلكان المطبوعة في بولاق سنة 1299هـ في 2ج. وقد طبعت ايضا الشقائق هذه على حدتها غير انه فاتنا اخذ مذكرة باسم المكان وسنة الطبع

7 - لواقح الانوار في طبقات السادة الاخيار
لعبد الوهاب الشعراني المتوفى سنة 973هـ 1565م طبعت مراراً في بولاق ومصر كل مرة في جزأين وهي تراجم الصالحين من اعل التصوف منذ ظهور الاسلام إلى عهد المصنف

8 - انسان العيون في سيرة الامين المأمون
ويعرف بالسيرة الحلبية لعلي ابراهيم الدين الحلبي القاهري المولود بمصر سنة 975هـ المتوفى بالقاهرة 1044هـ 1634م طبع في مصر سنة 1280هـ. وايضا فيها سنة 1304هـ. وهو مصنف مطول في سيرة الرسول " - صلى الله عليه وسلم - " جمعه من " سبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد وذكر فضائله واعلام نبوته وافعاله واحواله في البدء والميعاد " المعروف بالسيرة الشامية لمحمد بن يوسف الدمشقي الصالحي نزيل البرقوقية بصحراء مصر القاهرة المتوفى سنة 942هـ 1535م جمعها من اكثر من ثلاثمائة كتاب وتحرى فيه الصواب. قلنا جمع برهان الدين الحلبي انسان العيون من السيرة الشامية مع اضافة بعض الزيادات

(1/384)


9 - تحفة الراغب في سيرة جماعة من اهل البيت الاطايب
لأحمد سلامة القليوبي الشافعي المتوفى سنة 1069هـ 1658م طبعت في مصر سنة 1307هـ

10 - المعجم
لابن الآبار الذي قتل سنة 658هـ في تونس وهو من تلاميذ ابي علي الصدفي طبع في مدريد 1886م باعتناء اثنين وهما العلامة كوديرا والعلامة زيدين " انظر آثار الادهار القسم التاريخي صح 115 " وهو تراجم اصحاب علي الصدفي وتلاميذه " اطلب ايضا المكتبة الاندلسية بين السير والوفيات في الباب الثاني "

3 - اصول الفقه وفروعه
1 - مختصر المنار في اصول الفقه
لابي حبيب الحلبي المتوفى سنة 808هـ 1405م وشرحه ابو الثناء أحمد الزبلي ثم السيواسي في كتاب سماه " زبدة الاسرار شرح مختصر المنار " فرغ من وضعه سنة 974هـ 1566م طبعت الزبدة هذه في 66صح في كازان 1887م " انظر منار الانوار "

(1/385)


2 - الاشباه والنظائر
هو في فروع الفقه على مذهب الحنفية لابن نجيم المصري المتوفى سنة 970هـ 1562م طبع في كلكته 1241هـ وفي مصر 1298هـ. وله ايضا الرسائل وشرحها أحمد محمود الحموي المتوفى سنة 1098هـ 1686م في كتاب سماه " غمز عيون البصائر على محاسن الاشباه والمحاسن " طبع في 2ج في القسطنطينية سنة 1290هـ
4م - ناسك الحج
1 - المستطاع من الزاد لافقر العباد ابن عماد
لعبد الرحمن بن محمد عماد الدين العمادي الدمشقي الحنفي المتوفى سنة 1051هـ 1641م وهو مختصر كثير المعلومات والفوائد في مناسك الحج طبع في القاهرة سنة 1304هـ " انظر سيرته في خلاصة الآثار للقن الحادي عشر جزء 2 صح 380 " ونستطرد إلى ذكر كتاب آخر من تصنيف احد علماء القرن الثالث عشر وهو

2 - فيض الملك العلام
لمحمد صالح بن ابراهيم الزبيدي المتوفى بمكة 1240هـ وهو مختصر من مناسك الحج على مذهب الشافعية. ليوسف البطاح الملكي شرح عليه سماه " اراد الانام " فرغ من وضعه 1244هـ طبعا معاً في 47صح في القاهرة 1309هـ

(1/386)


5س - ياسة ومواضيع متنوعة
1 - المنهج المسلوك في سياسة الملوك
لعبد الله بن عبد الرحمن من اهل القرن السادس للهجرة ألفه للملك الناصر صلاح الدين يوسف ورتبه على عشرين باباً طبع في بولاق 1256هـ

2 - سلوك المطاع في عدوان الاتباع في السياسة والادبيات
لمحمد بن محمد بن ظفر السقلي المتوفى سنة 565هـ 1169م رتبه على خمس سلوانات الاولى في التفويض ونتائجه. الثانية: في التأسي وفوائده. الثالثة في الصبر وعوائده. الرابعة: في الرضا وميامنه. الخامسة: في الزهد وكله تعزية الامير على عداوة الرعية له. طبع في تونس 1279هـ وترجمه العلامة الايطالي آماري إلى اللغة الايطالية وطبع في فلورنزا 1851م

3 - واسطة السلوك في سياسة الملوك
للسلطان موسى الثاني ابن يوسف بن زيان من دولة الزيانية التي تولت أمر تلمسان المغرب من سنة 633 - 796هـ طبع في تونس 1279هـ وكاتب السلطان موسى هذا هو اخو ابن خلدون المؤرخ المشهور

(1/387)


4 - المشرب الوردي في حقيقة المهدي
للمنلي علي بن سلطان محمد الهروي القاري المتوفى في مكة سنة 1014هـ 1605م طبع في مصر سنة 1278هـ

5 - الصواعق الالهية في الرد على الوهابية
لسليمان بن عبد الوهاب وهو اخو محمد بن عبد الوهاب شيخ المذهب الوهابي الذي انتشرت طريقته وإن شئت قل بدعته في ارض نجد في اواخر القرن الثامن عشر للميلاد. والصواعق هذه من المصنفات الحسان للوقوف على حقيقة هذه الطريقة طبعت في بمباي سنة 1306هـ

6 - ثلاث رسائل
طبعت في 77صح في القسطنطينية في مطبعة الجوائب وهي: 1 - النقود الاسلامية لتقي الدين المقريزي الشافعي المتوفى سنة 845هـ 1441م 2 - الدّراري في ذكر الذراري لكمال الدين غمر بن هبة الله ابن العديم الحلبي صاحب تاريخ مدينة حلب المتوفى سنة 660هـ 1161م بظاهر مصر ودفن بسفح جبل المقطم. صنف دراريه هذه للملك الظاهر غازي وقدمها له يوم ولد ولده الملك الغزيز وهما من فروع الدولة الكردية الايوبية في حلب 3 - حكم وآداب واخبار واشعار انتخبها الكاتب الشهير ياقوت المستعصمي

(1/388)


6 - الشعراء
نورد اولاً ما فاتنا ذكره في فقرة الشعر من الباب الثاني ثم ناتي بما هو داخل في زمن الخفضة

1 - ابو القاسم الحسين الواساني
من اهل القرن الرابع للهجرة. له القصيدة النونية الهزلية يصف فيها الضيافة التي اضطر أن يضيف بها اهل قرية حمرايا في حوران. طبعت في دمشق سنة 1302هـ " انظر يتيمة الدهر للثعالبي جزء 1 صح 261 "

2 - ابو الفرج بباغة
من اهل القرن الرابع للهجرة " انظر سيرته في يتيمة الدهر للثعالبي " طبعت جملة من اشعاره في لايبسك سنة 1834م وطبعت معها ايضا عدة اشعار لابي اسحاق وذلك باعتناء العلامة فيلبس وولف

3 - عبد الرحيم بن أحمد البرعي اليمني
من اهل القرن الخامس للهجرة. طبع ديوانه في القاهرة وبولاق مراراً. واكثره مدح خير البرية ومدح جملة من الفضلاء المعاصرين للناظم. فيه القصائد الربانيات ثم النبويات ثم الصوفيات ثم الوعظيات " انظر الباب الثاني الفصل في شعراء الصوفية "

(1/389)


4 - يوسف بن محمد بن يوسف التوزري بن النحوي
المتوفى سنة 513هـ 1119م ونوزر مدينة من اعمال تونس ولها تجارة واسعة في التمر. له القصيدة المنفرجة او الفرج بعد الشدة مع تخميس لها. انظر كشف الظنون لحاجي خليفة جزء 4 صح 551. طبعت على الحجر في 14 صح في الاسكندرية سنة 1304هـ
ولمحمد بن محمد الدلجي العثماني الشافعي من اهل القرن التاسع للهجرة شرح عليها سماه " اللوامع المبهجة باسرار المتفرجة " فرغ من وضعه سنة 894هـ بمكة المشرفة " لم يطبع "

5 - ابراهيم بن سهل الاسرائيلي الاشبيلي
المتوفى سنة 649هـ 1251م غريقاً مع ابن خلاص والي سبته. وبعد ابراهيم هذا في أعلى طبقة بين الشعراء. انظر فوات الوفيات جزء 1صح 23. له ديوان شعر طبع على الحجر في القاهرة سنة 1279هـ وايضا سنة 1297هـ عن نسخة جمعها حسن بن محمد العطار المتوفى سنة 1250هـ ووضع فيها شروحاً لغوية على الهامش. وطبع ايضا في بيروت

6 - البهاء زهير
هو الوزير ابو الفضل زهير بن محمد المهلبي الملقب ببهاء الدين المتوفى بمصر سنة 656هـ 1258م وهي سنة سقوط بغداد في يد هولاكو المغولي. كان زهير هذا وزيراً للملك الصالح نجم الدين ايوب. طبع ديوانه في مصر مراراً. وايضا في كمبرج انكلترا سنة 1876م مع ترجمة انكليزية منظومة شعراً ومع شروح نظمها ووضعها العلامة الانكليزي ادوين بالمر الذي قتله بعض العرب في بادية طور سينا سنة 1882م اثناء الحوادث المعروفة بالحركة العرابية. وطبع ايضا في

(1/390)


باريس سنة 1883م مع القراءات المتنوعة للمتن الاصلي العربي

7 - محمد بن سليمان التلمساني الملقب بالشاب الظريف
المولود بالقاهرة سنة 661هـ المتوفى بدمشق سنة 688هـ 1289م

8 - صفي الدين الحلي
المولود سنة 677هـ 1278م المتوفى ببغداد سنة 750هـ 1349م. طبع ديوانه في دمشق سنة 1300هـ مع القصائد الارتقيات وهي له ايضا ومع فصل في الاحماض والمجون. والارتقيات هي قصائد نظمها في مدح بني ارتق الاكراد. طبعت ايضا على حدتها في مصر سنة 1283هـ هو عبد العزيز بن سرايا الحلي الملقب بصفي الدين من شعراء المسلمين هاجر من العراق بسبب الحروب والمحن وحط رحاله بفناء ملوك آل ارتق اصحاب ماردين في الجزيرة ونظم في مدح السلطان نجم الدين ابي الفتح غازي تسعاً وعشرين قصيدة كل منها تسعة وعشرين بيتاً على حرف من حروف المعجم يبدأ كل بيت منها بحرف من حروف المعجم وبه يختم ووسمها بددر النحو في مدائح الملك المنصور. وهي من ضمن الارتقيات

9 - صلاح الدين الصفدي
المتوفى بدمشق سنة 764هـ 1362م هو خليل بن ايبك بن عبد الله الصفدي الشافعي. له " دمعة الباكي ولوعة الشاكي " فيها نظم ونثر طبعت في القاهرة سنة 1280هـ وايضا سنة 1302هـ

(1/391)


10 - ابن نباتة
المتوفى في القاهرة سنة 768هـ1366م هو محمد بن محمد بن الحسن الجذامي الفارقي المصري. له ديوان كبير طبع منه قطعة فقطعة في الاسكندرية. وله ايضا ديوان آخر صغير جمع فيه نبذاً من المدائح المؤيدية " أي للملك المؤيد صاحب حماه في بر الشام " طبع في مصر سنة 1288هـ. والفارقي نسبة إلى ميَّا فاريقين وله ايضا " سرح العيون لشرح رسالة ابن زيدون " طبع في الاسكندرية سنة 1290هـ وايضا في مطبعة بولاق

11 - ابن الميلق الشاذلي المصري
المتوفى سنة 797هـ 1394م. له قصيدة شرحها محمد بن علان. وابو مدين التلمساني له قصيدة شرحها محمد بن علان الصديقي الشافعي المتوفى بمكة سنة 1057هـ 1647م المذكور طبعتا مع شرح ابن علان عليها في القاهرة سنة 1305هـ في 45صح اما مطلع قصيدة ابن الميلق فهو
من ذاق طعم شراب القوم يدر به ... ومن دراه غداً بالروح يشربه
اما مطلع قصيدة التلمساني فهو
ما لذة العيش إلا صحبة الفقراء ... هم السلاطين والسادات والامراء
وكلاهما تصوف

12 - أحمد بن يحيى التلمساني المعروف بابن ابي حجلة
المتوفى بالقاهرة سنة 776هـ 1374م. له ديوان الصبابة طبع على الحجر بمصر سنة 1279هـ

(1/392)


13 - محمد بن حسن النواحي
المتوفى سنة 859هـ 1454م. له ديوان سماه " حلبة الكميت " طبع في بولاق سنة 1276هـ وايضا في القاهرة 1299هـ وكله مدح الجمرة والمدام في خمسة وعشرين باباً مع خاتمة في التوبة والاخلاص وذم الخمرة والتنفير عنها

14 - الصالحة عائشة الباعمنية
توفيت سنة 922هـ 1516م. هي بنت يوسف الباعولي ام عبد الوهاب الدمشقية. وباعون هي الان قرية صغيرة بناحية جبل دمعراض بقضاء عجلون في لواء البلقاء بسورية على خمس ساعات ونصف الساعة من عجلون. لها البديعة المسماة " الفتح المبين في مدح الامين " ولها شرحه ايضا. طبعت في مصر سنة 1304هـ على هامش " خزانة الادب وغاية الارب " المسماة بتقديم ابي بكر في البلاغة لتقي الدين بن علي المعروف بابن حجة الحموي المولود بحماة سنة 777هـ المتوفى سنة 827هـ 1433م. وعلى الهامش ايضا رسائل أحمد بن الحسين الهمذاني المعروف ببديع الزمان المتوفى سنة 393هـ 1002م وللباعونية ايضا منظومة في مولد النبي

15 - محمد بن نجم الدين الصالحي الهلالي
المتوفى سنة 1023هـ 1603م هو شهاب الدين الخفاجي. للصالحي هذا ديوان سماه " سجع الحمام في مدح خير الانام " طبع مرتباً على حروف المعجم في القسطنطينية سنة 1298هـ عن نسخة بخط الناظم وفي آخر المطبوع ترجمة حاله منقولة عن ريحانة الالبا وزهرة الحياة الدنيا لتلميذه شهاب الدين الخفاجي المتوفى سنة 1069هـ

(1/393)


16 - فتح الله الحلبي ابن النحاس
المتوفى بالمدينة المنورة سنة 1052هـ 1642م طبع ديوانه في مصر سنة 1290هـ في 68صح

17 - ابن معلوق
جمع ديوان اشعار ابيه شهاب الدين الموسوي الحويزي المتوفى سنة 1087هـ 1676م ورتبه على ثلاثة فصول 1 - المدائح. 2 - المراثي. 3 - اشياء متفرقة فاشتهر الديوان باسم الابن. طبع في الاسكندرية سنة 1290هـ وفي مصر سنة 1302هـ وفي بيروت

18 - الامير منجاق باشا
المتوفى 1080هـ 1669م ز ويعده اهل دمشق من اعظم شعراء القرون المتأخرة. طبع ديوانه في دمشق سنة 1301هـ

19 - الحسن بن مسعود اليوسي
المتوفى سنة 1102هـ 1690م له قصيدة دالية وله ايضا شرحها طبعا في الاسكندرية سنة 1291هـ

20 - جرمانوس فرحات اللبناني الماروني
المطران نبغ 1119هـ 1707م له ديوان اشعار طبع في بيروت 1866م

21 - أحمد الدلنجاوي
المتوفى سنة 1123هـ 1711م. طبع ديوانه في القاهرة 1303هـ

(1/394)


22 - عبد الله بن علوي بن محمد الحدادي التريمي
نسبة إلى تريم حيث ولد المتوفى 1132هـ 1719م. له ديوان سماه " الدر المنظوم لذوي العقول والفهوم " واغلب اشعاره عبادية دينية بل صوفية واشهرها التائية والرائية والميمية والعينية. " انظر سلك الددر ج3 صح 91 " طبع في القاهرة سنة 1302هـ

23 - عبد الغني النابلسي
المتوفى سنة 1143هـ 1731م والغالب عليه التصوف له ديوان اشعار طبع في بولاق سنة 1857م اكثرها صوفية وله ايضا " نفحات الازهار على نسمات الاسحار في مدح النبي المختار " طبعت في دمشق الشام سنة 1299هـ وهي مطولة في البديع ومن جملة ما فيها قصيدتان احداهما خمسمائة بيت وبيت في مدح النبي المختار وفي كل بيت منها باب من ابواب البيع والثانية على الهامش في كل بيت من ابياتها اسم النوع من البديع الوارد في المتن. وفي مقدمة نفحات الازهار هذه ذكر المصنفات في البديع التي سبقت عهد المؤلف. ولها ايضا فهرسة مستوفية الشروط المطلوبة

24 - عبد الله الشبراوي الشافعي
المتوفى سنة 1171هـ 1758م له ديوان سماه " منائح الاطاف في مدائح الاشراف " رتبه على حروف المعجم " انظر سلك الدرر جزء 3 صح 107 " طبع في بولاق ومصر مراراً منها سنة 1306هـ في 96صح وله ايضا " عنوان البيان وبستان الاذهان " رتبه على سبعة اساليب وخاتمة واعقب كل اسلوب بضرب مثل. وهو كنز من الآداب مع نصائح وحكم طبع في القاهرة مراراً منها 1305هـ

(1/395)


25 - أحمد بك الكيواني
المتوفى بدمشق سنة 1173هـ 1759م قال فيه المرادي على صح 97 من الجزء الاول من سلك الدرر إنه اعظم عراء قرنه. أما اشعاره فهي بالحقيقة رقيقة محزنة. طبع ديوانه في دمشق الشام 1300هـ

26 - العيدروس
المتوفى بمصر سنة 1192هـ 1778م هو عبد الرحمن بن مصطفى اليمني ويرجع نسيه إلى السيدة فاطمة الزهراء. له ديوان سماه " تنميق الاسفار فيما جرى له مع اخوان الادب في بعض الاسفار " طبع في القاهرة سنة 1304هـ وطبع معه " تنميق السفر فيما جرى عليه وله بمصر " وهو له ايضا. وفي آخر هذه الطبعة تذييل له ايضا ذكر فيه بعض ما كتب من المراسلات بعد عوده من مصر إلى بلاد الحرمين الشريفين. وفيه ايضا شيء من الحمينيات " جمع كلمة حميني " وهي نوع من النظم اختصت به اهل اليمن دون غيرهم. " انظر كتاب سلك الدرر جزء 1 صح 328 وله ايضا ديوان اخر سماه " ترويح البال وتهييج البلبال " طبع في بولاق سنة 1283هـ

27 - مجموعة المعاني
لمؤلف مجهول لدينا طبعت في القسطنطينية في مطبعة الجوائب. هي مشتملة على مائة معنى من جيد النظم أضاف المؤلف المجهول إلى كل معنى ما يجانسه او يضاده للملاءمة التي تكثر بين الضدين والمثلين واجهد في تخيرها من فصيح الشعر وقويه الخالي من فحش مستهجن الشعر ووحشيه. وعدد صحائفها 220صح

(1/396)


28 - مجموعة المزدوجات
مشتملة على مزدوجات للمقري ولحسن قويدر ولاديب قاسم ولاسعد اللقيمي وللسمرباوي الفرغلي ولصفي الدين الحلي. وقصيدة مدرك بن علي الشيباني إلى غير ذلك جمعها محمود الجزائري طبعت على الحجر في القاهرة 1299هـ
7ع - روض وقوافي
1 - معيار الاشعار
في العروض والقوافي وله شرح اسمه ميزان الافكار شرح معيار الاشعار طبع في 222صح في لكناو الهند 1300هـ

2 - ميزان الاشعار
وهو رسالة في العروض العربية والفارسية طبع في 71صح في القسطنطينية سنة 1308هـ باعتناء العلامة مارغوسيان

(1/397)


8ا - لرياضيات
1 - خزانة العلم
هي في العلوم الرياضية للدوان خان حي البطناوي الهندي طبع المتن العربي في كلكته سنة 1837م تم الباب الثالث

(1/398)


الباب الرابع
زمن اليقظة بعد الخفضة وهو الدور الاحدث الذي اوله من ابتداء القرن التاسع عشر للميلاد الموافق سنة 1215هـ ويسميه بعضهم بدور الاختلاط أي اختلاط الغرب بالشرق وهو مرتب فصولاً كالآتي فصل: المصنفون الستة الشهيرون فصل: الجغرافية والرحلات وخريطات فصل: تاريخ خاص وعام وتاريخ آداب اللغة وتراجم وطبقات فصل: ايجيبتولوجيا أي عمران مصر مدة الفراعنة فصل: طب. طبيعة. كيمياء. طب بيطري. صيدلة. جيولوجية. زراعة. صباغة فصل: رياضيات. وميقات وتقويم فصل: اللغة. صرف ونحو. بلاغة. فلسفة. اللغة. امثال دارجة. ادب اللغة. قواميس. رسم الحروف والكتابة فصل: عروض وقوافيه فصل: شعر ومقامات فصل: فلسفة وعقليات ومنطق فصل: الدين. تفسير. حديث. عقائد. فقه فصل: تصوف وزهد فصل: سياسة. قوانين وحقوق. محاكمات. اقتصاد سياسي. ادارة. قضاء. قوانين عقارية

(1/399)


فصل: بيداغوغيا. تربية. تعليم. تهذيب. حسن السلوك فصل: صناعة الطباخين. اطعمة. حلويات. مشروبات فصل: قتال وحرب فصل: مواضيع متنوعة تنبيه: هذا الباب غير مستوفٍ فانظر من نقوله في الملحق قد حصل اشتغال عظيم بالعلوم في الجيل التاسع عشر هذا الذي لم ينتهي إلى الان وفيه نهض كثيرون من ابناء العرب وغيرهم إلى خدمة المعارف والعلوم في اللغة العربية وظهرت نتائج هذه اليقظة على الخصوص في بر الشام والقطر المصري والهند. ومصنفو هذا العصر الذي استبشرنا له بطالع الخير والتقدم كثيرون جداً غير إنهم بالاجمال على ثلاث طبقات من حيث صفات تآليفهم فكتاب الطبقة الاولى هم الذين جمعوا في ذاتهم تمكناً وتضلعاً في الآداب والعلوم العربية مع تمكن وتضلع في اللغات والعلوم الغربية بحيث إن مصنفاتهم متصفة بالرونق العربي والجوهر الغربي كما في زمن النهضة العباسية واهل هذه الطبقة قليلون وكتاب الطبق الثانية من اهل هذا العصر الاحدث هم المتمكنون التمكن الفائق في الآداب والعلوم العربية بدون المام باللغات والعلوم الغربية بحيث إن مصنفاتهم متصفة بالرونق والجوهر العربي القديم واهل هذه الطبقة اكثر من عدد الطبقة الاولى
اما كتاب الطبقة الثالثة فهم الضعفاء في اللغة العربية وآدابها بحيث إن مصنفاتهم ركيكة العبارة تكاد لا تفهم ويعوزها كل رونق وطلاوة وعدد اهل هذه الطبقة كثيرون

(1/400)


المصنفون الستة الشهيرين
واشهر مصنفي هذا العصر هم كرنيليوس فنديك وناصيف اليازجي وأحمد فارس الشدياق ورفاعه بك الطهطاوي وعبد الهادي نجا الابياري وبطرس البستاني فلنذكرهم اولاً في فصل مخصص لهم ثم لنذكر الآخرين مرتبين حسب المواضيع التي صنفوا فيها

1 - كرنيليوس فنديك
الامريكي مولداً البيروتي مسكناً ولعله اكثرهم فائدة وخدمة في تآليفه وتطبيبه واعماله الخيرية ولد سنة 1818م في بلدة كندرهوك في ولاية نيويورك في الجمهورية المتحدة الامريكية الشمالية. وبعد أن تعلم اللاتينية واليونانية علاوة على الهولندية التي هي لغة اجداده وعلاوة على الانجليزية التي هي لغة مولده تولع بالطب والصيدلة والرياضيات فذهب إلى مدرسة مدينة فيلادلفيا في ولاية بنسلفانيا حيث درس حتى نال الاجازة بتعاطي صناعة الطب. ثم أتى سنة 1840م إلى بر الشام حيث تفرغ مدة لدرس اللغة العربية واللغة السريانية والعبرانية. وكان يحفظ التصاريف والاشعار ويطالع المصنفات الشهيرة في اللغة وغيرها ويعلق لها شروحاً ويُعرِب الفيات النحو وارجوزات الصرف على هوامش المتن وذلك بارشاد معلميه الذين منهم الشيخ ناصيف اليازجي وبطرس البستاني والشيخ يوسف الاسير. فتمكن بعد مدة وجيزة من اللغة العربية واخواتها حتى صار يعلم الشبان ويؤلف لهم كتباً فذاع صيته في بر الشام والقطر المصري واقاليم ما بين النهرين بأنه من فلاسفة الشرق وركن من اركان النهضة العلمية وزعيمها في بر الشام. واختص بالطب على انواعه ومعالجته امراض العين والرياضيات ولا سيما الهيئة والطبيعيات وكان مشهوراً بعمل الخير والبر. وتوفى في بيروت في 13 نوفمبر سنة 1895م عن 77 سنة من العمر قضاها في خدمة العلم ومعاطاة صناعة الطب والصدقات. ومن مؤلفاته

(1/401)


1 - محيط الدائرة في علمي العروض والقوافي طبع في بيروت سنة 1857م في 123صح 2 - الاصول الهندسية طبعت في بيروت مرتين في 125صح 3 - الروضة الذهبية في الاصول الجبرية طبعت في بيروت ثلاث مرات في 264صح 4 - المرآة الوضيَّة في الكرة الارضية وهي جغرافية عمومية طبعت في بيروت ثلاث مرات في 502صح وهي جوهرة في بابها 5 - اصول الكيمياء طبعت في بيروت سنة 1869م في 412صح 6 - اصول الباثولوجيا الداخلية وهي مطولة في علاج الامراض طبع في بيروت سنة 1878م في 1055صح 7 - التشخيص الطبيعي طبع في بيروت سنة 1874م في 128صح 8 - اصول علم الهيئة أي الفلك طبع في بيروت سنة 1874م في 288صح 9 - ارواء الظمأ في محاسن القبة الزرقاء وهو مرشد لمعرفة الاجرام السماوية ومواقعها طبع في بيروت سنة 1893م في 239صح وهو اخر تأليف له وقف هو على طبعه 10 - النقش على الحجر او النقش في الحجر وهو عدة اجزاء صغيرة في مبادئ العلوم الطبيعية طبع منها ثمانية اجزاء في بيروت وهاك اسماءها واحداً فواحداً الاول: مبادئ عامة في الطبيعة الثاني: مبادئ الكيمياء الثالث: مبادئ الطبيعيات الرابع: مبادئ الجغرافية الطبيعية الخامس: مبادئ الجيولوجيا السادس: مبادئ علم الهيئة السابع: مبادئ علم النبات الثامن: اصول المنطق 11 - الانساب أي اللوغاريتمات ومساحة المثلثات طبع في بيروت سنة

(1/402)


1873م في زهاء خمسمائة صح وله ايضا ترجمات من اللغات الاوروبية. واكمل ايضا ترجمة التوراة والانجيل من العبرانية واليونانية إلى العربية التي كان قد شرع بها العلامة الامريكي عالي سمث المتوفى ببيروت سنة 1856م. اما سيرته بالتفصيل فقد نشرت في جريدة الهلال السنة الرابعة جزء 1 و 2 منها ولاصحاب جريدة المقتطف كراس اتوا فيها بسيرته على الاسهاب المطول.

2 - ناصيف اليازجي
العلامة اللغوي الشاعر المولود سنة 1800م في قرية كفر شيما بسفح جبل لبنان على مسافة ساعة ونصف من بيروت المتوفى ببيروت سنة 1871م كان حجة في علوم اللغة الغربية كلها وله فيها التآليف المفيدة منها مقاماته المعروفة بمجمع البحرين وهي قلادة من قلائد الفصاحة جمع فيها من امثال العرب وتواريخهم وعلومهم شيئاً كثيراً وله ايضا ثلاثة دواوين من عيون الشعر ونخبه ومع أن كل نظمه في اعلى طبقة من الجودة إلا إن المراثي تفوق الجميع جزالة ومن مؤلفاته الشهيرة ارجوزتان مطولتان في الصرف والنحو. وله غير ذلك عدة تآليف في العربية والطب والمنطق واللغة تبلغ اثنين وعشرين مصنفاً كلها نخب في ابوابها طبعت في بيروت. ولم يهج في اشعاره احداً من الناس. وهاك ما له من المصنفات: 1: الجوهر الفرد وهو مختصر في الصرف والنحو 2: فصل الخطاب في اصول لغة الاعراب وهو متوسط الكبر لا مطول ولا مختصر في الصرف والنحو 3: نار القرى في شرح جوف الفرى وهو ارجوزة في النحو فقط مع شروح مطولة. واختصرها ابنه ابراهيم وشرحها. واخذ شاهين عطية اللبناني الشواهد الشعرية الواردة في مختصر نار القرى وشرحها وذكر اسماء ناظميها في الاعم الاكثر وبين الغريب منها والاعراب ومعاني الابيات وسمى شرحه هذا عقود الدرر في شرح شواهد المختصر طبع في بيروت باعتناء ابراهيم اليازجي 4:

(1/403)


مجموع الادب في فنون العرب وهو متوسط الكبر في المعاني والبيان والبديع 5: الطراز المعلم وهو ارجوزة مختصرة في البيان 6: اللامعة في شرح الجامعة. وهي ارجوزة في علمي العروض والقافية 7: قطب الصناعة في اصول المنطق طبع ثلاث مرات 8: نقطة الدائرة. وهي موجزة جداً في العروض والقوافي 9: مجمع البحرين فيه 59 مقامة ادبية مشروحة بقلمه طبعت في 432صح 10: ثالث القمرين وهو ديوان شعر 11: شرح ديوان المتنبي وقف على طبعه ابنه ابراهيم اليازجي. وسماه العرف الطيب في شرح ديوان ابي الطيب طبع في 703صح 12: الجمانة في شرح الخزانة وهي ارجوزة في الصرف 13: نفحة الريحان وهي من اشعاره طبعت في بيروت 14: فاكهة الندماء في مراسلات الادباء طبعت في بيروت اطلب سيرة ناصيف اليازجي في جريدة الهلال السنة الثانية صح 641 وكل تصانيفه مطبوع في بيروت

تابع 2 - حبيب بن ناصيف اليازجي
هو الاديب الشاعر ابن العلامة اليازجي المتقدم ذكره. ولد سنة 1839م وتلقى الادب عن ابيه فنبغ في علوم العربية والشعر. وله شرح ارجوزة مطولة في العروض من نظم ابيه اتى فيه على اطراف هذا الفن مع الخلوص عن الاشكال والتعقيد وهذا الكتاب مطبوع ومشهور في بيروت بين ارباب الادب له شعر حسن إلا إنه كان قليل الرغبة فيه لانصرافه للاعمال التجارية. وكان عارفاً ببعض اللغات الحديثة.

(1/404)


تابع 2 - ابراهيم بن ناصيف اليازجي
واخو حبيب له مصنفات مدققة مضبوطة يعتمد عليها منها: 1: نفح الازهار في منتخبات الاشعار طبع في بيروت ثانية سنة 1880م ومن جملة ما فيه قصيدة ابن زريق المشهورة التي تعد احسن ما نظم في الغزل 2: شرح الطراز المعلم الذي لابيه في البيان طبع في بيروت 3: مطالع السعد لمطالع الجوهر الفرد وهو شرح على مختصر ابيه في الصرف والنحو طبع في بيروت 4: مختصر نار القرى الذي لابيه طبع في بيروت

تابع 2 - خليل بن ناصيف اليازجي اخو المذكورين
له رواية سماها المروءة والوفاء او الفرج بعد الضيق طبعت في بيروت سنة 1884م ومزيتها الحسنى وفائدتها الكبرى إنها مبنية على حادثة شهيرة حدثت في زمن الجاهلية على ايام الملك النعمان جرت مع حنظلة النصراني وفى بها بالوعد مع يقينه بالقتل إذا وفى وله ايضا ديوان شعر سماه نسمات الاوراق طبع في القاهرة سنة 1888م

تابع2 - الست وردة بنت ناصيف اليازجي واخت المذكورين
لها ديوان شعر سمته حديقة الورد طبع في بيروت مرتين والطبعة الثانية اوفى من الاولى " ذكرناهم بالاستطراد بعد ذكر ابيهم "

3 - أحمد فارس وهو فارس الشدياق
الاديب الشاعر اللغوي الكاتب البليغ صاحب جريدة الجوائب التي صدرت في القسطنطينية من سنة 1861م سنة 1277هـ إلى أن توقفت في عهد ابنه

(1/405)


سليم نحو سنة 1884م ولد فارس هذا في قرية الحدث من اعمال جبل لبنان بقرب بيروت وبجوار كفر شيما. ودخل مدرسة عين ورقة المارونية الاكليريكية الكائنة في عمل كسروان من جبل لبنان فتلقى العربية والسريانية ونبغ فيهما ثم رحل إلى مصر واخذ عن اعلامها اللغة والادب وكان من صغره ميالاً للنظم فنظم الشعر واجاده. ثم تولى تحرير الوقائع المصرية على عهد عباس باشا الاول امير مصر. ولما بارح القطر المصري تسوح في تونس وفرنسا وبلاد الانجليز ثم القى عصا التسيار في مدينة القسطنطينية وانشأ فيها جريدة الجوائب سنة 1277هـ 1861م أي بعد حرب القرم وحوادثه السياسية بمدة فليلة. وتوفى في القسطنطينية 1887م واوصى ابنه الوحيد سليماً أن لا يدفن جثته إلا في قرية ولادته. فنقل سليم الجثة إلى بيروت ودفنها في ارض جبل لبنان عند الحازمية بقرب مدفن فرانقو باشا متصرف جبل لبنان الاسبق وعلى بعد ربع ساعة من قرية الحدث. وله عدة مصنفات منها 1: كنز الرغائب في منتخبات الجوائب وهو مقتطفات من جريدته اليومية السياسية العلمية جمعها ابنه سليم فارس وطبعها في 7ج في القسطنطينية 1295هـ. وفائدة الكنز هذا عظيمة للوقوف على تاريخ الشرق بعد حرب القرم إلى حرب سنة 1878م. وانشاء أحمد فارس ولغته من احسن ما كتبه المتأخرون نثراً في اللغة العربية في عصر النهضة الاخيرة 2: سر اللبال في القلب والابدال طبع في 600صح في القسطنطينية 1284هـ وهو عظيم الفائدة لمعرفة اللغة ومبني على ثلاثة مقاصد حذا فيه حذو المحكم لابن سيده الذي لم يطبع إلى يومنا 3: الواسطة في احوال مالطة وهو مرشد ودليل لجزيرة مالطة والقلعة الحصينة التي فيها طبع في مالطة 4: كشف المخبأ عن فنون اوربا طبع ثالثة في الاستانة العلية سنة 1299هـ في 360صح وهو ذكر رحلة المؤلف في اقطار اوربا 5: الجاسوس على القاموس طبع في القسطنطينية 1299هـ في 690صح وهو انتقاد على خطأ الفيروزابادي في قاموسه المحيط. غير أن كثيرين من

(1/406)


المتأخرين المقلدين لم يرضوا بما وجده أحمد فارس من الخطأ في القاموس وفي أي الحالات فإن الجاسوس هذا لا يخلو من الفوائد في كشفه على بعض هفوات الفيروزابادي 6: اللفيف في كل معنى طريف وهو كتاب ادب ومطالعة وتعليم القراءة وتمرين الخواطر في المراتب فيه امثال قديمة وحديثة ونوادر وهو من احسن مؤلفاته طبع في 215صح في القسطنطينية 1300هـ وقبل ذلك في مالطة سنة 1839م 7: الساق على الساق في ما للفارياق او ايام وشهور واعوام في عجم العرب والاعجام وهو متضمن بعض الحوادث من سيرة المؤلف مع شيء من الهجو المستتر طبع في باريس 1855م في 712صح 8: قصيدة مدح فيها باي تونس طبعت مع ترجمة فرنسية وشروح في باريس سنة 1851م وله مما لم يطبع الكتب الآتية وهي: 9: ديوان شعر كبير 10: الجزء الثاني من سر الليالي 11: المرآة في عكس التوراة 12: كتاب في علم البديع 13: عدة رسائل ادبية 14: غنية الطالب ومنية الراغب في الصرف والنحو وحروف المعاني طبعت في القسطنطينية مرتين في 278صح اطلب سيرته بالتفصيل في مجلة الهلال السنة الثانية صح 417 و 453

4 - رفاعة بك رافع الطهطاوي
المتوفى سنة 1290هـ " اطلب سيرته بالاسهاب في مجلة الهلال السنة الثالثة صح 441 " له عدة مصنفات منها

(1/407)


1 - رحلته إلى فرنسا. سماها خلاصة الابريز والديوان النفيس طبع سنة 1230هـ في بولاق في عهد محمد علي باشا 2 - نهاية الايجاز في سيرة ساكن الحجاز طبعت بالقاهرة 1291هـ وهي من احسن من احسن المختصرات في سيرة الرسول " - صلى الله عليه وسلم - " 3 - مطالع شموس السير في وقائع كرلوس الثاني عشر طبعت في بولاق سنة 1257هـ وهي ترجمة من اللغة الفرنسية عن كتاب الفيلسوف الفرنساوي فلتار في سيرة كرلوس الثاني عشر من ملوك فرنسا 4 - التعريفات الشافية لمزيد الجغرافية طبعت في بولاق 1250هـ وايضا 1254هـ وهي مطولة في الجغرافية مأخوذة عن اربعة اجزاء من جغرافية مالط برون الفرنسية
5 - انوار توفيق الجليل في اخبار مصر وتوثيق بني اسماعيل " أي توفيق باشا بن اسماعيل باشا الخديويان السابقان " طبعت في القاهرة 1285هـ في 554صح وهي مفيدة في تاريخ مصر القديم 6 - نظم العقود في كسر العود وهو قصيدة طبعت في باريس 1827م وهي معربة عن شعر نظمه العلامة آغوب أي يعقوب 7 - المرشد الامين في تربية البنات والبنين طبع في بولاق وهو مطول في البيداغوجيا 8 - مواقع الافلاك في اخبار تليماك ترجمها من الفرنسية وهي قصة تليماك الادبية الشهيرة طبعت في بيروت 9 - مباهج الالباب المصرية في منهاج الالباب العصرية طبعت في 291صح في بولاق 1286هـ. وهي مباحث عن حالة الآداب المصرية في عصره وسياستها وصناعتها وعلومها 10 - تعريب القانون المدني الفرنساوي طبع في 2ج في بولاق 1293هـ 11 - هندسة ساسير ترجمها من الفرنسية طبعت في بولاق 12 - جمال الآجرومية وهو منظومة سهلة الأخذ مبنية على الآجرومية الشهيرة

(1/408)


13 - قلائد المفاخر في غريب عوائد الاوائل والاواخر جعله على قسمين الاول في اخلاق اهل بلاد اوربا ترجمها عن كتاب العلامة دبينغ في عوائد الامم واخلاقها والثاني معجم الاصطلاحات الجغرافية والتاريخية أخذه عن الفرنسية طبع في 2ج في بولاق 1249هـ 14 - قدماء الفلاسفة ترجمها عن الفرنسية طبعت في بولاق 1254هـ 15 - تاريخ قدماء المصريين طبع في بولاق 1254هـ 16 - " جغرافية صغيرة " ترجمها من الفرنسية طبعت سنة 1230هـ في بولاق 17 - " جغرافية عمومية في كيفية الارض " ترجمها عن الفرنسية طبعت في بولاق سنة 1239هـ 18 - تخليص الابريز في تلخيص باريز وهو وصف مدينة باريس طبع في بولاق سنة 1250هـ 19 - رسالة المعادن ترجمها عن الفرنسية طبعت في بولاق سنة 1248هـ 20 - بداية القدماء وهداية الحكماء اوجز فيها التاريخ القديم واسهب في تاريخ اليونان القديم ومعبوداتهم وحرب ترواس وهي كتاب مأخوذ عن مصادر عربية وافرنجية طبع في 281صح قي بولاق سنة 1282هـ 21 - كتاب المنطق طبع في بولاق سنة 1254هـ وهو معرب عن كتاب فرنسي في المنطق للعلامة دومارسيس 22 - قانون التجارة ترجمه عن المجلة الفرنسية طبع في بولاق سنة 1285هـ هو رفاعة بن بدوي بن علي بن محمد بن علي بن رافع ويتصل نسبه بمحمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن فاطمة الزهراء عليهم السلام

(1/409)


5 - عبد الهادي نجا الابياري الشافعي
المتوفى سنة 1305هـ له مصنفات شهيرة منها 1 - نفحة الاكمام في مثلثات الكلام طبعت في مصر سنة 1276هـ وهي تفسير للكلمات النابلة ثلاثة انواع من ضم وفتح وكسر مع اختلاف المعنى فيها ويلي ذلك في هذه الطبعة رسالة تسمى طرفة الربيع في نظم انواع البديع وهي ارجوزة في البديع والجميع طبع حجر 2 - سعود المطالع فيما تضمنه الالغاز في اسم والي مصر من العلوم اللوامع " اسماعيل باشا " طبع في 2ج في بولاق سنة 1283هـ وهو كتاب نفيس إلا أنه عديم الترتيب 3 - سحر العيون في الغزل طبع في القاهرة سنة 1276هـ اعتنى بطبعه " لمؤلف مجهول " 4 - الوسائل الادبية في الرسائل الاحدبية طبعت في القاهرة سنة 1301هـ وهي مكاتبات في مواضيع لغوية ادبية جرت بينه وبين ابراهيم الاحدب البيروتي 5 - نيل الاماني في توضيح مقدمة القسطلاني في مصطلح الحديث طبع بالقاهرة بدون ذكر السنة وعلى هامشه مقدمة القسطلاني 6 - باب الفتوح لمعرفة احوال الروح طبع بالقاهرة سنة 1304 وهو مباحث فلسفية في احوال الروح " تصوف " 7 - الكواكب الدرية في نظم الضوابط العلمية وله عليها شرح سماه المواكب العلمية في توضيح الكواكب الدرية طبع في مصر سنة 1304هـ تشمل على ضوابط في ثمانية فنون

6 - بطرس البستاني اللبناني
المتوفى سنة 1884م ببيروت ولد في قرية الدبية بقرب معلقة نهر الدامور في جبل لبنان وتعلم في المدرسة المارونية بقرية عين ورقة في كسراوان لبنان ثم جاء إلى بيروت وتخاوى مع كرنيليوس فنديك الهولندي الامريكي

(1/410)


فسكنا في بيت واحد اذ كانا لم يزالا غير متأهلين وكنهما تزوجا فيما بعد فافترقا مسكناً وبقيا مؤتلفين قلباً وعلماً وعملاً. وبعد ذلك فتح بطرس البستاني هذه المدرسة في بيروت واخذ ايضا يؤلف قاموسه الذي سماه محيط المحيط تممه في ثمان سنين طبع في 2ج في بيروت سنة 1867م واختصره في كتاب سماه قطر المحيط طبع في بيروت سنة 1867م. وترجم قصة روبنصن كروزي من اللغة الانجليزية طبعت في بيروت. وهذه الترجمة أضبط واوفى من التي طبعت في جزيرة مالطا سنة 1825م. ووضع كتاباً مطولاً في علم الحساب طبع قي بيروت تسع مرات سماه كشف الحجاب في علم الحساب. ووقف على طبع مصباح الطالب في بحث المطالب في الصرف والنحو الذي للمطران الماروني جرمانوس فرحات اللبناني الحلبي وشرحه. وطبع المصباح هذا مرة اخرى عن يد اليسوعيين في بيروت مع حواش لسغيد الشرتوني. ووضع كتاباً في حساب الزنجير أي مسك دفاتر التجار طبع في بيروت. وله مقالة سماها بالهيئة الاجتماعية والمقابلة بين العوائد العربية والافرنجية طبعت ايضا. وله خطبة في آداب العرب القاها في بيروت على مسامع جماعة من اهل المعارف ثم طبعت سنة 1859م ومعظم كلامه فيها هو عن حالة الآداب والمعارف في ايامه أي في اول مدة اليقظة بعد الخفضة وله ايضا تاريخ نابليون طبع في بيروت سنة 1868م في 435صح وله مفتاح المصباح في الصرف والنحو طبع في بيروت في 361صح ومن محاسنه جداول تصاريف الاسماء والافعال المستوفية مع امثلة عديدة في الاعراب جعلته من احسن كتب المبتدئين. واخذ يصدر جريدة علمية سياسية اسبوعية دامت مدة سنتين وباشر جمع دائرة المعارف وهي كتاب حاوي لجميع المعلومات البشرية طبع منها على حياته 4 او 5 اجزاء إلى أن توفاه الله في بيروت سنة 1884م. وبعد وفاته داوم ابنه الاكبر سليم على طبع دائرة المعارف إلى الجزء السابع او الثامن وبعد وفاة سليم داوم ابناه نجيب وامين على طبع الجزء التاسع من دائرة المعارف وهو يصل إلى حرف السين فقط ثم توقف العمل بالكلية. أما مؤلفات بطرس البستاني فكلها مطبوع في بيروت. وسيرته واردة بالتفصيل في جريدة الهلال السنة الرابعة صح 361 التي يصدرها جرجي زيدان في مصر

(1/411)


تابع 6 - سليم بن بطرس البستاني
هو الكاتب التحرير نجل المعلم بطرس البستاني السابق ذكره. ولد سليم في بيروت سنة 1846م وتأدب بابيه وكان وكان من زملائي وانا أدورد فنديك بن كرنيليوس الفيلسوف. وكانا في صباهما يلعبان سوية ويطالعان معاً في طلب النزهة إلى عيناب لبنان وغيرها من قرى الجبل. ثم تجرد سليم هذا للتحرير فكان يحرر الجنة اليومية التي اسسها ابوه وجريدة الجنان الشهيرة العلمية ويكتب مع ابية في دائرة المعارف القطع الكبيرة وهي معنونة باسمه. وبعد وفات والده اخذ على نفسه اتمام دائرة المعارف ولكن حياته لم تطل لاتمام المشروع اذ مات وهو في زهرة الشباب غير متجاوز الاربعين من العمر وذلك سنة 1886م " ذكرناه بالاستطراد بعد ذكر ابيه "

(1/412)


جغرافية ورحلات وخريطات
1 - مصنف مجهول لدينا
له الصارم البتار في رحلة سالار طبع في كلكته سنة 1256هـ وهو رحلة لمصنف مجهول تمت رحلته 1256هـ 1840م

2 - أحمد الراشدي
الطبيب المتوفى سنة 1282هـ من زملاء رفاعة بك رافع الطهطاوي له الدراسة الاولية في الجغرافية الطبيعية طبعت ببولاق 1254هو هي مترجمة عن الفرنسية وصححها رفاعة بك ولا تخلو من فائدة

3 - نجم الدين عمارة الحكمي
فاتنا ذكره في الباب الثالث له ارض اليمن وتاريخها في القرون الوسطى مع مختصر تاريخ دول اليمن لابن خلدون واخبار القرامطة في اليمن لابي عبد الله بهاء الدين الجنادي طبع سنة 1862م في 510 صح بدون ذكر محل الطبع مع ترجمة انكليزية وشروح وخريطة باعتناء كاي الاوربي

(1/413)


4 - خير الدين باشا التونسي
له اقوم المسالك في معرفة احوال الممالك وهو كتاب جليل في بابه فرغ من تأليفه سنة 1284هـ طبع في تونس 1285هـ

5 - محمد بيرم الخامس التونسي
المتوفى بالقاهرة سنة 1890م 1307هـ. له صفوة الاعتبار بمستودع الامصار والاقطار وهي رحلة جغرافية في خمسة اجزاء طبع بالقاهرة 1305هـ 1887م تكلم فيها عن 87 مملكة من الممالك المستقلة ولعلها أوفى كتاب باللغة العربية في الجغرافيا العمومية للكرة الارضية. أما الجزء الخامس ففيه الكلام عن الحجاز بالتفصيل وعن الدولة العثمانية وتاريخها إلى حين عقد معاهدة برلين 1878م وفي الاجزاء الخمسة جميعها مكاتبات لبعض الملوك والسلاطين ومعاهدات دولية كثيرة وفرمانات. وفي آخر الكتاب ترجمة حال المؤلف الفاضل المأسوف عليه وله ايضا رسالة صغيرة سماها تحفة الخواص في حل صيد بندق الرصاص " حل بكسر الحاء " طبعت بالقاهرة 1303هـ وهي تبرهن بأن الشرع حلل اكل ما صيد ببندق البارود والرصاص

6 - محمد امين فكري عبد الله باشا فكري
له ارشاد الالبا إلى محاسن اوربا طبع في مصر سنة 1892م 1308هـ وهو مصنف مطول في وصف رحلة المصنف مع ابيه إلى المؤتمر الشرقي الثامن المنعقد في استوكهلم وخرستيانيا 1889م وله جغرافية مصر طبعت مرتين في مصر وهي من احسن الجغرافيات للقطر المصري ومن المطولات في بابها

(1/414)


7 - محمد صادق بك
ضابط في اركان حرب الجهادية المصرية وامين الصرة. له رسالة سماها مشعل المحمل وصف فيها الحج وزيارة المدينة المنورة سنة 1297هـ طبعت في القارة مع صور واشكال وبيان محطات الحجاج على خريطة جلية وله ايضا كوكب الحج في سفر المحمل بحراً وسيره براً. طبع في 73صح في بولاق 1303هـ مع خارطة وفيه بيان منازل الحج من مصر إلى مكة المشرفة ومنها إلى المدينة المنورة

8 - خريطة طرق الحجاج
على مقياس 1 إلى 1000000 اي نسبة واحد إلى مليون طبع على الحجر بناظرة الحربية بالقاهرة 1305هـ على حجم 51
X88 سانتيمتر وتشتمل على خريطة شطوط جزيرة العرب والارض التي في داخليها من درجة 21 إلى درجة 27عرض شمالي من خط الاستواء ومن درجة 36 إلى درجة 41طول شرقي من غرينويتش

9 - الحاج محمد اديب
له نهجة المنازل وهي في محطات الحجاج طبع في 256صحفي القسطنطينية 1232هـ وله مناسك الحج طبع في 271صح في القسطنطينية 1232هـ

10 - سليم بسترس البيروتي
له النزهة الشهية في الرحلة السليمية ذكر فيها اسفاره في الديار الاوربية طبعت في بيروت سنة 1859م

(1/415)


11 - رزوق البراري اللبناني
كان معلماً في مدرسة قرية عبيه في جبل لبنان التي اسسها كرنيليوس فنديك له الخلاصة الصافية في اصول الجغرافية طبعت في بيروت مرتين

12 - ابراهيم سركيس
المولود بقرية عبيه في جبل لبنان المتوفى 1888م وهو أخو خليل لركيس صاحب المطبعة الادبية في بيروت له الاجوبة الوافية في علم الجغرافية طبع في بيروت مراراً منها سنة 1891م في 161صح وهي كتاب جامع يغني طلاب علم الجغرافية عن المطولات موضوع على طريقة السؤال والجواب

13 - فضل الله فارس ابو حلقة الدمشقي
له المختصر في الجغرافية طبع في 226صح في بيروت سنة 1308هـ 1890م اسهب فيه الكلام عن جغرافية فلسطين وسوريا ولبنان واختصر ما سواها ووضع في اخر كل فقرة عدة سؤالات على اسلوب يوافق اهل المطالعة وجعل له فهرستاً مفصلاً

14 - ميخائيل جوليان الراهب اليسوعي
له السياحة الحديثة في بلاد الصعيد السفلي طبعة في بيروت سنة 1884م وهي وصف رحلة إلى دير القديس انطون ودير القديس بولس من اديرة الاقباط في القطر المصري

(1/416)


15 - خارطة مدينة بيروت
طول 85 في عرض 50 سنتيمتراً ملونه بالالوان المنوعة طبعت في بيروت سنة 1888م

16 - جميل بن نخلة المدور البيروتي
له حضارة الاسلام في دار السلام طبع في 376صح بالقاهرة سنة 1888م تصور فيها المؤلف إن رجلاً من فارس رحل إلى بغداد ايام الخليفة المأمون العباسي وكتب عدة مكاتيب إلى صديقه في فارس يفيده عما شاهده في رحلته وهي مفيدة من حيث لغتها وآدابها ورونقها التاريخي. ونحث كل شاب على اقتنائها

17 - اسكندر دوماس الكاتب الفرنساوي الشهير
له الرحلة الكاليفورنية وهي اخبار رحلته إلى مدينة سان فرانسسكو بامريكا مع وصف احوال تلك الامكنة ومحصولاتها ومعادنها لا سيما التبر وكيفية استخراجه من المناجم وبطون الارض. نقلتها من الفرنسية إلى العربية الست عفيفة أضن الدمشقية بعبارة رشيقة سلسة طبع 1892م

18 - أحمد زكي رئيس قلم ترجمة مجلس النظار بمصر
له السفر إلى المؤتمر أي المؤتمر الشرقي المنعقد في لندن سنة 1892م طبع في مصر سنة 1894م وهو يتضمن الملاحظات التيجادت بها قريحة المؤلف المذكور اثناء رحلته في اوربا مندوباً للنيابة عن الحكومة المصرية في مؤتمر المستشرقين الدولي التاسع الذي التأم في لندن اواخر 1892م

(1/417)


19 - جغرافية فندك
اطلب فنديك

20 - خطط علي باشا مبارك
اطلب التاريخ الخاص في الباب الاول

21 - جغرافيات رفاعة بك
اطلب رفاعة بك

22 - خريطات مديريات الوجه القبلي
من القطر المصري ورسمت جميعها في قلم الرسم بتفتيش عموم الري بنظارة الاشغال وطبعت في المطبعة الاهلية بمصر سنة 1892م ومقياس الرسم في كل منها هو 100000: 1 أي واحد إلى مائة الف فهي ثقة في بابها وفريدة في منوالها

(1/418)


تاريخ عام وخاص وتاريخ آداب اللغة والتراجم وسير وطبقات وتاريخ الملل والنحل والاديان

1 - ابو الفوز محمد امين البغدادي
الشهير بالسويدي من علماء القرن الثالث عشر للهجرة له سبائك الذهب في معرفة قبائل العرب فرغ من جمعه سنة 1239هـ 1823م وهو مصنف مفيد من حيث الجداول التي فيه طبع في بمباي سنة 1296هـ وايضا على البلاطة في بغداد سنة 1280هـ في 118صح

2 - يوسيفوس اليهودي
الذي نبغ نحو سنة 71 بعد الميلاد له مؤلفات عديدة باللغة اليونانية منها تاريخ اليهود ترجم إلى العربية وطبع في بيروت سنة 1872م

3 - شجرة نسب الرسول " - صلى الله عليه وسلم - "
ويليها ملخص تاريخ الخلفاء والسلاطين من العرب إلى فايت بك. وبما أنه يلقب في هذا الكتاب فايت باي بلقب مولانا فالمظنون انها في عهده. طبعت الشجرة وما يليها ببولاق سنة 1249هـ. فاتنا ذكرها في الباب الثالث

(1/419)


4 - الشجرة المحمدية
طبعت في 21صح في بولاق سنة 1295هـ

5 - سيد مؤمن بن حسن مؤمن الشبلنجي
وهو موجود في الحياة إلى الآن له نور الابصار في مناقب آل بيت النبي المختار طبع بالقاهرة سنة 1298هـ في 298صح وفيه اربعة ابواب وخاتمة الباب الاول: ذكر سيرته " - صلى الله عليه وسلم - " وخلفائه الاربع الباب الثاني: ذكر مناقب الحسن والحسين وباقي الائمة الأثني عشر الباب الثالث: ذكر جماعة من اهل البيت لهم بمصر القاهرة مزارات مشهورة ومساجد معمورة ومن ضمنها ترجمة الشيخ مرتضى الحسيني الزبيدي صاحب تاج العروس وفضل في المدفن المعروف بالقرافة الباب الرابع: ذكر مناقب الائمة الاربع اصحاب المذاهب الخاتمة: ذكر مناقب الاقطاب الاربعة وهم: 1 - الاول من السادات الاشراف الاربعة سيدي أحمد بن الرفاعي 2 - الثاني من الاقطاب الاربعة سيدي عبد القادر الكيلاني او الجبلي 3 - الثالث من الاقطاب الاربعة سيدي أحمد البدوي أي الطنطاوي 4 - الرابع منهم سيدي ابراهيم الدسوقي. ثم تتميم الكلام على مناقب ابي الحسن الشاذلي. فرغ من تأليفه سنة 1290هـ

6 - عبد الرحمن الجبرتي الحنفي
المتوفى سنة 1237هـ 1822م اطلب سيرته في جريدة الهلال له تاريخ مصر سماه عجائب الآثار في التراجم والاخبار وهو تكملة وتتمه لتاريخ ابن اياس الذي هو تكملة وتتمة لتاريخ المقريزي. طبعت عجائب الآثار هذه

(1/420)


بالقاهرة في 4ج سنة 1298هـ. والجبرتي هذا مؤرخ شاهد عين للحملة الفرنسية على مصر وللسنين التي عقبتها بقليل واورد في كتابه هذا تراجم كثيرين من المشاهير. يبتدئ من فتح السلطان سليم العثماني مصر وينتهي إلى منتصف حكم محمد علي باشا وهو مطول ومرتب على شكل وقائع يومية

7 - نقولا الترك
له الحملة الفرنسية على مصر طبع مع ترجمة فرنسية في باريس سنة 1839م

8 - الرسالة المنفذة من اصحاب ديوان مصر
إلى الجنرال بونابارت قنصل اعظم الجمهور الفرنساوي في باريس طبعت في دار الطباعة الجمهورية سنة تسع لتاريخ الجمهور الموافق لسنة 1215هـ سنة 1800م

9 - مجموع حوادث الحرب الواقعة بين الفرنسية والنمساوية
ترجم من الفرنسية إلى العربية وطبع سنة 1806م في المطبعة الامبراطورية في باريس وهو في ذكر الحرب بين الفرنسيين والالمانيين التي حصلت سنة 1220هـ 1805م إلى زمن الصلح الذي ابرم في تلسيت كما ورد ذكرها في جريدة وقائع الجيش الكبير

(1/421)


10 - سيرة كيكرو أي سيسرون الخطيب الروماني
طبعت في دلهي الهند سنة 1847م وهي مترجمة إلى العربية عن سيرة كيكرون الواردة في كتاب التراجم والسير لبلوتارخس اليوناني الشهير الذي نبغ من 50إلى 120 بعد الميلاد. أما كتاب تراجم بلونارخس فيشتمل على تراجم ستة واربعين من مشاهير اليونان والرومان وهو من المصنفات المعول عليها في بابها

11 - أحمد ن زيني دحلان
المتوفى سنة 1304هـ 1886م له تاريخ الدول الاسلامية بالجداول المرضية طبع على البلاطة بالقاهرة سنة 1306هـ وله الفتوحات الاسلامية بعد الفتوحات النبوية طبع في مجلدين في مكة وله رسالة في الرد على الوهابية طبع في مصر

12 - مختصر تاريخ الارمن
طبع في اورشليم سنة 1868م في 355صح للقس انطون خانجي الارمني اقتطفه واستخرجه من اللغة الارمنية إلى العربية وفرغ من العمل سنة 1857م

13 - محمد البيجي المسعودي من كتاب ديوان تونس
له الخلاصة النقية في امراء افريقية طبع في تونس سنة 1282هـ في 159 صح وهي تاريخ موجز ذكر فيه جميع الولاة الذين حكموا في شمال افريقية منذ فتح العرب إلى القرن الثاني عشر للهجرة

(1/422)


14 - جراسيموس مسرة اللاذقية
الارشيماندريني رئيس كنيسة السوربين الارثوذكس في الاسكندرية له تاريخ الانشقاق طبع بالاسكندرية سنة 1891م يشتمل على تاريخ العلاقات بين الكنيستين الشرقية والغربية من القرن الاول إلى عهد البطريك فوتيوس وعلى تاريخ الحوادث في ايام هذا البطريك وما بعدها إلى تمام الانشقاق في القرن الحادي عشر وعلى تاريخ علاقات الكنيستين بعد الانشقاق إلى آخر مجمع اجتمعت فيه الكنيستان

15 - أحمد شوقي
له قصيدة تاريخية في اهم الحوادث الحاصلة في وادي النيل من اقدم الزمن إلى ايامنا هذه طبعت في مجلة مصر التي يصدرها شارل كياردوت في الجزء الاول من صح 545 - 556منها ترجمة فرنسية لفليبس بقطي

16 - أحمد بن خالد الناصري السلاوي
له كتاب الاستقصا لاخبار دول الغرب الاقصى طبع في القاهرة سنة 1312هـ في 4ج وهو تاريخ لمراكش من فتح العرب إلى سنة 1894م

17 - تاريخ مدينة بعلبك
وقلعتها وهيكلها القديم في سهل لبقاع من جبل لبنان لاحد سكانها طبع في بيروت سنة 1890م

(1/423)


18 - نخلة قلفاط
له تاريخ ملوك المسلمين أي الذين تولوا الملك من المسلمين من عهد ظهور الاسلام إلى هذا العصر طبع في 240صح في بيروت سنة 1891م وله تاريخ روسيا الحديث في ثلاثة اجزاء طبع في بيروت

19 - خليفة محمود أحد تلامذة رفاعة بك
له اتحاف ملوك الزمان في تاريخ شرلكان طبع في 3ج ببولاق سنة 1266هـ وهو تاريخ الملك كارلس الخامس معرب عن الفرنسية

20 - محمد مصطفى الشهير بالبياع احد تلامذة رفاعة بك
له مطالع شموس السير في وقائع كرلوس الثاني عشر ملك سوج اخذها عن الفرنسية طبعت في بولاق سنة 1257هـ في 278صح. تولى هذا الملك من سنة 1697 - 1718م

21 - عبد الله بن حسين المصري
له تاريخ فلاسفة اليونان ترجمه عن الفرنسية طبع في بولاق سنة 1252هـ في 186صح

22 - تاريخ القدماء
معه اخبار معبودات اليونانيين وكله مأخوذ عن الفرنسية طبع ببولاق سنة 1282هـ في 291صح

(1/424)


23 - مصطفى سيد أحمد الزرابي
احد تلامذة رفاعه بك له قرة النفوس والعيون بسير ما توسط من القرون وهي مأخوذة عن الفرنسية في تاريخ القرون الوسطى طبع في بولاق سنة 1262 هـ في 2ج. وهي تكملة لتاريخ القدماء السابق ذكره

24 - تتمة البيان في تاريخ الافغان
لجمال الدين الافغاني المولود سنة 1254هـ طبعت في 45صح فقط في مصر بدون ذكر السنة

25 - التحفة السنية في تاريخ القسطنطينية
لسليمان بن خليل جاويش من دير القمر في لبنان فرغ من تأليفها سنة 1873م طبعت في 209 صح في بيروت سنة 1873م

26 - محمد عبد الحي الهندي اللكناهوري
له الفوائد البهية في تراجم الحنفية طبعت في لكناهور الهند سنة 1293هـ جمع فيها تراجم حال نيف وستمائة من العلماء على مذهب ابي حنيفة. وبهامشها التعليقات السنية على الفوائد البهية له ايضاً. فرغ من تأليف الفوائد سنة 1292هـ

27 - عبد الله ابو السعود
المتوفى بمصر سنة 1295هـ له نظم اللآلي في السلوك في مَن حكم فرنسا من الملوك ترجمه عن الفرنسية طبع في بولاق سنة 1257هـ في 351صح جعل ثلثي هذا الكتاب في تاريخ ملوك فرنسا من الدولة الميروفرنجية إلى عهد الملك

(1/425)


لويس فليب والثلث الاخير منه هو في الذين تولوا على مصر من الخليفة ابي بكر الصديق إلى السلطان عبد لمجيد العثماني ويلي ذلك جدول سني التواريخ ترجمه عن الفرنسية اذ كان معلماً في مدرسة الالسن في مصر

28 - محمد بك فريد
وكيل النائب العمومي في المحاكم الاهلية المصرية له البهجة التوفيقية في تاريخ مؤسس العائلة الخديوية طبع في 204 صح في بولاق سنة 1308 هـ وهي خبر محمد علي باشا وما كان مدة ولايته على مصر وله ايضاً تاريخ الدولة العلية العثمانية طبع في 496 صح بالقاهرة سنة 1311 هـ سنة 1893م

29 - محمد مسعود
له المنحة الدهرية في تاريخ مدينة الاسكندرية

30 - نعمان القسطالي الدمشقي
له تاريخ دمشق الشام سماه الروضة الغناء في دمشق الفيحاء طبع في بيروت سنة 1878م ويلي ذلك ذيل مطول في ابنية دمشق ومنتزهاتها وحصونها ومعارفها وصنائعها وجمعياتها ومكاتبها واخلاق اهلها وعوائدهم ونوع حكومتها وذكر من مات فيها من الصحابة وغيرهم من المشاهير وتراجم مشاهير العلماء من المسيحيين الذين نشأوا بدمشق إلى سنة صدور الكتاب

(1/426)


31 - امين بن ابراهيم الشميل الكفرشمي اللبناني
من تلامذة كرنوليوس فنديك وهو الآن سنة 1896م يمارس مهنة الافوكاتية في مصر القاهرة. له مصنفات جليلة منها 1 - المبتكر وهو يشتمل على خمس مقامات وست وعشرين قصيدة في الاوهام والآمال والاحلام وفيه شرح سبع درجات حياة الانسان ولغته طلية جلية لا تكلف فيها وافكاره عالية طبع في بيروت سنة 1867م 2 - الوافي في المسالة الشرقية لم يكمل بل طبع منه جزءان مطولان بالاسكندرية سنة 1879م في مطبعة الاهرام وفيها ذكر اكثر الدول القديمة الاسلامية ولم يصل فيها المؤلف إلى المسألة الشرقية التي هي حروب الروس مع الباب العالي العثماني

32 - الياس ديب مطر
له العقود الدرية في تاريخ المملكة السورية طبعت في بيروت في 192صح سنة 1874م وهي تاريخ بر الشام القديم والحديث مع وصف مدنه وجباله

33 - طنوس بن يوسف الشدياق الحدثي الماروني اللبناني
والحدث قرية على مسافة ساعة ونصف من بيروت. له اخبار الاعيان في جبل لبنان في ثلاثة اقسام. القسم الاول جغرافية لبنان. القسم الثاني نسبة عشائر المناصب والاعيان من امراء ومشايخ من الموازنة والدروز والاسلام والمتاوله. القسم الثالث اخبار الولاة في لبنان وهم المردة والتنوخيين والقيسيين والمعنيين وبني سيفا الاكراد والشهابيين والارسلانيين واللمعيين ابتدأ فيه من سنة ستمائة بعد الميلاد وانتهى إلى سنة 1855م وقال انه

(1/427)


اخذ عن خمسة عشر مؤرخ وذكرهم واحداً واحداً. طبع في 720 صح في بيروت سنة 1859م باعتناء بطرس البستاني

34 - يوسف الدبس المطران الماروني رئيس اساقفة بيروت
له تاريخ سورية الجزء الاول منه في تاريخ شعوب سورية القدماء وهذا الجزء الاول في مجلدين. المجلد الاول في الحثيين والفينيقيين. والمجلد الثاني من الجزء الاول في العبرانيين وصل فيه إلى حالة اليهود بعد نحميا إلى ايام اسكندر الكبير وهو مطول جداً طبع في بيروت في 2ج كبيرين سنة 1893 - 1895م مع فهارس وصور

35 - جرجي يني الطرابلسي
له تاريخ سوريا جعله على مقدمة وثلاثة ابواب الباب الاول في حالة سورية وجغرافيتها وهوائها ومحصولاتها والفينيقيين. الباب الثاني تاريخ سورية من دولة كلدان إلى دولة الكلدان إلى الدولة العلية العثمانية. الباب الثالث في تاريخ اشهر المدن في سورية ذكر فيه خمس وعشرين مدينة شهيرة طبع في 536صح في بيروت سنة 1881م

36 - كتاب حسر اللثام عن نكبات الشام
لم يذكر المؤلف اسمه طبع في 275صح بمطبعة المقتطف بالقاهرة 1895م وهو مطول في اصحاب اهل الشام من القلاقل السياسية ذكر الطوائف والحاصلات والمصنوعات والمعارف إلى غير ذلك

(1/428)


37 - محمود فهمي المهندس
المتوفى في جزيرة سيلان 1311هـ منفياً اليها عقب الحوادث العرابية له البحر الزاخر في تاريخ العالم واخبار الاوائل والاواخر طبع منه ثلاثة اجزاء في بولاق 1313هـ وهو مطول في التاريخ العام وفيه كثير من المعلومات الجغرافية ايضا

38 - نجيب ابراهيم طرد البيروتي
له تاريخ الدولة المكدونية طبع في بيروت

39 - اسكندر ايكاريوس البيروتي
ابن يعقوب اغا الارمني المتوفى في بيروت 1885م له مصنفات حسنة منها 1 - تزيين نهاية الارب في اخبار العرب طبع في بيروت 1867م وهو تاريخ قدماء العرب في اليمن والعراق والشام في زمن الجاهلية وكله مسجع اذ كان السجع عند اسكندر هذا ملكة 2 - روضة الادب في طبقات شعراء العرب طبع في بيروت 1858م وهي مرتبة على الحروف فيها تراجم شعراء الجاهلية والشعراء المخضرمين مع ايراد ابيات مستحسنة من نظم كل واحد منهم 3 - المناقب الابراهيمية والمآثر الخديوية وهي سيرة ابراهيم باشا بن محمد علي باشا عزيز مصر ألفها بمعاونة محمد مكاوي طبعت في 184صح في مصر سنة 1299هـ 4 - نزهة النفوس وزينة الطروس طبع في مصر فبل سنة 1886م 5 - قصة شهريار طبع في بيروت

(1/429)


40 - يوحنا ابكاريوس البيروتي
اخو اسكندر ابكاريوس وابن يعقوب اغا الارمني المتوفى بسوق الغرب من قرى جبل لبنان 1889م له من المصنفات 1 - قطف الزهور من تاريخ الدهور طبع في بيروت 1873م حذا فيه حذو الكتاب الانكليزي المسمى حوادث التاريخ العظيمة 2 - قاموس انجليزي وعربي مطول طبع في بيروت 3 - قاموس انجليزي وعربي مختصر من المطول طبع في بيروت 4 - نزهة الخواطر وهي قصص ادبية وتاريخية ملذة طبعت في بيروت سنة 1877م

41 - نوفل نوفل
من مدينة طرابلس الشام ونزيل بيروت مدة سنين له عدة مصنفات حسنة منها 1 - حقوق الامم. طبع في بيزوت وهي معربة عن ترجمة تركية عن الاصل النمساوي للبارون شلختا اوتوكار النمساوي 2 - زبدة الصحائف في اصول العارف طبعت في 245صح في بيروت سنة 1874م 3 - زبدة الصحائف في سياحة المعارف طبعت في 561صح في بيروت سمة 1897م

(1/430)


4 - صناجة الطرب في متقدمات العرب طبعت في 463صح في بيروت 5 - سوسنة سليمان في اصول العقائد والاديان طبعت في 255صح في بيروت سنة 1876م وهي تاريخ الممل والنحل والاديان وهي بالحقيقة البحث الرابع عن المقالة الثانية من زبدة الصحائف في اصول المعارف

42 - عمر نور الدين القلوصني الازهري
له النفحة الملوكية في احوال الامة العربية الجاهلية طبعت في مصر في 196صح سنة 1311هـ وهي مستخرجة من المصنفات العربية القديمة

43 - مرزا محمد علي بن محمد
له التحفة الحقيرة وهي وصف عوائد العرب ايام الجاهلية طبعت في كازان روسيا سنة 1249هـ 1833م

44 - ادورد فنديك وقسطنطين فيليبيدس
لهما تاريخ العرب وآدابهم طبع في بولاق سنة 1310هـ 1893م في 143صح بنفقة نظارة المعارف فيه جغرافية جزيرة العرب وملخص تاريخ الدول العربية الجاهلية الشهيرة وملخص تاريخ الدول الاسلامية العظمى وملخص تاريخ الآداب والعلوم العربية منذ اقدم الازمنة مقسوماً إلى اعصر ومدد وازمنة وتراجم مشاهير المؤلفين والشعراء. وذكر اشهر المصنفات العربية من حيث العلوم والفنون بانواعها فهو مرشد في بابه وكان سبباً في انهاض غيرة الغير إلى تصنيف المطولات في تاريخ آداب اللغة العربية

45 - محمد زكي ناظر مدرسة محمد علي بمصر
له تاريخ العرب الخ مطبوع

(1/431)


46 - محمد بك دري الطبيب الجراح
له تاريخ الدولة المحمدية العلوية سماه النخبة الدرية في مآثر العائلة المحمدية العلوية طبع مع رسوم افراد هذه الدولة وترجمة حال لك واحد منه بالاختصار المفيد طبع بمص سنة 1892م 1307هـ وله ايضا ترجمة حياة علي باشا مبارك استخرجها من كتاب الخطط التوفيقية طبع في مصر سنة 1311هـ في 63صح

47 - خليل سركيس اللبناني
صاحب المطبعة الادبية في بيروت واخو ابراهيم سركيس صاحب الدرة اليتيمة في الامثال القديمة له تاريخ القدس الشريف منذ وجدت وقام فيها قائم وحتى وقتنا الحاضر طبع في 209صح سنة 1874م في بيروت وقيل بل هي لاخيه ابراهيم

48 - تاريخ اسكندر الكبير
وهو اخبار اسكندر المكدوني ذي القرنين تقلاً عن التواريخ اليونانية طبع في 100صح في بيروت قبل سنة 1891م

49 - جرجي سرسق
له تاريخ اليونان طبع في بيروت

(1/432)


50 - جرجي زيدان
منشئ مجلة الهلال بالقاهرة له عدة مصنفات منها: 1 - تاريخ مصر الحديث منذ الفتح الاسلامي سنة 18هـ إلى اخر زمن الخديوي توفيق باشا مع فذلكة في تاريخ الفراعنة طبع في 2ج في مصر سنة 1889م وهو مستوف في بابه وفيه رسوم كثيرة 2 - التاريخ العام منذ الخليقة إلى هذه الايام وهو مبني على علم الجغرافيا وموجز وفي نهاية كل فصل عدة اسئلة لتمرين المتعلم وفيه رسوم طبع سنة 1307هـ 3 - جغرافية مصر بالاختصار طبعت في مصر مرتين مع اربع خرائط 4 - الالفاظ العربية والفلسفة اللغوية وهو كتاب يبحث في اللغة من حيث اصل الفاظها واشتقاقها الفيلولوجي وفيه خمس قضايا ونتيجة وهي اولاً: إن الالفاظ المتقاربة لفظاً ومعنى هي تنويعات لفظ واحد ثانياً: إن الالفاظ المانعة الدالة على معنى في غيرها انما هي بقايا الفاظ ذات معنى في نفسها ثالثاً: إن الالفاظ المانعة الدالة على معنى في نفسها يرد معظمها بالاستقراء إلى اصول ثنائية تحاكي اصواتاً طبيعية رابعاً: إن جميع الالفاظ المطلقة قابلة الرد بالاستقراء إلى لفظ واحد او بضعة الفاظ خامساً: إن ما يستعمل للدلالة المعنوية من الالفاظ وضع اصلاً للدلالة الحسية ثم حمل على المجاز لتشابه في الصور الذهنية النتيجة: إن لغتنا مؤلفة اصلاً من اصول محصورة عدى احادية المقطع معظمها مأخوذ عن محاكاة الاصوات الخارجية وبعضها عن الاصوات الطبيعية التي ينطق بها الانسان غريزياً طبع في بيروت سنة 1886م 5 - تاريخ الماسونية العام والماسونية هي جمعية سرية قديمة العهد تكتم آرائها واعمالها اخذه عن اصدق الروايات واصحها وهو اول كتاب ألف

(1/433)


عن تاريخ الماسونية باللغة العربية يشتمل على نشأة هذه الجمعية سنة 715 قبل الميلاد وكيف تفرعت وانتشرت في اوربا والمشرق وتاريخها في مصر والمملكة العثمانية وسائر انحاء العالم طبع في مصر سنة 1889م 271صح ولجرجي زيدان هذا عدة روايات تاريخية شرقية الفها على نسق لم يسبق اليه احد في اللغة العربية

51 - سهيلي افندي
له تاريخ مصر في جزأين الاول في تاريخ مصر منذ الفتح الاسلامي والثاني في تاريخ مصر قبل ذلك الفتح طبع في 2ج كبيرين في القسطنطينية سنة 1242هـ

52 - امين المدني
له مختصر تاريخ الشيخ عثمان بن سند البصري المسمى بمطالع السعود بطيب اخبار الوالي داود طبع في 68صح في بمباي سنة 1304هـ وهو تاريخ مدينة بغداد من سنة 1198إلى 1250هـ من سنة 1783 إلى 1834م ومن جملة ما ذكره حملة الوهابية وقيام قبيلة المنتفق مع ذكر اخبار نجد. اما عثمان بن سيد المتوفى سنة 1250 هـ فهو صاحب تاريخ تولي داود باشا على جزيرة ما بين النهرين. وداود باشا هو المولود سنة 1188هـ المتوفى سنة 1267هـ

53 - توفيق عزوز
له في تاريخ الاقباط مصنف سماه الهدية التوفيقية في تاريخ الامة القبطية طبع في 2ج في مصر سنة 1892م تكلم في الجزء الاول عن تاريخ القبط من اقدم الزمن وعمرانهم وحضارتهم وديانتهم القديمة وفي الجزء الثاني عن حال هذه الملة الحاضرة ونهضتها ومجلسها الملي وما كان بينه وبين البطريرك من الخلاف والنزاع

(1/434)


54 - حضارة الاسلام في دار السلام اطلب جميل بن نخله المدور في فصل الجغرافيا والرحلات

55 - يوسف آصاف وقيصر نصر
لهما دليل مصر طبع في 2ج في مصر سنة 1306هـ. اما الجزء الاول فيتضمن مقدمة تاريخية في مصر وآثارها القديمة ثم تراجم اغلب وزراء مصر وامرائها واعيانها الذين كانوا موجودين سنة 1889م ورسم صورهم فلذلك اوردناه بين كتب التراجم والسير

56 - ابراهيم افندي الطيب البيروتي
له مصباح الساري ونزهة القاري في تاريخ سلاطين آل عثمان طبع في بيروت سنة 1272هـ في 286صح

(1/435)


ايجبتيولوجيا
وهي من توابع التاريخ الخاص غير انها علم حديث العهد جداً

1 - أحمد بك كمال
من المحققين في احوال مصر مدة الفراعنة له 1 - العقد الثمين في تاريخ قدماء المصريين طبع في بولاق سنة 1300هـ وهو مستوف في بابه 2 - الفرائد البهية في قواعد اللغة الهيروغليفية طبع على الحجر في بولاق بمدرسة الصنائع سنة 1303هـ 3 - اللآلي الدرية في النباتات القديمة المصرية طبع على الحجر في بولاق بمدرسة الصنائع سنة 1306هـ في 316صح 4 - بغية الطالبين في علوم وعوائد وصنائع واحوال قدماء المصريين طبع على الحجر في بولاق بمدرسة الصنائع مع صور واشكال من سنة 1309 إلى 1312هـ في جزء واحد كبير له فهرسة مستوفية 5 - محنة العصر في الرعاة وما جرى منهم في مصر وهي رسالة طبعت في الاسكندرية في مطبعة لاجوداكي سنة 1310هـ 6 - ترويح النفس في مدينه آن الشمس أي المطرية تحت الطبع في بولاق

(1/436)


2 - اقلاديوس يوحنا لبيب
من المنقحين في اللغة القبطية والفرعونية له: 1 - الكتاب الاول من الدروس النحوية في معرفة اللغة القبطية وهو كتاب صغير الحجم كبير الفائدة طبع ثانية في القاهرة بمطبعة الوطن سنة 1611 قبطية 2 - الكتاب الثاني من الدروس النحوية في معرفة اللغة القبطية وهو متوسط الحجم كبير الفائدة طبع في القاهرة الوطن سنة 1610 قبطية 3 - الكتاب الثالث من الدروس النحوية في معرفة اللغة القبطية تحت الطبع 4 - قاموس قبطي وعربي وعربي وقبطي طبع منه الجزء الاول في 243صح سنة 1896م بمصر وهو فريد في بابه

3 - أحمد بوية نجيب
المفتش علي حفظ الآثار المصرية القديمة له الاثر الجليل لقدماء وادي النيل القاه في بادئ الامر خطباً في القاعة المدرسية التجهيزية بمصر ثم طبعه اولاً وثانياً في مصر سنة 1895م مع صور واشكال وخطوط قديمة

4 - رحلة بعض طلبة مدرسة دار العلوم الخديوية
إلى اقاصي صعيد مصر سنة 1309 هـ دعاهم اليها المستر جون كوك في باخرته وذلك احتفالاً بجلوس ولي النعم عباس باشا الثاني سنة 1309 هـ فسموا رحلاتهم هذه " القول المفيد في اثار الصعيد " واعانهم على ضبط معلوماتها القديمة الأثرية أحمد بك نجيب المذكور طبعت في مصر سنة 1310 هـ بحروف نظيفة وورق جيد

(1/437)


طب
كيمياء. صيدلة. طبيعة. حيوان. طب بيطري. زراعة. جيولوجيا. صباغة. نبات. فن الكحالة في علاج امراض العين.

1 - القائد الفرنسي دس جنت
رئيس اطباء الجيش الفرنسي في المشرق أي مدة وجود الفرنسيين في مصر له مقالة في وباء الجدري الذي فشا وقتئذ ومقالة وجهها إلى ديوان القاهرة طبعتا في القاهرة سنة 1220هـ 1805م في 25 صح او سنة 1215هـ 1800م

2 - كلوت بك الطبيب الشهير
المولود سنة 1793م المتوفى 1868م اطلب سيرته بالاسهاب في جريدة الهلال السنة الثانية صح 321 وما بعدها له مقالة في مرض الطاعون سماها " تنبيه " طبع في بولاق سنة 1250هو هي في الكورتينا أي الحجر الصحي. ورسالة اخرى في علاج الطاعون طبعت بمطبعة ديوان الجهادية بمصر سنة 1250هـ ورسالة في علاج مرض الجرب طبع في بولاق 1251هـ ومصنف في تطعيم الجدري طبع في بولاق سنة 1252هـ

(1/438)


والعجالة الطبية فيما لا بد منه لحكماء الجهادية طبعت في بولاق 1256هـ ورسالة في امراض الصغار ترجمها إلى العربية محمد الشافعي وسماها الدرر الغوال في معالجة امراض الاطفال طبع في بولاق 1260هـ في 132صح وله كنوز الصحة ويواقيت المنحة املاه باللغة الفرنسية على الطبيب محمد شافعي فترجمه إلى العربية ورتبه على مقدمة وستة مطالب طبع ببولاق مرات

3 - مدخل علوم
طبع في جزيرة مالطة سنة 1836م وهو في التاريخ الطبيعي وفيه اشكال وصور

4 - يوسف فرعون
من اهل القرن الثالث عشر له مصنفات منها 1 - رسالة في علم البيطارية طبع في بولاق 1249هـ 1834م معربة عن الفرنسية 2 - رسالة في علم البيطارية طبع في بولاق 1250هـ معربة عن الفرنسية 3 - التحفة الفاخرة في هيئة الاعضاء الظاهرة في علم الطب البيطري طبع في بولاق 1251هـ معربة عن الفرنسية 4 - التوضيح لالفاظ التشريح وهو تشريح عام بيطري طبع في بولاق سنة 1249هـ مترجماً عن الفرنسية
5 - المادة الطبية البيطارية طبع في بولاق 1255هـ معربة عن الفرنسية 6 - تحفة الرياض في كليات الامراض أي في الامراض العامة البيطارية طبع في بولاق 1255هـ معربة عن الفرنسية 7 - فيزولوجيا بيطرية طبع في بولاق 1256هـ مترجماً عن الفرنسية 8 - منتهى البراح في علم الجراح ترجمه سنة 1255هـ ببولاق 1256هـ

(1/439)


5 - مخزن الادوية
وهو قاموس طبي طبع في كلتا سنة 1842م

6 - رسالة في الامتناع عن شرب المسكرات
طبع في بيروت 1836م

7 - رسالة في الهواء الصفر
المعروف بالكوليرا طبع في بيروت 1848م

8 - منتهى البيان في تحقيق البحران
وهو تشخيص الامراض طبع في لكناو الهند 1847م مع ترجمة فارسية

9 - لايخة الفلاح لتعليم الزراعة والنجاح
طبعت في بولاق 1245هـ وايضاً سنة 1258هـ وهي في فن الزراعة

10 - حنا عنحوري
من اهل القرن الثالث عشر له التشريح البشري سماه القول الصريح في علم التشريح طبع في بولاق سنة 1248هـ1833م مترجماً عن الفرنسية وله رسالة في الجراحة البشرية عربها عن الفرنسية طبعت في بولاق سنة 1250هـ

(1/440)


وله كتاب الطبيعة مع اشكال عرَّبه عن الفرنسية طبع في بولاق سنة 1254هـ واه علم النبات عرَّبه عن الفرنسية طبع في بولاق سنة 1257هـ وله منتهى الاغراض في علم شفاء الامراض عرَّبه عن الايطالية وصححه محمد الهراوي طبع في 2ج ببولاق سنة 1250 هـ مع جداول في 728صح

11 - يعقوب
له كتاب اقرباذين وهو في إعداد العلاج ومعرب عن الفرنسية طبع في بولاق سنة 1252هـ

12 - علي هيبه
له كتاب فيزولوجيا عرَّبه عن الفرنسية طبع في بولاق سنة 1251هـ

13 - ابراهيم النبراوي
من اهل القرن الثالث عشر له التشريح العام عرَّبه عن الفرنسية طبع في بولاق 1253هـ وله الاربطة الجراحية عرَّبها عن الفرنسية طبع في بولاق سنة 1254هـ

14 - اتحاف المصنفين والادباء بمباحث الاحتراز عن الوباء
طبع في القسطنطينية سنة 1254هـ مع ترجمة تركية

(1/441)


15 - قانون الزراعة وهو غير قانون الزراعة المعروف عند اهل المجالس والحقوق طبع في بولاق سنة 1255هـ وأيضاً سنة 1275 هـ وهو في فن الزراعة على الطريقة الاوربية التي قل ما توافق اغراض الزراعة واحوالها في الاقاليم المصرية

16 - أحمد فايد
له كتاب الجيولوجيا عرَّبه عن الافرنجية طبع في بولاق سنة 1257هـ

17 - محمد التونسي
له كنوز الصحة طبع ببولاق سنة 1280 هـ في 381صح وفيه كنز من المعلومات الطبية في حفظ الصحة

18 - محمد بك
له السراج الوهاج في تشخيص الامراض ومعالجتها والمواد الطبية طبع في 4ج ببولاق سنة 1281هـ

19 - انور علي
من علماء القرن الثالث عشر له النفيسي في الطب وعليه حواش مسماة انوار الحواشي لرافع الغواشي في عيون العواشي فرغ منها سنة 1280 هـ طبعا معاً في لكناو الهند 1282هـ

(1/442)


20 - يوحنا ورتبات الطبيب ولد سنة 1827 م اقام عدة سنين في حاصبيا عند جبل الشيخ وعدة سنين في حلب الشهباء ثم في بيروت وتلقى الطب في ادنبرغ اسكوتلاندا وفي نيويورك الولايات المتحدة وعاد إلى بيروت وصرف عمره في التعليم والتأليف وصناعة الطب ولم يزل موجوداً في بيروت سنة 1896م له تصانيف عديدة جيدة منها
1 - اطلس في التشريح والفيسيولوجيا طبع في بيروت وهو كبير القطع جداً 2 - اصول الفيسيولوجيا طبعت في 563صح مع 247 شكلاً في بيروت سنة 1877م مع اطلس كبير للفيسيولوجيا 3 - التوضيح في اصول التشريح وهو كتاب كبير طبع في بيروت سنة 1871م مع اشكال عديدة 4 - كفاية العوام في حفظ الصحة وتدبير الاسقام طبعت في بيروت مرتين في 278صح وهي من الطف الكتب في بابها 5 - قاموس عربي وانكليزي له ولابنه المرحوم وليم الذي كان سابقاً مدرس اللغة الانكليزية في مدرسة القصر العيني في مصر القاهرة طبع مرتين بمصر 6 - قاموس عربي وانجليزي وانجليزي وعربي في واحد متوسط الكبر وهو له وللدكتور هارفي بوتر الامريكي نزيل بيروت طبع في مصر سنة 1895م 7 - مقالة سماها وصايا الشيوخ للشبان طبعت في 16صح في بيروت سنة 1894م وهي جوهرة في بابها نحث كل عاقل على مطالعتها
8 - وله غير ذلك مصنف آخر في حفظ الصحة صغير موجز طبع في مصر سنة 1896م 9 - وله ايضاً عدة تآليف وضعها باللغة الاجنبية فلذلك لا محل لذكرها هنا

(1/443)


21 - داود ابو الشعر الدمشقي الطيب
له تحفة الاخوان في حفظ صحة الابدان طبعت في دمشق بدون ذكر السنة

22 - شاكر الخوري الطيب له تحفة الراغب في صحة المتزوج وزواج العازب طبع في بيروت في 208صح تكلم فيه عن البلوغ وتأثيره في القوى العقلية. ووجوب الامتناع عن الزواج قبل السن المعين له. وضرورة الزواج ومنافعه إلى غير ذلك

23 - أحمد بن محمد الشافعي الطبيب
له بلاغ الامنية بالحصون الصحية طبع في 216صح بالقاهرة سنة 1205 هـ

24 - عبد العزيز نظمي
له الرياض العباسي في قانون الصحة الاساسي طبع منه الجزء الاول في مصر سنة 1311هـ 1894م وهو في الهجين أي حفظ الصحة جمعه المصنف وعربه اذ كان بمدرسة المعلمين التوفيقية بمصر وطبعة بعد ان اطلع علية الطبيب سعد سامح

25 - ابراهيم مطر الطيب من تلامذة كرنيليوس فنديك
له مصنفات في الامراض الزهرية طبع في بيروت في 151صح سنة 1885م اقتطفه من مصنفات اشهر الاطباء الذين كتبوا في هذا الموضوع وهو كتاب جامع بين الفائدة والاختصار وكلامه بسيط

(1/444)


26 - عازر ارمانيوس
من متخرجي فن الصيدلة بالمدارس الطبية المصرية له الخلاصة اللغوية في اصطلاحات فني الطب والصيدلة طبعت في القاهرة سنة 1895م في 125صح ذكر فيها اسماء الجواهر الدوائية باللغات اللاتينية والانكليزية والفرنسية والعربية سواء كانت تلك الجواهر نباتية او حيوانية او معدنية مع ذكر الاوزان والمكاييل على اختلاف انواعها فهي خلاصة مفيدة

27 - جرجس طنوس عون اللبناني الصيدلي
له الدر المكنون في الصنائع والفنون طبع في 396صح في بيروت سنة 1873م وايضاً في 328صح في القسطنطينية سنة 1301هـ وهو في التفضيض والتذهيب والكيمياء والعمليات المعدنية والتلوين وصبغ الانسجة والتصوير إلى غير ذلك وفيه ثلاثون رسماً من اشكال الآلات والعدد الصناعية وله ايضاً صدق البيان في طب الحيوان طبع في بيروت سنة 1884م في 428صح

28 - منتخبات الزراعة في فن الزراعة
ترجمه بشارة ابو النحول اللبناني عن اللغات الاوربية وجعله تأليفها اثنين الاول في فن الزراعة مع بيان كيفية الاتربة والاجسام المعدنية والهواء والماء والثاني في تربية الحيوانات الداجنة وامراضها ومداواتها إلى غير ذلك طبع في بيروت سنة 1884م في 261صح ويليها رسوم وصور واشكال

(1/445)


29 - سليم كساب
الدمشقي نزيل بيروت له قلادة النحر في غرائب البر والبحر طبع في بيروت سنة 1892م

30 - قانون الصباغة وهو مترجم عن الفرنسية في صناعة صباغة الحرير طبع في بولاق سنة 1238هـ 1823م في 118 صح اكثره مترجم عن مؤلف باللغة الفرنسية للموسيو ماكر

31 - محمد بن الاسكندراني الطبيب
نزيل دمشق من اهل القرن الثالث عشر له كشف الاسرار النورانية القرآنية فيما يتعلق بالاجرام السماوية والارضية والحيوانات والنباتات والجواهر المعدنية طبع في 3ج بالقاهرة سنة 1297هـ فرغ من تبييضه بعد سنة 1290هـ وهو كتاب كثير الفائدة في علم الطبيعة ذكرته المكتبة الخديوية بين كتب التفسير

32 - أحمد فهمي
المتوفى سنة 1305هـ 1887م له النصوح الودود في الخلق المحدود وهو رسالة في العواقب الرديئة الناتجة عن العادة المضرة المعروفة بجلد عميره طبع في 44صح في مصر سنة 1304هـ

(1/446)


33 - حسن باشا محمود الطبيب
من اهل القرن الرابع عشر له كراسة سماها ينبوع شفاء الابدان في حمامات حلوان طبعت في القاهرة سنة 1294هـ وهي وصف طبي لمياه حلوان المعدنية. والمراد هنا حلوان بقرب مصر القاهرة لا حلوان التي بقرب بغداد وله كتاب في الرمد الصديدي عرَّبه عن تأليف الطبيب روتويو الكحال باللغة الفرنسية طبع بمصر سنة 1295هـ وله تحفة السامع والقارئ في بيان داء الطاعون البقري الساري طبع في مصر سنة 1301هـ وايضاً سنة 1310هـ وله الخلاصة الطبية في الامراض الباطنية طبع في 10ج صغار في مصر سنة 1305هـ وله رسالة في وباء الهيضة الواقع سنة 1883م طبعت بمصر سنة 1301هـ

34 - محمود فوزي
الطبيب من اهل القرن الرابع عشر له الظواهر البديعة في علم الطبيعة طبعت في القاهرة سنة 1296هـ وله كشف المخبآت في اهم منافع الحيوانات طبع بمصر سنة 1306هـ

35 - ابراهيم الحوراني
له الآيات البينات في غرائب الارض والسماوات طبع في بيروت وله مناهج الحكماء في نفي النشوء والارتقاء طبع في بيروت وله الحق اليقين في الرد على بطل داروين طبع في بيروت

36 - اسعد الشدودي البيروتي اللبناني
له العروس البديعة في علم الطبيعة وهي مطولة في بابها طبعت في بيروت سنة 1873م في 591صح مع اشكال عديدة

(1/447)


37 - عبد الرحمن اسماعيل الطيب
له كتاب سماه طب الركة طبع في 2ج بمصر سنة 1313هـ ذكر فيه العوائد الطبية المستعملة عند العمة من اهالي مصر من نساء ورجال وكل ما ذكر عادةً الحقها بفصل يعلل به عن حدوثها وسبب حصول الشفاء بها مع انها غير مبنية على اساس طبي ولعله اول من طرق هذا الباب. ولما قدم كتابه هذا خطاً في المؤتمر الشرقي العاشر المنعقد سنة 1894م بمدينة جنيوا سويسرا صادف استحساناً عظيماً لما فيه من وصف عوائد العامة

38 - محمد بك دري جراح بمستشفى مصر المعروف بالقصر العيني
له بلوغ المرام في جراحة الاقسام طبع منه 3ج بمصر سنة 1309هـ 1894م وهو مطول في فن الجراحة وجراحة الاقسام المتنوعة من الجسم البشري وله الاسعافات الصحية في الامراض الوبائية الطارئة على مصر سنة 1300هـ طبع ببولاق في السنة المذكورة

39 - فنديك الطبيب الفيلسوف
اطلبه بين المصنفين الستة الشهيرين

40 - اسماعيل حسنين
مدرس الكيمياء والطبيعة بمدرسة المهندسخانة بمصر. له كتاب الطبيعة طبع في 4ج مع اشكال عديدة في مصر سنة 1310 هـ وهو مطول في الطبيعة

(1/448)


41 - عثمان بك غالب الطبيب المصري
له كتاب علم الحيوان وهو متسع مطول في بابه طبع في مصر 1303هـ وله مختصر تركيب اعضاء النبات ووظائفها طبع في مصر سنة 1304هـ

42 - علي رياض المصري
المتوفى في اوائل القرن الرابع عشر له مصنف في النبات طبع في مصر وآخر في الحيوان والتاريخ الطبيعي طبع في مصر واخر سماه الازهار الرياضية في المادة الطبية طبع في مصر سنة 1297هـ وآخر سماه النفحة الرياضية في الاعمال الاقرباذينية طبع ببولاق 1289هـ

43 - محمود عطية
المفتش بدائرة حسين باشة كمال من العائلة الخديوية له النجاح للمزارع والفلاح طبع في مصر سنة 1305هـ وهو في الزراعة وما يجب على المزارع فعله

44 - محمود باشا صدقي الطبيب ومحمد بك امين معلم التشريح بالمدرسة الطبية
لهما ارشاد الخواص في التشريح الخاص وهو مطول وفيه 545شكلاً في تصوير اكثر اجزاء البنية البشرية طبع في مصر سنة 1304هـ

45 - سليمان نجاتي
مدرس الامراض العقلية في مدرسة الطب بمصر له اسلوب الطبيب في فن المجاذيب طبع في مصر 1309هـ

(1/449)


46 - عابدين خير الله مفتش في نظارة المعارف بمصر
له الفوائد الصحية للعقاقير المنزلية وهي مصدرة بديباجة من قلم الطبيب شبلي شميل اللبناني طبع في مصر سنة 1308هـ وهي رسالة مبنية على الرأي بان مطبخك هو اجزخانتك

47 - علي فهمي مفتش الدخان بالزقازيق
له مصنف في الحشرات المتلفة لزراعة القطن المصري وكيفية ابادتها مع وصف شجيرة القطن وتاريخ دخولها للقطر المصري وذكر الطريقة الزراعية غير المنتظمة الاوان المتبعة الان التي اوجبت ضعف اراضي البلاد طبع في مصر سنة 1895م

48 - محمود فوزي الحكيم
معلم المواليد الثلاثة بالمدارس الاميرية المصرية سابقاً له الآيات البينات في مشابهة النبات للحيوانات طبع في القاهرة 1888م وله ايضا نموذج الاتقان في نفس الانسان اوله " الانسان سلطان الحيوانات وتسلطه ليس ناشئاً عن قوة جسمه ولا عن اتقان اعضائه بل عن وفور عقله الذي به عرف الخالق " طبع ببولاق سنة 1302هـ وله ايضا الظواهر البديعة في علم الطبيعة طبع بمصر سنة 1296هـ

49 - أحمد ندى
من اهل اواخر القرن الثالث عشر له الاقوال المرضية في علم الطبقات الارضية وهو الجزء الثالث من التاريخ الطبيعي طبع ببولاق سنة 1288هـ وله

(1/450)


ايضا الآيات البينات في علم النبات طبع في بولاق سنة 1283هـ وله ايضا الحجج البينات في علم الحيوانات ترجمها عن الفرنسية طبع ببولاق سنة 1284هـ وله ايضا الاقوال المرضية في علم بنية الكرة الارضية طبع ببولاق 1257هـ

50 - أحمد عبد العزيز
محضر الكيمياء وفن الصيدلة بالمدرسة الطبية المصرية وله الوسائل الجلية للدروس الطبيعية طبع ببولاق سنة 1306هـ

51 - أحمد بن حسن الرشيدي المصري
المتوفى سنة 1282هـ له بهجة الرؤساء في امراض النساء طبع ببولاق سنة 1260هـ وله نزهة الاقبال في مداواة الاطفال طبع ببولاق سنة 1261هـ وله الدراسة الاولية في الجغرافية الطبيعية عربها عن الفرنسية طبعت في 216صح في مطبعة الجوائب بالقسطنطينية سنة 1301هـ نقلاً عن الطبع التي صدرت في بولاق بمصر سنة 1254هـ وله نبذة في تطعيم الجدري طبع ببولاق سنة 1259هـ معربة عن الفرنسية وله الروضة البهية في مداواة الامراض الجلدية طبع في 2ج ببولاق سنة 1263هـ ويليها نخبة الاماثل في علاج تشوهات المفاصل وله ايضا وهي تكملة لكتاب امراض الاطفال

52 - حسن غانم الرشيدي
من اهل القرن الثالث عشر له الدر الثمين في فن الاقرباذين طبع ببولاق سنة 1266هـ

(1/451)


53 - ابراهيم باشا حسن
له روضة الاسي في الطب السياسي طبع بمصر سنة 1293هـ والطب السياسي هو عبارة عن تطبيق العلوم الطبية الطبيعية على الاسئلة الشرعية والسياسية

54 - حسين عودة
ابن مصطفى ابي عوده من اطباء دمشق الشام ومن تلامذة المدرسة الطبية المصرية له فهرست المادة الطبية سماه عمدة المحتاج في علمي الادوية والعلاج طبع ببولاق سنة 1278هـ

55 - حسن عبد الرحمن
من اهل القرن الثالث عشر له القول الصحيح في علم التشريح طبع ببولاق سنة 1283هـ

56 - محمد عوف بك الطبيب
من اهل القرن الرابع عشر له مصنف في الامراض التي تطرأ على الاعين وعلاجها هكذا اسم الكتاب طبع بمصر دون ذكر السنة

57 - محمد بك حافظ الطبيب
المتوفى سنة 1305هـ له مطمح الانظار في تشخيص امراض العين بالبحث بالمناظرة " الافثالموسكوب " طبع بمصر سنة 1299هـ

(1/452)


58 - جرجي يني الطرابلسي الشامي
له عجائب البحر ومحاصيلها التجارية عربه عن الانجليزية طبع في 463صح في بيروت سنة 1891م

59 - هيلانة جاكسون الامريكية
كانت سابقاً رئيسة مدرسة البنات الامريكية في بيروت لها الدروس الاولية في الفلسفة الطبيعية طبع في بيروت سنة 1881م وفي 428صح مع اشكال كثيرة ولها ايضا مبادئ علم الهيئة لاستعمال المدارس طبع في بيروت سنة 1875م في 181صح

60 - نجيب يوسف بك
له الف وصفة ووصفة وهي في الطب المنزلي والفوائد البيتية طبعت في مصر سنة 1896م في 202صح مرتبة على حروف المعجم

61 - ادوين لويس الامريكي الطبيب نزيل بيروت سابقاً
له اصول التحليل الكمي طبع في بيروت سنة 1876م في 220صح وله ايضا كتاب كيمياء الهواء والماء وما يتعلق بهما وهو من الاصول الكيميائية طبع في بيروت سنة 1879م في 104صح مع رسوم

62 - سليم الجلخ الطبيب
له مرشد العيال في تربية الاطفال طبع في بيروت في 208صح قبل سنة 1888م تكلم فيه عن تربية الطفل من حيث غذائه ونومه وملبوسه والوسائط

(1/453)


الصحية الواقية للحامل مدة حملها به وما يجب عمله له حين الفطام وما تضطر اليه المرضعة بعد فطامها ولدها

رياضيات
حساب. جبر. هندسة. هيئة. ميقات وتقويم. مقاييس ومكاييل.

1 - كتاب في علم الجبر
طبع في كلكته بدون ذكر السنة مترجماً عن مصنف العلامة الانجليزي بردجس

2 - جوامع العلم الرياضي
طبع في كلتا سنة 1835م مأخوذاً عن مصنف العلامة الانجليزي هتون

3 - مدخل الطالب وتعللة الراغب
وهو موجز في علم الحساب طبع في بيروت سنة 1857م

(1/454)


4 - ابراهيم رمضان المصري
له زيوديزيه " هكذا زيوديزيه " أي فن اعمال الخرط العظيمة طبع في بولاق سنة 1257هـ

5 - الانساب أي اللوغاريتمات
1 - جداول لوغاريتمية طبعت بالقسطنطينية سنة1232 هـ 2 - جداول لوغاريتمية طبعت ببولاق سنة 1250هـ 3 - الانساب أي اللوغاريتمات ومساحة المثلثات لكرنيليوس فنديك الامريكي طبعت في بيروت اطلبه في فصل المصنفين الستة الشهيرين

6 - محمد بيومي
من اهل القرن الثالث عشر للهجرة له الهندسة الوصفية طبع في بولاق سنة 1252هـ مترجم عن الفرنسية. وله ايضاً كتاب خبر المقابلة مكملة طبع في بولاق سنة 1256هـ وهو مطول في علم الجبر ترجمه عن الفرنسية

7 - يحيى الحكيم له كتاب معربه سنة شمسية طبع في بولاق سنة 1241هـ وهو جداول لموافقة السنة الشمسية مع القمرية

8 - جداول موقع عقرب الساعة
على الشهور القبطية طبع في بولاق سنة 1241هـ بدون ذكر واضعها

(1/455)


9 - عصمت افندي
له كتاب الهندسة طبع في بولاق سنة 1255هـ مترجماً عن هندسة العلامة ليجندر الفرنسي

10 - أحمد دغله
له كتاب " ايدروليك أي علم حركة المياه وموازنتها " طبع على البلاطة في بولاق سنة 1257هـ مترجماً عن الفرنسية وله ايضاً " مثلثات مستوية وكروية " طبع على البلاطة في بولاق سنة 1257هـ مترجماً عن الفرنسية

11 - أحمد طويل
له تركيب الآلات طبع على البلاطة في بولاق سنة 1257هـ

12 - محمد بيومي وأحمد طويل
لهما " ميكانيك أي علم جر الاثقال " طبع على البلاطة في بولاق سنة 1257هـ مترجماً عن الفرنسية

13 - محمود أحمد
له حساب التمام والتفاضل طبع على البلاطة في بولاق سنة 1257هـ معرباً عن الفرنسية

14 - علي بدراوي
له علم الحساب طبع على البلاطة في بولاق سنة 1257هـ

(1/456)


15 - تحريب مقرب في الحساب
طبع في بولاق بدون ذكر سنة فيه مائة وتسعة جداول للتمرين على عملية الضرب من عدد واحد إلى تسعمائة. وهو معرب عن اليونانية

16 - علي عزة المصري
المتوفى سنة 1289هـ له الخلاصة العزية في تهذيب الاصول الحسابية طبع في 2ج في بولاق سنة 1285هـ

17 - محمد بركات
له تحرير اقليدس طبع في لكناهور بدون ذكر السنة وعلى هامشه شرح لمحمد أحسن العظيمابادي

18 - ميخائيل آصاف البيروتي
له هدية الاحباب في علم الحساب طبع في 172صح في بيروت سنة 1875م وتشتمل على استخراج الجذور المربعة والمكعبة والحساب الارقى

19 - محمود باشا الفلكي المصري
المتوفى سنة 1303هـ. له الرسالة في المقاييس والمكاييل العملية بالديار المصرية طبعت في 32صح في القسطنطينية سنة 1290هـ وطبعت ايضاً باللغة الفرنسية في كوبنهاغن وفي الجرنال الآسيوي. وهي ثقة في بابها.
وله ايضاً نتائج الافهام في تقويم العرب قبل الاسلام وفي تحقيق مولد النبي وعمره " - صلى الله عليه وسلم - " ألفها اولاً باللغة الفرنسية ثم ترجمها إلى العربية أحمد

(1/457)


زكي صاحب السفر إلى المؤتمر وصاحب رسالة الموسوعات. طبعت النتائج في مصر سنة 1305هـ وهي ثقة في بابها

20 - شقيق بك منصور
ابن منصور باشا يكن ولد بمصر القاهرة سنة 1856م تخرج في المدارس المصرية الاميرية ثم سافر إلى سويسرا سنة 1871م واقام فيها ست سنوات مشتغلاً بدرس الرياضيات والطبيعيات ثم رحل إلى باريس واقام فيها اربع سنين درس فيها علم الحقوق والقوانين ولما عاد إلى مصر تعين نائباً عن الحضرة الخديوية في لجنة تحقيق الجنايات بالاسكندرية ومن ثم تقلب في وظائف الحقانية إلى سنة 1208هـ 1790م اذ اختارته المنية وهو في زهرة العمر ومقتبل الشباب له من مصنفات 1 - التفاضل والتكامل وهو مختصر جليل في بابه طبع في القاهرة 2 - كتب صغيرة في مبادئ الحساب والجبر والهندسة والقوزموغرافيا أي وصف الكون وكلها غاية في الصراحة والبساطة طبعت بالقاهرة 3 - تعريب كتاب غازي مختار باشا العثماني المسمى رياض المختار عن التركية طبع وهو مطول في الخرونولوجيا 4 - تعريب كتاب غازي مختار باشا في اصلاح التقويم الهجري عن التركية ايضاً طبع

21 - سليم غالية البيروتي
له البدر المنير في اصول حساب الزنجير أي مسك الدفاتر على الطريقة المزدوجة طبع في بيروت وله الروضة الزهية في الاعمال المتجرية طبع في بيروت

(1/458)


22 - سليم زحيل
له قاموس الحساب طبع في بيروت

23 - نعمه شديد يافث التبشراني اللبناني
له مطول في الحساب طبع في 408صح في بيروت ويستعمل في المدارس في بر الشام وقد اختصره في كتاب صغير لسهولة تدريسه في المدارس الابتدائية

24 - عبد الباسط الانسي
له البسط الوافر في حساب التاجر طبع في 181صح في بيروت 1310هـ

25 - محمد حامد
مدرس الرياضة بالمدرسة الخديوية بالقاهرة له القريب في الجبر طبع في 128صح في بولاق سنة 1311هـ وله ايضا معين الطلاب في الحساب طبع في 184صح في بولاق 1311هـ

26 - ميخائيل دبانه الدمشقي
المتوفى سنة 1895م بمصر وله التقويم العام لخمسة آلاف عام طبع في مصر بمطبعة التأليف " الهلال " سنة 1892م ويحتوي على 1 - تقويم شمسي قمري من الميلاد إلى خمسة آلاف عام. 2 - تقويم قمري دائم من الهجرة إلى ما لا نهاية له. 3 - تقويم شمسي دائم من الميلاد إلى ما لا نهاية له. 4 - تطبيق التاريخ اليوناني على الغريغوري. 5 - تقويم قبطي. 6 - تقويم عبري لخمسة آلاف عام. 7 - تقويم غريغوري لخمسة آلاف عام وهو فريد في بابه عدد صفحاته نحو 1200صح

(1/459)


27 - مصنفات فنديك في الرياضيات
اطلب المصنفين الستة الشهيرين في اول هذا الباب

28 - أحمد بك نظيم ناظر المدرية الخديوية
المتوفى سنة 1311هـ 1894م له تحفة الطلاب في علم الحساب في 4ج طبع في مصر على نفقة نظارة المعارف العمومية 1310هـ وهو جليل في بابه وله التحفة البهية في الاصول الهندسية في 4ج طبع في مصر سنة 1306هـ وهو جليل في بابه

29 - عبد المجيد خيري المصري
من اهل القرن الرابع عشر للهجرة له الفتوحات العباسية في حقيقة المقاييس المصرية طبع سنة 1310هـ في مصر وله في التقويم مصنف مفيد سماه " نتيجة كل عصر في الاوقات المستعملة بمصر " طبع في مصر سنة 1312هـ

30 - علي باشا مبارك
المتوفى 1311هـ له الميزان في الاقيسة والمكاييل والاوزان استنبط فيه المقادير الحقيقية للمقاييس والمكاييل والموازين المستعملة راداً كل شئ إلى مأخذه واصله طبع في مصر 1309هـ

31 - مختار باشا الغازي العثماني
له اصلاح التقويم ألفه بالتركية ثم عربه شفيق بك
31 - مختار باشا الغازي العثماني
له اصلاح التقويم ألفه بالتركية ثم عربه شفيق بك

(1/460)


منصور يكن طبع التعريب مع الاصل في مصر سنة 1307هـ وهو بحث في اصلاح مبدأ التقويم الهجري وله رياض المختارة في مرآة الميقات والادوار عربه عن التركية شفيق بك منصور يكن طبع في مصر 1306هـ وهو مطول في الخرونولوجيا

32 - اسماعيل باشا مصطفى الفلكي
ناظر المرصد الفلكي في العباسية له الدرر التوفيقية في تقريب علم الفلك والجيوديسية طبع في 2ج في مصر 1302هـ وهو مطول في علم الهيئة وشرح العدد والآلات المستعملة للارصاد وجداول تحويل الزمن النجمي الى الدرج القوسي وفيه اشكال أي صور عديدة

33 - عبد الحميد زائد الرحماني
من علماء الجامع الازهر له منتهى الارادات لسالك سبيل علم الميقات طبع في مصر سنة 1307هـ

34 - محمد دياب
مفتش بنظارة المعارف المصرية له في الحساب نخبة دياب وهي مطولة طبعت في مصر وله أيضاً الف مسألة حسابية واجوبتها طبعت في مصر

35 - بطرس البستاني
اطلبه في فصل المصنفين الستة الشهيرين

(1/461)


36 - فرحات الياس
له الروض النرجسي في الحساب المدرسي طبع في بيروت سنة 1885م في 177صح وفيه تمرينات ومسائل عديدة

37 - جرجس همام الشويري اللبناني
له الإيضاح على مقالات اقليدس في الهندسة الابتدائية طبع منه الجزء الاول في بيروت سنة 1888م في 124صح ويليها ورقتان في مدراج العلوم ومدراج القراءة

38 - محمد مختار باشا المصري
له التوفيقات للالهامية في مقارنه التواريخ الهجرية بالسنين الافرنجية والقبطية وهي تقويم مطول من سنة 1هـ الى 1500هـ طبعت في بولاق سنة 1311هـ في 952صح وفي آخرها بيان مؤلفاته العديدة

(1/462)


اللغة
صرف ونحو. البلاعة وانشاء. فلسفة اللغة ومميزاتها. أمثال دارجة. أدب اللغة وفقه اللغة. قواميس رسم الحروف وكتابة الكلمات. عروض وقوافي شعر ومقامات

1 - يحيى بن عبد المعطي الزواوي
المتوفى سنة 628هـ أي قبل ابن مالك باربع واربعين سنة له منظومة في النحو سماها الدرة الالفية في علم العربية طبعت مع ترجمة هولندية وشروح في 79صح و 15صح مقدمة في لايبسك سنة 1895م باعتناء العلامة زترستاين وقد شرحها كثيرون

2 - ابو الحجاج يوسف بن محمد البلوي الاندلسي
" فاتنا ذكره في الباب الثالث " له كتاب ألف باء طبع بالقاهرة في 2ج سنة 1287هـ وفيه آداب ونوادر وملح وتفاسير لغوية مرتبة على حروف الابجدية

(1/463)


3 - ميخائيل الصباغ
من معاصري سلفستر دي ساسي الفرنسي له نحو اللغة العربية الدارجة في بر الشام ومصر طبع في مدينة استراسبرغ سنة 1886م عن النسخ الخطية الموجودة في مدينة ميونخ باعتناء العلامة ثوريكي

4 - محمد الجوهري الصغير
له اتحاف اولي الالباب بشرح ما يتعلق بسي من الاعراب طبع في 21صح بمصر سنة 1278هـ وهو من تعلقات علم النحو سي التي هي جزء لا سيما

5 - طاهر بن صالح الجزائري نزيل دمشق الشام من علماء القرن الرابع عشر للهجرة له عمدة المغرب وعدة المعرب وهي قصيدة في النحو طبعت على البلاطة في مطبعة ولاية سوريا بدون ذكر السنة مع شرح سهل واف بالمقصود
وله أيضاً رسالة سماها بديع التلخيص والتلخيص البديع وهي في علم البديع طبعت على البلاطة في مطبعة ولاية سوريا سنة 1296هـ وله أيضاً اتمام الانس في حدود القدس وهو رسالة في علم العروض والقوافي طبعت بمطبعة ولاية سوريا بدون ذكر السنة وفيها جداول تغني عن المطولات في هذا الفن وله أيضاً تسهيل المجاز الى فن المعمى والالغاز

6 - سعيد شقير ويوسف افتيموس اللبنانيان
لهما طيب العرف في فن الصرف نهجا فيه نهجاً اوربياً من حيث سهولة العبارة وبساطة التركيب وضمناه تمارين على اكثر القواعد وجعلا فيه كل شيء متوقفاً على ما مر لا على ما سيجيء طبع في بيروت سنة 1888م في 258صح

(1/464)


7 - سيلفستر دي ساسي العلامة الفرنسي الشهير له الانيس المفيد للطالب المستفيد وجامع الشذور من منظوم ومنشور مع ترجمة وشروح بالفرنسية طبع في باريس سنة 1806م ثم ثانية 1826م لاستعمال تلامذة مدرسة الالسن في فرنسا وطبع في بولاق مجرداً من الترجمة
وله أيضاً منتخبات لتطبيق قواعد النحو والقواعد اللغوية بصفة ملحق وتتمة للانيس المفيد طبعت في باريس سنة 1829 م مع ترجمة وشروح بالفرنسية

8 - هارون بن عبد الرزاق البنجاوي المصري
الموجود الآن سنة 1314هـ. له عنوان الظرف في علم الصرف طبع في مصر 1306 وله أيضاً حسن الصياغة في فنون البلاغة طبع في مصر 1306هـ

9 - مصطفى طموم
مدرس العلوم العربية بالمدرسة الخديوية. له سراج الكتبة في شرح تحفة الاحبة في رسم الحروف طبع في 78صح في بولاق سنة 1311هـ وكلا المتن والشرح من تأليفه

10 - مصطفى السفطي
له عنوان النجابة في قواعد الكتابة ونقحه هارون بن عبد الرزاق وهو رسالة مختصرة طبع في مصر 1306هـ

(1/465)


11 - نصر الهوريني الشافعي
المتوفى 1291هـ له المطالع النصرية للمطابع المصرية في الاصول الخطية وهي قدوة ودستور في صحة رسم الحروف وهجاء الكلمات وكتابتها طبعت في بولاق سنة 1304 هـ في 152صح

12 - محمد علي الببلاوي
وكيل المكتبة الخديوية الآن له منظومة جيدة في علم الرسم تبلغ سبعة وسبعين بيتاً سماها بهجة الطلاب وتحفة القراء والكتاب طبعت في مصر ضمن مجموع المتون سنة 1307هـ

13 - مصطفى محمود القناوي
له رسالة مختصرة في علم الرسم طبع في مصر 1307هـ

14 - محمد سعيد
له الحل المكمل وهو في البلاغة طبع في 130 صح بالقسطنطينية 1304هـ

15 - جبر ضومط
من قرية برج صافيته شمالي طرابلس الشام ونزيل بيروت. له الخواطر الحسن في المعاني والبيان طبعت في مصر سنة 1896م سلك في بسط هذا الموضوع اسلوباً حديثاً يسهل تناوله ويشوق الى مطالعته. وكل من عرف جبراً هذا وشدة اعتنائه بكل ما باشره عرف إن مصنفه هذا جليل في بابه وله أيضاً كتاب الخواطر في اللغة وهي تبحث في اللغة بحثاً فلسفياً طبع في بيروت

(1/466)


16 - محمود العالم
المتوفى بمصر سنة 1311هـ كان متمكناً من اللغة تقياً وديعاً صادقاً ثابتاً في ايمانه مكرماً لدى كل من عرفه عليه رحمة المولى الرحيم له انوار الربيع في الصرف والنحو والبيان والمعاني والبديع جمع فيه مهمات قواعد الفنون المذكورة طبع في مصر 1302هـ

17 - سلطان محمد وحفني ناصف ومحمد دياب ومصطفى طموم
هؤلاء الاربعة لهم كتب دروس البلاغة لتلامذة المدارس الثانوية اعتمدها المرحوم الشيخ الانبابي شيخ الجامع الازهر فطبعت في مصر سنة 1310هـ

18 - حمزه فتح الله
المفتش الاول للغة العربية بنظارة المعارف بمصر له المواهب الفتحية في علوم اللغة العربية جمع فيها من جواهر اللغة العربية الثمين ومن خبايا كنوزها المتين الرصين من خطب عالية ومقالات بليغة واشعار متقنة طبع مرتين في مطبعة مدرسة الفنون والصنائع ثم في بولاق سنة 1309هـ وله رسالة في التوحيد سماها " العقود الدرية في العقائد التوحيدية " اعتمدها شيخ الاسلام فطبعت في مصر 1308هـ

19 - أحمد بن أحمد بن اسماعيل الحلواني
من علماء مصر وشعرائها المتوفى 1308هـ له الاشارة الاصفية فيما لا يستحيل بالانعكاس في صورته الرسمية وفي بعض المحاسن الدمياطية وما يتبع ذلك من فوائد فرائد علمية طبع بالقاهرة 1306هـ وهي كراسة في 56صح فقط تكلم فيها

(1/467)


عن الكلمات والابيات الشعرية التي يمكن قراءتها بالعكس المعروف بالمقلوب ثم وصف مدينة دمياط. فرغ من تأليفها 1305هـ وله كثير من المؤلفات طبع بعضها في القاهرة والبعض الآخر لم يطبع

20 - محرم افندي
له مصنف في النحو طبع في بولاق 1256هـ

21 - ميخائيل يحيى المهراني الاوربي
له المنقولات من تلخيص المفتاح وشرحه المختصر تليها منقولات من العقود الجمان جمعه ايعاز الجمعية الشرقية طبعت في مدينة ويانا عاصمة النمسا 1853م والجميع في المعاني والبيان والبديع

22 - محمد مكي نصر
المتوفى في اوائل العقد الثاني من الرابع عشر له نهاية القول المفيد في علم التجويد طبع في 264 صح في بولاق 1308هـ وهي في الوقف والابتداء والتجويد

23 - سليم عنحوري الدمشقي
له عدة مصنفات منها كنز الناظم ومصباح الهائم في فقه اللغة طبع في بيروت سنة 1873م ويسمى أيضاً القلائد الدرية في فرائد اللغة العربية المبكيات طبعت في 333صح في بيروت سنة 1890م سحر هاروت وهو ديوان شعر طبع في دمشق سنة 1302هـ في 205صح

(1/468)


بدائع ماروت او شهر في بيروت وهو ديوان شعر طبع في بيروت في 112صح سنة 1886 وهو النبذة الثالثة من شعره

24 - إبراهيم سركيس اللبناني نزيل بيروت
المتوفى سنة 1880م له الدرة اليتيمة في الامثال القديمة طبعت في بيروت سنة 1871م في 173صح جمع فيها خمسمائة مثل ورتبها على الحروف وشرحها شرحاً موجزاً وله الاجوبة الوفية للمسائل الصرفية سلك فيها مسلك الآجرومية في النحو وهي رسالة في الصرف للمبتدئين طبع في بيروت مراراً منها 1890م وله ايضاح الكلمات اللغوية الواردة في الاسفار الالهية فسر فيها ما ورد في التوراة والانجيل والرسائل من الكلمات اللغوية طبع في 144صح في بيروت قبل سنة 1891م وله نزهة الافكار في اطايب الاشعار جمعها ورتبها على حساب المواضيع طبع في 161صح في بيروت سنة 1883م

25 - نعوم شقير الشويفاني اللبناني
له امثال العوام في مصر والسودان والشام طبعت بمصر سنة 1894م في 183 صح وهي حسنة في بابها مصدرة بمقدمة تاريخية فلسفية عن الامثال ومجاريها عدد الامثال الشامية في هذا الكتاب 1435 مثلاً وعدد الامثال المصرية 1526 مثلاً وعدد الامثال السودانية 533 مثلاً الجملة 3494 مثلاً دارجاً

(1/469)


26 - محمود عمر الباجوري
له امثال المتكلمين من عوام المصريين طبع في 198صح في مصر 1311هـ وكان قد قدمها في المؤتمر العلمي الثامن المنعقد 1889م في بلاد اسوج ونوروج له رسالة أدب الناشئ طبعت بالقاهرة 1301هـ مع زيادات اضافها الشيخ حسين المرصفي المتوفى 1307هـ

27 - أبو الحسن ذو الفقار احمد
له المبتكر في البيان ما يتعلق بالمؤنث والمذكر طبع في بهوبال الهند 1297هـ ولا يقتصر هذا المبتكر على المؤنث والمذكر بل هو مصنف نفيس في اللغة مع كثير من الشواهد والآداب ومنه يظهر القارئ حسن مساعي اهل الهند في خدمة المعرفة العربية

28 - جرجي زيدان البيروتي منشئ جريدة " الهلال " بالقاهرة
له الالفاظ العربية والفلسفة اللغوية أي الفيلولوجيا السامية طبعت في بيروت في 98صح سنة 1886م بحث فيها بحثاً لغوياً تحليلياً على اسلوب حديث لم يسبقه اليه احد في اللغة العربية اطلب جرجي زيدان بين المؤرخين أيضاً

29 - هـ. لمنس الاوربي
له الفيلولوجيا العربية أي اشتقاق الكلمات المرتبة على حروف المعجم طبع الجزء الاول منها في 258صح في بيروت سنة 1889م مع فهارس مستوفية

(1/470)


30 - حفني ناصف
له مميزات لغات العرب وتخريج اللغات العامية عليها وهي مقالة في لغات القبائل المختلفة التي في مصر تلاها المصنف في المؤتمر الشرقي المنعقد في مدينة وينا النمسا سنة 1304 هـ 1886م طبعت في مصر سنة 1304هـ في 48صح

31 - حسن قويدر
ولد سنة 1204هـ1789م وتوفى سنة 1262هـ 1845م له نيل الارب في مثلثات العرب طبع في بولاق سنة 1302هـ عن نسخة بخط يد المؤلف الذي كان شاعراً وعالماً. ونيل الارب هذا احسن المصنفات في المثلثات اللغوية لا الرياضة وله أيضاً مزدوجات طبعت على البلاطة في القاهرة سنة 1299هـ مع مزدوجات للمقري ولاديب قاسم واسعد اللقيمي والسمرباوي الفرغلي وصفي الدين الحلي

32 - شاكر البتلوني الحاصباني
له دليل الهائم في صناعة الناثر والناظم طبع في بيروت قبل سنة 1885م في 198صح جمع فيه نخبة من مصنفات العلماء المشهورين في فني النثر والنظم واردفها بطائفة من اقوالهم في ضروب الرسائل وله تسلية الخواطر في منتخبات الملح والنوادر طبع في بيروت وله نفح الازهار في منتخبات الاشعار طبع مراراً في بيروت

33 - إبراهيم جاد
له قاموس فرنسي عربي لمصطلحات الحقوق والادارة والتجارة طبع في 2ج بالقاهرة سنة 1895م وعدد صحائفهما 1590صح

(1/471)


34 - اغناطيوس جويدي
له فهارس كتاب الاغاني المشتمل على 1 - فهرس اسماء الشعراء الواردة منهم اقتباسات في كتاب الاغاني للاصفهاني 2 - فهرس القوافي 3 - فهرس تاريخي 4 - فهرس جغرافي. طبع منه الجزء الاول في 360صح في لايدن سنة 1895م

35 - نصري قصير
له التحفة الآدبية في الامثال العربية طبعت في القاهرة سنة 1894م في 183صح

36 - أحمد بن محمد الشرواني اليمني
له نفحة اليمن وهي منتخبات نظمية ونثرية طبع في كلكتة 1811م وطبعت في القاهرة أيضاً وله أيضاً حديقة الافراح وهي أيضاً منتخبات نظمية ونثرية لاستعمال تلامذة مدرسة فورت وليم بضواحي مدينة كلكتة في جزء واحد كبير بدون ذكر السنة

37 - التحفة الحقيرة في علم الادب عند اهل العرب
للعلامة قاسم بك طبعت في قازان 1249هـ 1833م حاول فيها المؤلف المذكور أن ياتي بتاريخ الآداب والعلوم العربية والفارسية

(1/472)


38 - مورتس الالماني
له مجموعة قطع عربية من تأليف اهل زنجبار وعمان مع معجم الكلمات الواردة فيها طبع في برلين 1892م لتمرين الطلبة بالمدرسة الشرقية في برلين

39 - القس لويس شيخو اليسوعي نزيل بيروت
له كتاب علم الادب وهو مؤلف مفيد في موضوعه طبع في بيروت سنة 1887م

40 - محمد اسماعيل الطهطاوي
توفى في العقد الاول من القرن الرابع عشر له شحن عربية ببعض اللغات الاجنبية طبع بالقاهرة سنة 1301هـ وهو كتاب زجل مملوء من الكلمات والعبارات الاجنبية لاظهار الركاكة التي دخلت في لغة بعض الشرقيين المتأخرين ولا يجلو من المسخرة المضحكة

41 - محمود آلوسي زاده
المتوفى سنة 1270هـ 1853م كان مفتياً ببغداد. له كشف الطرة عن الغرة طبع بدمشق سنة 1300هـ أخذ كثيراً عن شرح الخفاجي ووافق الخفاجي في انكاره إلى الحريري التكلف الوارد في مصنفاته وعلى الاخص ما ورد في درة الغواص في اوهام الخواص. اما كشف الطرة فمرتب على حروف المعجم وله فائدة بصفة ملحق وتتمة لشرح الخفاجي وفي اول الكتاب ترجمة حال المؤلف

42 - محمد بك مقبل
له الدر الثمين في اسماء البنات والبنين طبع بالقاهرة 1295هـ جمع فيه ثلاثة

(1/473)


عشر الف اسم وثمانمائة كل اسم منها يوافق عدد حروفه بحساب الجمل عام ولادة من يسمى به وذلك معتبر من سنة 1294هـ الى 1340هـ فهو من كتب الادب

43 - مصطفى بن المرحوم يوسف الاسير الحسيني البيروني
له هدية الاخوان في تفسير ما ابهم على العامة من الفاظ القرآن وهو تفسير للالفاظ اللغوية الواردة في القرآن مرتب على السور طبع في 164صح في بيروت مرتين

44 - انطون الصالحاني
من جمعية اليسوعيين في بيروت. له تهذيب الف ليلة وليلة طبع في بيروت سنة 1888م

(1/474)


العروض والقوافي
1 - محمد الدمنهوري المصري
المتوفى سنة 1288هـ. له الحاشية الكبرى على متن الكافي في علمي العروض والقوافي طبعت في مصر مراراً سماها " الارشاد الشافي على متن الكافي " وله أيضاً المختصر الشافي على متن الكافي في علمي العروض والقوافي طبع في مصر مراراً وفي كازان روسيا سنة 1895م. اما متن الكافي الذي شرحه فهو تأليف الامام أحمد بن عباد بن شعيب القناوي الشافعي

2 - الخوري ارسانيوس الفاخوري
له الميزان الذهبي في الشعر العربي والعروض والقوافي طبع في بيروت سنة 1873م في 79صح

3 - القس انطونيوس الافغالي
له روضة الازهار في نظم الاشعار في العروض والقوافي طبع ببيروت

4 - القس جرجس مناسا
له الجدول الصافي في علم العروض م القوافي طبع ببيروت

(1/475)


5 - شاكر شقير اللبناني
له مصباح الافكار في نظم الاشعار طبع ببيروت

6 - جبران ميخائيل فوتيه البيروتي
له البسط الشافي في علمي العروض والقوافي طبع في بيروت سنة 1890م وهو مطول.

7 - محمد طلعت
رئيس تحريرات مديرية الجيزة بالقطر المصري له مختصر مفيد في علم العروض والقوافي سماه غاية الارب في صناعة شعر العرب جعله على مقدمة وخمسة ابواب طبع في مصر سنة 1308هـ

8 - فنديك
اطلبه بين المصنفين الستة الشهيرين

9 - محمد بن علي الصبان
المتوفى 1206هـ. له منظومة سماها الكافية الشافية في علمي العروض والقافية وله عليها شرح فرغ من وضعه 1183هـ طبع بمصر 1288هـ

(1/476)


شعر ومقامات
1 - شرح ديوان الخنساء
للقس لويس شيخو طبع ببيروت في مطبعة اليسوعيين جمعه واخذه عن خمس نسخ قديمة جليلة كثيرة الفائدة واضاف عليه تفاسير ادبية وتاريخية وجغرافية

2 - يوحنا همبرت الاوربي
له منتخبات اشعار العرب طبع في باريس سنة 1819م مع ترجمة فرنسية وترجمة اخرى حرفية لاتينية. وقد طبع هذا الكتاب أيضاً في بولاق 1242هـ 1827م تحت اسم " التقاط الازهار في محاسن الاشعار "

3 - فيلب باصيل البنا الحلبي المولد نزيل القسطنطينية
له قصيدة في مدح البرنس جوانفيل على اعماله الخيرية في اطفاء الحريق التي شبت وفشت في القسطنطينية سنة 1839م طبع في مدينة برسلاو في بروسيا سنة 1843م

(1/477)


وله أيضاً قصيدة عنوانها " الملك الفريد لا يزال بمنتصر " مدح فيها فردريك ولهلم الرابع ملك بروسيا وله أيضاً القصيدة التي مطلعها " إن الله لم تنظره الناس ولكن بالعقل عرفوه " طبعتا في برسلاو 1844م وله أيضاً قصيدة مدح فيها السلطان عبد المجيد العثماني حينما انتقل من السراي القديم الى السراي بشك تاش على البسفور في 5 محرم 1256هـ وله أيضاً المرثاة التي رثا بها السلطان محمود الثاني العثماني طبعت في مدينة برسلاو سنة 1844م

4 - بطرس كرامه
من اعيان مدينة حمص على النهر العاصي في شمالي بر الشام. ولد في حمص سنة 1774م وبها نشأ وتأدب. وفي سنة 1810م اتصل بالامير بشير الشهابي الكبير عامل جبل لبنان فلقي بطرس هذا عند الامير الحظوة الوافرة وتقرب اليه لما كان عليه من العلم وجودة العقل وفصاحة اللسان ومعرفة اللغة العربية والتركية ثم رفع الامير منزلته وجعله كاتماً لاسراره فاصبحت مقاليد لبنان في قبضة تدبيره. ولما ارتفعت ولاية لبنان عن الامير بشير الشهابي سار بطرس كرامه معه الى القسطنطينية. ثم تعين في ترجمة المابين الهمايوني. وكان عالماً بارعاً وشاعراً مطبوعاً كثير المحفوظ متوقد الذهن حسن البيان فصيح اللسان. له ديوان شعر غير مطبوع ولكن اكثره مشهور بين اهل جبل لبنان وله قصيدة خالية بديعة. وله أيضاً مصنفان في اللغة العربية وهما غير مطبوعين. وله أيضاً الدراري السبع وهي الموشحات الاندلسية طبعت في 35صح في بيروت سنة 1764م ومعها موشح واحد له وعدة قصائد له أيضاً من جملتها قصيدته الخالية المشهورة غير إن شهرته لم تتجاوز اقليم جبل لبنان وسوريا توفى سنة 1851م

(1/478)


5 - محمد بن اسماعيل شهاب الدين المصري
المتوفى بمصر سنة 1274هـ 1857م له ديوان شعر طبع في القاهرة 1277هـ وله أيضاً نفيسة الملك ونفيسة الفلك في الشعر المولد وفي فن الموسيقى طبعت في مصر 1294هـ

6 - اسماعيل الخشاب
المتوفى 1230هـ هو ابو الحسن اسماعيل بن سعد الوهبي الحسيني الشافعي المصري المعروف بالخشاب. له ديوان شعر طبع في القسطنطينية 1300هـ مع ديوان زين الدين عمر بن الوردي ومع لامية العرب للشنفري ومعلق عليها شرحان الاول للزمخشري والثاني للمبرد

7 - نيقولا النقاش
اطلب ما قيل فيه في جريدة الهلال السنة الثالثة صح 218 له ديوان شعر طبع في بيروت 1879م

8 - ابو السعود المصري الشاعر
كان من انجب شعراء مصر المعاصرين. ولد سنة 1244هـ 1828م ثم دخل المدرسة التي انشأها محمد علي باشا في القاهرة. ولما انهى دروسه تعين في ادارة اعمال الحكومة ونبغ في الشعر وقد اشتهرت عدة من منظوماته ولا سيما الفيته في تاريخ محمد علي باشا نهج فيها منهج المعلقات. طبع ديوانه بالقاهرة وهو غير المنلى ابي السعود الحنفي المتوفى 982هـ 1574م صاحب التفسير الذي سماه ارشاد العقل السليم على مزايا الكتاب الكريم الذي هو اشهر تفسير بعد تفسير البيضاوي وكشاف الزمخشري

(1/479)


9 - شاكر البتلوني الحاصباني
له مجموعة سماها نفح الازهار في منتخبات الاشعار طبع في بيروت ثلاث مرات بعد ما ضبطها وصححها إبراهيم بن ناصيف اليازجي. وهي مرتبة على عشرة ابواب. في الغزل والمديح والحكمة والحماسة والفخر والعتاب والزهريات والخمريات والرثاء والتاريخ

10 - إبراهيم بك مرزوق
المتوفى بالخرطوم بالسودان 1283هـ ويعد من احسن شعراء هذا العصر وعلى الاخص في الغزل.
له ديوان شعر طبع بالقاهرة 1297هـ

11 - ابن عبد العزيز البستي
له ديوان شعر طبع في بيروت قبل سنة 1886م

12 - ناصيف اليازجي اللبناني واولاده الاربعة
اطلب فصل المصنفين الستة الشهيرين

13 - علي ابو النصر
المتوفى 1297هـ 1879م. له ديوان اشعار من ابدع ما نظمه المولدون اعتنى بجمعها محمد الحسيني من المصححين بمطبعة بولاق وصدر خيري باشا الديوان بترجمة الشاعر المذكور طبع في بولاق 1300هـ

(1/480)


14 - علي يوسف الازهري محرر جريدة المؤيد بمصر
له ديوان شعر سماه نسمة البحر طبع على البلاطة طبعاً جلياً بالقاهرة 1304هـ

15 - شاكر شقير الشويفاتي اللبناني
له منتخبات الاشعار طبعت في بيروت 1876م وله مصباح الافكار في نظم الاشعار طبع في 88صح في بيروت 1873م

16 - محمد حمدي الدمياطي
الموجود الان سنة 1896م بدمياط له ديوان شعر سماه ثمرات الافكار جمع فيه من صنوف المعاني ما رق وراق طبع منه الجزء الاول في مصر 1310هـ

17 - عبد الرحمن ناجم مدعي عمومي في ولاية بيروت
له منتخبات اشعار سماها " كلزار اثار " طبع في بيروت 1309هـ وفيها اشعار متنوعة بكل من اللغات العربية والفارسية والتركية مرتبة على حروف المعجم يلتذ منها كل من مال الى احدى هذه اللغات الثلاث

18 - ابو الثناء محمود قابادو التونسي
المتوفى 1288هـ. يمتاز هذا الشاعر المتأخر بجودة العبارة وصحة اللغة ولذلك سماه بعض اهل تونس بالنابغة الافريقي له ديوان شعر طبع في 3ج في تونس سنة 1295هـ اعتنى بجمعه تلميذه ابو عبد الله محمد السنوسي.

(1/481)


19 - الست عائشة عصمت بنت اسماعيل باشا تيمور
المتوفاة سنة 1289هـ لها ديوان شعر سمته حلية الطراز طبع بالقاهرة 1303هـ وهذه الشاعرة اشعر بنات عصرها.
ولها ديوانان آخران الاول بالفارسية والثاني بالتركية ولها أيضاً كتاب ادب ومواعظ سمته نتائج الاحوال في الاقوال والافعال طبع في 107صح بالقاهرة سنة 1305هـ

20 - اديب اسحق ا